مصادرة رواية تدعو إلى الإباحية .. هل هو عمل ضد الإبداع

الكاتب : alsofi700   المشاهدات : 475   الردود : 2    ‏2003-11-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-26
  1. alsofi700

    alsofi700 عضو

    التسجيل :
    ‏2003-09-04
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]أفتى مجمع البحوث الإسلامية التابع لجامعة الأزهر في مصر بمصادرة كتاب شعري نشر مؤخراً، بدعوى أنه يحض على الإباحية.

    وقال علماء المجمع إن الناس يجب ألا يقرأوا هذا الكتاب لأنه مليء بما يخدش الحياء مثل القول بأن تتعرى المرأة أمام من تحب وأن تسلمه ذاتها بدون أي خجل.

    لكن المؤلف، أحمد الشهاوي، أعلن تحديه للفتوى، وقال إنه سيعيد طبع الكتاب. ويصر الشاعر على أن الكتاب الذي يحمل عنوان "وصايا في عشق النساء" ليس فيه ما يمس الدين، وتضامن معه مثقفون مصريون ونشطاء في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان وقالوا إن القرار يعكس زيادة تأثير المؤسسة الدينية بما يهدد حرية التعبير.
    الرجاء أدلوا بآرائكم ..حول
    من من حقه المصادرة ..
    - السلطة الدينية
    - السلطة القضائية
    - الحكومة
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-11-27
  3. زهرة الصحراء

    زهرة الصحراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-04-22
    المشاركات:
    3,435
    الإعجاب :
    0
    [color=CC0033]ليس ضد الإبداع..

    وإنما صوناً للعرض من ان يباع..

    فلا امرأه عفيفه ترضى بما يقال في هذه الحاله وينسب للإبداع ظلماً لا حقاً..ولا الشرفاء يرتضون قراءة مثل هذه الـ...

    لا استطيع ان اكمل لأني وبحق اشعر بـ (القرف) واعذرني على الكلمه..بالقرف ممن يكتبون مثل هذه الأشياء الإباحيه ويدعون انها إبداع سواء كانوا كتاب ذكور أو إناث..

    تحياتي
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-11-29
  5. مطلع

    مطلع عضو

    التسجيل :
    ‏2003-11-29
    المشاركات:
    2
    الإعجاب :
    0
    الاباحية تعني الانحطاط

    ان مصادرة رواية تدعو الى الأباحية هي حماية للابداع وليست ضد الابداع كما يعتقد أصحاب العقول المغلقة، وذلك لأن الرواية الأباحية لا تخدم الأدب العربي بل تصل به الى الحضيض، ومن واجب رواد الأدب ومثقفي الأمة حماية وصيانة هذا الأدب. وبرأيي من المفيد تشكيل لجنة لفحص الأصدارات الأدبية ومقارنتها مع معايير الأدب العربي وعلى ان يكون لها حق قبول العمل اذا كان صالحا او رفضه اذا كان ركيكا ولا يخدم الأدب العربي والثقافة العربية عموما.
     

مشاركة هذه الصفحة