غصنان في مهب الريح

الكاتب : الشاحذي   المشاهدات : 926   الردود : 13    ‏2003-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-12-01
  1. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    [color=990000]غصنان في مهب الريح [/color]

    [color=990000][align=justify]كانت الريح تصفر بشكل خافت , وخصلات من شعرها الذهبي المموج يتلاعب به الزمهرير , وعيناها الواسعتان تتجمع فيهما حبات الدمع كأنها الجمان من شدة لفح البرد ووطأته على العين الواسعة . الشعرات الشقراء على وجهها الناعم وجلدها المخملي منتصبة ومتصلبة كأنها تقاوم جيوش الريح الباردة إمعاناً في الدفاع عن الوجه الصبوح . كل شيء حولها باردٌ وخاويٌ وكالحٌ خلاها وشبح صغير يتمايل إلى جوارها , بالكاد تمكنت تلك المزق إن تستر أطرافاً من جسدها بينما تركت مساحات أخرى عرضة لضربات الريح الباردة, ذراعها تمتد مغطية بها أجزاءً من وجهها , وذراعها الأخرى تتلمس كفاً أخرى لتهب لها الأمل, صغيرة هي بعمر الزهور , واليد الأخرى يمدها برعم أصغر عمراً يواجهان معاً شدة الريح وبرد الأيام . تضمه كلما شعرت بأن جسده يختلج من شدة القرّ , فتمنحه دفئاً إضافياً بما تفقده من جسدها النحيل. على قارعة الطريق الاسفلتي الممتد أمامهما كثعبان ضخم يلوكان الألم ويرتشفان كأس الحرمان الذي أترعها لهما اليتم وظلم الناس . كلمات حنونة تهديها إليه وتشجعه بها وعيناه الصغيرتان الجميلتان تحملقان فيها وهما تطفران بالألم والأمل , وهي تهدهده بكلماتها المشجعة . جسداهما الشبه عاريان يدافعان الرياح كأنهما غصنان يأبيا الانكسار أمام عاتيات العواصف . لقد شقا طريقهما نحو مجهول يطالعهما والأمل يملأ جسديهما دفئاً ويحثهما على المسير . [/color]

    (مستوحاة من قلبان صغيران للرافعي)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-12-01
  3. البحار

    البحار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-12-22
    المشاركات:
    19,341
    الإعجاب :
    17
    نص مقتبس من الاخ الكريم

    الشعرات الشقراء على وجهها الناعم وجلدها المخملي منتصبة ومتصلبة كأنها تقاوم جيوش الريح الباردة إمعاناً في الدفاع عن الوجه الصبوح .


    تشبيه رائع اخي العزيز


    ومشاعر رائعة تنم عن احساس مرهف وانتظر مشاركاتي وان لم ترتقي الى مستواكم الرائع كل التحية ........
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-12-02
  5. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الفاضل البحار /
    شكر الله لك كريم مرورك ..
    ونحن على يقين بأنك ستمتعنا بخير مما رأيت منا , وأنك أديب لا تقل عمن سواك من أدباء المجلس اليمني , فلا تبخل علينا فنحن في انتظار الاستزادة من ذلك ...

    والسلام عليكم ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-12-02
  7. زهرة الصحراء

    زهرة الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-04-22
    المشاركات:
    3,435
    الإعجاب :
    0
    [color=3333FF]ان يتألم الكبير..شيء قد يمر امامنا بعفويه فلا نعيره اهتمام..

    لكن الم الصغار هو من ينخر الوجع في ارواحنا ولا يسمح لجفن العين ان يلتقي بحدقتها..

    صورة اجدت رسمها اخي..فوصل إلينا احساسك بكل سلاسه

    تحياتي
    [/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-12-02
  9. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    [glow=00FFFF][color=0000FF]

    الحبيب الشاحذي :

    مازلت أعيش للحظة في الجو المحيط بغصنيك الصغيرين ... لفحة القر وهبة الريح وظلمة الليل أحسها من حولي من روعة التصوير ودقة التعبير .

    أخي العزيز :

    الإحساس الإنساني الرائع في قلبك ووميض إبداعك وسلاسة يراعك جعلنا نسبح في بحر الإبداع هذا بكل قوة ...


    أحسنت وأجدت ... لله درك
    [/color][/glow]
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-12-02
  11. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أستاذتنا القديرة , وعملاقة المجلس الأدبي / زهرة الصحراء ..

    لو لم يكن للكمات إلا الوقع الذي أثّر في حس مرهف كما تملكين لكفانا ذلك , وهي مغبات كثيرة وضعت ولكن الروح الطيبة الوثابة هي التي ترى في نافر الكلمات معانٍ تتدفق ...

    لا تطريني بل يحق لي أن أفخر أن هناك حس يتدفق , وقلوب تنبض بالحياة ...

    والسلام عليكم ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-12-03
  13. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبيب والفاضل /
    سمير محمد ..

    هو إحساسك المرهف الذي عكس لنا هذه الصورة الجيلة , والتقلي الجليل هو الذي أكسب للكمات رونقها .

    هي الحرارة من كلماتك والدفء من حروفك التي أدفأت جامد الكلمات وأزاحت الجليد عن الحروف ..

    لمرورك العطري الجليل كل التقدير ..
    والسلام عليكم ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-12-03
  15. مشاكس

    مشاكس قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-12-14
    المشاركات:
    16,906
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم الشاحدي

    لقد جعلتني اعيش في ما كتبت , وكأنني اشاهد الصغيرتين وهما امام والكاتب المبدع هو من يجلعك تعيش مع ما يكتب.

    وبما أني نزلت ضيفاً عليكم في المجلس الادبي , فلابد من الاشاده بكل قلم يستحق التقدير.

    مع خالص الود
    مشاكس
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-12-03
  17. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000FF]أخي أبو أنس
    وهذا تايـم المشاغب فأرجو أن يتسع صدرك لملاحظاته[/color]:

    [color=FF0000]1- كانت الريح تصفر بشكل خافت[/color]
    [color=0000FF][color=FF0000][color=0000FF]الصفير صوت وليس له شكل[/color][/color][/color]

    [color=FF0000]2- وخصلات من شعرها الذهبي المموج يتلاعب به الزمهرير[/color][color=0000FF]
    والزمهرير هو البرد القارس او الشديد وليس له أن يتلاعب بخصلات الشعر وإن كان ذهبيا مموجا وإنما هي الريح[/color]

    [color=FF0000]3-, وعيناها الواسعتان تتجمع فيهما حبات الدمع كأنها الجمان من شدة لفح البرد ووطأته على العين الواسعة[/color]
    [color=0000FF]وقد بدأت الجملة بالمثنى وختمتها بالمفرد وقد كان الأحرى أن يتسق البدء مع الختام[/color]

    [color=FF0000]4- الشعرات الشقراء على وجهها الناعم وجلدها المخملي منتصبة ومتصلبة كأنها تقاوم جيوش الريح الباردة إمعاناً في الدفاع عن الوجه الصبوح[/color]
    [color=0000FF][color=FF0000][color=0000FF]ولم نعد ندري هل هي خصلات ام شعرات؟ وهل هي ذهبية ام شقراء ؟ وحين تكون الشعرات منتصبة ومتصلبة فأنها لاتعود خصلات! وحين تكون الشعرات منتصبة ومتصلبة فأنها لاتكون مدافعة عن الوجه الصبوح[/color]! [/color][/color]

    [color=FF0000]5- كل شيء حولها باردٌ وخاويٌ وكالحٌ خلاها وشبح صغير يتمايل إلى جوارها , بالكاد تمكنت تلك المزق إن تستر أطرافاً من جسدها بينما تركت مساحات أخرى عرضة لضربات الريح الباردة, ذراعها تمتد مغطية بها أجزاءً من وجهها , وذراعها الأخرى تتلمس كفاً أخرى لتهب لها الأمل, صغيرة هي بعمر الزهور , واليد الأخرى يمدها برعم أصغر عمراً يواجهان معاً شدة الريح وبرد الأيام.[/color]
    [color=0000FF]ولا أدري ماهو السر وراء طول هذه الجملة مما أدى إلى أرتباكها وتشابكها؟! فتارة نكتشف أن الجملة تحدثنا عن وجود شبح صغير الى جوار الفتاة. وتارة تذهب الجملة لتحدثنا عن ثياب الفتاة الممزقة. وتارة تحدثنا الجملة عن ذراع الفتاة التي تغطي أجزاء من وجهها في حين تتلمس الذراع الأخرى كفا أخرى وهلم جرا![/color]

    [color=FF0000]6- تضمه كلما شعرت بأن جسده يختلج من شدة القرّ , فتمنحه دفئاً إضافياً بما تفقده من جسدها النحيل[/color].
    [color=0000FF]وهذه الجملة بدأت على غير نسق! فمن هذه التي تضمه؟ وإلى أي دفء يضاف الدفء الذي تمنحه أياه؟[/color]

    [color=FF0000]7- على قارعة الطريق الاسفلتي الممتد أمامهما كثعبان ضخم يلوكان الألم ويرتشفان كأس الحرمان الذي أترعها لهما اليتم وظلم الناس [/color].
    [color=0000FF]وتنقلنا هذه الجملة من وصف الجسدين النحيلين الى وصف المكان الذي كانا يقفان فيه ولايفيدنا تشبيه الطريق الأسفلتي بالثعبان الضخم شيء حيث لم يتم ربطه بمشاعرهما تجاهه. و كأس الحرمان التي أترعتها لهما مرارة اليتم وظلم الناس كان ينبغي أن يكون معها خبز الألم حتى يتساوى الأكل والشرب.[/color]

    [color=FF0000]8-كلمات حنونة تهديها إليه وتشجعه بها وعيناه الصغيرتان الجميلتان تحملقان فيها وهما تطفران بالألم والأمل , وهي تهدهده بكلماتها المشجعة .[/color]
    [color=0000FF]ونقلة أخرى مقاجئة الى وصف تمتمات لم نسمعها ولم ندر عن كنهها شيئا سوى وصفها بالحنونة والمشجعة![/color]

    [color=FF0000]9- جسداهما الشبه عاريان يدافعان الرياح كأنهما غصنان يأبيا الانكسار أمام عاتيات العواصف. . لقد شقا طريقهما نحو مجهول يطالعهما والأمل يملأ جسديهما دفئاً ويحثهما على المسير .[/color]
    [color=0000FF]وتواصلا لتفكك النص حيث تبدو هاتين الجملتين و الجمل التي سبقتها وكأنها تحاول لملمة موضوع وصفي كان المفترض أن يطول فجاءت هذه الجمل المتلاحقة لتضع حدا له رغم عدم ترابطها![/color]

    [color=0000FF]وأما بالنسبة لمسائل النحو, فتايم حاسس أن هناك بعض الأخطاء ولكنه لايستطيع أن يجزم بها كما أنها لاتخفى على فطنة أبي أنس وأمثال أبي أنس.
    وماتايـم إلا مجرد متطفل على المجلس الأدبي وقد ساقه حسن ظنه في سعة صدر الأدباء والشعراء الى الخوض فيما لايحسنه.[/color]

    [color=0000FF]ولك يا أبا أنس وللجميع
    خالص التحيات المعطرة بعبق البُن[/color]
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-12-03
  19. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحيبيب مشاكس /
    حللت أهلاً ونزلت سهلاً ..
    وأسعدني كثيراً وقوفك على نافر ما كتبت , ومديحك لي بما لا أستحقه , ولكن أتمنى أن لا تغيب عنا كثيراً وأن تتحفنا بما لديك , فأشعر أن لديك موهبة تريد أن تعبر عن نفسها ... .

    والسلام عليكم ..
     

مشاركة هذه الصفحة