حكم من أفطر في رمضان غير منكر لوجوبه

الكاتب : عموري   المشاهدات : 382   الردود : 0    ‏2003-11-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-10
  1. عموري

    عموري عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-30
    المشاركات:
    20
    الإعجاب :
    0
    حكم من أفطر في رمضان غير منكر لوجوبه
    19- ما حكم من أفطر في رمضان غير منكر لوجوبه ، وهل يخرجه من الإسلام تركه الصيام تهاونا أكثر من مرة ؟

    الجواب: من أفطر في رمضان عمدا لغير عذر شرعي فقد أتى كبيرة من الكبائر، ولا يكفر بذلك في أصح أقوال العلماء، وعليه التوبة إلى الله - سبحانه - مع القضاء.

    والأدلة الكثيرة تدل على أن ترك الصيام ليس كفرا أكبر إذا لم يجحد الوجوب وإنما أفطر تساهلا وكسلا. وعليه إطعام مسكين عن كل يوم إذا تأخر القضاء إلى رمضان آخر من غير عذر شرعي لما تقدم في جواب السؤال السابع عشر.

    وهكذا ترك الزكاة والحج مع الاستطاعة إذا لم يجحد وجوبهما فإنه لا يكفر بذلك. وعليه أداء الزكاة عما مضى من السنين التي فرط فيها، وعليه الحج مع التوبة النصوح من التأخير لعموم الأدلة الشرعية في ذلك الدالة على عدم كفرهما إذا لم يجحدا وجوبهما. ومن ذلك حديث تعذيب تارك الزكاة بماله يوم القيامة ثم يرى سبيله إما إلى الجنة وإما إلى النار.


    أجاب على الفتوى فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله بن باز رحمه الله
     

مشاركة هذه الصفحة