نبذة عن حياة الأخ المشير رئيس الجمهورية اليمنية

الكاتب : علي القاضي   المشاهدات : 1,378   الردود : 26    ‏2003-10-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-10-13
  1. علي القاضي

    علي القاضي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-29
    المشاركات:
    317
    الإعجاب :
    0
    نبذة عن حياة الأخ المشير:

    رئيس الجمهورية اليمنية
    رئيس المؤتمر الشعبي العام


    [​IMG]


    [TABLE="width:90%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/21.gif);"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]- من مواليد 1942 م في قرية بيت الأحمر (مديرية سنحان) محافظة صنعاء

    ـ تلقى دراسته الأولية في (كُتاب قريته)

    ـ التحق بالقوات المسلحة عام 1958 م - وواصل دراسته وتنمية معلوماته العامة وهو في سلك الجندية.

    ـ التحق بمدرسة صف ضباط القوات المسلحة عام 1960 م.

    ـ كان ضمن صف ضباط الجيش الذين ساهموا في الإعداد للثورة وتفجيرها وكانت رتبته آنذاك (رقيب)

    ـ في الأشهر الأولى للثورة وتقديراً لجهوده - ولما أظهره من بسالة في الدفاع عن الثورة والجمهورية في مختلف المناطق - رُقي إلى رتبة (مساعد)

    ـ شارك في معارك الدفاع عن الثورة والجمهورية في أكثر من منطقة من مناطق اليمن الغالية

    ـ في عام 1963 م رُقي إلى رتبة (ملازم ثان)

    ـ في نهاية العام نفسه أصيب بجراح أثناء إحدى معارك الدفاع عن الثورة في المنطقة الشرقية لمدينة صنعاء

    ـ في عام 1964 م التحق بمدرسة المدرعات لأخذ فرقة تخصص (دروع)

    ـ بعد تخرجه عاد من جديد للمشاركة في معارك الدفاع عن الثورة والجمهورية في أكثر من منطقة من مناطق اليمن - وتعرض لشظايا النيران - وأصيب بجراح أكثر من مرة وأبدى في المعارك التي خاضها شجاعة نادرة - ومهارة في القيادة ووعياً وإدراكاً للقضايا الوطنية

    ـ كان من أبطال حرب السبعين يوما أثناء تعرض العاصمة صنعاء للحصار

    ـ شغل مناصب قيادية عسكرية كثيرة - منها:

    - قائد فصيلة دروع

    - قائد سرية دروع

    - أركان حرب كتيبة دروع

    - مدير تسليح المدرعات

    - قائد كتيبة مدرعات وقائد قطاع المندب

    - قائد للواء تعز، وقائد معسكر خالد ابن الوليد (1975-1978م)

    ـ مثل البلاد منفردا ومشتركاً مع غيره في الكثير من المحادثات والزيارات الرسمية لكثير من البلدان الشقيقة والصديقة

    ـ شغل منصب عضو لمجلس رئاسة الجمهورية المؤقت ونائب القائد العام ورئيس هيئة الأركان العامة عقب اغتيال الرئيس أحمد الغشمي في 24 يونيو 1978م

    ـ أنتخب يوم 17 يوليو 1978 م رئيسا للجمهورية وقائدا عاماً للقوات المسلحة من قبل مجلس الشعب التأسيسي

    ـ في 17 سبتمبر 1979م رقي إلى رتبة (عقيد) بناءً على إجماع تام من كافة قيادات وأفراد القوات المسلحة، عرفانا ووفاء لما بذله من جهود عظيمة في بناء وتطوير القوات المسلحة والأمن على أسس حديثة،

    ـ منح من قبل مجلس الشعب التأسيسي وسام الجمهورية تقديرا لجهوده وتفانيه في خدمة الوطن في 22 سبتمبر 1979 م

    ـ انتخب أمينا عاما للمؤتمر الشعبي العام في 30 أغسطس 1982م

    ـ أعيد انتخابه في 23 مايو1983 م رئيسا للجمهورية وقائدا عاما للقوات المسلحة من قبل مجلس الشعب التأسيسي،

    ـ أعيد انتخابه في 17 يوليو 1988م رئيسا للجمهورية وقائدا عاما للقوات المسلحة من قبل مجلس الشورى المنتخب،

    ـ منح درجة الماجستير الفخرية في العلوم العسكرية في عام 1989م من قبل كلية القيادة والأركان

    ـ في 21 مايو 1990م أجمع مجلس الشورى على إعطائه رتبة (فريق) عرفانا ووفاء لما بذله من جهود عظيمة لتوحيد الوطن وقيام الجمهورية اليمنية،

    ـ في 22 مايو 1990م قام برفع علم الجمهورية اليمنية بمدينة عدن وإعلان إعادة تحقيق الوحدة اليمنية وإنهاء التشطير والى الأبد، وفي نفس اليوم اختير رئيسا لمجلس الرئاسة للجمهورية اليمنية،

    ـ أنتخب رئيسا لمجلس الرئاسة من قبل مجلس النواب المنتخب، وذلك بتاريخ 16 أكتوبر 1993 م،

    ـ تصدى لكل محاولات تمزيق الوطن ومؤامرة الانفصال، وقاد معارك الدفاع عن الوحدة وحماية الديمقراطية والشرعية الدستورية أثناء فترة الحرب وإعلان الانفصال التي أشعلها الانفصاليون في صيف 1994م حتى تحقق النصر العظيم للوحدة اليمنية ولإرادة الشعب اليمني في يوم السابع من يوليو 1994 م،

    ـ أنتخب رئيسا للجمهورية من قبل مجلس النواب، وذلك بتاريخ 1 أكتوبر 1994م، بعد إجراء التعديلات الدستورية التي أقرها المجلس بتاريخ 28 سبتمبر 1994 م،

    ـ في 24 ديسمبر 1997م أقر مجلس النواب منحه رتبة مشير تقديرا لدوره الوطني والتاريخي في بناء اليمن الجديد،

    - في 23 سبتمبر عام 1999م تم انتخابه رئيسا للجمهورية في اول انتخابات رئاسية تجرى في اليمن عبرالاقتراع الحر و المباشر من قبل الشعب

    - كرس كل جهوده من أجل تحقيق نهضة تنموية شاملة في اليمن، ومن أبرز المنجزات التنموية الإستراتيجية التي تحققت في ظل قيادته:، إعادة بناء سد مأرب العظيم، استخراج النفط والغاز، تحقيق تنمية زراعية كبيرة، إقامة المنطقة الحرة بعدن،

    - مؤسس الدولة اليمنية الحديثة المرتكزة على أسس ديمقراطية وتعددية وحرية الصحافة والرأي والرأي الآخر واحترام حقوق الإنسان ومبدأ التداول السلمي للسلطة،

    متزوج وله عدة أبناء، أكبرهم (أحمد)،
    [/CELL][/TABLE]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-10-13
  3. علي القاضي

    علي القاضي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-08-29
    المشاركات:
    317
    الإعجاب :
    0
    هذا الموضوع من موقع الموتمر الشعبيي العام
    حزب الشعب والقائد
    برغم الحاقدين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-10-13
  5. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    كان ممكنا أن يصبح عظيما ..
    وأن يكون رئيسا متميزا لليمن في تاريخه الحديث ..
    ولكنه فوت على نفسه الفرصة الذهبية التي سنحت له أثناء حرب الإنفصال ، من التفاف الكل حوله ( جيشا / ومواطنا ) ، بحالة لم يسبق لها مثيل في تاريخ اليمن .. وبدلا من أن يستثمر تلك الحالة الرائعة " الشاذة " لبسط قيم الحرية والمساواة لكل مواطن يمني قاتل من أجل الدفاع عن الوحدة ، أو كان يلهج بالدعاء للمدافعين عنها ..
    استثمرها من أجل مجدٍ شخصيٍ ، ولحزب متبنى من قبله .. كان ذلك المجد سيظل معه ، لو أنه ظل على عهده لأمته .. لكنه لحكمة أرادها الله .. جُرِّدَ من ذلك المجد مع أول حكومة شكلت بعد الحرب .. حكومة أصابتنا بالخيبة والألم .. وفي نفس الوقت بالدهشة ..
    قلت في نفسي إن الله لا يحب هذا الرجل .. لأنه لو كان يحبه لهداه إلى أبسط السبل لتشكيل حكومة من الرجال المخلصين ، وما أكثرهم باليمن .. ولكنه أتى بجميع الوجوه القديمة ، والتي أكل عليها الدهر ، وشرب ، وللمواطن عليهم ملاحظات كثيرة لا تحصى ، وملاحظات .. حتى إنه أقصى أفضل وزيرين عملا أثناء الحرب عملا شاقا لم يعمله غيرهما .. وهما :

    الأول : وزير الداخلية .. المتوكل ( يرحمه الله ) .. الذي جلب الأمن والأمان ووفر الغذاء للمواطن والتي لم يحصل عليهم (المواطن) في أوقات السلم .. ناهيك عن أوقات الحرب ..

    الثاني : باسندوة وزير الخارجية .. الذي أبلى بلاءً حسنا بالرغم من شدة الهجمة الدعائية الشرسة ، التي كانت موظفة لإفشال أي تحرك حكومي .. ومع ذلك استطاع بحنكة سياسية ، وبراعة في النقاش ، والجدل ، أن يمحو كل الدعايات المغرضة ، والتي كانت تصل قبله في أي دولة يزورها .. وحال بين الإنفصاليين ، وبين أي دولة كانت تفكر (تفكير فقط ) بالإعتراف بالدولة الوليدة .. وننتظر إصدار مذكراته على أحر من الجمر ..
    إذن المحصلة النهائية أن مولانا ، وولي أمرنا المشير علي عبد الله صالح ، أضاع على نفسه مجدا سرمديا ، سيظل حزينا عليه ما عاش ..

    ماذكره جنابك من منجزات ( داخلية / خارجية ) تمت في عهده ( الرئيس ) .. سأرد عليك .. لو أخبرتني ، وأعضاء المجلس الكرام .. عن أهم مهام ولي الأمر ؟
    .
    على الجميع السلام
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-10-13
  7. علي بن علي

    علي بن علي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-08-25
    المشاركات:
    197
    الإعجاب :
    0
    شارك في العداد لثورة؟؟؟
    واسعه جدا للعلم انه في عام 66 كان حضرت المشير سائق عربه نقل هذا في 1966 فما بالك في 58 اكيد حارس على بوابة معسكر اضف الى معلوماتك انه قبل الثورة كان عامل مراسلة في بيت الامام اي ينقل الاوراق فقط وقدرفض الامام ان يلتحق بجيشة لهزالة جسمه فالحقه بالقصر الامامي بينما قبل اخيه محمد عبد الله والذي حارب ضد الجمهوريه حتى تمت المصالحه الوطنية في 72
    ومعلوماتك التي م ستقاه من موقع المؤتمر تتفقد الى المصداقية
    سلام
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-10-13
  9. المندفع

    المندفع عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-07-31
    المشاركات:
    269
    الإعجاب :
    0

    يا علي الفاضي

    لا تزيف التاريخ أستح على نفسك .. ومن أي قُضاه أنت ، وبأي حق تُنسب التاريخ والبطولات لغير أصحابه ..

    متى كان المشير بتاعك من مناضلي الثوره السبتمبريه .. أستح قليل وبطل التزييف ..

    في تاريخ الثورتين ومراحل الكفاح لم يكن للمشير تبعكم إسم يذكر ، ربما في حارات تعز متجول يبيع ما حرم الله ..

    أما الثوره والثوار فليس لك ولا له بها من ما ذكرت سوى محاولتك الميته الملفقه التي تناطح الضلمه ..

    أبطال سبتمبر رجال غير .. لا يمكن لقلم أصفر مثل قلمك إن ينصفهم لإنه قلم لا يهوى إلا الثرثره في مجالس الدراويش ..


    إسحب خزعبلاتك وإعتذر للتاريخ والناس .. وكفى هُدار وثرثره يا فاضي ..


    سلام
    ::
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-10-13
  11. ابو صابر

    ابو صابر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-12-31
    المشاركات:
    835
    الإعجاب :
    0
    جميعنا يعلم ان اخر منطقة قبلت بالنظام الجمهوري هيا سنحان مسقط راس الريئس اين دوره حينها ياعالم
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-10-13
  13. وهــwahajــج

    وهــwahajــج عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,935
    الإعجاب :
    0
    اخي القاضي اسمح لي ان اخالفك الرأي في جميع ما ذكرته الا في حرف االانفصال........
    فلا تظن انني من اعداء الرئيس فانا وكما رايتم ردودي ورأى الجميع في المجلس السياسي فان من محبي علي عبد الله صالح كثير ..........

    فالرئيس وكما يعلم الجميع كان امي حتى بعد ان اصبح رئيسا بعده سنوات ........وبعدها تعلم القرأه والكتابه فقط ولاغير فمن اين اخذ الماجستير ومن اين اتيت بكل الكلام الفارغ .......

    وريد ان انبهك لا تشوه صوره على عبدالله صالح
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-10-13
  15. محمدالمطري

    محمدالمطري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-07
    المشاركات:
    551
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائز بالمركز الأول لأجمل قصيدة في الأدبي لعام 2009م
    لقد أفرط القاضي في الإدعاء وافرط الخصوم في القضاء ....

    العدل ... بعض عدل ... قليل من العدل
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-10-13
  17. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    الفاضي يعمل قاضي !!!!

    ايش علي كذابين ؟؟؟!!!! وايش علي منافقين ؟؟؟!!!!

    كان من الثوار؟؟؟

    وكان من ابطال السبعين ؟؟؟؟ هههههههههه

    كان وكان ... وتحصل وتمصل ..؟؟!!!

    فقط لم يتبقي إلا ان يكون مساعدا لعبهله العنسي ... ويدعي النبوه ؟؟؟!!!!

    هل كان نبيا اميا رمزيا يا علي الفاضي ؟؟؟؟

    يمكن يكون ونسيتها .....!!!

    الرمز معروف اين عاش وكيف عاش وايش كان يبيع بصغره بسنحان ..؟؟!!!

    واين تحصل علي علومه العسكريه الفذه ؟؟؟؟؟!!!

    صحيح من ما يخاف الله خافوا منه ؟؟؟؟!!!

    والفاضي هذا منافق برتية مشير !!!
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-10-13
  19. د/رشاد الشرعبي

    د/رشاد الشرعبي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-04
    المشاركات:
    238
    الإعجاب :
    0
    لمجرد المعلومة فقط
    الاخ الرئيس نال شهادة الماجستير الفخرية من اتحاد المؤرخين العرب قبل تقريبا ما يقارب الخمس سنوات والشهادة كما هي من اسمها فخرية وليست اكاديمية
     

مشاركة هذه الصفحة