هكذازعمائنا شراهة في القتل لشعوبهم جبناء على حياتهم

الكاتب : ابن الوادي   المشاهدات : 1,481   الردود : 29    ‏2003-12-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-14
  1. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    []خبر اخر من اخبار الذل والمهانة لنا كعرب [ونصر اخر يسجلة اعدائنا وبمساعدة منا وعلى حساب كرامتنا وسيادتنا

    نعم خبر كارثي ومحزن اعتقال صدام حسين لا حبا فية ولا تمجيدا لعهدة السيء

    ولكنة صورة من وضعنا العربي المزري وما وصل الية حالنا من التراجع والذل

    فبالامس كان في السلطة وبسياسة خاطئة ادخل الامريكان الى العراق

    واليوم يعطي الامريكان نصر اخر ويعطي بوش نصر انتخابيا اخر ليظل متربعا

    على البيت الابيض اربع سنين اخرى

    نحن نعلم علم اليقين بان صدام انتهى منذ بدء الغزو الامريكي ولايمكن ان يعود

    ونعلم علم اليقين بان تاريخة القمعي

    ولكننا كنا مع اي حدث اوخبر يقلق مضاجع الامريكان ويعجل بزوال الاحتلال

    وكان صدام احد عوامل القلق الامريكي حتى وان لم يكن لة دورا

    وقد كنت اتمنى ان اسمع خبر موتة او استشهادة او حتى قتلة ولا تلك الصور الذليلة

    لرئيس عربي 00 التي لن تثير شفقتي لو ان الامر حدث لرئيس عربي لدولة غير محتلة وعلى

    يد الشعب او حتى عسكر

    فالامر هنا يختلف فشماتة الاعداء فينا كعرب حاكم ومحكوم لا توصف

    ذلك المنظر الذي رايناة لم يكن الا صورة لمظاهر الذل العربي بشكل عام

    وصورة لمظاهر العجز العربي في ابشع صورة فهاهم الاعداء يقبضون على رئيس

    عربي من ذلك القبو الذي كان يختبيء فية كمجرما فارا

    وحتى في السيناريو الاخير لصدام لم يختتمها بالصورة التي كانت علية شخصية

    وصفاتة التي تدل على قوة حديدية وشجاعة وتحدي نادر

    فليت انة كان على استعداد لتلك اللحظة التي كانت متوقعة لة

    وكان يجب ان يدرك بحكم خبرتة وقيادتة لبلد عسكري ودهاءة ان تلك اللحظة لابد منها

    وان يكون على استعداد لوضع خاتمة تعبر عن ما كان يدعية من الشجاعة وان

    لايسلم نفسة كالماعز الذي يساق الى المسلخ

    ليتة كان عندة الشجاعة ليقاوم لا من اجل المقاومة او تحقيق نصرا او دفاعا عن حياة

    ولكن يقاوم من اجل ان يموت شهيدا او قتيلا 00 فمصيرة محسوم سلفا ان يقتل

    فليت انة اشترى تلك الايام المعدودة الباقية من حياتة التي ولاشك انها لن تكون قمة الذل لة

    لكنها ذلا لنا جميعا كعرب شعبا وقادة

    ليت انة اختتمها كما ختمها ابنية ليختصر علينا فترة التشفيء والشماتة

    من الاعداء 00

    لقد حرض كثيرا على الجهاد والاستبسال وعلى الاستشهاد وعندما وصل الامر عندة

    اثر الحياة والاستسلام والخنوع واشترى ايام معدومة من الذل والمهانة بالشهادة

    انه صورة من زعمائنا وقادتنا الذين يقولون مالا يفعلون

    اللهم انصر المجاهدين في العراق الذين يجاهدون من اجل التحرير ولا يرجون

    الا النصر اوالشهادة

    اللهم انصر المجاهدين من اجل اعلاء كلمة الله في كل مكان وزمان

    الله قيض لنا من امتنا من يحمل راية الجهاد من اجل العزة والكرامة والاستقلال

    اللهم اهدي ولاة الامر فيتا الى الحق والصواب وطريق العزة والكرامة والاستقلال

    الحقيقي او امحقهم يارب يا عظيم [/















    تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-14
  3. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    عزيزي ابن الوادي قد اوافقك الرأي في بعض ما رميت ألية

    اما بالنسبة لصدام حسين فقد أدى كل ما كان علية من واجب في الدفاع عن كرامته وكرامة العراق والأمة العربية
    وأذا كان هناك من ذل وعار وجبن فهو لحكام العرب الذي اتمنى بأن تكون نهايتهم على يد شعوبهم وليس على يد الأجانب

    ماذا تريد من شخص مغدور فيه أن يفعل دخلوا علية للمزرعة وهو نايم لايستطيع حتى الدفاع عن نفسة

    ودمت
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-12-14
  5. الطير اليمني

    الطير اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2003-12-10
    المشاركات:
    62
    الإعجاب :
    0
    لاتحزن يا اخي ابن الوادي فليس هناك شيء نبكي عليه


    كرامه ههه الكرامه خلاص انتهت موضتها الكرامه الان لايملكها إلا ناس

    هم الان على جبهات القتال هناك فوق الجبال يترصدون العدو اينما كان

    هناك في الفلوجه وبعقوبه وخوست وتورابورا وقندهار وليس في حفره

    عمقها 6 متر اي كرامه ترجوها ممن جلب لنا الذل والعار ..

    اتمنا ان يكون عبره لباقي الخونه امثاله ..



    استغرب حزن البعض عليه

    لم اجد هذا الحزن بادي عندما اسر من اسر في جوانتا نامو من المظلومين

    وكانت فعلا تستحق الحزن ولكن ليس لنا الا الدعاء لهم بالثبات



    وشكرا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-12-14
  7. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    اخي الصلاحي

    اخي الطير اليماني


    شكرا لكما وعلى تفاعلكما


    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-12-14
  9. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    دوما ينصحوننا بالاستشهاد وعندما تأتي لهم الفرصة للشهادة

    يتراجعون ولا يقدمون عليها

    ------------
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-12-14
  11. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,906
    الإعجاب :
    702
    نص مقتبس من رسالة : الصلاحي
    كفيتت ووفيت ابو نبيل.:( :mad: :confused:
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-12-15
  13. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    اخيرا، وبعد ثمانية اشهر، نجحت القوات الامريكية، بمساعدة عملائها ومخبريها في اعتقال الرئيس العراقي صدام حسين، في قبو احد منازل مدينة تكريت، مسقط رأسه.
    الرئيس الامريكي جورج بوش ظهر مثل الطاووس على شاشات التلفزة محتفلا بهذا الانتصار الكبير، وكذلك فعل حليفه توني بلير رئيس وزراء بريطانيا واعداء الرئيس العراقي الكثر داخل العراق وفي الكويت.

    نعم انه انتصار امريكي كبير، ودفعة معنوية مهمة للرئيس بوش وحلفائه، ولكنه قد يكون انتصارا مؤقتا، لان الاحتفالات بسقوط بغداد تبخرت آثارها بسرعة قياسية، بفعل عمليات المقاومة الشرسة التي عمت معظم انحاء العراق....

    نعترف ان ظهور الرئيس العراقي بالطريقة التي ظهر عليها، اشعث الشعر، رث الملابس، كانت مهينة للغاية، لانه لم يتوقع احد ان يتم القبض عليه حيّاً، ودون مقاومة، ومختبئاً في حفرة صغيرة قذرة. الارجح ان هناك مسرحية، وعملية تضليل محبوكة بعناية فائقة. فنحن لم نسمع الا الرواية الامريكية، او بالاحرى ما أرادت القيادة العسكرية الامريكية اسماعنا اياه، وعلينا ان ننتظر مزيداً من الوقت حتي يهدأ الغبار وتظهر بعض ملامح الصورة الحقيقية. كانت صدمة بالنسبة الينا، واهانة لملايين العرب الآخرين، وهم يتابعون اللقطات التلفزيونية للرئيس العراقي وهو يخضع للفحص الطبي الامريكي المهين، فقد كنا نتمني لو انه قاتل حتي اللحظة الاخيرة، وسقط شهيداً مثل ولديه وحفيده، او اختار نهاية هتلر، باطلاق الرصاص علي رأسه، او ابتلاع جرعة سم. فهذا اكرم له، بدلاً من مهانة الاستسلام للقوات الامريكية، ولكننا نكرر، باننا لا نعرف التفاصيل الكاملة، ولم نطلع الا على الرواية الامريكية. ولكن هذا لا يجعلنا نستبعد ان تكون القوات الامريكية استخدمت الغازات او القنابل التي تشل الحركة، وتخدر الاعصـاب اثناء اقتحامها للمكان. مثلما لا نستغرب ان يكون احد الوشاة من المقربين اليه قد خان ضميره واغواه الطمع والجشع ووشى برئيسه السابق، لانه تبين لنا، ان بعض المحيطين بالرئيس العراقي كانوا من الفاسدين، ضعاف النفوس، يعبدون المال والنفوذ ولا يؤمنون بأي قضية غير مصالحهم الشخصية البحتة.

    فلو كان صدام حسين يريد الاستسلام بهذه الطريقة لأعترف باسرائيل ولقبل العروض الكثيرة بمغادرة السلطة والعيش كريماً مرفهاً في المنافي، ولكنه اختار ان يقاتل حتي اللحظة الأخيرة، ويقف في وجه الغطرسة الامريكية. الآن تحرر المقاومون العراقيون من هذه الفزاعة التي اسمها صدام حسين، وتخلصوا من تاريخه الديكتاتوري، وبدأوا يقاومون من أجل العراق، العراق العربي الاسلامي الاصيل، صاحب الرصيد الاكبر من الحضارات والابداع والدفاع عن قضايا الحق والعدالة.

    اعتقال الرئيس صدام حسين قد يكون نعمة بالنسبة الى الكثير من العراقيين، خاصة اولئك الذين عانوا من ظلمه وقمعه، ولكنه قد يكون نقمة بالنسبة الى الامريكيين الغزاة حتماً، لان العراقيين، وخاصة اولئك المتواطئين مع الاحتلال، باتوا في حرج شديد. فقد كان بعضهم يبرر هذا الصمت، وهذا التواطؤ، بانه عائد الى الخوف من عودة صدام حسين الى الحكم، لكن بماذا سيبررون الآن موقفهم؟!

    المقاومــــة العـــراقية اصبحت ثقافة، مثلـــما اصبحت عقيدة واستراتيجية، وباتت ملتصـــقة بكرامة العراقيــين وشرفهم، وهي قطعــاً لن تختفي باعتقال صـــدام حســــين، فالعـــراق ظل دائما أكبر من الزعماء وشوكة دامية في حلق الغزاة وحلفائهم.

    انها مفاصل تاريخية مهمة، بل ربما الأهم في تاريخ هذه الامة، تحوي دروساً عظيمة، لا بد من الاستفادة منها اذا كنا فعلاً نتطلع الى مستقبل اكثر اشراقاً، وابرز هذه الدروس يتلخص في ان العدالة والديمقراطية والمساواة والشفافية والقضاء المستقل، هي مفردات اساسية في اي توجه حقيقي نحو التقدم واستعادة كرامة هذه الامة وامجادها.

    عراق المستقبل لن يبنيه من وصلوا على ظهور الدبابات الامريكية، وانما من تمسكوا بهويته العربية الاسلامية الحقة، ورفضوا ان يكونوا ادوات في يد الاحتلال الامريكي ـ الاسرائيلي لبلدهم، وهؤلاء قطعا سيظهرون قريباً ليقودوا العراق الجديد، ويحاسبوا كل من تأمروا عليه، وتعاملوا مع اعدائه.

    فمن رفع السلاح ضد الديكتاتورية ووظفه في خدمة الاحتلال الاجنبي لا يجب ان يكون له مكان في هذا العراق الجديد، وتراث سيد الشهداء الحسين بن علي لا يجب ان يلتقي مع بول بريمر تحت مظلة واحدة، أو هكذا نعتقد.

    القدس العربي 15/12/2003
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-12-15
  15. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    صدام حسين مثال حي للزعيم العربي ذوالأبعاد العشائرية القبلية الذين يأتون للسلطة لحكم شبعب بقوة الأعوان والإخوان والعشيرة وكل زعاماء العرب للأسف بنفس الوتيرة والطريقة وا لأسلوب .. صدام كان ذنبه الأكبر بل غلطته الكبرى أنه طمح للدخول بشعب العراق عالم العالم الأول أو نادي التطور والرقي التقني مع الإحتفاظ باسلوب الزعيم العربي التقليدي .. لكنه إرتكب خطاء فادحا ، فنيابة عن الغرب والإخوة المذعورين من مد إسلامي جارف لم تستطع أميريكا بكل إستخباراتها وقتها وقفه أو التحكم به وهو الثورة الإسلامية في إيران التي أعادت لإيران وجهها الإسلامي بعد قرون من حكم القاجاريين ثم خليفتهم بهلوي الحالم بإمبراطورية قورش الفارسية .. صدام تطوع لتأديب هذه الثورة الشعبية قوية البنيان ، وبحرب إستمرت تحصد الأخضر واليابس .. كان هناك من يصفق ويهب الهبات ويعطي العطايا بكرم حاتمي .. دافعين صدام لمزيد من حصد الأرواح .. وقبلها صفقوا وهتفوا له وهويقوم بإعدام العلماء وتفننوا بالتمجيد والشعر ولم يبخل البعض أن يقدم فتاوى التكفير واصفا الضحايا بالكفرة والرافضة ...
    مات الملايين سحلا ورميا بالرصاص أو خنقا بالكيميائي ., وفاجاء الجميع صدام بدخوله نادي التكنولوجيا ، كان هذا التصرف هو مالم يرضاه الغرب فقد أدبوا قبله كثيرا من الزعماء مثل محمد علي باشا وعبد الناصر ،، وهنا بداء الغرب بحياكة الوقيعة بالحليف السابق وتحجيم طموحة وتقديم الكويت كطعم .. وأغري الظالم بالظالم .. وسنحت الفرصة للوحش الغربي بإفتراس الكل ..
    زعماء العرب والمواطنين العرب لازالوا في غيبوبة حضارية ولن يستيقظوا منها ما لم يدفعوا بقوة وبكل أسف أسوة بالحمير .. أنظروا لملاعب كرة القدم وتأمل الزعماء الملهمين يتربعون بصورهم العملاقة على النواصي .. وفي المكاتب والأسواق .. هذا نحن فماذا نتوقع .. بريمر بعد بريمر لكل قطر عربي ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-12-15
  17. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : الهاشمي اليماني
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-12-15
  19. المندفع

    المندفع عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-07-31
    المشاركات:
    269
    الإعجاب :
    0
    ( حُذوف)
    الأمه حالها مكسور وهي من تدفع الثمن دائما
    والحكام حكمهم مهانه ورحيلهم مهانه وأصبحوا مثل العذل وصمة عار !!!

    إبن الوادي وماهو برنامجك لإنتزاع السلطه من تحت أقدام ( حُذوف)

    أم إنك منتظر الاقدار مثلك مثل تايم والصلاحي ..

    هدره
    هدره
    هدر
    الهدار مثل المواسير اللي شفنا الجزم بابها أمس
    وين بالخمه
    وتانجر
    سلاااام
    :::::
     

مشاركة هذه الصفحة