ابتسامة وداع....

الكاتب : محمد حجر   المشاهدات : 765   الردود : 5    ‏2003-10-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-10-02
  1. محمد حجر

    محمد حجر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-05
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0

    خواطر مودع..



    اليك اكتب الذي قد لايفهمة احد سواك..
    نعم بكيت لفراقك ..
    نعم ما عدت استطيع نسيانك...
    نعم احتاجك..
    احتاجك
    احتاجك
    و في داخلي كبرياء رجل
    جريح
    ....
    هل انتِ من الماضي
    ام انك انت المستقبل و الحاضر

    ما عدت انا ..انا
    حتى احزاني تنكرت عليً
    و ذكرياتي ما عادت تضمني
    ما عدت ارى نفسي
    الا في عينيك
    و لا اسمع الا نغمك

    سيدتي القادمة من احزاني
    اعذريني فانني ما عدت اقوى على اي شئ
    الا الاحزان
    حتى في وداعك ما استطيع الا ان اودعك
    بابتسامة وداع



    [​IMG]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-10-02
  3. بسيم الجناني

    بسيم الجناني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-09-16
    المشاركات:
    10,620
    الإعجاب :
    0
    اخي الكريم ابداع راائع فلا تودعنا بكلامتك وطرح الجميل ...

    الف شكر على المعاني الجميله..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-10-02
  5. فهودي

    فهودي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-05-14
    المشاركات:
    1,408
    الإعجاب :
    0
    الوداع يالها من كلمة تثيراشجان الاحباء ... تذرف الدموع الحاره عندما تتنبأ بالوداع ولكن هذه الحياه لقاء ووداع ..... رائع هي كلماتك اخي محمد واتمنى لك التوفيق والاستمرار
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-10-03
  7. محمدالمطري

    محمدالمطري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-07
    المشاركات:
    551
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائز بالمركز الأول لأجمل قصيدة في الأدبي لعام 2009م
    زدت على معلمك ... المزيد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-10-26
  9. الحجاجي عامر

    الحجاجي عامر عضو

    التسجيل :
    ‏2003-10-12
    المشاركات:
    121
    الإعجاب :
    0
    أكثر من رائع يامحمد............... أتمنى لك التوفيق
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-10-27
  11. محمد حجر

    محمد حجر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-09-05
    المشاركات:
    728
    الإعجاب :
    0
    الف شكر اخي
    و ما كانت الا مشاعر صادقة في لحظة وداع ....
     

مشاركة هذه الصفحة