يذهب الى السجد زحفا!!!!!!

الكاتب : الهيال   المشاهدات : 454   الردود : 3    ‏2003-09-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-26
  1. الهيال

    الهيال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-14
    المشاركات:
    2,260
    الإعجاب :
    0
    22-09-03 - 03:51 pm

    ‏‏‏في الطريق إلى دبي ، توقف زوجي عند مسجد صغير لأداء صلاة العصر.. وبينما كنت جالسة في السيارة، لمحت شيئا ما يخرج من بين مجموعة البيوت الصغيرة المحيطة .. فمضى بعض الوقت إلى أن تبينت أن هذا الشيئ هو رجل يزحف باتجاه المسجد..



    وكان هذا الرجل يضع صندلاً من المطاط في يديه ويزحف متوجهاً إلى المسجد لأداء صلاة العصر جماعة مع غيره من المصليين وكان هذا الرجل يجر الجزء الأسفل من جسده على الأرض الصلبة من تحته وقد كان العرق يتصبب على جسمه كاملا من أثر الحرارة الشديدة والتي قاربت المائة درجة فهرنهايتية .. ومع وصوله إلى سور المسجد كان كأنه يغرق في بحر من العرق وقد تلفح وجهه بالحمرة .. وقد مر به الكثير من المصلين في طريقهم إلى المسجد بطريقة تشير إلى تعودهم على رؤية هذا المنظر الغريب ثم إذا برجل يخرج من متجر مجاور ويمعن النظر فيه قبل أن يعود إلى داخل المتجر جالباً بعلبة مشروب بارد .. وفتح العلبة وأعطاها للرجل ثم جلسا لدقيقة يتحدثان في موضوع ما .. وقد سمعتهما حين عرض صاحب المتجر المساعدة على الرجل المقعد وتوصيله إلى المسجد ولكن دون جدوى حيث أصر المقعد على الزحف نجو المسجد بمفرده دون مساعدة .. ولقد كان المقعد حريصا على أن يبلغ المسجد في الوقت المناسب، لذلك استأذن صاحبه ومضى في زحفه المجهد نحو المسجد .. لم أره حين صعد الدرج ولم أتصور كيف يمكنني مساعدته ..
    لقد أجهشت في البكاء بعد رؤية هذا المنظر متذكرة حديث النبي عليه الصلاة والسلامحينما قال بما معناه أن أثقل الصلاة على المنافقين هي صلاة الفجر والعشاء، ولو علموا ما فيهما من خير لأتوهما حبواً ..

    هذا الرجل، الذي جاء حقاً زاحفاً إلى المسجد، لم يستثقل الصلاة بتاتا بل كان ذاهباً إلى المسجد وكأنه الجنة التي سيجد فيها الخير الدائم والنعمة الباقية وهكذا هم عباد الرحمن يمشون على الأرض معنا ويعيشون بيننا ولهم منزلة عظيمة عند الله سبحانه وتعالى .. أسأل الله أن يجزي كل المجتهدين في سبيله، وأن يعرفنا بضعف نفوسنا حينما نرى قوة مثل هذا الرجل الذي لم يخجل من الزحف نحو المسجد بينما يخجل البعض من دخوله !!

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-26
  3. rayan31

    rayan31 قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2002-07-21
    المشاركات:
    5,471
    الإعجاب :
    0
    والله لقد اقشعر بدني لهذه القصة
    هنيئا لهذا الرجل طوبى له يذهب الى الى صلاة الجماعة حبوا واهناك الكثير ممن هم من جيران المساجد وتمر عليهم الاشهر ولا يدخلون المساجد
    اللهم اجعلنا ممن ارتبطت قلوبهم بالمساجد


    بارك الله فيك أخي الهيال
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-26
  5. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قصة فيها عبرة لمن لا يقدر نعمة الله عليه
    اشككر وجزاك الله خيرا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-26
  7. د فارس

    د فارس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-16
    المشاركات:
    2,029
    الإعجاب :
    0
    حقيقتا اخى الهيال مش قادر اعبر لك عن مدى شكرى لك لتطرقك لمثل هذا الموضوع الذى والله العظيم اننا بتنا فى امس الحاجه لمثل هذة القدوات الحسنه والمثل الاعلى فى طاعه الله والتقرب اليه كيف لا ونحن فى زمن اصبحت القدوة الطيبه والمثل الحسن يكاد يكون معدوما وان وجد فهو ضائع فى زحمه السيئين وتكاد العين لا تلتفت اليه ولا تلمحه , لذا اتمنى بل وارجو من كل من عندة قصه - مثل طيبب فى مجتمعه- حادثه سمعها او راها ممكن ان ناخذ منها العبرة ان لا يبخلوا بها عنا وكذلك ان يظل النقاش مفتوح ونعتبرة موضوع داخل موضوع بكيفيه التقرب الى الله والاسلوب الامثل بالمحافظه علىالصلوات بانتظام وكذلك الايمان بقلوبنا ونجعله فى تصاعد مستمر.
    اتمنى ان الاقى تاييدا وتجاوبا فى طلبى هذا من كل من يقراة .
    اما بالنسبه لاخونا فوالله انه قد فاز بها فهنيئا له هنيئا له واتمنى ان نعتبرة قدوة لنا ومثلا طيبا فهو برغم مابه الا انه لم يقصر فى اداء فرضه ونحن ربنا انعم علينا بالصحه والعافيه ونعم لاتعد ولا تحصى الا نكون شاكرين الا نكون حامدين عابدين مسبحين له بالليل وا النهار الا يستاهل منا كل هذا .
    وقفه طيبه وتساول واجابه ليكن بعدها العمل والتزود للحياة الاخرة لرحله الاستقرار الابدى حيث لارحيل بعدة ولا موت انه الخلود بعينه فهنيئا له من استطاع التزود بذلك الزاد الذى يكفيه للوصول الى الجنه.
    لا اود ان اطيل عليكم اخواتى اخوانى لكن والله بداخلى الكثير من الخواطر التى اتمنى قولها لكن لنجعلها فى ظروف اخرى احسن.
     

مشاركة هذه الصفحة