مذكرة القاضي الأسباني في حق الصحفي تيسر علوني وحقائق جديدة

الكاتب : الصـراري   المشاهدات : 576   الردود : 4    ‏2003-11-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-12
  1. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    السلام عليكم ورحمة الله ..
    هنا وقفة مع ملخص ماصدر عن مطبوعات إعلامية ونقاشات تلفزيونية وإصدارات ثقافية .. تناقش الأحداث التي عصفت بعالمنا ...

    لاشك ان مذكرة القاضي الأسباني وما اقتضته من صدور حكم مؤقت بالإفراج عن الإعلامي العربي محمد تيسير علوني نبشت في ذاكرة الملفات القديمة الكثير من الحقائق التي لابد أن يعاد ترتيبها في نظريتنا لأحداث الحادي عشر من سبتمبر منها انه إذا كان التنفيذ قد تم وبما حسمه الأغلبية على أيدي أفراد القاعدة وتأكيد أسامة بن لادن لهذا التنفيذ فإن المخابرات الإسرائيلية لها دور تتضح معالمه مع كل يوم أبرز هذه المستجدات تذكيراً بها مايلي :

    1- المصورون الخمسة :

    حيث أشار الدكتور ديوك ( عضو مجلس النواب الأمريكي الأسبق ) .
    الى أن هناك خمسة مصورين صهاينة كانوا متواجدين على سطح بناء قريب من مبنى مركزالتجارة العالمي في نيويورك في وقت مبكر صبيحة 11سبتمر لتصوير الهجوم على المبنى الضخم ،وهذا يؤكد الإطلاع المسبق للصهاينة على مخطط الأحداث وضلوعهم فيه .

    2-مزاعم كاذبة :

    تأكيد توارد الاخبار بكذب مزاعم المصادر الإسرائلية بقدان " 4000" يهودي في الأحداث التي حدث وعدم وجود اي قرينة على فقدهم .

    3- المتاجرة بالتفجيرات .

    وهناك قرينة تؤكد مسئولية الصهاينة عن التفجيرات والأحداث المأساوية في 11 سبتمبر ، ألا وهي قيام الثري الصهيوني المعروف ( لاري سيلفر شتاين ) بشراء مبنى مركز التجارة العالمي في نيويورك وعقد الخدمات لهذا المبنى بحوالي (5) خمسة مليارات دولار قبل التفجيرات بحوالي 3 اشهر ، وقام بالتأمين على المبنى بحوالي 8 مليارات وعندما حصلت التفجيرات وانهار المبنى صبيحة 11 سبتمبر 2001 حصل الثري الصهيوني سيلفر شتاين على القيمة كاملة للتأمين ، وقبض الـ8 مليار دولار ، وهكذا حقق الثري اليهودي أرباحاً تقارب 3 مليارات عن طريق المتاجرة بأرواح الناس .
    والمتاجرة بالأمن الأمريكي والإنساني ، والمتاجرة بالتفجيرات ، في أناس أوضح القرآن الكريم حبهم للمال ولو بالدوس على كل القيم .

    ويؤكد الإطلاع المسبق للصهاينة على مخطط التفجيرات ويؤكد أيضاَ ضلوعهم في الإعداد والتخطيط لهذه التفجيرات ، ويؤكد مسئوليتهم بشكل واضح ومؤكد

    4-شركة الملاحة الإسرائيلية :

    وهناك حقيقة مهمة تؤكد ذلك أيضاً وهي إنسحاب شركة الملاحة الإسرائلية من مكاتبها في مبنى مركز التجارة العالمي قبل حدوث التفجيرات رغم أن عقد إيجار مكاتب الشركة المذكورة كان مفتوحاً وساري المفعول في تلك الفترة .

    5-المضاربات على الأسهم :

    وهناك حقيقة أخرى ايضاً تؤكد على الإطلاع المسبق للصهاينة على مخطط التفجيرات وهي حقيقة المضاربات التي قام بها الصهاينة في بورصة نيويورك على أسهم شركة الطيران الأمريكية المقرر خطفها في احداث 11 سبتمبر مثل شركة " يونايند ايرلاينز " وغيرها وقد حقق الصهاينة أرباحاً مالية كبيرة كبيرة في هذه المضاربات طيلة حوالي 3 اشهر قبل حصول التفجيرات ، وهذا يؤكد المتاجرة الصهيونية بأرواح الناس في الولايات المتحدة والمتاجرة بالأمن الأمريكي والامن الإنساني .

    6- الصحافة الألمانية :

    أشارت الى معظم هذه الحقائق الصحافةومراكز البحوث والدراسات الالمانية والأوروبية والامريكية والعالمية ، وأشار الى معظم هذه المعلومات الإعلامي العربي الكبير سعيد دودين في حوار شارك فيه الخبير والباحث والمحلل السعودي المعروف الأستاذ عبد الله الصبيح من جامعة الإمام في الرياض ، وذلك في ندورة تلفزيونية معروفة ضمن برنامج إسبوعي معروف بعنوان : ماذا بعد ؟ بإدارة وإشراف الأستاذ عمرو ناصر .

    7- الخدعة الكبرى :

    *وقد أشار الكاتب الفرنسي تييري ميسان الى حقائق وتساؤلات مهمة حول أحداث تفجيرات 11 سبتمبر في كتابه الشهير بعنوان " الخدعة الكبرى " وقد منع دخول هذا الكتاب الى الولايات المتحدة الأمريكية .
    وقد استضافت فضائية الشارقة الكاتب المذكور في حوار مهم حول كتابه المذكور وحول قضايا أخرى في أواخر العام المنصرم 2002.

    +8- المرشح الديمقراطي :
    وقد أكدت مصادر مقربة من المرشح الديمقراطي للرئاسة الأمريكية القادمة ( ليندون لاروش ) على حقيقة مهمة وخطيرة أخرى ، وهي أن رئيس الوزراء الصهيوني شارون يعتزم القيام بتفجيرات جديدة في الولايات المتحدة الأمريكية على غرار 11 سبتمبر وأن شارون قام بتكليف رافي إيتان بالاشراف على تنفيذ هذه التفجيرات وقد أشارت صحيفة البيان في دبي الى هذا الأمر بتاريخ 13/12/2002 نقلا عن موقع لاروش على الإنترنت .

    كل هذه الحقائق الهامة ، والأدلة الدامغة والمؤشرات الواضحة تؤكد مسؤولية الصهاينة عن الاحداث والتفجيرات المأساوية في أمريكا والعالم بالإضافة الى مجازرهم الوحشية في فلسطين والمنطقة العربية .

    تحية وتقدير ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-11-12
  3. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    لقد تابعت حواراً بين الكاتب الفرنسي تييري ميسان وعضو الكونجرس الأمريكي - لم أعد أذكر اسمه - حول كتابه الخدعة الكبرى في برنامج الاتجاه المعاكس على قناة الجزيرة , وقد وضع الكاتب جملة من الأمور أمام عضو الكونجرس الأمريكي التي لم يجد أمامها سوى اللف والدوران على الطريقة الأمريكية , وكان من ضمن الإشكاليات التي طرحها وعلامات الإستفهام التي قذفها في وجه الرجل ما يأتي :

    أ- أعلنت الولايات المتحدة الأمركية على أنها لم تعثر على على الصناديق السوداء وهذه الصناديق بطبيعة صناعتها مصممة لتحمل درجات الحرارة المرتفعة الناجمة عنم الحريق أو الصدمات مثلاً , ولكن فوجئنا بأن الولايات المتحدة تعلن تبخر هذه الصناديق واختفائها تماماً نتيجة لقوة الاصطدام ..

    ب- على الرغم من كذبة انصهار الصناديق السوداء , إلا أن الأمريكيين وجدوا جوازات السفر الورقية وبعض المتلقات سريعة الحرق , مع أنهم لم يجدوا الصناديق السوداء؟؟؟؟

    ج- تصرح الولايات المتحدة بأنها لم تعثير على أي دليل من داخل الطائرات نتيجة لقوة الاصطدام العنيف , وبالمقابل وجدنا أن المخابرات الأمريكية تطالعنا بأسماء الذين قاموا بالعمليات والطائرات التي تواجدوا عليها , بل وصل الأمر إلى نقل بعض الرسائل الصوتية عبر التلفونات السيارة التي سجلت بين بعض ركاب الطائرات واقاربهم , ولا أدري كم هي الفترة اللازمة لأن يحكي هذا الراكب تفاصيل عملية الاختطاف , على الرغم من أن الرحلات كانت بعيدة عن نيويورك وتوفر فترة زمنية كفيلة بأن يصف الركاب بالتفصيل ما يتم على متن الطائرات , فلماذا لم تظهر إلا رسائل بسيطة ومقتضبة تم عرضها على الملأ , ثم يطالعنا المحلل الأمريكي بعد أيام إلى أنه وجد تسجيلات أخرى قادت إلى تأكيد الشكوك الأمريكية حول ضلوع القاعدة بهذه التفجيرات من جهة , ودعم القائمة المذكورة من جهة أخرى , على الرغم من أن هذه التسجيلات للمكالمات الصوتية لم تبثها الولايات المتحدة كما عنيت ببث أول اتصال ..

    هذا وهناك العديد من النقاط التي أثارها المؤلف ولم يجب عنها عضو الكنجرس الأمريكي بشفافية وصدق بل لجأ إلى الكذب والادعاءات , واستند على كا ما أحدث بعدها من أمور دون مناقشة هذه الأدلة الدامغة ..

    والسلام عليكم ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-11-12
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    نص مقتبس من رسالة : الصـراري
    أخي الصراري

    دعني اولا اؤكد أعتقادي بأن ما اوردته لا يرقى الى مستوى الأدلة الدامغة وإن كان يتضمن حقائق هامة ومؤشرات واضحة بحاجة الى مزيد من البحث والتحري والإستقصاء.

    والمشكلة أن طرفي القضية أمريكا و "بن لادن وأمثال بن لادن" يرفضون البحث في هذه الحقائق والمؤشرات وكل طرف منهما يسعى الى غرس وتأكيد وترديد رؤيته الأحادية التي تفتقر الى الدليل والمنطق.

    فأمريكا تعتبرها مواجهة شاملة عسكرية وسياسية واقتصادية وثقافية و "من ليس معنا فهو ضدنا"!

    و "القاعدة" تسمي ماحدث ب "غزوة مانهاتن وواشنطن" ويظن المتحمسون لها أن "قاعدتهم" قد قسمت العالم الى "فسطاطين، فسطاط إيمان لانفاق فيه وفسطاط كفر لا إيمان فيه!

    وأمتنا بين هؤلاء واولئك تدفع ثمنا باهضا لايعلم إلا الله مداه.

    ومع أنه لايمكن المقارنة الشاملة بين كلي الطرفين، إلا أن تطرف كلا منهما وسعيه الى فرض رؤيته الأحادية للأحداث "مع او ضد" يضع أكثر من علامة استفهام من المؤسف أنها تغيب على من يُتوسم فيهم النظر في كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم لفهم سنن الله في التغيير.

    ولك
    وللجميع
    خالص التحيات
    وصادق الدعوات
    وأشهى التمرات
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-11-12
  7. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    نص مقتبس من رسالة : alshahidi
    الشكر الجزيل لإثرائك المتميز أديبنا الشاحذي .
    نعم لربما اسفرت الأيام عن الكثير في هذا الأمر الذي دبر بليل وأغرقت غيومه ومازالت سماء وأرض اوطاننا ، شي يشي بأنفاس خبيثه رتبت الأمر بدهاء غير عادي لايملكه سوى أحفاد القردة والخنازير مع وجود تمازج عجيب في التخطيط والاداء الشئ الأكيد أننا كأمة أقحمنا فيه ومدت جسور من لهب تصلي أوطاننا الكثير من المذلة والنهب والسعي لكشف جذور هذه الجسور ربما كان اولى مراحل العلاج ...
    تحية وتقدير ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-11-12
  9. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    Re: Re: مذكرة القاضي الأسباني في حق الصحفي تيسر علوني وحقائق جديدة

    نص مقتبس من رسالة : Time
    أخي تيم
    إن لم يرتقي ماكشفته الأدلة الى مستوى الدليل الدامغ فدعنا نتفق على أنه أولى ثغرة الجدار لتتضح الرؤية أكثر ، فلعمري قبل أن أقف على مايحدث من تضييق وخنق ، وانفجارات وضحايا لابد من معرفة المنهل حتى يقطع وتقتلع جذوره أما أن نقف عند السبل فهي كفيلة بتفريقنا أكثر من سبعين فرقة .

    الماكينة الإعلامية لليهود صوت جعجعتها عالي المد ولابد من وجود من يملك العزم لخوض الغابة بدون الإلتفات الى الوراء للوصل الى المنهل وحمل الدواء .

    وسنن الله في التغير جارية بتدافع الناس شئ يقيني لكن ما أنتظره السابقون من إنفجار ليقودوا زمامه مسألة إنتظارهم محل نقد وصنع الحدث جدير بكل ذي عزم ..
    لرائع حضورك تحية وتقدير ..
     

مشاركة هذه الصفحة