خطورة الشرك الأكبر ........لكل ذو عقل فاليفهم !؟

الكاتب : اليمنـــــــية   المشاهدات : 708   الردود : 4    ‏2001-07-28
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-07-28
  1. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    الحمدلله..قال تعالى {إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه},وقال {إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون}.قال الإمام القرافى فى شرحه لحديث "دحل النار رجل فى ذباب":ولذلك لم يعذره الله بالجهل فى أصول الدين إجماعا.[عقيدة الموحدين للعبدلى بتقديم سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله ص332].وقال الإمام الصنعانى رحمه الله "فإن قلت :أفيصير هؤلاء الذين يعتقدون فى القبور والأولياء والفسقة والخلعاء مشركين,كالذين يعتقدون فى الأصنام؟ قلت:قد صرح الفقهاء فى كتب الفقه فى باب الردة:أن من تكلم بكلمة الكفر يكفر,وإن لم يقصد معناها"[عقيدة الموحدين:334].

    وقال الإمام ابن القيم فى طبقات المكلفين:الطبقة السابعة عشرة:طبقة المقلدين وجهال الكفر وأتباعهم وحميرهم الذين معهم..اتفقت الأمة على أن هذه الطبقة كفار وإن كانوا جهالا مقلدين لرؤسائهم وأئمتهم إلا ما يحكى عن بعض أهل البدع أنه لم يحكم لهؤلاء بالنار وجعلهم بمنزلة من لم تبلغه الدعوة, وهذا مذهب لم يقل به أحد من أئمة المسلمين"[عقيدة الموحدين:160].

    وقال الشيخ الموفق بن قدامة: وزعم الجاحظ أن مخالف ملة الإسلام , إذا نظر فعجز عن إدراك الحق , فهو معذور غير آثم..إلى أن قال : أما ماذهب إليه الجاحظ فباطل يقينا , وكفر بالله تعالى , ورد عليه وعلى رسوله...[الدرر السنية:10\366-367].

    وقال مفتى المملكة السابق العلامة محمد بن ابراهيم رحمه الله" مسألة تكفير المعين: من الناس من يقول لايكفر المعين أبداً! ويستدل هؤلاء بأشياء من كلام ابن تيمية غلطوا في فهمها، وأظنهم لايكفرون إلا من نص القرآن على كفره كفرعون. والنصوص لاتجيء بتعيين كل أحد. يدرس باب (حكم المرتد) ولايطبق على أحد! هذه ضلالة عمياء وجهالة كبرى؛ بل يطبق بشرط.
    ثم الذين توقفوا في تكفير المعين في الأشياء التي قد يخفى دليلها فلايكفر حتى تقوم عليه الحجة الرسالية من حيث الثبوت والدلالة فإذا أوضحت له الحجة بالبيان الكافي كفر سواء فهم أوقال ما فهمت أو فهم وأنكر ليس كفر الكفار كله عن عناد.
    وأما ما علم بالضرورة أن الرسول جاء به وخالفه فهذا يكفر بمجرد ذلك ولايحتاج إلى تعريف سواء في الأصول أو الفروع مالم يكن حديث عهد بالإسلام.
    وإمام الدعوة ألف مؤلفا مختصراً في مسألة تكفير المعين وهو المسمى:"مفيد المستفيد في كفر تارك التوحيد" بين ووضح أنه لامناص من تكفير المعين بشروطه الشرعية.
    مجموع فتاوى ابن إبراهيم 1/75
    .
    وسئل الشيخ عبدالله وابراهيم ابنا الشيخ عبداللطيف,والشيخ سلمان بن سحمان رحمهم الله عن من استدل بحديث "من صلى صلاتنا" ونحوه فقالوا "لا يستدل بمثل هذه النصوص على عدم تكفير عباد القبور إلا من لم يعرف حقيقة الإسلام ...وأما قوله نقول بأن القول كفر ولا نحكم بكفر القائل فإطلاق هذا جهل صرف لأن هذه العبارة لا تنطبق إلا على المعين,..وهذا فى المسائل الخفية التى قد يخفى دليلها على بعض الناس كما فى مسائل القدر والإرجاء ونحو ذلك..ذكر ذلك شيح الإسلام ابن تيمية قدس الله روحه فى كثير من كتبه,ولا تجعل هذه العبارة عكازة تدفع بها فى نحر من كفر البلدة الممتنعة عن توحيد العبادة..وأما قوله وهؤلاء ما فهمو الحجة فهذا مما يدل على جهله وأنه لم يفرق بين فهم الحجة وبلوغها..وقد قال شيحنا محمد بن عبدالوهاب رحمه الله فى كلام له أن الذى لم تقم عليه الحجة هو الذى حديث عهد بالإسلام أو نشأ ببادية بعيدة أو يكون فى مسائل خفية"[عقيدة الموحدين:450-452].


    وقال شيخ الإسلام محمد بن عبدالوهاب رحمه الله حول عبارة شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله"أنا من أعظم الناس نهيا عن أن ينسب معين إلى تكفير..إلا إذا علم أنه قد قامت عليه الحجة الرسالية التى من خالفها كان كافرا.."قال.."عبارة شيخ الإسلام التى لبسوا بها عليك فهى أغلظ من هذا كله ولو نقول بها لكفرنا كثير من المشاهير بأعيانهم..فمن المعلوم أن قيام الحجة ليس معناه أن يفهم كلام الله ورسوله مثل أبى بكر الصديق! بل إذا بلغه كلام الله ورسوله وخلا عن ما يعذر به فهو كافر كما كان الكفار كلهم تقوم عليهم الحجة بالقرآن مع قول الله {إنا جعلنا على قلوبهم أكنة أن يفقهوه}"..[عقيدة الموحدين:152].


    وسئل سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله فى رسالة من مصر عن دعوى العذر بالجهل فقال"دعوى الجهل والعذر به فيه تفصيل,وليس كل واحد يعذر بالجهل..فإذا ادعى بعض الناس الجهل فيما هو معلوم من الدين بالضرورة وقد انتشر بين المسلمين,كدعوى الجهل بالشرك..لا تقبل فيه دعوى الجهل ممن هو بين المسلمين..وهكذا الإستهزاء بالدين..والسب..لكن لو كان فى بعض البلاد البعيدة عن الإسلام أو فى مجاهل أفريقيا التى لايوجد حولها مسلمون قد يقبل منه دعوى الجهل.."[مج فتاوى ومقالات7\132] وانظر أيضا4\26 و1\49].


    وفى مجلة البحوث [العدد57] التى تصدر عن دار الإفتاء بالمملكة عدد ذى الحجة1420 سأل سائل من مصر سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله عن
    رجل لم يسمعه أبدا يستغيث بالأولياء إلا مرة واحدة فى مرض شديد وكان الرجل يصلى ويصوم..الخ..ولم يعرف حكم ما يفعله ولم يعلمه أحد بذلك فهل يجوز لى أن أستغفر له؟!فأجابه الشيخ:إن كنت تعلم أنه تاب عن تلك المرة فنعم وإلا فلا يجوز الإستغفار للمشركين وإستشهد الشيخ بالآيات التى تنهى عن الإستغفار للمشركين وكذلك بحديث "استأ ذنت ربى فى أن أستغفر لأمى فلم يأذن لى..".


    وسئل الشيخ ابن باز : جملة من المعاصرين ذكروا أن من قال الكفر أو عمل الكفر فلا
    ا يكفر حتى تقام عليه الحجة ودرجوا عبادة القبور في هذا ؟
    فاجاب : هذا من جهلهم ،
    هذا من جهلهم عباد القبور كفار واليهود كفار
    ولكن عند القتل يستتاب
    والنصارى كفار ، فإن تاب وإلا قتل .
    السائل : ولكن مسألة قيام الحجة ؟
    الجواب : بلغهم القرآن
    ( هذا بلاغ للناس ) القرآن بلغهم بين المسلمين ( وأوحي إلي هذا القرآن لأنذركم به ومن بلغ ) ( هذا بلاغ للناس ) ( يا أيها الرسول بلغ ) قد بلغ الرسول
    وجاء القرآن
    وهم بين أيديهم يسمعونه في الاذاعات وفي كل شئ ولا يبالون ولا يلتفتون
    ولو جاء أحد
    ينذرهم وينهاهم آذوه _ نسأل الله العافية .
    سؤال : حديث الرجل الذي قال إذا مت
    فاسحقوني ......
    الجواب : هذا جهل بعض الشيء من الامور الخفية من كمال القدرة
    وجهلها فعذر خوفا من الله ..

    مصدر الأسئلة والأجوبة: (أشرطة شرح كشف

    الشبهات للشيخ تسجيلات البردين)


    وسئل العلامة الشيخ ابن عثيمين:ما رأيك فى مسلمين يستغيثون بالسادة والأولياء وغيرهم؟
    الجواب:إذا كان فى بلاد الإسلام التى يظهر فيها التوحيد وليس فيها شىء من شعائر الكفر, وهو يعيش بينهم؛فإنه لا يعذر فيه.
    ثم بين الشيخ حال من كان فى البلاد"التى يكون فيها شعائر الشرك" ! فقال: فذلك قد يعذر بالجهل! لإنه قد يكون عاميا لايدرى عن شىء أبدا..ولم ينبهه أحد على ذلك!!
    {س1215 من أسئلة لقاء الباب المفتوح}.


    وقال الشيخ العلامة صالح الفوزان-حفظه الله- تعقيبا على ما نقله عن الشيخ الإمام محمد بن عبدالوهاب وهو قوله:
    "فإنك إذا عرفت أن الإنسان يكفر بكلمة يخرجها من لسانه وقد يقولها وهو جاهل فلا يعذر بالجهل."!
    قال الشيخ الفوزان معقبا:
    "قد يقول الإنسان كلمة من الكفر تحبط عمله كله كالرجل الذى قال: "والله لا يغفر الله لفلان , فقال الله جل وعلا: من ذا الذى يتألُى علىُ أن لا أغفر لفلان. إنى قد غفرت له وأحبطت عملك" كلمة واحدة تجرأ فيها على الله وأراد أن يمنع الله أن يغفر لهذا المذنب فالله جل وعلا أحبط عمله وغضب عليه, والإنسان قد يتكلم بمثل هذه الكلمة ونحوها فيخرج من دين الإسلام؛فالذين مع النبى لما قالوا ما رأينا مثل قرائنا هؤلاء أرغب بطونا وأكذب ألسنا وأجبن عند اللقاء يزعمون أنهم قالوهامن باب المزح ويقطعون بها الطريق بزعمهم, قال الله فيهم {قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن*لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم} دل على أنهم مؤمنون فى الأول فلما قالوا هذه الكلمة كفروا والعياذ بالله مع أنهم يقولونها من باب المزح واللعب."!! [شرح كشف الشبهات:ص70].

    وقال: "شرك هؤلاء المنتسبين إلى الإسلام أشد وأغلظ من شرك المتقدمين من أهل الجاهلية من وجهين."!![ص124].

    وسئل الشيخ ابن جبرين:
    ما حكم من وقع في الكفر والشرك جهلاً؟ وماذا يعمل؟
    الجواب:-
    يجب (أولاً) دعوته إلى الله تعالى وإلى الإيمان والتوحيد، وتعريفه بالحق والدين، وإقامة الأدلة على ذلك، ثم إزالة شبهته، والجواب عن الإشكالات التي تعرض له، فإن أصر وعاند على الشرك واستمر عليه، وجبت عقوبته ولو بالقتل، فيحل دمه وماله، ويحكم بردته، ويقتل كما يقتل المرتد، أما إذا لم تقم عليه الحجة فلا يجوز تكفيره، لكن إن تمكن من البحث والسؤال عن الدين فلم يفعل، أو قلد أهل بلده على الشرك أو وسائله، ولم يهتم لدينه، فقد فرط وأهمل، فمثل هذا لا يحكم بإسلامه، ولا يستغفر له، و يتبرأ منه، وفي الآخرة أمره إلى الله تعالى، إن شاء الله عذبه، وإن شاء غفر له، وأما من لم يسمع بالإسلام ولم يصل إليه الدعاة فحكمه حكم أهل الفترات، وأولاد المشركين، وقد تكلم عليهم الحافظ ابن كثير عند تفسير قوله تعالى: (وما كنا معذبين حتى نبعث رسولا)(الإسراء:15). والله أعلم.
    و قال الشيخ صالح بن عبد العزيز آ ل الشيــــــخ :

    فمن أشرك بالله صالحاً أو غير صالح فانه كافـر بالله لا نتوانى عن إطلاق الشرك عليه أو الكفر عليه لكن الشرك الذي يطلق عليه لا يستباح به دمه ولا أمواله ولكن هذا موقوف على البيان والدعوة قبل الاستباحة، لكن الحكم عليه يحكم عليه بأنه مشـــــرك وترتب عليه أحكام الكفار في الدنيا لكن لا يشهد عليه بأحكام الكفار في الآخرة يعني بأنه من أهل النار حتى نعلم أنه رد الحجة الرساليه بعد بيانها له بعد ما أقامها عليه أهل العلم أو أنـــــــــــــــــــــــه قــاتـــــــــــــــــــــــــل تحت رايـــــــــــــــة الكفـر ) ا.ه

    أنظر " شرح مسائل الجاهلية . الشريط الأول . الوجه أ ... في معرض شرحه للمسألة الأولى "

    وقال في موضع آخر :
    من قام به الشرك كعبدة القبور فهو مشرك شرك أكبر ونشهد له بالشرك وإنما مسألة إقامة الحجة شرط في وجوب العذاب ...كما أن اليهود والنصارى نسميهم كفار فهـــــم كفار ولو لم يسمعوا بالنبي عليه الصلاة والسلام ....

    أهل الأوثان والقبور ومن قام به الشرك فهو مشـــــــــــرك
    وترتب عليه أحكام المشركين في الدنيا ، أما إذا كان لم تقم عليه الحجة فليس بمقطوع له بالنار إذا مات وإنما هو موقوف أمره حتى تقام عليه الحجة بين يدي الله جل وعلا....

    إذن : فرق بين شرطنا لاقامة الحجة وبين الامتنــــــــــــــــــــــاع عن الحكم بالشرك ...من قام به الشرك فهو مشـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرك ترتب عليه الأحكام الدنيوية أنه لا يستغفر له ولا تؤكل ذبيحته ونحوها من الأحكام ، وأما الحكم عليه بالكفر ظاهراً وباطنـــــــــــــــــــاً فهذا موقوف حتى تقام عليه الحجة فأمره إلى الله تعالى ) ا.ه

    أنظر " شرح مسائل الجاهلية .الشريط الثالث . الوجه أ "


    أقـــــــــــــــــــــــــول : هنا ينبه الشيخ صالح إلى مسألة مهمة وهي قضية التفريق بين أحكام الدنيا وأحكام الآخرة فمن فعـل الشرك فهو مشرك ونعامله في الدنيا بناء على ذلك وأما في الآخرة فأمره إلى الله عز وجل .

    فإن قال قائل : ما دليلك على مسألة التفريق بين أحكام الدنيا ,أحكام الآخرة ؟

    قلت : ما تقول في أهل الفترة ... وأطفال المشركين لقد أجمع أهل العلم على عدم الحكم عليهم بالإسلام...أي أنهم "في الدنيا" لا يسمون مسلمين وأنهم كفار ,أما مصيرهم في الآخرة فأمرهم إلى الله عز وجل .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-07-28
  3. ابونايف

    ابونايف عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2000-12-18
    المشاركات:
    774
    الإعجاب :
    0
    بارك الله في الاخت الكريمة،بمثل هذا نذود عن ديننا ،ومرحبا بك وان جاء الترحيب متأخرا،وجعلك الله عونا لكوكبة من الاخوة الأخيار،في الدفاع عن عقيدة أهل السنة والجماعة،من أمثال الامير الضالعي ومحمد عمر وسفير وأبوعزيز...وغيرهم...وفقكم الله في درء الشبهات..وجعلها في ميزان حسناتكم...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-07-28
  5. محمد عمر

    محمد عمر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-05-07
    المشاركات:
    547
    الإعجاب :
    0
    الله أكبر ... الله أكبر ... الله أكبر ...

    وليخسأ دعاة الشرك والوثنية ...

    الله أكبر من كل متكبر جبار ...

    الله أكبر من طواغيتكم .. من شيوخ طرقكم ... من أوليائكم ...

    الله أكبر عليكم وعلى ترهاتكم وتفاهاتكم وعقولكم المريضة ...

    ( إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين .. )

    أسلمت قلبي وعقلي وفكري وروحي وحياتي وكلي وكل ما أملك وما أحب لله لا شريك ... ولا ند ...

    الله ربي ... خالقي ..رازقي ... المحيي المميت ... وإليه المرجع والمصير ...

    اللهم إن خلقا من خلقك انصرفوا عنك إلى بشر ضعفاء مرضوا وماتوا ... وأكلتهم الدود ... اللهم إنهم يستشفعون بهم دونك ... ويستغيثون بهم دونك ... اللهم اقمعهم واخذلهم وانصرنا عليهم ...

    اللهم جمد الدم في عروقهم ...

    اللهم اجعلهم يتمنون الموت كما يتمنون الماء البارد في حر الظهيرة ...

    أمين ... آمين ...آ مين ... يا رب العالمين
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-07-28
  7. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم

    أخوتي في الله


    أخي ابو نايف وأخي محمد عمر

    جزاكما الله خيرا عني وعن جميع المسلمين

    اتا هنا للمساعده في الحق ولا شي غير الحق

    لا يستحظرني نص الحديث إلا انه يتحدث على ان الرسول صلى الله عليه وسلم قال

    :ان امته ستنقسم إلا سبعين حزب وحزب واحد فقط يدخل الجنه

    ...
    وبما انه هوة قائل الحديث وصدق قائل الحديث
    فكل من يتبع سنته صلى الله عليه وسلم
    ناج لا محاله
    وهذا هوه الحزب الذي قصده الرسول صلى الله عليه وسلم

    ونحن من من يتبعونها والحمد لله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-07-28
  9. محمد عمر

    محمد عمر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-05-07
    المشاركات:
    547
    الإعجاب :
    0
    أين أنتم يا دعاة الشرك والضلالة ؟؟

    أدينا بعد دين محمد صلى الله عليه وسلم ... ؟؟؟؟!!!!
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة