صفارة الإنذار

الكاتب : حارق خارق   المشاهدات : 464   الردود : 5    ‏2003-11-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-07
  1. حارق خارق

    حارق خارق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-30
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    شعر محمد الحسناوي :

    قصيدتان من ديوان "في غيابة الجب" الذي نظمه الشاعر محمد الحسناوي وهو في سجن الرأي مع قادة الحركة الإسلامية التي اعتقلت في فتنة إبراهيم خلاص عام /1967م/ ولم يفرج عنهم إلا بعد نكسة حزيران مباشرة.

    صفارة الإنذار
    قيل: اليهود من جديد ينبحونْ

    سيفعلون في غدٍ مايفعلونْ

    ونحنُ في السُّجون!

    شهرٌ مضى، ونحنُ في السجونْ
    لاذَنبَ إلا أننا نريد:

    الشمس والهواءْ

    وحصَّة الأرنب في حديقةِ الحَيْوان

    نريد ما أَرادت السماءْ

    المجد للإنسان

    السمع والفؤاد والعيون

    والمجد للإنسان

    * * *

    يابُؤْس مَنْ ينتظر النَّحَّاس

    يُسلمُه وقيدَه بضاعةٍ مزجاةْ

    * * *

    مِنْ جُبِّنا

    من حِقدِنا

    من ألفِ ألفِ مخلبٍ في كفِّنا

    سننقبُ الجدران

    سنملأُ الأسواق

    ونفجأُ النخَّاس والقرصان.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-11-07
  3. حارق خارق

    حارق خارق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-30
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    لا تسحُروا الأبصار

    عَلا نُباح الحفنةِ اليهود

    لم نسمع النُّباحَ لكنِ الصَّدى

    عَلا هديراً في صُراخ السادةِ العربْ!

    لقد مُنِعْنَا العَيْشَ والصَدى

    ما أَنكر الصَّدى

    والعيش.. بين العيش والرَّدَى!

    * * *

    الضجَّة الصفراءُ تمخضُ المَدينهْ

    نسمعها تقرعُ أَبوابَ الدهَّاليز الحصِينَهْ

    الطائراتُ في المنام والمهاجعْ

    الكهرباءُ عُصِّبَتْ عيناها

    ليلَ نهار

    * * *

    الرُعبُ كدَّب الدعاوى، أَسقطَ الأَصباغ

    ما أَكذب المِذياع!

    أَزيزُه يشكِّك الأَسماع

    يُنْذِرُ حتَّى بضياع الخفِّ ياحُنَيْن

    "عاوي الكلاب لاَيعضُّ

    عاوي الكلاب خائرٌ جبان"

    * * *

    أيتها الظُّنون!

    موتي لِيحْيا شَعْبُنا المسكين

    نحن عَرَفْنا البدْءَ والنهايةْ

    وعقدةَ الروايةْ

    نحنُ وضعنا القيد في أَرجُلِنا

    لأَننا لم ُنمهِلِ الحُواةْ

    لأَننا صِحنا اكشفوا الأَستار

    لاتسحروا الأَبصار!

    * * *

    أَيتها الظُنون:

    نحن صَدَقنا شعبَنا، فلا تُصدِقينا

    لأَجلِ كلِ حبةٍ من قمحِنا

    لأَجلِ كلِ زهرةٍ من روضِنا

    كوني كما ترجو النساءْ

    كوني كما ادَّعى الدَّجَّال

    وكذَّبينا

    * * *

    أيتها الظنون:

    تُججِلُنا الشَماتهْ

    بفارسِ مُجَعجِعٍ كذَّاب

    تنهشُه الغِربان في النَّهار

    في وضَح النهار

    تتركُه للريح للذئاب

    دمنةُ قبرٍ حائلهْ

    كان.. جِبالاٍ من أَملْ

    وكان شَهْداً للجياع

    يصرخُ فالأَرض نُشور

    وألفُ بركانٍ يمور

    وفجأَةٍ بغُدوةٍ تبخَّرَ الجبلْ

    تقاطر النحلْ

    اندلقتْ أمعاؤُنا الخواءْ

    بحَّ الهرير

    أَيتها الظنون:

    ما أَعذبَ الحقيقهْ!

    ما أَحمض الحقيقه!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-11-07
  5. حارق خارق

    حارق خارق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-30
    المشاركات:
    19
    الإعجاب :
    0
    الشهيد محمد رامي الدّرة يتحدث محمد الحسناوي

    الشهيد محمد رامي الدّرة يتحدث
    شعر : محمد الحسناوي
    -1-
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    رامٍ أنـــا ، لــكــنـنـي مـرمـــيُّ = الأصــلُ زاكٍ و الـجـِواء رَديُّ
    لـي قصـةٌ شـابَ الزمانُ بســردِها = فـاغتـالـهـا واغتـالـنـي همجـيُّ
    هي قصةُ القدسِ الشريفِ ينوشهُ = يـغـشــى حماهُ ، يـدوسـهُ وثنيُّ
    (قابيل) خطَّ حـروفها الأُولى،و لم = يفترْ هتافُ شقـيـقهِ الأخويُّ
    إن جئتَ تـقتلني فلستُ بباسطٍ = كـــفّــي إلــيـكَ و إنــنـي لــقـويُّ
    تسعون نصراً للشهيدٍ ، و للرجيــــــــــ=ــــــــمِ،أبي رِغالَ، جحيمهُ الأبديُّ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    حتى الغرابُ يُميط ما كَسَبتْ يدا هُ ، و لا يُميطُ الغدرَ صهيونيُّ
    ســـفـكُ الـدّمـاءِ جِـبـلَّةٌ مـوروثــةٌ = و دمُ الطفولـةِ للـفـطـيـرِ شــهـيُّ
    الأنــبــيــاءُ دمــاؤهـم مـهــدورةٌ = شـــرعٌ تعـهـدهُ ( التقاةُ ) بـهــيُّ
    مـهـرٌ (لســالـومـيْ) نـبـيٌّ صـالــحٌ = أخـذوهُ بالمنـشـارِ و هـو نـبـيُّ
    (العجلُ) ربٌّ إن ثَغا و رَغا لـهم = و (السَّامـريُّ) شِعـارهُ مَرويُّ:
    إنْ غابَ(موسى)فالعقولُ سليبـةٌ = و الأصـفــرُ الــبَّـراقُ نــورانــيُّ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    (هارونُ) لم يكبحْ جماحَ عصابةٍ = أورى شـراهتـَها هَوىً طيـنيُّ
    ألقى إلى موسى مـقـالـيد التـوتْ = مـاذا عـســاهُ يَـفـعَلُ الملويُّ :
    لا تـَأخُذَنَّ بلحيَتيْ ، هم خالفوا = أمـريْ و أمـركَ أيـهـا المـهـديُّ
    لا تُشمتنْ بيْ عاذلاً ألـِفَ الـغِوا = يـــةَ ، لـيـلُـه كـــنـهــارهِ دَوّيُّ
    شعبٌ تمَّرَّسَ بالذنوبِ : إدامِـهِ = و طعامهِ.شـــرُّ النســاء بَـغـيُّ
    أحبارُهم كشرارِهم ،لم ينتَهـوا = عن منكرٍ ، يســعـى به دُونيُّ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    الـلـعـنـةُ الـبـلـقـاءُ وشــمٌ خـالدٌ = ما ذرَّ نجـمٌ ، أو زَقــا جـِنـيُّ
    تَتَفجرُ الأنهـارُ مـن صُـمِّ الجِبـا = لِ ،و ليسَ يندى جانِحٌ عِبريُّ
    الصّخرُأطرى من قلوبٍ غُمِّسَتْ = بالمكرِ و الكفرانِ..فهو طريُّ
    -2-

    (رامي) أنا،و أبـي (جـمالُ الـدّرةْ) = في الأرضِ ومضٌ،في السماءِ مَجرّةْ
    طـيـرانِ مـرصـودانِ فــي قــارورةٍ = مـسـنـونــةِ الـحـدّيــنِ ســنّ الشفرةْ
    قـدرُ الحـمـامِ ، إذا تــطـاولَ عُـمْرهُ = عامان : سلمٌ ،و المصائدُ عشرةْ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    في ســوقِ ( غـزةَ ) دمـيـةٌ مجـبـولـةٌ = مـن طـيـبـةٍ و بـراءةٍ و مــســرَّةْ
    تـهـفـو إلـيَّ إذا ذهـبـتُ أزورهـا = و إذا انـصرفـتُ تســوطـُني مزورَّةْ
    ساءلتُ نفسـي:هل لمـثـلي أن يـهـيـ=ــــــــــمَ بـــِهـرَّةٍ ، و بــلادهُ مُــهـتــرَّةْ ؟
    كم ذا حَلَمتُ أشــمـُّهـا و أضمُّـهـا = وإذا صحوتُ وجدتُني في حسـرةْ
    في كــلِّ عـيدٍ أسـتـحـثُ دراهمي = فــأعـدُّهـا ، و أردُّهــا للـصُـرَّة
    اليـومَ أدخــلُ جنـتـي . الـيـومَ أشــــــ=ــــــري دمـيـتـي . الـيـومَ يــومُ الـوفرَة
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    بيني و بينَ السوقِ دربٌ لاحِــبٌ = مــا غــابَ دربُ السوقِ عني مرَّة
    أحـجـارُه في خـافـقـيْ مـرصـوفـةٌ = أثــمـارهُ مـُـخــضــرَّةٌ مُــحــمـرَّة
    في كــلّ شـبرٍ لـمـســةٌ مـن والـديْ = هــذي الــرفـوفُ و هــذهِ الآجُرَّة
    من صُـنـعِ كَــفَّـيهِ جـدارٌ رابــضٌ = أعلى مشارفَهُ و أرسى صَـخْـرهُ
    بـينيْ و بــينَ الـسـوقِ هـذا نـِسـبةٌ = عـربـيَّـةٌ مـوصـولــةٌ كــالـــسُــرَّةْ
    أيــَّامُ جديْ ( هـاشــمٍ ) أيــّامهُ = بَـسَــــماتُ وِدٍّ لـم تـُـفـارقْ ثـغرَهْ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أنـــَّى التفتُّ شممتُ نـفحَ عـبيـرهِ = شَـمـَمَـاً حِجـازِيــّاً يخـالـطُ عطرهُ
    نخـلٌ و أعنـابٌ ، و إرثٌ ماجـدٌ = كـنزٌ من الأقـداسِ ضـافيْ الـشُـهرة
    خذنيْ إليهِ ،يـا أبيْ ،خذنـيْ إلى = أحضانِ (هاشمَ) واطَّرحنيْ فـترةْ
    تُورقْ عـروقيْ في ظـلالِ جِـرارهِ = شـوقيْ إلى سُــقياهُ شـوقُ الـبِذْرةْ
    طفلٌ أنا . طيرٌ أنا , أدمنتُ هـــــــــــــ=ـــــــذا السوقَ،هذا المِهرجانَ وسِحْرَهْ
    سـرٌّ إلـيهِ يـشـدُّني شــدَّ الحِـبــا = لِ إلى جِبالِ القُدسِ..شدَّ الصَّخرةْ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    لو كنتَ طفلاً يا أبي لسمعتَ تـــــــــ=ــــــسبيحَ الملائــكِ فــي ظِـلالِ الـسِّـدرةْ
    ورأيتَ أسرابَ الطيورِ الخُضْرِ تَمــــــــــ=ـــرحُ في سماءِ الخلدِ ..تصدحُ حُرَّةْ
    ما بالُ كفِّكَ ترشـُق الأزهارَ في = أســـفٍ ، تــُظلِّلُني ، تُعيدُ الكَرَّةْ؟
    هذا رصاصٌ ، أم سِهامُ دُعابَةٍ = فَـتـقـتْ جـراحَ سـحـابةٍ مُـصفـرَّةْ
    ما للِضجيجِ يَفحُّ مأزومَ الصّدى = أرتالُ شهبٍ ، أم قذائِفُ جَمرةْ؟
    إني أرى (قابيلَ)خلفَ دُروعهِ = يَســتـَلُّ أنيـاباً ، و يُـنـشِـبُ ظـُفْرهْ
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    نــارٌ و أوزارٌ تـــؤزُّ قـبـيـلَـهُ = جُحرُ الأَفاعي لا يُجاورُ جُحْرَهْ
    شاكي السلاحِ،و لا سلاحَ لنا.قِتا = لُ الـعــابـريــنَ الآمـنـيـنَ مَـعرَّة
    قد جاءنا ضيفاً،فأمسى غاصباً = أينَ الضيافةُ،أينَ طيبُ العُشرة؟
    أبتاهُ لا تقـلـقْ ، أحــسُّ بـطـعـنـةٍ = إحساسَ مأسورٍ يُـفارقُ أسرَهْ
    لـسـنا عبـيداً في شِـراكِ مخـاوفٍ = نــأتـي بــِأيـديـنـا قيـودَ الـسُـخـرةْ
    كـنَّا و مازلنـا شُـمـوسَ حضـارةٍ = ما زادَهـا الإعـصارُ إلا نـُضْرهْ
    فلتنطلقْ أرواحُنا مـن سـجنِـهـا = ولتنخـفِـسْ بـالـغـادرينَ الحُـفـرَة
    إن غابَ (راميْ) لم يغِب إخوانهُ = يتسابـقـونَ على طريـقِ الـنُّصرة
    في كـلِّ يومٍ ، كـلِّ آنٍ .. جـولــةٌ = نقضي و نُبعثُ في يَمينِ القُـدرةْ
    أبتاهُ لا تحزنْ.جراحُكَ من جرا = حِ القِبلتينِ _تباركتْ من عُسْرةْ
    هذا طريقُ الأنـبـيـاءِ : شـهـادةٌ = جَلّتْ بنصرٍ لا يُـلابـِسُ غَدرةْ
    انظرْ إلى ( قابيل َ) جُنَّ جُنونهُ = سُحُبُ الحجارةِ أوردتْهُ قـبرهْ
    انـظـرْ إلـيهِ في صـفيقِ دُروعـِهِ = و انظرْ إلينا في عَراءِ الفِـطـرةْ
    تقرأ بيانَ النصرِ فـي أحداقِنـا = مكحولةً بحروفِ آيِ (البقرة) من شعراء جماعة الاخوان المسلمين في سورية
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-11-07
  7. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أخي العزيز / حارق خارق ..

    مرحبا بك في مجلسنا الموقر ..

    نشكرك على حسن إختيارك فقد أثريت المجلس بهذه الكم الجميل من زهور الأدب

    لكن لي ملاحظة بسيطة تتعلق بإنزالك لكل المواضيع دفعة واحدة مما يحرم المتابع قراءتها والتمعن في معانيها وبالتالي يحرم المشاركات الأخرى من الصفحة الأولى
    فحبذا لو أنزلت كل يوم موضوع ليتسنى لنا متابعة ما تجود به ..

    حللت أهلا ونزلت سهلا .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-11-07
  9. الحجاجي عامر

    الحجاجي عامر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-12
    المشاركات:
    121
    الإعجاب :
    0
    مقتبس من رسالة الأخ/ درهم جباري:

    لكن لي ملاحظة بسيطة تتعلق بإنزالك لكل المواضيع دفعة واحدة مما يحرم المتابع قراءتها والتمعن في معانيها وبالتالي يحرم المشاركات الأخرى من الصفحة الأولى
    فحبذا لو أنزلت كل يوم موضوع ليتسنى لنا متابعة ما تجود به ..

    حللت أهلا ونزلت سهلا .

    أخي الحارق / ماهكذا تورد الأبل... وأخشى أن يكمل البترول عليك. ههههه..تحياتي.....
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-11-07
  11. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : درهم جباري
     

مشاركة هذه الصفحة