العرب مع أمريكا .... حلفاء أم أعداء ؟؟؟؟

الكاتب : ابن نفل   المشاهدات : 657   الردود : 5    ‏2003-12-06
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-06
  1. ابن نفل

    ابن نفل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    4,670
    الإعجاب :
    2,868
    هناك من ينادي بالأرتماء في احضان امريكا ....

    وهناك من ينادي بأنها العدو الأول للإسلام والمسلمين

    هناك من يقول أنها قائدة العدالة في العالم ....

    وهناك من يقول أن كل ظلم يجري في العالم لابد وأن ورائه أمريكا>>>


    وهناك من يقول لا خلاص لنا من الظلم الذي نعيشه من الحكام العرب

    إلا بأمريكا ... وهناك من يقول أن سبب ظلم الحكام العرب لشعوبها

    هي أمريكا >>>

    مع من تقف وكيف تحلل هذا التناقض الكبير بين الفريقين ؟

    دلل على ما تقول ولا تقودك العاطفة في اتخاذ الموقف >>>
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-06
  3. جاد

    جاد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-30
    المشاركات:
    817
    الإعجاب :
    0
    رايي

    رايي ان التعامل مع امريكا حرام شرعا وبأي لغة في العالم

    والسبب ليس لانهم نصارى ، بل لانهم جاهرين العداء للاسلام وللامة الاسلامية ، ها نحن رأيناهم كيف يحاربون العراق وكم ارتكبو من المجازر فيها

    رأيناهم كيف يحاولون اغراق ايران ، وكيف اغرقوا السعودية

    رأيناهم كيف يحاولون معاقبة سوريا

    رايناهم كيف يحاولون توطين الفلسطينيين في الدول العربية وجعلهم ينسون وطنهم فلسطين

    رايناهم كيف يقفون جنبا الى جنب مع الاسرائيليين وكيف يحقنون دمائهم ويسفكون دمائنا

    رايناهم كيف حاربوا القاعدة في افغانستان

    رايناهم كيف وضعو المنظمات الجهادية ومنها حزب الله والجهاد وحماس وكل من حارب من اجل ارضه دفاعا وذودا عن المسلمين في خانة الارهاب

    اذن هم اعدائنا بكل ما للكلمة من معنى ، والتحالف معهم حرام ، وهذا ليس قولي بل قول كل فقهاء الدين من شيعة وسنة

    والسلام عليكم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-12-07
  5. ابن نفل

    ابن نفل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    4,670
    الإعجاب :
    2,868
    صدقت أخي الكريم جاد

    صدقت أخي الكريم جاد ... فالعرب مبهورين بقوه امريكا وعظمتها ... لذلك تجد اكثرهم
    يرضخون لها طواعية وعن حب وتأثر والبقيه القليله يكون رضوخها بسب الذل الذي
    يلبسه الله للعصاه ثم الخوف الفطري الذي يتملك اصحاب العروش على عروشهم
    خاصه وهم يدركون كيف يتغلل جواسيس وعملاء هذا الوحش الكاسر حتى الى غرف
    نومهم ... لهذا يكونون بوعي او بغير وعي سبباً في قوه امريكا وزيادة تجبرها عليهم.


    بالنسبه لي شخصياً فانا معجب بديناميكيه الحياه في امريكا وتوفر الوسائل الحديثه
    للحياه والانتظام المدهش على نحو يكاد يكون فريداً في العالم ... ومع ذلك فاني اكره
    امريكا كمجتمع مدني ... بل اعتبره من احقر وانجس المجتمعات المدنيه بل من احطها
    على الاطلاق منذ ان خلق الله ذريه ادم الى الان ...

    فهذا المجمتع الخليط من كل شئ يحمي ويدافع عن قوانين شاذه تخالف كل الفطر
    السليمه والقوانيين الالهيه ، ويسمح اهله باستغلالهم من قبل عصابه صهيونيه
    تحركهم لخدمه اهدافها الاجراميه العدوانيه الغير سويه ويسمح ايضاً لهم بامتلاك
    وسائل الاعلام وتوجيهها كيفما يريدونه ويبقون صامتين سواءاً عن عمد او غباء

    اذن هو مجتمع بهيمي تحركه الرغبات والالات ... وفي نظري مثل هذا لا
    يستحق الاحترام ..اما العرب فيكفيهم ذلاً وضعفاً انهم مفتونون وخاضعين
    لمثل تلك الحثاله البشريه >>>


    وشكرا مرورك هنا اخي الكريم جاد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-12-08
  7. جاد

    جاد عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-30
    المشاركات:
    817
    الإعجاب :
    0
    بل الشكر لك

    بل الشكر لك لموضوعك الرائع
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-12-08
  9. الجبيري يافع

    الجبيري يافع عضو

    التسجيل :
    ‏2003-09-08
    المشاركات:
    22
    الإعجاب :
    0
    Re: رايي

    نص مقتبس من رسالة : جاد
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-12-08
  11. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    Re: رايي

    نص مقتبس من رسالة : جاد
    أخي الكريم المنطق السليم دائما يفرض نفسه كفكر وتوصيل وحوار وكم رايتك محلقا سليما ناصحا ، صاحب فكر حصيف ..
    بالفعل أصبت فيما ذهبت إليه فالامريكان عدو الاسلام الاول ..
    ولكن إين علماء أمة الاسلام من هذا ؟؟
    الاحرى بهم إن يستنهضوا طاقات الشعوب وينوروهم ويوجهوهم التوجيه السليم بدلا ماهم قاعدين يفتون بسواقة المرأه وتناول حبوب الفياجرا ..

    لك أرق التحايا

    صادق الود
     

مشاركة هذه الصفحة