منوعات شعرية

الكاتب : ghareeb   المشاهدات : 400   الردود : 2    ‏2001-07-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-07-31
  1. ghareeb

    ghareeb عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-07-13
    المشاركات:
    989
    الإعجاب :
    0
    أخي أنت حرٌ وراء السدود .. أخي أنت حرٌ بتلك القيود

    إذا كنت بالله مستعصما .. فماذا يضيرك كيد العبيد

    أخي ستبيد جيوش الظلام .. و يشرق في الكون فجر جديد

    فأطلق لروحك إشراقها .. ترى الفجر يرمقنا من بعيد

    أخي قد أصابك سهم ذليل .. و غدرا رماك ذراعٌ كليل

    ستُبترُ يوما فصبر جميل .. و لم يَدْمَ بعدُ عرينُ الأسود

    أخي قد سرت من يديك الدماء .. أبت أن تُشلّ بقيد الإماء

    سترفعُ قُربانها ... للسماء .. مخضبة بدماء الخلود

    أخي هل تُراك سئمت الكفاح .. و ألقيت عن كاهليك السلاح

    فمن للضحايا يواسي الجراح .. و يرفع راياتها من جديد

    أخي هل سمعت أنين التراب .. تدُكّ حَصاه جيوشُ الخ

    فأنت ومالك الدنيا ســـواء إذا مــا كنت ذا قلب قنوع

    فلا أرض تقيه ولا سمـــاء ومن نزلت بساحته المنايــا

    لاتنه عن خلق و تأتي مثله عار عليك اذا فعلت عظيــــــم

    الناس داء و داء الناس قربهم وفي اعتزالهم قطع المودات

    إذا ما كنت ذا قلب قنوع فأنت و مالك الدنيا ســـــواء

    دع الأيام تفــعل مــا تشاء وطب نفســا إذا حكـــم القضاء

    و لا ترج السمــاحة من بخيــــل فما في النـــــار للظمـــآن ماء

    سلام من صبا بردى أرق و دمع لا يكفكف يــا دمشــق

    دم الثوار تعرفه فرنســــا و تعلم أنه نــــــــور و حــــق

    بلاد مـــات فتيتهــا لتحيــا و زالوا دون قومهم ليبقوا

    و للحرية الحــــمراء بـــاب بـكـل يــــد مضـــرجة يــدق

    إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه فصدر الذي يستودع السر أضيق

    و العود لو لم تطب منه روائحه لم يفرق الناس بين العود و الحطب

    على قدر أهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرام المكارم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-07-31
  3. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    صباحك روعه

    لأنك أنتقيت أروع الروائع
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-07-31
  5. ghareeb

    ghareeb عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-07-13
    المشاركات:
    989
    الإعجاب :
    0
    شكرا اخي ابن ذي يزن على الاطراء
     

مشاركة هذه الصفحة