المجبه في الله .......

الكاتب : اليمنـــــــية   المشاهدات : 593   الردود : 6    ‏2001-08-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-08-02
  1. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد ، اللهم صلى وسلم وبارك عليه وعلى آله وصحبه وسلم

    إن المحبة هي الميل الدائم بالقلب الهائم ، ولما كان حب الله هو الحب الحقيقي ، كانت المحبة لب الحياة ذاتها ومن حرمها فهو من جملة الأموات ، فهي النور الذي من فقده فهو في بحر الظلمات وهي اللذة التي من لم يظفر بها فعيشه كله هموم وآلام .


    ذكر الإمام أبن القيم رحمه الله أجمع ما قيل في المحبة ، قال : مسألة أثيرت بمكة أيام الموسم فتكلم فيها الشيوخ وكان الجنيد أصغرهم سناً ، فقالوا هات ما عندك ، فأطرق برأسه ودمعت عيناه ثم قال : عبد ذاهب عن نفسه متصل بذكر ربه قائم بأداء حقوقه ناظر إليه بقلبه ، فإن تكلم فبالله ، وإن نطق فعن الله ، وإن تحرك فبأمر الله ، وإن سكن فمع الله ، فهو بالله ولله ومع الله فبكى الشيوخ وقالوا : ما على هذا مزيد .


    ولذا ، فإن محبة الله أوجبت محبة القرب منه ، فسبحان الملك الذي أخبرنا بأننا كلما تقربنا إليه أحبنا ، نعم يحبنا ، ففي صحيح البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال
    ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن الله قال ‏ ‏من عادى لي وليا فقد ‏ ‏آذنته ‏ ‏بالحرب وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي ‏‏ يبطش ‏ بها ورجله التي يمشي بها وإن سألني لأعطينه ولئن استعاذني لأعيذنه وما ترددت عن شيء أنا فاعله ترددي عن نفس المؤمن يكره الموت وأنا أكره مساءته .
    وفيه أيضا
    ‏عن ‏ ‏أبي هريرة رضي الله عنه ‏
    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏إذا أحب الله العبد نادى ‏ ‏جبريل ‏ ‏إن الله يحب فلانا فأحببه فيحبه ‏ ‏جبريل ‏ ‏فينادي ‏ ‏جبريل ‏ ‏في أهل السماء إن الله يحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل السماء ثم يوضع له ‏القبول ‏ في الأرض ‏


    فيالها من كرامة كبرى وغاية ترتجى . ولذا كان هذا الدعاء لا يفارق أفواه المحبيين ، اللهم إني‏‏ أسألك حبك وحب من يحبك وحب كل عمل يقربني إلى ‏حبك ، اللهم أرزقني مما أحب فاجعله قوة لي فيما تحب وما زويت عني مما أحب فاجعله فراغاً لي فيما تحب ، اللهم اجعل‏ حبك أحب إلي من نفسي وأهلي ومن الماء البارد على الظمأ ، اللهم حببني إليك وإلى ملائكتك وأنبيائك ورسلك وعبادك الصالحين واجعلني ممن يحبك ويحب ملائكتك وأنبياءك ورسلك وعبادك الصالحين ، اللهم أحي قلبي بحبك واجعلني لك كما تحب ، اللهم أجعلني أحبك بقلبي كله وأرضيك بجهدي كله اللهم أجعل حبي كله لك وسعيي كله في مرضاتك


    ولما كان حب الله حياة القلوب ونعيم الأرواح وبهجة النفوس وقرة العيون . كان الحب في الله والبعض في الله أوثق عرى الإيمان وكان من أحب لله وأبغض لله وأعطى لله ومنع لله قد استكمل الإيمان .


    ولما سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم أي الأعمال أحب إلى الله قال الحب في الله والبغض في الله .

    فما هو الحب في الله ؟ هو حب الصالحين بعضهم لبعض ، إنه حب الصالحين الذين إذا نظرت إليهم ذكرت الله وإذا ذلت قدماك أخذوا بيدك وذكروك بالله ، وإذا غبت عنهم أفتقدوك وسألوا عنك ، إنهم من لا يشقى جليسهم ، عاشوا لله وذكروا بالله وأرواحهم متصلة دوماً بالله ، ولذا كان هذا الحب لا يشوبه شئ من هوى ولا تخالطه مصلحة من مصالح الدنيا . ففي صحيح مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه‏
    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏أن رجلا زار أخا له في قرية أخرى ‏‏ فأرصد‏ الله له على مدرجته ملكا فلما أتى عليه قال أين تريد قال أريد أخا لي في هذه القرية قال هل لك عليه من نعمة تربها قال لا غير أني أحببته في الله عز وجل قال فإني رسول الله إليك بأن الله قد أحبك كما أحببته فيه


    إنه الحب الخالص في الله ولذا ، كان لهؤلاء المتحابين في الله منزلة عالية عند الله جل وعلا يغبطهم عليها النبيين والشهداء يوم القيامة كما جاء في سنن أبي داود من حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قال ‏
    ‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن من عباد الله لأناسا ما هم بأنبياء ولا شهداء ‏ ‏يغبطهم ‏ ‏الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله تعالى قالوا يا رسول الله تخبرنا من هم قال هم قوم تحابوا بروح الله على غير ‏ ‏أرحام ‏ ‏بينهم ولا أموال يتعاطونها فوالله إن وجوههم لنور وإنهم على نور لا يخافون إذا خاف الناس ولا يحزنون إذا حزن الناس وقرأ هذه الآية ‏
    ‏ألا إن ‏أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون ‏


    فيالها من منزلة عالية كريمة في مقعد صدق عند مليك مقتدر ، وليس هذا فحسب بل أن الله جل وعلا سيظلهم بظله يوم يبلغ عرق المرء بحسب ذنوبه ، فمنهم من يغطيه عرقه في ذلك اليوم الرهيب ، فكان من أكرام الله للمتحابين فيه أنه يظلهم في ظله ، ففي صحيح البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه ‏
    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله الإمام العادل وشاب نشأ في عبادة ربه ورجل قلبه معلق في المساجد ورجلان ‏‏ تحابا ‏ في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه ورجل ‏ ‏طلبته ‏ ‏امرأة ذات منصب وجمال فقال إني أخاف الله ورجل تصدق أخفى حتى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه ورجل ذكر الله خاليا ‏ ‏ففاضت ‏ ‏عيناه


    وفي البخاري عن أنس رضي الله عنه ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏ثلاث من كن فيه وجد ‏حلاوة الإيمان أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله وأن يكره أن يعود في الكفر كما يكره أن ‏ ‏يقذف ‏ ‏في النار

    والمتأمل لهذا الحديث يجد أن حلاوة الإيمان لا يلقاها إلا من كان الله ورسوله أحب إلى نفسه ممن سواهما وأن يحب المرء لله فقط وأن نتيجة هذا الحب نجده في هذا الحديث الجميل الذي يطمئن القلوب ، روى الترمذي في سننه عن حميد بن أنس قال ‏
    ‏جاء رجل إلى رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال يا رسول الله متى قيام الساعة فقام النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إلى الصلاة فلما قضى صلاته قال أين السائل عن قيام الساعة فقال الرجل أنا يا رسول الله قال ما ‏أعددت ‏ لها قال يا رسول الله ما ‏أعددت ‏ لها كبير صلاة ولا صوم إلا أني أحب الله ورسوله فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏المرء مع من أحب وأنت مع من أحببت . فما رأيت فرح المسلمون بعد الإسلام فرحهم بهذا ‏
    ‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏هذا ‏ ‏حديث صحيح ‏


    وفي مسند الإمام أحمد من حديث ‏أبي سعيد الخدري ‏ ‏قال ‏
    ‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن المتحابين ‏ ‏لترى غرفهم في الجنة كالكوكب الطالع الشرقي أو الغربي فيقال من هؤلاء فيقال هؤلاء المتحابون في الله عز وجل ‏


    ولذا أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أننا إن أحببنا أحداً في الله يجب علينا أخباره فقد قال صلى الله عليه وسلم إذا أحب الرجل أخاه فليخبره أنه يحبه .


    فيا أخواني وأخواتي أحرصوا على المحبة في الله

    قال الشافعي : أحب الصالحين ولست منهم .. عسى أن تنالني بهم شفاعة
    وأكره من تجارته المعاصي ولو كنا سواء في البضاعة .


    فيا أهل الإسلام
    إني أحبكم في الله............................((منقول))
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-08-03
  3. بلبل

    بلبل عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-06-30
    المشاركات:
    471
    الإعجاب :
    1
    مع الشكر لصاحب الموضوع وناقله
    اللهم اجعلنا من أهل طاعتك الذين تحبهم ويحبونك واشهد علينا بأننا قد أحببنا فيك عبيدا لك فلا تحرمنا من الجزاء العظيم
    إنك على كل شيء قدير وبالاجابة جدير
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-08-03
  5. مرام

    مرام عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-31
    المشاركات:
    447
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك يا حبيبتى فى الله

    عسى ان تكون محبتنا فى الله صادقه ....

    وبعد هذا الكلام اوعدك انى لن انسى الاتفاق ;)

    ومع الف سلامه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-08-03
  7. قمر اليمن

    قمر اليمن عضو

    التسجيل :
    ‏2001-08-03
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    رحم الله الشيخ

    رحم الله الشيخ العلامة
    ارجو ذكر مناقب الشيخ مقبل رحمه الله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-08-03
  9. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم

    أخوتي في الله

    اأخي البلبل

    شكرا لك على هذي المداخه
    وبارك الله فيك
    ورحمنا الله جميعا



    _______________________

    السلام عليكم

    أختي في الله

    مرام سلمت يداك وأثابك الله
    وجعلنا من يظلهم الله تحت ظله يوم لا ظل إلا ظله

    وأستودعك الله



    _______________________-


    السلام عليكم

    أخي قمر اليمن

    جزاك الله خيرا وباراك الله فيك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-08-04
  11. الامير الضالعي

    الامير الضالعي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-07-02
    المشاركات:
    410
    الإعجاب :
    0
    دائما في القمة ............

    فيا أهل الإسلام
    إني أحبكم في الله............................((منقول))
    ...................................................................
    احببك الدي احببتنا فيه .
    جزاك الله خيرا ، الموضوع جميل ، اللهم احشرنا مع من نحب نبيك محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-08-06
  13. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    بسم الله ارلحمن الرحيم

    السلام عليكم

    أخي الأمير الضالعي


    شكرا لك على حضورك المميز دائما

    بارك الله فيك أخي وجزاك الله ألف خير

    وقدرني الله على رد معروفك

    أختك في الله
     

مشاركة هذه الصفحة