نحن وأبناؤنا والصوم

الكاتب : لمياء   المشاهدات : 438   الردود : 4    ‏2003-10-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-10-22
  1. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    نحن وأبناؤنا والصوم
    نستعد هذه الأيام لاستقبال شهر رمضان الكريم، حيث إن هذا الشهر هو شهر الصوم والعبادة والصبر والتحمل، والرحمة والمغفرة، لذا يجب أن نهيئ أبناءنا وبناتنا لاستيعاب الهدف من الصوم وشرح ذلك لهم بطريقة يستوعبها عقلهم بحسب أعمارهم، لأن المغزى الحقيقي من الصوم ليس فقط الامتناع عن الأكل والشرب وإنما هو للتواصل بين العبد وربه. وكسائر العبادات يجب على المسلم أن يراعى ربه في أدائها وإخلاصها فيها حيث قال عز وجل: {يّا أّّيٍَهّا الَّذٌينّ آمّنٍوا كٍتٌبّ عّلّيًكٍمٍ الصٌَيّامٍ كّمّا كٍتٌبّ عّلّى الَّذٌينّ مٌن قّبًلٌكٍمً لّعّلَّكٍمً تّتَّقٍونّ} [البقرة: 183].

    فكل عمل يكتسب قيمته بمقدار ما يدفع في الاتجاه الصحيح ألا وهو تقوى الرب في جميع الأعمال فإذا دفع في اتجاه العكس فلا قيمة له فيكون كالجوع المجرد من أي غاية أو هدف حيث قال عليه الصلاة والسلام «كم من صائم ليس له من صيامه إلا الجوع والعطش، وكم من قائم ليس له من قيامه إلا التعب والسهر،حبذا نوم الأكياس وإفطارهم».

    لذا يجب علينا التمسك بالمغزى الحقيقي من الصوم وتعويد أبنائنا الصيام بالتدريج، بحيث نحفزهم على الصيام منذ صغر السن، ففي البداية يقوم بصيام 3 ساعات أو 4 ساعات ثم نزيد ذلك بالتدريج حسب سنهم حتى نصل معهم إلى صيام كامل حتى صلاة المغرب، ونغرس في نفوسهم حسب عمل الخير للآخرين بحيث يكون هذا الشهر فرصة عظيمة لكسب المثوبة من عند الله، وذلك بتقديم الصدقات للمحتاجين وإفهامهم أن هذا الشخص لا يجد المال الكافي ربما لشراء الطعام لنزرع في قلوبهم الرحمة والتواضع فمن تواضع لله رفعه، وإحساسهم بالمعنى الحقيقي للتكافل الاجتماعي، بحيث يكون مرهف الحس تجاه مشاكل الآخرين واحتياجاتهم ويحاول المساعدة قدر المستطاع، سباقًا لفعل الخير فقد قال الشاعر:

    وحسبك داء أن تبيت ببطنة

    وحولك أكباد تحن إلى القد

    وحيث يصادف شهر رمضان في هذا العام أيامًا دراسية، فيجب على الطالب أن يستوعب أن هذا الشهر ليس للسهر واللعب واللهو بل للجد والعمل والعبادة والإخلاص في العمل، وعلينا أن نكون قدوة لهم فنعودهم قراءة القرآن ونأخذهم إلى المسجد لأداء صلاة التراويح ونساعدهم في أداء واجباتهم المدرسية ليكونوا بالتفوق نفسه الذي عودونا إياه، قال [ :«إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه».

    شهر رمضان هو شهر روحي فيه أسمى معاني الإنسانية خصنا الله سبحانه وتعالى به كمسلمين لنرتقي بين شعوب الأرض. فمن واجبنا الحفاظ على خصوصية هذا الشهر كي لا يضيع بين زحمة الحياة اليومية وزخمها.


    قسم التوعية الصحية

    برنامج مستشفى قوى الأمن
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-10-22
  3. ناصر الفروي

    ناصر الفروي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-06-20
    المشاركات:
    1,222
    الإعجاب :
    0
    كلام من ذهب اختي الكريمه لمياء

    تشكري عليه

    خالص تحياتي

    دمتم بخير
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-10-25
  5. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    رمضان كريم
    وكل عام وأختي العزيزة لمياء
    بالف صحة وعافية .. شكرآ لك
    مع تحياتي .
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-10-25
  7. عين العقل

    عين العقل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    3,141
    الإعجاب :
    0
    سلمت يداك اختي الفاضلة
    وفعلا يجب ان يعرف الجميع الهدف الاسمى من الصوم وليس الجوع والعطش كما يصورها الاعلام والانفصام الذي يغرسونه بجعل الراقصات يشرفن على موائد الرحمن
    واقامة الحفلات الخليعة باسم ليالي رمضان
    وعلى فكرة انا اعمل في احدى الوسائل الاعلامية ويحزنني مااره واشاهده لاستقبال الشهر الكريم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-10-26
  9. الصقر الجارح

    الصقر الجارح قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-04-18
    المشاركات:
    2,647
    الإعجاب :
    1
    بارك فيك أخت لمياء
    انتي دائماً كما عرفناكي من خلآل كتاباتك ومواضيعك مصباح نير بالخير والعطاء
    لكي أغلى التحيه وخالص الأمتنان وصادق الود
     

مشاركة هذه الصفحة