بيان خاص من الإمارة الإسلامية في أفغانستان - بخصوص تحرير 91 مديرية في عشرين اقليم

الكاتب : حفيد الصحابة   المشاهدات : 536   الردود : 0    ‏2003-11-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-11-01
  1. حفيد الصحابة

    حفيد الصحابة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-20
    المشاركات:
    373
    الإعجاب :
    0
    بيان خاص من الإمارة الإسلامية في أفغانستان - بخصوص تحرير 91 مديرية في عشرين اقليم

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بيان خاص

    من الإمارة الإسلامية في أفغانستان


    بخصوص تحرير 91 مديرية في عشرين اقليم من أقاليم أفغانستان



    الحمد لله على من رفع راية الجهاد ونصره بقلمه ولسانه ويده .. والذل والخزي على من قال لا وقت للجهاد الآن وقعد عن نصرة دين الله خوفا على عياله وماله ونصبه.

    والحمد لله قاهر الجبابرة جعل للناس عبرة في الأمم الغابرة كسر كسرى وقصر قيصر وأهلك عاد الأولى ولسوف يهلك عاد الثانية أمريكا الطاغية التي حان زوالها باذن الله عزوجل بايدي المجاهدين الذين جعلوا مقابر جنوده بعدد لا تعد ولا تحصى في أرض الإمارة الإسلامية وأرض الرافدين بقيادة أمير المؤمنين ملا عمر والشيخ أسامة بن لادن حفظهما الله ورعاهما . إن أمريكا ولله الحمد وقعت في المصيدة الأفغانية والعراقية ودخلت مع نفس النفق الذي دخل معه الاتحاد السوفيتي والذي خرج من أفغانستان ذليلا مدحورا ومع خروص الروس من أفغانستان خرجت روح الشيوعية الى الجحيم ، وها نحن نرى هذه الأيام تخرج أرواح الصليبيين الأمريكان ومن معهم على ثرى أفغانستان والعراق الى جهنم . نبشركم يا معشر المسلمون أن بداية هلاك أمريكا وتفككها بدأت باذن الله من أفغانستان وستنتهي نهايته في أرض الرافدين والخلافة الإسلامية ....

    وإننا نبشركم عبر هذا البيان بمناسبة حلول شهر رمضان حتى يفرح المؤمنون ويعرف المتقاعسين والمشككين أن نصر الله قادم رغم مكر أعداء الاسلام والمسلمين ،وأن أخوانكم المجاهدون في أرض أفغانستان لن تخاذلوا عن شبر واحد لنصرة المستضعفين على أرض فلسطين والعراق وتحرير المقدسات الإسلامية من المحتلين اليهود وأعوانهم .

    وإننا نؤكد عبر هذا البيان إن وجودنا في أفغانستان الآن والذي هو آداء الفريضة وعبادة القتال لا يعني أننا نسينا المقدسات الإسلامية . فالمقدسات الإسلامية قلبنا النابض وهي مقدمة على أفغانستان في أذهاننا وقلوبنا وفي مشاعرنا وعقيدتنا . هي المقدسات التي ذكرها رب العزة في كتابه الكريم وهي مهبط الوحي .

    ولئن حيل بيننا وبين الجهاد لتحرير المقدسات الإسلامية بسبب القيود وحراس الحدود ، ولئن منعنا من مزاولة عبادة القتال في المقدسات الإسلامية . فهذا لا يعني ان أذهاننا قد انصرفت عن التفكير في المقدسات الإسلامية وتحريرها .

    لن يهدأ لنا بال ولن يقر لنا قرار وحتى نحرر المقدسات الإسلامية وبلاد المسلمين .

    ان أشباحنا في أفغانستان ولكن أرواحنا في بلاد المسلمين تحوم حول المقدسات الإسلامية ، وإن أجسادنا في الإمارة الإسلامية ولكن أفئدتنا معلقة بالديار المباركة التي دنسها أحط خلق الله في دنيانا ومواليهم وأشياعهم .

    لقد آلينا على أنفسنا أن لا نتراجع ولا نتزعزع عن هذا الطريق الرباني الواصل بين الإمارة الإسلامية والمقدسات الإسلامية . وباذن الله نحن قادمون مهما بعدت الشقة وطال الزمن وامتدت الطريق .

    وإن جهادنا ماض بإذن الله ولن تنثني لنا قناة . . إن أصابعنا علي الزناد لن تتوقف عنهم بإذن الله . . . قتال لا هوادة فيه ......قتالنا قتال من يشتاق قلبه إلى لقاء ربه إلى سعة الآخرة إلى الحور العين إلى جنات الله .... فقتلانا في الجنة وقتلاهم في النار... وأرواحنا في حواصل طير خضر تنعم بخيرات ربها ...

    فماذا إذن ! فلا الموت ولا الجراح تثنينا . . وكيف تثـنينـا وتوهن من عزمنا وعدونا كذلك يجرح . . وربنا يوصينا ((ولا تهنوا في ابتغاء القوم إن تكونوا تألمون فإنهم يألمون كما تألمون وترجون من الله مالا يرجون)) وهل يهاب المنون من يرجو لقاء ربه؟.. وهل يخشى الوغى من يتربص إحدى الحسنيين .. من يأمل النصر أو الشهادة؟.. إن عزمنا تزيده الأيام ، تقويه الانتصارات والكرامات..


    وهكذا فإن تاريخ أمتنا الإسلامية قائم على إخلاص النية لله سبحانه وتعالى والتوجه الصادق إليه واتباع هدى المصطفى - صلى الله عليه وسلم - وبعد ذلك ترى العجب .. تنقلب الموازين والحسابات .. تنقلب التصورات العقلية والمنطقيـة ((كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله )) ومن يعلم أن الله ناصره ومعينه هل يعبأ بما هو دونه؟ .. كلا والله .. فان إرادتنا لن تلين رغم كيد الأمريكان ومواليهم واجتماع العالم كله ضدنا... رغم المكر السيئ ...فإن الله يدافع عن أوليائه (( إن الله يدافع عن الذين آمنوا )) ... فلا مكر لعدو نخشاه .


    ولا بأس لقوة في الأرض تخـيفنا .. فإن الله ينير لعـباده المؤمنين ويبصرهم بمكائد الأعداء (( ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين )) . ..... نقول لهم قد طال مكوث الزبد على الأرض وامتدّت خيوطه رغم وهمها وضعفها ... نعم قد طال ليل الظلم فآن أن ينجلي .... آن أن يذهب بلا عودة ... آن أن يجر جر أذياله ويذهب عنا فإن أرضنا الآن تسبح بحمد ربها...زكتها الدماء المؤمنة وروت ثراها ... صيحـات الجهاد " الله أكبر".... فليرحل الذلّ والضيم .. فإن الجهاد قد جاء ليعيد للأمة مجدها... فليرتعد المرجفون فإن الأمة قد نالت سنّة التمكين وتوريث الأرض لعبـاد الله المجاهدين (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) . نقول لهم قد أدركت أمتنا سبب ضيمها.. قد وعت تماما كيف انفرط العقد عن يدها... كيف راحت الأندلس ... كيف غاصت هذه الأمة في وحلها ونسيت قول النبي صلى الله عليه وسلم ( ما ترك قوم الجهاد إلا ذلّوا ...) ها قد عادت الأمة لجهادها لترفع أصحابها من هذا المستنقع الآسن الذي غرقت فيه ردحا من الزمن.... هـا قد تـشــبّـثـت الأمة بأسباب نصرها وعزتها فلا وجـل بعد الجهاد بإذن الله ... فلذلك نقول نعم أن المستقبل لهذه الأمة التي تجاهد لأجل عقيدتها لأجل دينها لأجل الحرمات التي تنتهك. فلتفرح هذه الأمة بما هو آت .. وليخسأ دعاة الأمريكان وأذنابهم فإنا قادمون....


    وإننا نبشركم عبر هذا البيان ان أرواح الصليبيين قد بدأت تخرج على ثرى أفغانستان إلى الجحيم ، وإن حكومة الإمارة الإسلامية قد عادت مرة ثانية على أرض أفغانستان البطولة رغم انف االصليبيين وأذنابهم ،

    وإن اخوانكم المجاهدين قد نفذوا شريعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم بالكامل على واحد وتسعين من مديريات الواقعات في عشرين أقاليم أفغانستان بعدما حرروها بالكامل ونظفوها من نجس الصليبيين وأذنابهم .

    ونوافيكم تفاصيل المديريات المحررة من قبل المجاهدين المرابطين على أرض الإمارة الإسلامية والتي أقامت فيه حكومة الإمارة الإسلامية مرة ثانية لتطبيق شريعة الله سبحانه وتعالى وسنة رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ، وتقع المديريات المحررة في عشرين اقليماً من أقاليم أفغانستان كما هو موضح في السطور الآتية :

    اقليم خوست عشرة مديريات

    اقليم بكتيا عشرة مديريات

    اقليم لوجر ست مديريات

    اقليم ننجرهار ثلاث مديريات

    اقليم وردك أربع مديريات

    اقليم نيمروز أربع مديريات

    اقليم هلمند ثلاث مديريات

    اقليم بكتيكا خمس مديريات

    اقليم هرات أربع مديريات

    اقليم فرح أربع مديريات

    اقليم اروزغان مديريتين

    اقليم بادغيس أربع مديريات

    اقليم كونار ثلاث مديريات

    اقليم بروان مديرة واحدة

    اقليم قندهار سبع مديريات

    اقليم زابل ثماني مديريات

    اقليم غزني خمس مديريات

    اقليم غور ثلاث مديريات

    اقليم فارياب ثلاث مديريات

    اقليم قندوز مديريتين ،

    وهذه المديريات المحررات لا توجد فيه أذناب الصليبيين و أذناب أذنابهم ، والمجاهدون هم المسيطرون على هذه المديريات بالكامل ، وقد اعترف الأمم المتحدة تحرير خمس عشر مديريات بالكامل من قبل المجاهدين وسيطرة المجاهدين عليهن بالكامل في البيان التي أعلنت فيه بوقف أعماله في أرض أفغانستان .

    ونقول للمسلمين عامة والسادة النظار والنقاد الكرام خاصة فاصبروا وانتظروا حتى يأتي الله بيوم ترون فيه بأم أعينكم أن المجاهدون قد دحروا الصليبيين على أرض الإمارة الإسلامية وحرروا جميع أراضيها في عدة أيام.

    وذلك أن اخوانكم موجودين في مناطق المحررة من مدة شهر . وراية الإمارة الإسلامية تعلو فوق المناطق وتهدد كل الكفار والمنافقين ....... وتنادي القوات الصليبيين وعملاءهم - المحاصرون في أقفاص قواعدهم ومراكزهم العسكرية - الى القتال مع المجاهدين. ولكن الجبناء لم يأتوا للقتال معنا . ونحن قد ننتظرهم بأحر من الجمر لكن طال الإنتظار فقررنا أن نرسل المجموعات لمقاومتهم وضربهم في عقر قواعدهم ومراكزهم العسكرية والتي صارت معتقلهم الأخير قبل الموت .

    هذي العلوج أتت من قبل واندحرت..... والليل إن اقبل الاشراق يندحرُ

    ونتحدى النصارى الصليبين واليهود الصهاينة وأذنابهم وأشياعهم اذا شككوا في عدم تحرير المناطق وادعوا أنهم مسيطرون علي المناطق التي يدعي المجاهدون بتحريره بالقدوم الى المناطق المحررة ولو بمرة واحدة ......

    وننادي جميع الصحفيين والمراسلين لوسائل الاعلام أن يأتوا الى هذه المناطق المحررة حتى يظهروا للنا س مصداقية كلامنا ....................

    ونواصل تحريضنا لشباب العرب الى الجهاد والعمليات الجهادية . وان لا نتوقف في مسيرتنا نحمل أقصى ما يمكن أن نحتمله من أعباء الجهاد . وأن نبذل قصارى جهدنا في محاولة اعادة العلماء الى الجهاد .

    ان الدور على عاتق المسلمين كبير والهمم قاصرة عن حمل التبعات وليس لها الا تأييد رب العالمين الذي يقوي العزائم ويشد الهمم.

    فيا أبناء العالم الاسلامي أفيقوا

    ويا أصحاب الدعوات الربانية استيقظوا

    ويا موجهى المراكز الإسلامية اعملوا

    ( وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون وستردون الى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون)

    (هذا بلاغ للناس ولينذروا به وليعلموا انما هو اله واحد وليذكر أولوا الألباب).


    وسبحانك اللهم بحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك .


    الإمارة الإسلامية في أفغانستان

    غرة رمضان 1424



    مركز الإعلام الإسلامي العالمي
    Global Islamic Media Centre

    http://groups.yahoo.com/group/globalislamicmedia


    بيان خاص من الإمارة الإسلامية في أفغانستان

    http://www.pcpages.com/faroq/html/Bayan.htm


    http://www.pcpages.com/faroq/images/Bayan1.gif

    http://www.pcpages.com/faroq/images/Bayan2.gif

    http://www.pcpages.com/faroq/images/Bayan3.gif

    http://www.pcpages.com/faroq/images/Bayan3.gif

    والله أكبر- ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين ولكن المنافقين لايعلمون

    رصد لأخبار المجاهدين وتحريض للمؤمنين

    http://groups.yahoo.com/group/globalislamicmedia
     

مشاركة هذه الصفحة