الأسماك والأجبان الطرية واللحوم المبردة تهدد الحوامل بالإجهاض أو ولادة الجنين ميتاً

الكاتب : مُجَاهِد   المشاهدات : 1,784   الردود : 2    ‏2003-10-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-10-02
  1. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
    الأسماك والأجبان الطرية واللحوم المبردة تهدد الحوامل بالإجهاض أو ولادة الجنين ميتاً


    إن التغذية الجيدة خلال فترة الحمل تضمن باذن الله تعالى حصول الجنين على جميع العناصر الغذائية الضرورية لصحة نموه. وتتضمن الوجبة الغذائية المتوازنة: الاطعمة البروتينية (اللحوم، الدواجن، الاسماك، البقوليات)، والحبوب (الخبز، الارز، المكرونة)، ومنتجات الحليب (اللبن، الاجبان)، والفواكه والخضروات.
    واغلب هذه الاطعمة آمن ويجب ان تكون من ضمن غذاءالحامل، إلا ان هناك بعض الاطعمة التي قد تكون خطرة خلال الحمل "خصوصاً ان المرأة الحامل تعد من الفئات المعرضة للمخاطر مثل المسنين والأطفال والمرضى" ومن تلك الاطعمة: بعض انواع الاسماك، وبعض انواع الجبن الطري، واللحوم الجاهزة للاكل والنباتات البرعمية المنبتة".
    لذا يجب على المرأة الحامل ان تعي لهذه المخاطر حتى تستطيع اختيار الطعام الآمن لها ولطفلها.
    غير آمنة
    7أي الاسماك غير آمن تناولها خلال الحمل؟
    - يحتوي السمك على كمية كافية ووافرة من البروتين وبعض الفيتامينات وهي قليلة الدهون لهذا السبب اصبحت معظم انواع الاسماك اختياراً جيداً للوجبة الصحية. وتعد الاسماك التي تباع في المحلات أو التي تقدم في المطاعم آمنة للاكل.
    ولكن تنصح منظمة الغذاء والدواء (FDA) النساء الحوامل ومن يخططن للحمل بعدم تناول أسماك القرش (SHARK)، سمك ابو سيف (SWORDFISH)، وسمك الماركريل (KING MARCKEREL)، وسمك التلفيش (TILEFSH).
    وقد تختلف انواع الاسماك التي نستهلكها عادة في عالمنا العربي أو تختلف مسمياتها إلا ان القاعدة هي عدم تناول الاسماك كبيرة الحجم والمفترسة.
    كما يجب تجنب تناول هذه الاسماك خلال فترة الرضاعة الطبيعية مع عدم اطعام الأطفال ممن هم دون السادسة من العمر منها حيث انها قد تحتوي على الزئبق الذي يؤثِّر على نمو الجهاز العصبي لدى الاجنة والأطفال صغار السن مما يؤخر القدرة على التعلم والمشي أو الكلام كما يضعف المهارات الحركية الدقيقة.
    والزئبق معدن يتواجد بشكل طبيعي في البيئة ويتحول النوع الطبيعي منه أو المصنع (مثل الزئبق الناتج من احتراق الفحم وغيره من الملوثات الصناعية) بواسطة بكتيريا معينة إلى نوع أشد خطراً وهو الزئبق الميثيلي (methylmeicury) الذي يتراكم في الأنسجة الدهنية للأسماك. وبينما تتراكم كميات قليلة جداً من الزئبق في العديد من انواع الأسماك. تتركز كميات منه في الاسماك الضخمة المفترسة مثل القرش وسمك أبو سيف وذلك لاسباب عديدة منها: ضخامة حجمها وطول عمرها واعتمادها في غذائها على الاسماك الصغيرة.
    ويقول بعض الخبراء ان التونة الطازجة (ذات حجم كبير) قد تحتوي أيضاً على كميات من الزئبق لذا يجب ان تستبعد من قائمة الغذاء للسيدات الحوامل اما التونة المعلبة فهي تصنع من اسماك صغيرة وبالتالي تحتوي على كميات أقل من الزئبق.
    وفي يوليو 2002م نصحت لجنة الغذاء والدواء النساء الحوامل بتقليل استهلاك التونة المعلبة لكمية ( 13أونصة - 373جم - في الاسبوع)، أو ( 6أونصات - 187جم) إذا كن يتناولن بالاضافة اليها انواعاً اخرى من الاسماك.
    كما يجب على النساء الحوامل عدم تناول أي اسماك تم صيدها من قبل افراد العائلة أو أحد الاصدقاء لاحتمال تلوثها بالزئبق وغيره من الملوثات الصناعية. وخاصة إذا لم تعرف الاماكن التي تم اصطياد الاسماك منها.
    وحسب منظمة الغذاء يمكن المرأة الحامل تناول حتى ( 13أونصة - 373جم) ومن الأفضل تناول انواع مختلفة من الاسماك على ان تكون مطبوخة جيداً لقتل أي بكتيريا أو طفيليات قد تسبب الامراض، ويمكن معرفة لحم السمك المطبوخ جيداً بملاحظة لونه الذي يصبح أكثر بياضاً وكذلك سهولة ازالة قشرته وتفتته باستخدام الشوكة.
    كما يجب تجنب اكل الصدفيات البحرية النيئة (كالمحار) والتي قد تتلوث بفعل مياه الصرف الصحي وتحتوي على جراثيم ضارة تؤدي إلى أمراض معوية حادة.
    الأجبان
    7ما هي مخاطر تناول الأجبان الطرية واللحوم الجاهزة؟
    - هناك أنواع معينة من الاجبان الطرية واللحوم (كلحوم اللنشون والمرتديلا والنقانق) والحليب غير المبسترة والمنتجات المصنعة منه تسبب نوعاً من التسمم الغذائي يدعى (داء الليستيريا LISTERIOSIS) أو التسمم بالليستيريا ووهو ناتج عن التلوث ببكتيريا (ليستيريا مونوسايتوجينز - LISTERIA MONOCYTOGENES) والتي يزيد خطرها خلال فترة الحمل.
    فعندما تتعرض المرأة الحامل للتسمم بالليستيريا قد يؤدي ذلك لاسقاط الحمل. أو الولادة المبكرة. او ولادة الجنين ميتاً. أو قد تؤدي إلى مرض المولود ومن ثم وفاته.
    وقد لا يتعرض اغلب الناس لهذا النوع من التسمم إلى ان فرصة تعرض المرأة الحامل له واصابتها بمضاعفاته تزيد بعشرين ضعفاً عن أي شخص بالغ يتمتع بصحة جيدة.
    وتبدأ اعراض التسمم بالليستيريا باعراض تشبه اعراض الانفلونزا مع ارتفاع في درجة الحرارة وألم في العضلات ورعشة وأحياناً غثيان واسهال. وقد تتظور الحالة إلى حدوث الحمى المخية الشوكية "التهاب الانسجة المحيطة بالمخ مع تصلب في الرقبة وصداع شديد" وعدوى في الدم. لذا يجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب إذا شعرت بأي من الاعراض السابقة. ويمكن عن طريق فحص الدم الكشف عن التسمم بالليستيريا ومعالجته بالمضادات الحيوية لمنع انتقال العدوى إلى الجنين وتفادي الاسقاط والمضاعفات الاخرى.
    ويمكن تفادي الاصابة باتباع الارشادات التالية:
    7عدم تناول اللحوم الجاهزة كالنقانق واللنشون والسلامي.. وغيرها إلا إذا أعيد تسخينها جيداً لدرجة تصاعد البخار منها.
    7تجنب تناول الاجبان الطرية كجبنة الفيتا (Fet) والبري (Brie)، الكممبر (Camembert) الروكفورت (Roquefort) والجبنة الزرقاء المعرقة (Blue - veyned)، اما الاجبان المعالجة اثناء التصنيع والكريمة وجبنة الحلوم (Cottage) فيمكن تناولها بأمان.
    * تجنب تناول معجون أو رقائق اللحم المبردة "لان الليستيريا تستمر في النمو حتى في درجة حرارة الثلاجة" ولكن يمكن تناول الانواع المعلبة أو المغلفة الجاهزة.
    7تجنب تناول الاطعمة البحرية المدخنة المبردة إلا إذا تم طبخها ويمكن تناول الانواع المعلبة أو المغلفة الجاهزة.
    7عدم شرب الحليب غير المبستر والاطعمة المصنعة منه.
    عصائر
    7هل يمكن تناول البراعم النباتية الطازجة والعصائر غير المبسترة؟
    - ان البراعم النباتية - وهي استنبات لبذور العديد من انواع الخضار والبقوليات وتضاف عادة للسلطات (كبراعم البرسيم الحجازي والبرسيم وبراعم الفجل وبراعم الحلبة والماش والقمح والفول وهي الاكثر استخداماً في عالمنا العربي) والعصائر الطازجة غير المبسترة قد تحتوي على بكتيريا مسببة للامراض.
    وحديثاً تم الربط بين هذه المنتجات وبين التسمم الغذائي بواسطة السالمونيلا وال اي - كولاي (ومن ضمنها ال اي - كولاي 157- الخطيرة التي قد تؤدي إلى الفشل الكلوي والوفاة لدى الاطفال).
    وتسبب عدوى السالمونيلا وال اي - كولاي في الاشخاص البالغين الاصحاء عامة الاسهال والغثيان والمغص والحمى التي قد تستمر لعدة ايام وتتفاقم الحالة لدى المرأة الحامل لدرجة خطيرة، واحياناً قد تنتقل العدوى إلى الجنين ويصاب بالاسهال والحمى وباحتمالات اقل قد يصاب بالحمى المخية الشوكية بعد الولادة. لذا يجب تجنب تناول هذه البراعم النباتية والتأكد من بطاقة المعلومات على عبوات العصائر للتأكد من انها مبسترة.
    البيض واللحوم
    7ما هي المخاطر من تناول البيض واللحوم والدواجن غير الكاملة الاستواء؟
    - تعد اللحوم الهبر ولحوم الدواجن والبيض من الاطعمة الغنية بالبروتين وتحتوي على بعض الفيتامينات وجزء مهم من الوجبة الصحية. ولكن يجب على المرأة الحامل تجنب تناولها نيئة أو قليلة الاستواء لانه قد تزيد من خطورة الاصابة بالامراض الناشئة عن الغذاء مثل (عدوى ال اي - كولاي ودا الليستريا والسالمونيلا والتوكسوبلازما).
    وداء التوكسوبلازما عدوى طفيلية قد تكون بلا اعراض أو اعراض تشبه الانفلونزا (ويعد براز القطط مصدراً آخر لداء التوكسوبلازما).
    وإذا اصيبت به المرأة الحامل فاحتمال انتقاله لجنينها يصل إلى 40% مما قد يصيب الطفل بفقدان السمع والبصر، والتخلف العقلي، والتشنجات ومشاكل اخرى.
    وإذا تم تشخيصه خلال الحمل يتم علاجه عن طريق المضادات الحيوية والتي تساعد عادة في تخفيف حدة اعراضه على الجنين.
    لذا يجب التأكد من تمام نضج اللحوم والدواجن باستخدام ميزان الحرار (التيرمومتر) الخاص بالاغذية بحيث يجب ان تصل درجة حرارة لحم البقر المفروم على الاقل إلى 71درجة مئوية تقريباً. والروست والستيك إلى 63درجة مئوية تقريباً، والدواجن إذا طبخت كاملة إلى 83درجة مئوية تقريباً. ولحم الخراف يجب ان يصل لدرجة النضج الكامل (يجب ان لا يظهر لون أو سائل وردي في اللحوم).
    اما البيض الذي قد يكون ملوثاً بالسالمونيلا فيجب ان يطبخ حتى يتصلب الصفار والبياض. كما يجب تجنب الاطعمة المصنوعة من البيض النيء أو الذي لم يصل إلى درجة الاستواء مثل الصلصة الهولندية، والمايونيز، والايسكريم وحلوى التيراميسو وخاصة إذا تم تحضيرها في البيت ومن بيض غير آمن. وكذلك يجب الانتباه من ممارسة بعض العادات الغذائية الخاطئة من قبل الحامل أو المرضع من شرب الحليب المخلوط بالبيض النيء.
    الكبد
    7هل يجب ان تأكل المرأة الحامل الكبد؟
    -يعد الكبد مصدر جيد للبروتين كما انه مصدر غني بالفيتامينات والمعادن ومن ضمنها فيتامين (ب) - حمض الموليك (الذي يمنع بعض اعاقات الولادة). والحديد (يساعد على الوقاية من فقر الدم). وفيتامين (أ) (ضروري لنمو وتطور الجنين) والذي يحتوي الكبد على كميات كبيرة منه.
    وفي العام 1995م وجدت احدى الدراسات ان استهلاك المرأة الذي يزيد على 100.000وحدة دولية من فيتامين (أ) يومياً (أي اربعة اضعاف الكمية التي ينصح بها 2565للمرأة الحامل) في الشهرين الاوليين من الحمل زاد الخطر إلى أكثر من النصف بولادة طفل يعاني من تشوهات الولادة كالشفاه الارنبية أو انشقاق سقف الحلق واستسقاء الرأس (وجود ماء في المخ) وتشوهات القلب.
    بينما افترضت دراسة اخرى بان الجرعات الاقل من 25.000وحدة دولية يومياً لا تسبب تشوهات الولادة وأقل جرعة يمكن ان تسبب تلك التشوهات غير معروفة!!
    ويستطيع الجسم صنع فيتامين (أ) الذي يحتاج اليه من بعض المواد مثل البيتا كاروتين الذي يوجد في الخضروات الصفراء والخضراء. وتعد هذه المادة الخام للفيتامين آمنة خلال فترة الحمل.
    إلا ان اغلب الفيتامين (أ) الذي يستهلك هو الجزء المصنع مسبقاً كما في بعض الاطعمة مثل اللحم والبيض ومنتجات الالبان وحبوب الافطار المدعمة والفيتامينات، والذي تؤدي كمياته الكبيرة إلى تشوهات الولادة.
    والكبد هو الغذاء الوحيد الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من فيتامين (أ) وتختلف كميته حسب نوع الكبد. وطبق ادارة الزراعة الامريكية تحتوي 3أونصات ( 93جم) من كبد البقر على 30.000وحدة دولية، ويحتوي كبد الدجاج على 14.000وحدة دولية، كما يحتوي معجون الدجاج المعلب على 724وحدة دولية.
    ونستخلص مما سبق بانه لم يثبت ان أكل الكبد يمكن ان يؤدي إلى تشوهات الولادة. ولكن من الافضل ان تقلل الحامل من تناول الكبد كخطوة وقائية والانتباه إلى طهيه جيداً وعدم تناوله نيئاً أو نصف استواء. كما يجب ان نتأكد من ان كميته في الفيتامينات التي يصفها الطبيب لا تتعدى النسبة الموصى بها.
    تحضير الطعام
    7ما هي الممارسات الصحية التي يجب ان تتبعها الحامل عند تحضير الطعام للوقاية من التسمم الغذائي؟..
    - يجب على المرأة الحامل ان تحرص على اتباع الممارسات الصحية عند تحضير الطعام:
    7غسل اليدين بالماء الدافيء والصابون قبل وخلال وبعد تحضير الطعام.
    7غسل الواح التقطيع وكافة اسطح وادوات المطبخ بعد ملامسة اللحوم والاسماك والدواجن النيئة.
    7ابعاد اللحوم النيئة عن الاطعمة المطبوخة والجاهزة للاكل.
    7غسل الفواكه والخضار بالماء الدافيء جيداً قبل تناولها.
    7حفظ الاطعمة المطهية في الثلاجة وعدم تركها في درجة حرارة الغرفة لمدة اكثر من ساعتين وخاصة في فصل الصيف.
    7التأكد من ان درجة برودة الثلاجة أربع درجات مئوية أو أقل ودرجة برودة المجمدة (الفريزر) صفر درجة مئوية أو أقل وذلك لمنع نمو البكتيريا.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-10-03
  3. noor_103

    noor_103 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-18
    المشاركات:
    2,552
    الإعجاب :
    3
    مشكور اخى على المعلومات المفيدة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-10-03
  5. عبدالله

    عبدالله مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-24
    المشاركات:
    2,906
    الإعجاب :
    0
    مرور وتسجيل حضور ...

    ولكن سوف اقراء الموضوع باهتمام وجدية مرة اخرى ..

    وشكرا اخي المدمر ..
     

مشاركة هذه الصفحة