الرئيس علي عبدالله صالح بطلاً على اكتاف الاشتراكيين.

الكاتب : جراهام بل   المشاهدات : 1,226   الردود : 20    ‏2003-11-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-15
  1. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]


    الرئيس علي عبدالله صالح بطلاً على اكتاف الاشتراكيين

    [​IMG]





    الجمهوريه العربيه اليمنيه تعاني انقسام حزبي رهيب ضاربه بعرض الحائط اسمى معاني الوطنيه من اجل الدفاع عن حزب معين او ايدولوجية حزب متبعه مقرونه بمقدار عظمة هذا الحزب من عدمه وبشكل يجعلك تحس بأحباط شديد ويأس الى تحسن الاحوال….وفي ظل هذه الحرب البارده الساخنه في نفس الوقت تمر اليمن بأزمه ومحنه اقتصاديه حاليه خلفها:
    - انتشار الفساد بين ارجاء المعموره.
    في خضم هذه المعركه يظهر للجميع العوار الذي يحاول اعضاء الحزب الاشتراكي اظهار في حربهم الحزبيه ضد الحزب الحاكم المؤتمر...ومنها اظهار اليمن بأسوأ صوره ممكنه وتشويهها امام المجتمع الدولي ومن هم مقيمون او نازحون في الغربه....في خضم هذه المعركه يبرز الرئيس بطلاً سواء في هذه الحقبه او في الماضي...ومن يجعله على هذه الشاكله هم الاشتراكيون دون ان يعلمون...مامن دوله اخرى تسمح بهذا الكم من الشتائم في حق رئيس الدوله غير الجمهوريه العربيه اليمنيه من ناحية الكم او الكيف على حد سواء....بالرغم من العيوب الكثيره التي تعتري الحكومه ومن جميع الجهات فأن الاشتراكيون يقومون بتغطيتها وبشكل عكسي....وهناك فئه منسلخه من اعضاء الحزب الاشتراكي يعتقدون ان يوم 7 يوليو هو يوم احتلال....متناسيين انه وحدة عام 90 هي وحدة جاءت في مصلحة الاشتراكيين وذلك لانه في نفس ذاك العام انهار الحزب الاشتراكي في معقله الرئيسي في الاتحاد السوفيتي سابقاً(روسيا حالياً)....
    النقطه التي اود التركيز عليها هي اخفاء عيوبهم كاملاً وفي جميع المحافل والمؤتمرات وذلك بأظهار برامجهم التي كانت في يوم من الايام حكماً كما يعرف الجميع...وعلى هذا الاساس وخصوصاً من عاصروا الحزب الاشتراكي فأنهم يرون ان الرئيس على عبدالله صالح بطلاً وشهماً امام مايقوم به الاشتراكي اليمني لأخفاء الحقاق وتلميع وجه الحزب الاشتراكي في ارجاء البلاد...والتي لاتخفى على أي عاقل او مسلوب...العصبيه ومحاولة فرض الرأي كما كانت ايامهم الذهبيه ولكنها مقطوعة من شجرة في هذه المرحله...

    انجازات الجمهوريه العربيه اليمنيه او الجمهوريه اليمنيه البارزه في عهد الرئيس على عبد الله صالح هي:
    1- الوحدة المباركه سواء في عام 90 او تثبيتها في عام 94
    2-انهاء مشكلة الحدود مع المملكه العربيه السعوديه
    3-وجود العمله الصعبه وهذه ميزه تحسب لليمن
    4-اللجوء الى التحكيم الدولي في قضية جزيرة حنيش وكسب رهانها
    5-اعادة بناء سد مأرب


    السلبيات وهي بلاشك تطغى على الايجابيات كالتالي
    1-التفرقه الطبقيه بين الطبقات (مع الاخذ بعين الاعتبار انها موجوده في كل دول العالم الثالث)
    2-انتشار الفساد على شاكلة وباء سرطاني صعب استئصاله
    3- غياب القانون في دوله لاتعرف الا لغه الرشوه عامةً

    اما النقاط التي عليها علامات استفهام فهي كالتالي:

    عائدات النفط والغاز والاستثمار فيها-
    - تنمية زراعية وعائدات الثروات السمكية
    - المنطقة الحرة في عدن



    ومع كل هذا تجد اننا لم نعد نستطيع التركيز على هذه الابجديات في تحديد مسيرة الاقتصاد او الجمهوريه في طريقها التنموي او في اتجاه اخر كالبنى التحتيه وماشابه وذلك لانهم الاخوه في اعضاء الحزب الاشتراكي اليمني لم يتركوا فرصه لاظهار هذه الشروخ ومعالجتها بالشكل السليم...وانما اسلوبهم هو الضرب كمثل جهاز معطل قمت بضربه يمنه ويسره فتزيد الطين بله...وهي مشهوره (بالطريقه الروسيه) في بلاد الغرب...ومن هذه النقطه نعرف ان الرئيس على عبدالله صالح بطلاً على اكتاف الاشتراكيين

    عادل أحمد
    لكم التحايا المعطره بعبير الزهور
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-11-15
  3. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    [color=0000FF]عزيزي عادل أحمد
    لقد سبق أن قال تايـم المشاغب لصادق الود أبي عهد الشعيبي
    أنه لو تم توجيه سؤال الى الأخ علي عبدالله صالح
    في لحظة صفاء وبعيدا عن السياسة ووسائل الإعلام:
    من هو الشخص الذي أسدى له أكبر خدمة سياسية في حياته السياسية
    وبالذات في فترة حكمه الممتده لخمسة وعشرين عاما
    لقال بدون تردد: الأخ علي سالم البيض الأمين العام السابق للحزب الإشتراكي اليمني.
    فهذا الرجل اي علي سالم البيض قاد حزبه وبلاده في مواجهة خاسرة مع ما كان يسميه الفساد
    وقد كان كلامه صحيحا وقد صدقه الكثير من الناس
    ولكنهم اكتشفوا أنه كان يخدعهم
    وأن مايقوم به ويفعله وبالذات من اللحظة التي بدأ فيه ماسُمي أعتكافا او أزمة سياسية
    هو مجرد حركة التفافية على مايو 90م
    ليعود بالحزب واليمن الى ماقبل ذلك التاريخ
    وقد تبين ذلك بأصراره المفرط على عدم الإحتكام الى ماسماه "الإستقواء بالاغلبية العددية"
    ثم تمترسه في عدن وإطلاقه الخطابات النارية من هناك حيث لم يعد يتحدث عن الفساد إلا لماما
    وصار يتحدث كثيرا عن ما سماه "الضم والإلحاق"
    ثم لما توصلت القوى السياسية جمعاء ومن ضمنها الحزب الإشتراكي الى إنجاز "وثيقة العهد والإتفاق"
    ركب الرجل رأسه وأستمر يدير المعركة بنفس الطريقة السابقة من عدن
    ورفض المجيء الى صنعاء رغم أنه لو جاءها وثبت فيها لوجد فيها أنصارا ومشروعية
    وتحقيقا وتطبيقا لما توافق عليه اليمنيون في عمّان.
    ثم لما تفجر الصراع العسكري وأدرك الرجل أنه يخسرالارض من تحت أقدامة والرجال من حوله
    لم يكن له منه إلا أن أعلن الإنفصال
    ولكن ذلك كان بعد أن فات الآوان والحمد لله.
    وبذلك الإعلان الزنيم سقط القناع
    وتبينت الأمور بالنسبة للناس جميعا في شمال اليمن وجنوبها وشرقها وغربها
    أن الرجل الذي أملوا فيه خيرا كان يخدعهم
    وأنه غير مستعد وغير مؤهل لأن يقود معركة اليمنيين ضد الفساد.
    ومن وجهة نظري، أن خطأ الحزب الإشتراكي اليمني بعد ذلك
    ليس في أنه أستسلم لقيادته التي كانت تسير به وبالبلاد الى الهاوية
    فمثل ذلك قد يحدث حين تتسارع الأمور ويكثر اللغط والهرج والمرج في كواليس السياسة
    ولكن بعد إنجلاء الأمور وأنكشافها وتبينها لكل ذي عينين ولكل ذي عقل وضمير
    فإن خطأ الحزب القاتل يتمثل في عدم خلعه وتخليه عن تلك القيادة
    التي جنت أكثر ماجنت عليه وأضرت أكثر ما أضرت به.
    وكل حديث بعد ذلك لهذا الحزب عن دولة المؤسسات والنظام والقانون ووو الخ
    سيظل حديثا في الهواء في إدراك الناس مادام الحزب يدافع عن أخطاء قياداته
    وينتقد اخطاء الآخرين حتى ولو كانت أخطاءهم بحجم أخطاء علي عبدالله صالح!!!
    وبذلك يخسر الحزب معركته مرة أخرى
    ويفعل الشيء الذي من المؤكد انه لايقصده
    وهو ماقلت عنه عزيزي عادل أحمد
    "علي عبدالله صالح بطلا على أكتاف الإشتراكيين"
    ولله في خلقه شئون
    وربنا يجعل كلامنا خفيف على الرفاق

    ولك ياعادل
    وللجميع
    خالص التحيات
    وصادق الدعوات
    وأشهى التمرات
    وخواتيم مباركه
    [/color]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-11-15
  5. تميم العابد

    تميم العابد عضو

    التسجيل :
    ‏2003-09-01
    المشاركات:
    182
    الإعجاب :
    0
    عزيزي عادل بارك الله فيك,كلامك سليم بخصوص هذه النقطه التي اودت بنا الى الوراء,
    وشكر موصول للعزيز تايم لسببين:
    1- لانه دعم الموضوع بشكل رائع
    2-لانه سمح لي وجاب لي تصريح أخذ حقه الفهد

    تميم العابد
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-11-15
  7. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    [color=0066CC]عزيزي عادل :

    الرجال تصنع المواقف لكن علي عبد الله صالح رجل صنعه الموقف , رغم بروزه وقدرته على قيادة السلطة في الشطر الشمالي ودهائه الذي يشهد له الجميع به بمن فيهم أعداؤه الألداء , إلا أنه برز كرجل سياسي أثناء حرب الخليج وصنعه موقف الحرب ليبرز ويظهر نجمه أكثر ثم جاءت أحداث الأزمة والحرب في اليمن ليصنعه الموقف كرجل سياسي وقائد وطني ثم موقف حنيش ليظهر ويبرز أكثر وأكثر ..

    إنه رجل يجيد قراءة الواقع ويفكر تفكيرا منطقيا عند وجود الأزمات .

    وبالتأكيد فإن الحزب الإشتراكي له فضل كبير في عقلية الرجل وتفكيره وحذره الشديد فمنذ توليه السلطة وهو يواجه حربا شرسة مع هذا الحزب سواء حرب مباشرة كما حدث فور توليه السلطة , أو حرب عصابات كتلك التي كانت تشنها عصابات الحزب في المناطق الوسطى .

    لهذا أعتقد بأن علي عبد الله صالح رد الجميل للحزب بأن عفى عنهم .:D

    تحياتي لك [/color]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-11-15
  9. الحدالقاطع

    الحدالقاطع عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-19
    المشاركات:
    1,886
    الإعجاب :
    0
    في الظلام ينقطع المسير وتخرج الحياة والثعابين اه من الظلام
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-11-15
  11. ابوقيس العلفي

    ابوقيس العلفي شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2001-04-25
    المشاركات:
    5,511
    الإعجاب :
    1
    نص مقتبس من رسالة : سميـــر محمد
    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]
    عركته الأحداث ولم يصنعه الموقف.
    لن أقول تبنيت المتناقضات ، وسأقول جانبك الصواب عزيزي سمير .
    ولو تأملت جيداً في ما خطته أناملك وليس ما قاله سواك لتبين لك . أنك قد قلت بما معناه أن رجالاً وفي كل الأحوال هم من يصنعون المواقف بغض النظر عن مهية ونوع وإتجاه هذه المواقف ، وآخرون تضعهم هذه المواقف على المحك فإما أن يحسنوا التعامل معها بحنكة وأقتدار ليحولوا مساراتها على غير ما أتت به رياحها وبالتالي يخرجوا منها بأقل قدر من الخسائر ، أو يفشلوا ويكون مصيرهم الإنجراف .

    1- أزمة الخليج موقف ... صنعه رجال غير فخامة الرئيس .

    2- حرب الأسنزاف التدميرية موقف ... صنعه وتبناه وموله الحزب الأشتراكي منذ بداية فترة حكم فخامة الرئيس وماقبلها.

    3- أزمة أرخبيل حنيش موقف ... صنعته أرتيريا ومن وراء أرتيريا .

    4- حرب الردة والأنفصال موقف ... صنعه مهرة صنع الكوارث في الحزب الأشتراكي .

    هذه وغيرها من المواقف الملغومة قد وضعت فخامة السيد الرئيس كما اسلفنا على المحك ، وما كان للتعامل مع كل موقف أن يكلل بالنجاح المشهود لو لم تكن هناك قبل كل شيئ الخبرة الكافية تليها الأرض الصلبة للأنطلاق ، والحسابات الدقيقة ، والأجندة الفاعلة .

    إذاً فالصحيح استاذي سمير هو أن فخامة الرئيس بقدرته ومشيئته وعظمته قد صنع مواقفاً مكنته من تحويل مسارات تلك المواقف التي لم تأت كما شاءت إرادته ، هكذا ينبغي أن تكون القراءة الصحيحة.
    سلام.[/grade]
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-11-15
  13. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    نص مقتبس من رسالة : الحدالقاطع
    أخي الحد القاطع

    لو أنك تترك الرموز والغموض
    وتكون واضحا مباشرا
    مثل أسمك
    "الحد القاطع"

    ولك
    خالص التحيات
    وصادق الدعوات
    وأشهى التمرات
    وخواتم مباركة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-11-15
  15. النجيب

    النجيب عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-11-01
    المشاركات:
    474
    الإعجاب :
    0
    up
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-11-15
  17. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0

    كان وعمل ووصل وبان وفصل وقيس ورسم واضحئ .. كل هذه الكلمات لم تعد تجدي نفعا إذا ما قيست مع واقع مُحترق تحت الاقدام اليوم ، إذا ما قيست بواقع أبلط أملط أزلط يفترض إن يكن هو المقياس والميزان لما نريد ويريد الشعب والوطن في ضل ضروف محليه وإقليميه ودوليه بالغة التعقيد والخطوره .......

    صالح محنك ، صالح ثاقب النظر ، صالح صاحي البدن والبصيره ويسوق سياره والخ ... من هذا الكلام فدعوه للمساكين والعامه يتبادلوه في شوارع صنعاء وباب اليمن وغيره من بقع التعبئه الخاطئه للامين والجهله الذين لا يفهمون الحقائق ولا يحللون وضع ولا يفكرون بعقليات تواكب الوضع وتطمح لتحسين وضع اليمن وترسيخ وحده حقيقيه للارض والانسان ..

    أين الحنكه ؟ أين الكذب ؟ أين الوطنيه والغيره عند هذا الرمز ؟؟
    لويريد الوحده تترسخ وتبقى لعمل لها بالاصول ولو إنه بالفعل كما تروجون له لعمل القليل فقط ولضحى بمليار دولار فقط من مليارات نفط المسيله وشبوه وبه ثبت وبناء واسس ورسخ وبين الوطنيه من روث الحمار وأنتم بالصيانه ..


    ليس بجديد إن نلحظ تحيز في قلم الاستاذ عادل أحمد الذي كثير ما يجر السحوب على نحو سافر دون حياد وإن قال إنه حيادي ، وليس بجديد إن نلحظ الوالد القدير تايم يكيل ويكبع بنفر مخروم وفق ما يراه أنسب لقلمه الاخطبوط دائما .. وليس ايضا بجديد إن يأتي قلم الوالد القدير والشاعر الكبير ابو قيس العلفي على نفس النمط القديم في تصوير الرمز وكأنه زايد بن سلطان أل نهيان وكأن 7/7 يوم الفتح المبين ...


    انا هنا لا أبحث على إختلاف ولا أريد لأاحد من الزملأ إن يندفع على هذا النحو في تسميتي كأشتراكي متهور يلعب بطماش ، لإن الاختلاف اساسا قد ولد قبل وجودنا كأجساد هنا وهناك بل وقبل وجودنا كأفكار وأقلام تكتب وتنبش وتثرثر وتتحيز وتغفل وتبرز هنا أو هناك بحسي الهواء والمزاج ، ولإنه أي الاختلاف فارض نفسه في كل قلب وجمجمه بخلفية الانتماء المناطقي والطائفي منذ الازل مع الاسف ..
    فمع كل ذلك فرغبتي اليوم هي التقليل من حدته التي تتطاول على السنام وترتمي في الارض كسهام الغوارس وتدمي جسد الوطن وتزيدنا تمترس كلا بجبهته وخلف عتاده وعدته ودشمته ويقول المتمترسون وحده ووطن واحد دون خجل ..

    إنني اراها وبحق منكم بتله وفروسيه وعنجهيه وطلاسم في أشلأ وطن يتهتك ويتعرض لأشد المخاطر اليوم ،
    لو إنكم تتفكرون مع أنفسكم ثوان فقط لعرفتم ما أرمي إليه ولعرفتم إنكم لم تعانقوا ما يفترض إن تعانقوه لأجل اليمن والوحده ولأنسلختم بأقلامكم إنسلاخ كامل عن النظام الفاسد ورمزه ..

    المريض فوق فراش الموت من الألم .. والدكتور يقول للناس مريضكم بخير ومعافئ وسليم ..!!


    يا أخواني إذا كان الخطاب على هذا النحو والسياسه حسب سالفكم هكذا والوطنيه علة مقاييسكم لقلنا سلم علةى الدنيا ..
    الطريقه والاساليب التي تتناولون فيها قضايا الوطن طُرق وأساليب تُحيزيه بحته ريحتها الشمال كل اليمن وكل الوحده ..
    لا الاحظ تقدم لافي مفرداتكم ولا في أساليب تناولكم ولا أهدافكم وحججكم .. وإذا ما أستمره أقلامكم وأفكاركم على هكذا حال فالحقيقه إن حزني سيدوم وإن أملي فيكم كاد يكون وهما ..


    لكم إن تتصوروا أفكار ومفاهيم وحوار وعقليات الزمره لأخرى المختلفه معكم بالرأي هنا أو هناك .. تصوروا كيف يمكن إن تتجاذب وتتفاعل مع حديث داخل كرتون مختوم وربما داخل علب تصدرونه دون الاخذ بمواصفات السوق والطلب ..

    الحقيقه المره (ورحم الله عبدالحبيب سالم مقبل لإني ذكرته مع ذكر المُره ) الحقيقه المره هو إنكم تخافون على الوحده خوف غير مُبرر أبدا وربما حتى من أنفسكم وأقلامكم ، خوف ينم عن جهل لحقائق كثيره لم تصلوا في مدكم وتفكيركم إلى مستواها لأن مستواها هو طول وعرض اليمن !!

    خوف ربما هو إحساس عكسي بشعوركم إن أخوانكم في الجزء الاخر مضلومون والباطل يُمسهم بجور ولإن وسائلكم كأفراد قد لا تغير ولا تسعف حالهم ولا تغير منكر .. ولما لم يكن ذلك ممكنا رأيتم إن تمشوا بنفس النفق بفرضية إملائيه غير مباشره عليكم من النظام القائم نفسه ...
    خوفكم بالفعل غريب جدا إلى درجه تجعلنا نتصوركم وكأنكم تربيتم داخل محراب كله قح قم طح .. خوف باين وملحوظ إلى درجه يتوهم معها القارئ وكأنكم الرديف الاخر لعصابة الحُكم اليوم ولكن بسلاح رشيق أخر وبزخات ضبابيه ، وعلى الرغم من إني شخصيا أعرف أقلامكم عن قرب واتفق مع كثير من ما تطرحون وتكتبون وأتبادل معكم الرأي عبر وسائل إتصال مباشره إلا إن الاستنتاج هكذا موجود عندي بعد عن عجزت عن العثور على مفصل لكم ، وما بالكم عند القارئ العابر..

    قد يقول قائل منكم كيف ولماذا ؟؟

    اقول لكم في إبراز مثل معين وبسيط ... حال أخوانكم في الجزء الجنوبي من الوطن اليمني بعد حرب صالح والزنداني المدمره عليه في ذلك اليف الجحيم ... الوضع هناك منذُ ذلك الحين وإلى اليوم وضع ليس على مايرام ابدا والناس تعاني مالا يتصوره فكر واحد منكم وأنتم في كندا ومصر وامريكا وغيرها من مدن المسسبي وكراسي السلطه ..

    إن الناس تعاني الثالوث الرهيب اليوم والملاريا عادة والكنم عادة والجذم والبهق والبرص وكل أصناف البلأ موجوده بعد إن أختفت من زمن بعيد من ارضنا .......

    هل سطرت اقلامكم لذلك الوضع المشين كلمة إنصاف يوما ؟؟

    هل طالبتم بإعادة حقوقهم ووضائفهم وغير ذلك من ما سُلب عنهم وهم أخوان لكم في الارض والعرض والدين ؟؟

    هل طالبتم رئيسكم المُكتف بإن يكف عن زرع الفتن في شبوه وأبين والضالع ويافع وحضرموت الداخل التي كل يوم تزيد الناس هم فوق همهم ؟؟؟

    هل طالبتموه بإن يلتفت لوضع الناس هناك وإن يعيد الكوادر والاساتذه إلى وضائفهم ومناصبهم ومواقعهم الطبيعيه .....؟؟

    هل منكم أحد زار معسكر العائدين في صنعاء والخوخه والمخاء والضالع ليرى كيف يتم التعامل مع العقداء الجنوبيين من قبل الجنود والرُقباء الشمالييين ؟؟؟

    لم يحصل منكم ذلك ولا أتصور إن يحصل لإن القاعده ليست هكذا بحسب ما كشفت تفاصيلها الايام لنا وللقُراء ..

    أين الاخاء وإين حق الدين والقيم والجار والأهوليه ؟؟
    بل إين الحس والواجب الوطني والغيره ؟؟؟
    أين القلوب الرقيقه والافئده اللينه يا أهل اليمن ؟؟


    الجنوب بالنسبه للشمال سعوديه رقم 2 وبالتلي فالوضع بالنسبه لهم هو هو وتصوروا إن حتى المقاهي والاكشاك في الجزر بعماله شماليه .. ليس مني نظره عنصريه إذا تصورتمها هكذا بل تسليط ضوء على أمر واقع وحاصل بما يفيد إن الوضع بالنسبه لأبناء الشمال بعد الحرب تحسن على حساب وضع أبناء الجنوب الذي يزداد كل يوم سوء ..


    دعوا الاشتراكي ودعوا البيض ودعوا أكتافهم فهم أبصر بحل مشاكلهم وليت كان عاش جارالله بس يا هوين عليه وصالح مصلح وعنتر والربادي وغيرهم من الرجال الذين يحركون الواقع بالدواحن ..


    أما إن تظلوا بنفس التلم والجنيد فلكم ولأنفسكم ما أردتم أما الوحده فهي بريئه منكم ومن كتاباتكم وللمضلومين رب ينصفهم وغدا ليس لعليكم ولكم دينكم وديدنكم إلى إن يلتفت إلى يمنا القدر ويمدها الفجر بإشراقة اشعه ذهبيه تعيد الحياه وتنهض بالحق ...


    والسلام عليكم


    امخلص
    صادق الود
    ابو عهد الشعيبي
    كوانجو
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-11-16
  19. وهــwahajــج

    وهــwahajــج عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,935
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .........

    اخي عادل اشكرك على هذا الموضوع .........
    بس في الاول اسألك ايش تقصد بكلمة بطل على اكتاف الاشتراكيين .....:confused:
    كنت اتمنى انها تكون بطل رغم انف الاشتراكيين ....:D

    المهم على عبدالله صالح وكما قلت من قبل رئيس ذكي وليس لذكائه حدود .........
    وبذكائه اصبح بطلا واسطووره تاريخيه سيظل يذكروه الناس ليس فقط في اليمن بل في اغلب الدول العربيه سنين طويله ........
    فهو الرئيس الذي استطاع توحيد القطرين رغم انف الاعداء والحساد ويكفي هذا ليكون بطل ........
    فهو في حرب 94 لم يواجهه الاشتراكيين فقط بل واجهه عدة دول كبيره وغنيه ...........

    ولن اطيل الحديث ولن اقوم بتعديد البطولات التي تخصه لانها تحتاج الى ايام وليالي للكتابه عنه وعن بطولاته وانجازاته .........

    وشكرا
     

مشاركة هذه الصفحة