معوقات النهوض الثقافي في اليمن

الكاتب : عمر السقاف   المشاهدات : 1,145   الردود : 23    ‏2003-11-16
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-16
  1. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]لا شك ان التطور الثقافي في اليمن يمر بمرحلة حرجة جدا من الركود او ان صح التعبير <السلبيه>
    وهذا يجعلنا ننظر في الاسباب التي ادت الى ذلك وهي بالطبع عبارة عن تراكم وتظافر اخطاء ادت بمجملها الى هذه الحالة الركيكة .

    ومن هذه الاسباب:
    1-اسباب تأريخيه:اولا= الامامه:حيث ان الامامة في شمال الوطن سابقا قد جعلت الثقافة محصورة في مجالات دينية تقريبا وخاصة بين المقربين منها,بينما ظل الشعب يعاني ويلات الجهل والتخلف.
    ثانيا=الاستعمار البريطاني:في الشطر الجنوبي سابقا فقد كان للاستعمار البريطاني
    دورا محدودا في زرع بذور ثقافة تقدمية في عدن مع البعد عن اثراء الموروث الشعبي او النظرة العصرية في المعتقدات.
    ثالثا=الثورة:حيث كانت في الشمال سابقا لاتدعوا الى الانفتاحعلى الكثير من الثقافات الاخرى ولكنها ركزت على اثراء الموروث واحداث نوع من المعاصرة فيه وذلك لانشغالها بالكثير من الصراعات مع اعدائها حيث لم تزل وليدة وقتذاك.
    رابعا=الحكم الاشتراكي لجنوب اليمن:فقد ساد الفكر الاشتراكي ونظرية الاشتراكية العلميه وقد قام بالحد من كل ما هومعارض لفكرته وتقوقع في حدود الاشتراكية فحسب.


    2-اسباب سياسيه:لا شك ان للسياسة دور كبير في اثراء وتطور الثقافة وهذا للاسف لم يكن موجودا بالشكل المطلوب حيث عانت اليمن من حالات عدم الاستقرار السياسي وهذا ينعكس سلبا على الثقافه فالانقلابات في الجنوب والاضطراب السياسي في الشمال والجبهة في المناطق الوسطى ادى الى زعزعة الاستقرار ومن ثم ادى الى عدم النهوض بالثقافه.


    3-اسباب اقتصاديه:حيث ان الوضع الاقتصادي المزري والصعب وضعف الاجور الحقيقية للمواطنين ادى الى الركود الثقافي حيث لايجد المواطن المل الكافي لشراء الكتب مثلا
    بل ان المواطن قد لا يجد قوت يومه فكيف يفكر في الثقافة لان الثقافة وطلبها يحتاج الى نوع من الاستقرار سواء على مستوى الفرد او المجتمع او الدولة نفسها
    كما ان المبدعين لا يجدوت الاموال الكافية لنشر ابداعاتهم وعلى هذا فقس.


    4- اسباب اجتماعيه:حيث ان القبيلة في اليمن لم تحصل على حقها من الثقافه اضف الى ذلك ان نسبة الامية مرتفعة نتيجة لتظافر كل الاسباب سالفة الذكر وهذا ما جعل الكثير من العادات السيئه لم تنته حتى الان مثل الثأر وقطع الطريق وغيرها كثير....


    5-الموروث الشعبي:والذي حرم المرأة من العلم والثقافة وجعلها تعيش في الامية وسلبها حقها المشروع في العلم.




    6-اسباب تربوية وتعليميه:حيث ان مناهج التعليم لم تعد بالمستوى المطلوب مع فشل السياسة التعليمية وركاكة المدرسين وانتشار ظاهرة الغش ,حيث تجد الطالب في الصف السابع وهو لا يستطيع الكتابة بالمستوى المطلوب على سبيل المثال لا الحصر.



    7-السياسات الخاطئه:كالمركزية الشديدة وانتشار الفساد المالي والاداري وذهاب مقدرات الدوله والرشوه والمحسوبية وضعف الدعم لمراكز الثقافه ومنتديات الشباب وقلة دور النشر .
    كما ان السياسة الاعلامية الغير متطوره ادت الى شل الحياة الثقافيه حيث نرى ان التلفزيون اليمني ابعد ما يكون عن التنوير الثقافي للمجتمع..



    هذه بعض النقاط الموجزة التي احببت ان اذكرها بين ايديكم
    كما اني لم الم بالموضوع من كل النواحي بغية النقاش الجاد والهادف
    كما اني انتظر اثراءكم للموضوع

    اخوكم المحب لكم
    ودمتم[/grade]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-11-16
  3. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    موضوع رائع للنقاش

    وسوف نستمع لأراء الأعضاء في ذلك

    شكرا لك عزيزي عمر السقاف
    ودمت
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-11-16
  5. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    السبب عدم توفر المكتبات العامه في اليمن وعددها لايتعدى عدد الأصابع.
    مجلس القات تلعب دور سلبي في ابتعاد العامه عن القراءه.
    الوضع الأقتصادي ودوره في صعوبة الفرد في اقتناء الكتب.
    سلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-11-16
  7. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    يعني مافي غير القات نرمي علية بلاوي اليمن ياخالد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-11-16
  9. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    الوضع متشعب وذوشجون

    الوضع متشعب وذوشجون ، وإذا ما قارنا وضعنا ببقية من نسميهم مجازا العالم العربي تجد أنهم يغوصون بنفس المستنقع ،، وبالنسبة للعرب قيل أن النفظ كان عاملا سلبيا أمام إنتشار الثقافة ونموها ، وآخرون قالوا أن الإعلام العربي الذي سلك المدرسة الرومانية ... أو ماتسمى بالشعبية الثرثرة الغجرية كانت العامل المؤثر إجتماعيا وثقافيا.. حيث ترسخت مفاهيم ربما تناقض ما نقرأه من شيم وأخلاقيات العرب .. لكن الوضع بالعالم ككل لايختلف عن وضعنا الثقافي ... رغم أن هناك ثقافة فتية ناشطة وتطغى على كل شئ وهي ثقافة العالم الجديد أي أميركا ..
    وفي اليمن لاشك أننا نملك كنوزا ثقافية تراثية سواء كانت في كتب ومخطوطات أو منحوتات وأثار بارزة ، أو فنون أدائية وآداب ، وفنون إنسانية شتى ..
    لكن عامل التلكئ كان منا وكان بالإمكان السيطرة عليه وإبراز كنوزنا .. لكن عوامل الثار السياسي ، الشخصي ، القبلي ، المناطقي .. دخلت كعوامل إحباط ... لأنه بإعتقادي أن اليمن لم تخل إطلاقا على مدى الزمن من رموز ثقافية ونوادي أو مقايل ... هذا النشاط الثاقفي لم ينحسر .. خلال عصور الظلام أو سمها ماشئت .. لأن المادة الثقافية كانت أدسم وأغنى ثم هي المسيطر ... ومع ولوجنا العصر أضيفت لعيوبنا التتي تتكون من القات والتبغ عيوبا أخرى هي وسائل العصر الترفيهية .. وعليه حدث ترهل ثقافي في عصرنا لأن الجهات ذات الشأن لم تتيقض لذلك وكانت مشغولة بخطاب وعنتريات القرون الماضية .. فدخلنا مرحلة التصحر الثقافي أسوة بكثير من الأمم . . ولم يراعى تميزنا ..
    ولي نظرة أخرى للحزب الإشتراكي من الناحية الثقافية .. فأعتبره لعب دورا جيدا بإبراز أعمال من الثقافة اليمنية .. بل وبعث الطلبة ليتعلموا بأكاديمات عالمية مختلف الفنون .. وكانت الفترة قصيرة وقد عاد البعض وأحدثوا شيأ من التقدم لإبراز الثقافة اليمنية بطريقة إحترافية عصرية ..رغم أن منهم من أبعد عن تخصصه بقصد أو بغباء فلم نستفد من دراسته الأكاديمية وأصبح موظف روتيني عادي ، في حين أن إدارات الثقافة بالمحافظات تورث ؟؟ ... وهكذا .
    لكن يجب البحث الجاد عن طريقة تجعل الثقافة اليمنية تتدفق كنهر صاف مميز لتعطي العالم رسالة الإنسان اليمني ،، باني أقدم وأول حضارة بشرية ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-11-16
  11. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الدكتور عمر :
    الأخوة جميعاً :

    السلام عليكم ..

    دعونا أولاً نميز ما ذا نعني بالثقافة , فالثقافة مصطلح مطاط وكبير الحجم ويتسع لأمور كثيرة جداً , ويمكن توزيعها على :

    أ- الجانب الأدبي .
    ب- الجانب الفني .
    ج- الجانب التقني .

    فلكل جانب من هذه الجوانب فنونه وأدواته المتفرعة عنه , والتي يمكن عبر دراستها التركيز على هيئتنا الثقافية ..

    وقد أعجبني توصيف الأخ الهاشمي حول البلاء الذي عمّ الجميع , وأوضح فيما قاله بأن الجميع يخضع لنفس المشكلة مهما ادعى البعض سلامته من المرض ولكن أعراضه بادية على الجميع ..

    إن الأسباب التي ذكرها الدكتور عمر هي أسباب تأريخية أدت إلى التخلف المعرفي لا التخلف الثقافي , على الرغم من أن التخلف المعرفي جزء من التخلف الثقافي ولكنه ليس الكل , وهذه الأسباب الجوهرية التي ساقها وتتبعها تأريخياً شكلت عقبات أمام نمو معرفي مأمول , وسيطرة على هذا النمو في أطر محددة وبقدر معين سلفاً ..

    مشكلتنا الثقافية ليست في النمو المعرفي فقط ولكن هناك أمور أشد بلاءً منها :

    أ- فقدان الهوية الثقافية في ظل سيل الثقافات الزاحفة على شرقنا الإسلامي .
    ب- المحاولات المتكررة للانسلاخ من الهوية الثقافية المحلية , وفي حالات ازدرائها , وارتداء خلقِ من ثقافات أخرى , والمنادة بها .
    ج- التخلف والتدني العام في كل المجالات , وانخفاض مستوى الحرية التي يزهر معها الإبداع .
    د- القولبة الثقافية , إذ أننا نعتمد في عرض تراثنا الثقافي أو تنميته على قوالب محددة تتسم بالجمود , كما أن هذا المنحى الثقافي غالباً ما يصاب بالانكفاء .
    هـ - موسمية العرض الثقافي , والمتابعة للفعاليات الثقافية .
    و- انزواء الناس عن هذا الهم إلى هم العيش والكسب نظراً لانخفاض مستوى المعيشة , ولعل الوسائل المنمية للثقافة تحتاج إلى معدل من الدخل يتوافق مع ذلك .
    ز- عدم وضوح الايلدوجيات المحركة للنشاط الثقافي داخل المجتمع , وكثرة الصراعات السياسية .

    هذا وأنوه إلى ما ذكره الأخ خالد من أمور هي غاية في الأهمية :
    كغياب المكتبات العامة , وغياب الكتاب لارتفاع سعره , ووضع المثقف اليمني الذي لم يعد له حاجة في مجتمع أدار ظهره للثقافة واهتم بلقمة العيش .

    كما أن أمر التغريب لا يمكن إهماله , فكلما نمت أجنحة مثقف يمم وجهه شطر التغريب ...

    هذا والسلام عليكم ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-11-17
  13. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    اولا ....
    اشكر المشرف الفاضل /الصلاحي
    على تثبيته للموضوع واعطائه فرصة للنقاش لمثل هذا الموضوع المهم
    ولي عودة للنقاش مع المشاركين
    للكل ودي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-11-17
  15. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    اخي الفاضل /خالد
    عن قلت المكتبات هذا كلام صحيح ودعني اوضح الاتي:
    اسباب ادت الى قلة المكتبات:
    1-لاشك ان المكتبات وبيع الكتب من التجاره وتخضع لقوانين العرض والطلب
    لذلك لن تجد مكتبات كثيره اذا كان الطلب قليلا
    بل انه كلما كان الطلب قليلا كلما زادت اسعار الكتب وادى الى احتكار بيع الكتب على بعض المكتبات لغياب التنافس الذي من شأنه تقليل الاسعار وارتفاع الجوده في الطباعه.
    2-قلة الدعم من الحكومه لدور النشر وعدم التشجيع الكافي حيث ان الضرائب كثيره بل ان اسعار الورق في ازدياد وهذا كله يشكل عبء على اصحاب دور النشر بحيث لا ينظرون الا الى مصلحتهم المادية من غير النظر الى نشر الابداع والنهوض بالثقافه
    3-الوضع الاقتصادي لعب دورا في قلة الاستثمار في هذا المجال وهو دور النشر.
    4-دور النشر التابعه للدوله لم تلعب دورا رائدا في نشر الثقافه كما ان اتحاد الادباء والكتاب اليمنيين لم يزل في بوتقته محصورا بقلة الدعم
    5-غياب مشاريع الكتب الثقافية المدعومه والتي تطبع على حساب الدوله وتباع بثمن زهيد لتشجيع القراءه والنهوض بالوعي الثقافي والذي من شانه زيادة الاقبال على الكتب
    6-اعتماد المواطن في استقاء المعلومات على مصادر اقل تكلفه واقل دقة كالتلفزيون ومجالس القات وذلك لغياب مراكز الشباب وقلة الدعم للنوادي الثقافيه مما ادى الى قلة المكتبات لقلة الاقبال على الكتب والسبب الاكبر هو الوضع الاقتصادي والسياسات الخاطئه حسب ما اعتقد
    لك ودي
    اخوك المحب
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-11-18
  17. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    استاذي الفاضل/الهاشمي اليماني
    اولا: اقول لك خواتم مباركه وكل عام وانتم بخير وعفوا على البتأخير في الرد
    ثم اني اتفق معك في الكثير مما قلت وخاصة دور الاعلام والذي تكلمت عنه بوضوح كما انك تكلمت على استحياء عن العمولمة الثقافية متمثلة في الغرب واميركا مما يجعلني افتخر بمحاور مثلك
    ولكني افترق معك في الاتي:
    1- لا اظن ان النفط في حد ذاته عاملا سلبيا الا في حالة واحده اذا كان الناس لا يحبون الثقافة او انهم تربوا على عدم الثقافة والاطلاع فالفقر لايدعو الى الثقافة والاطلاع كما ان الاوضاع الاقتصادية الصعبة تجعل الثقافة رتيبة وغير منطلقه
    بل ان المال وتوفره للفرد من غير مشقة بالغة يجعله اكثر تهيؤا للقراءة والاطلاع الا اذا لم يكن يحب القراءة فانه سيضيع وقته في التفاهات
    بل انه -اي المال- يجعل الوقت في صالحه لحضور المنتديات والاعمال الفنية والابداعيه .
    2-نعم نحن نملك تراثا ثقافيا عظيما ولكن اين هو من الواقع فالكثيرمن الكتب القديمة لم تخرج الى النور مئات الالاف من الكتب في الجامع الكبير وفي حضرموت وفي زبيد ولو اعادوا تحقيقها ونشرها لكانت اليمن نبراسا وهاديا للعالم العربي باسره
    بل ان تراثنا الفني من فلكلور واغاني اخذوها الجيران وحسنوا فيها وصارت لامعة براقه وحاولوا جاهدين الى نسبها لانفسهم, واثارنا التي تباع في الخارج ويتاجر بها بل ان بعض البيوت في مناطق اثرية مثل مأرب يبنون بحجار الاثار وقد رأيت صورة في مجلة العربي الكويتية وفيها بيت مبني بأحجار فيها نقوش من الحضارة اليمنية القديمه وهذا وان دل وانما يدل الى ما وصلنا اليه من عدم اكتراث , واستطيع ان اقول ان تحت كل حجر في اليمن دليل على الحضارة ومدعاة لنا للنهوض من هذا النفق المظلم الذي ولجنا فيه وهذا على سبيل المثال لا الحصر
    3- انا لا انكر ان الحزب الاشتراكي قد قام بارسال بعثات ولكنها لم توظف في محلها الصحيح بل ان روتينية النظام ابعدت المثقفين عن اماكن المسؤولية فتجد مثلا خريج جامعة يديره شخص معه الاعدادية او الابتدائية لانه قيادي في الحزب الاشتراكي اليس هذا ما اثر سلبا على الوضع الثقافي فقد ذقنا الامرين من الحزب الاشتراكي ثقافيا حتى في مقررات الدراسه فرضوا علينا الافكار الشيوعية في المدارس حتى ان مادة الفلسفة التي تتكلم اصلا عن الاشتراكية العلمية كانت مادة اساسية ومن يسقط فيها يعيد السنة الدراسيه هذا على سبيل المثال فقط
    لك ودي
    كما اني اعتز اني احاور مثقفين من امثالك
    اخوك المحب
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-11-18
  19. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    استاذي الفاضل/ابو انس علي الشاحذي
    اولا: خواتم مباركه اخي العزيز....
    لاشك ان ما عرضته من اسباب في عمومها تؤثر على الثقافة سلبا
    ودعني افك ايجاز بعض النقاط ان تكرمت
    1- تكلمت في النقطة الاولى والثانية عن زحف الثقافة الغربية او الثقافات الدخيلة- ان صح التعبير- علينا ومحاولة البعض الانسلاخ من موروثنا وحضارتنا واللهث وراء الثقافة الغربيه<العولمة الثقافيه>
    وهذا له اسبابه:
    1-الاسباب التي جعلت ثقافة الاخر تغزونا:
    بايجاز....
    1- التقدم العلمي والفني وتطور شبكات الاتصال
    2- القوة السياسية وفرض الثقافة علينا لضعفنا
    3- المستغربين والذين اسهموا في نشر الثقافة الغربية بأسم التقدم والانفتاح
    4- التمويل الكافي والاقتصاد القوي والذي جعل من الثقافة الغربية سائده

    الاسباب التي اضعفتنا امام التصدي لثقافة الاخر واخذ الجيد منها وترك السيء:
    1-القولبة الثقافية مثل ما قلت
    2-عدم وضوح الايديولوجيات
    3- الضعف السياسي والاقتصادي
    4- عدم الاحساس بالخطر من قبل الكثيرين من رجال الامر والنهي لان الكثير منهم من رواد الانفتاح
    5-غياب الخطاب الثقافي عن الساحة وانتشار شبكات النت والاقمار الصناعية والقنوات الفضائية الممولة من الغرب او المدعومة من قبله لمسخ الثقافة وغياب الهويه
    هذا ما استحضرته باختصار
    والقضية للنقاش منكم ايها الفضلاء
    ارجو الاهتمام من قبلكم للاهميه
    للكل ودي
    والشكر موصولا للحبيب الشاحذي
     

مشاركة هذه الصفحة