الأداره الأمريكيه تعترف انها دخلت مستنقع لم تتوقعه من العراق

الكاتب : شاكر حسين   المشاهدات : 304   الردود : 0    ‏2003-10-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-10-27
  1. شاكر حسين

    شاكر حسين عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-08-29
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    واشنطن تعترف : لم نتوقـع
    التورط فى العراق بهذا الحجم
    واشنطن : بغداد : 27/10/2003


    الأداره الأمريكيه اخيرا تعترف انها دخلت مستنقع لم تتوقعه من العراق


    • بول بريمر: اعتقال صدام حسين لن يوقف الهجمات ضد الاميركيين
    • تعطيل عبوة ناسفة قرب مركز للشرطة في كركوك
    • مقتل رقيب اسباني عرضا برصاص زميله في العراق
    أشهر الأخبار

    اقرت الادارة الاميركية انها لم تكن تتوقع هذا الحجم من الهجمات على قواتها في العراق، وذلك بعد الهجوم الذي استهدف امس الاحد فندق الرشيد في بغداد حيث كان ينزل نائب وزير الدفاع الاميركي بول وولفوفيتز.
    واكد وزير الخارجية الاميركي كولن باول الاحد في تصريح لشبكة التلفزيون الاميركية ان بي سي تعقيبا على الهجوم ان الولايات المتحدة لم تتوقع التعرض لهذا الكم من الهجمات في العراق بعد انتهاء المعارك الاساسية الذي اعلنته واشنطن في اول ايار/مايو الماضي.
    وقال باول نحن في مرحلة بالغة الصعوبة، معتبرا مع ذلك ان الولايات المتحدة قادرة على الخروج منها.
    وقتل جندي اميركي واصيب 15، بينهم 11 اميركيا، في هجوم بقذائف صاروخية استهدف الفندق.
    ولم يصب بول وولفوفيتز الذي يزور العراق حاليا في الهجوم الذي وقع في الساعة 6،10 (10،3 ت غ). وعثر الجيش الاميركي على الاثر على قاذفة متعددة الفوهات لقذائف كاتيوشا وضعت على رصيف عند مدخل حديقة حيوانات بغداد المواجه للفندق.
    وقال وزير الخارجية الاميركي لا نزال في نزاع ولا اعتقد ان الرئيس (الاميركي جورج بوش) فكر في التقليل من اهميته. لا توجد معارك اساسية ولكننا في وضع من التمرد مع اشخاص يهاجمون ويهربون. انه محيط امني صعب.
    وتعليقا على الهجوم على فندق الرشيد، اشار الحاكم المدني الاميركي الاعلى في العراق بول بريمر الى وجود ادلة تثبت ان الارهابيين ينظمون انفسهم اكثر فاكثر.
    وقال بريمر عبر محطة اي بي سي التلفزيونية الاميركية، انهم يلجأون اليوم الى وسائل اكثر تعقيدا، لا سيما بالنسبة الى استخدام هذه العبوات الناسفة على طول الطريق التي تسلكها قوافلنا، وهي تقنية استخدمت بشكل واسع في لبنان ضد الجيش الاسرائيلي.
    ورأى انه يمكن الا يكون وولفوفيتز مستهدفا شخصيا في الهجوم بالقذائف.

    وقال لدينا مئات الاشخاص في هذا الفندق باستمرار.
    وفي آخر مرة جاء فيها وولفوفيتز، لم ينزل فيه.
    واعلن مسؤول عسكري اميركي في بغداد امس ان الهجوم بالقذائف الصاروخية الذي استهدف فندق الرشيد تم الاعداد له قبل شهرين، ولم يكن يستهدف نائب وزير الدفاع الاميركي.
    وقال الجنرال الاميركي مارتن دمبسي ان الاعداد لهذا الهجوم بدأ قبل شهرين.
    واضاف مما لا شك فيه ان المهاجمين قاموا مرارا بعمليات استطلاع ورقابة.
    واكد ان وولفوفيتز كان داخل الفندق الا ان الهجوم لم يكن يستهدفه لان برنامج تحركاته لم يكن معروفا.
    من جهة ثانية، قال بريمر عبر محطة فوكس نيوز التلفزيونية الاميركية لدينا مشكلة ارهاب خطيرة في العراق. اننا موجودون على الخط الامامي للجبهة في الحرب على الارهاب.
    ورأى ان اعتقال الرئيس العراقي السابق صدام حسين لن يؤدي الى وقف الهجمات في العراق، مضيفا الا انه سيكون مفيدا لان ذلك سيؤدي الى انهيار حلم الذين لا يزالون يراهنون على عودة الرئيس العراقي السابق.
    واشار الى ان صدام حسين لا يزال موجودا في العراق. وقال لا يزال حيا. سنعتقله، وسنجده. اننا نتابع خيوطا بقدر ما نستطيع. الا اننا لا نملك معلومات دقيقة عن مكان وجوده.
    واتهم الحاكم الاميركي على العراق السوريين والايرانيين بعدم مساعدة الولايات المتحدة في مراقبة حدودهما المشتركة مع العراق، الامر الذي يسمح بتسلل ارهابيين، على حد قوله.
     

مشاركة هذه الصفحة