دمعٌ ودمْ .... (قصيدة) ..

الكاتب : الشاحذي   المشاهدات : 1,270   الردود : 26    ‏2003-09-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-23
  1. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    دمع ودمْ
    والأم ترفض أن تغادرْ
    والحلم يأبى أن يسافرْ
    والأب يعصره الألمْ

    جثث هناْ
    جرحى هناكْ
    والخوف يعصف بالمدينةْ
    والقدس ما زالت سجينةْ
    والعرب قطعان الغنمْ
    يستنجدونَ
    ويطلبونَ
    الغوث من تلك الأممْ

    شارون عربد كيف شاءْ
    والمسلمون كما النساءْ
    مليار من فقع الهواءْ
    مليار في الدنيا هباءْ
    ولا ندمْ

    والحشد من تلك العساكرْ
    والشعب يسكن في المقابرْ
    والنصر من أرضي يسافرْ
    والشيخ بالأرضِ يقامرْ
    والغم عمْ

    شهداؤنا مروا على
    تلك البيادر والبيوتْ
    وسموا على أحزاننا
    كيما نموت ولا نموتْ
    تركوا لنا أنشودةً
    الحر يقتله السكوتْ
    والحر يأكله السأمْ

    الكل يعرج في السماْ
    والهم في صدري نمىْ
    هذا الفراق بلا رجوعْ
    هذا الزئير ولا هجوعْ
    والنصر يهتف بالجموعْ
    دمع ودمْ
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-23
  3. عبدالرشيدالفقيه

    عبدالرشيدالفقيه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-12-01
    المشاركات:
    3,577
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : alshahidi
    أعدتها فقط لأتلذذ بقرائتها ..
    لك جزيل الشكر ولكلمانك في وجداننا مكان لا يظاهيه مكان ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-24
  5. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    الشاحذي المبحر في عالم الإبداع أينا حل ورحل ..

    عزيزي :

    كم بحنا وكم شجونا لكنك أتيت رائعا ببوحك ونوحك ...

    جمعت الكل دونما إستثناء فالكل مسؤول أما الله مما نعانيه حتى المرأة والطفل ..

    رائع بكل ماللروعة من معانٍ ومسميات ..

    لك الود وأحلى التحايا
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-24
  7. محمدالمطري

    محمدالمطري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-07
    المشاركات:
    551
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    الفائز بالمركز الأول لأجمل قصيدة في الأدبي لعام 2009م
    يا أيها الفذ العلم
    يا من يذل له القلم
    فيفض بحر عطاءه
    نثرا ونظما إن نظم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-09-24
  9. فهودي

    فهودي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-05-14
    المشاركات:
    1,408
    الإعجاب :
    0
    كم اشتقت الى هذه الحروف الجميله التي تخطها يداك اسال الله بان يحرر القدس من ايدي هؤلاء الاوغاد وبصراحه ابهرتني بهذه القصيده الشكر الجزيل لك استاذي الكبير الشاحذي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-09-25
  11. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبي عبد الرشيد الفقيه ...
    شكر الله لك تلطفك معي وتغاضيك عن عثراتي اللغوية والفنية إنما هي بداية الضعفاء ...
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-09-25
  13. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    شهداؤنا مروا على
    تلك البيادر والبيوتْ
    وسموا على أحزاننا
    كيما نموت ولا نموتْ
    تركوا لنا أنشودةً
    الحر يقتله السكوتْ
    والحر يأكله السأمْ
    -----------------------
    عبرت عن صرخة كل حر أبي أديبنا الكريم الشاحذي
    ومع تناسق النغم وطرب الكلمات وعمق المعاني لوحة متكاملة التقاسيم
    ولغيث حرفك كل التقدير فقدلامس جدب قلوبنا ...
    تحية وتقدير ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-09-26
  15. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبيب سمير محمد , أو لعلي اقول , أخي السمير ... فأنت بالفعل سميري .
    لا أدري كيف اشكرك على تغاضيك عن أخطائي وترفعك عنها واهتمامك بالمعنى دون المبنى ...
    أجملت في القول فطأطأ رأسي خجلاً ... وتناثرت كلمات الرد أمامي فنفر منها ما نفر وأمسكت منها ما قدرت عليه ... جمعها كيف تشاء وأسألك الصفح عن نافر المعاني, راجيا ًمن الله أن يعيد الأقصى إلى حياض المسلمين ...
    اللهم آمين ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-09-27
  17. التمساح

    التمساح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-05
    المشاركات:
    682
    الإعجاب :
    0
    الاستاذ القدير الشاحدي:

    تصدق لقد جلست امام الجهاز افكر ماذا اكتب لك :

    فاخترت لك هذه القصيدة للشاعر الكبير / بدر السياب:
    لعلها تعبر عما في نفسي :

    أنشودة المطر

    عيناك غابتا نخيل ساعة السحر
    .أو شرفتان راح ينأى عنهما القمر
    عيناك حين تبسمان تورق الكروم
    وترقص الأضواء .. كالأقمار في نهر
    يرجه المجداف وهنا ساعة السحر
    ... كأنما تنبض في غوريهما النجوم


    وتغرقان في ضباب من أسى شفيف
    كالبحر سرح اليدين فوقه المساء
    دفء الشتاء فيه و ارتعاشة الخريف
    و الموت و الميلاد و الظلام و الضياء
    فتستفيق ملء روحي ، رعشة البكاء
    .كنشوة الطفل إذا خاف من القمر


    كأن أقواس السحاب تشرب الغيوم
    .. وقطرة فقطرة تذوب في المطر
    وكركر الأطفال في عرائش الكروم
    ودغدغت صمت العصافير على الشجر
    أنشودة المطر
    مطر
    مطر
    مطر
    تثاءبي المساء و الغيوم ما تزال
    .تسح ما تسح من دموعها الثقال
    :كأن طفلا بات يهذي قبل أن ينام
    بأن أمه - التي أفاق منذ عام
    فلم يجدها، ثم حين لج في السؤال
    قالوا له : " بعد غد تعود" -
    لابد أن تعود
    و إن تهامس الرفاق أنها هناك
    في جانب التل تنام نومة اللحود
    ،تسف من ترابها و تشربي المطر
    كأن صيادا حزينا يجمع الشباك
    ويلعن المياه و القدر
    و ينثر الغناء حيث يأفل القمر
    المطر
    المطر
    أتعلمين أي حزن يبعث المطر ؟
    وكيف تنشج المزاريب إذا انهمر ؟
    و كيف يشعر الوحيد فيه بالضياع؟
    ،بلا انتهاء_ كالدم المراق، كالجياع
    كالحب كالأطفال كالموتى - هو المطر
    ومقلتاك بي تطيفان مع المطر
    وعبر أمواج الخليج تمسح البروق
    سواحل العراق بالنجوم و المحار
    كأنها تهم بالبروق
    .فيسحب الليل عليها من دم دثار


    اصح بالخيلج : " يا خليج
    "يا واهب اللؤلؤ و المحار و الردى
    فيرجع الصدى
    :كأنه النشيج
    يا خليج"
    ".. يا واهب المحار و الردى


    أكاد أسمع العراق يذخر الرعود
    و يخزن البروق في السهول و الجبال
    حتى إذا ما فض عنها ختمها الرجال
    لم تترك الرياح من ثمود
    .في الواد من اثر
    أكاد اسمع النخيل يشرب المطر
    و اسمع القرى تئن ، و المهاجرين
    ،يصارعون بالمجاذيف و بالقلوع
    :عواصف الخليج و الرعود ، منشدين
    مطر"
    مطر
    مطر
    وفي العراق جوع
    وينثر الغلال فيه موسم الحصاد
    لتشبع الغربان و الجراد
    و تطحن الشوان و الحجر
    رحى تدور في الحقول … حولها بشر
    مطر
    مطر
    مطر
    وكم ذرفنا ليلة الرحيل من دموع
    ثم اعتللنا - خوف أن نلام - بالمطر
    مطر
    مطر
    و منذ أن كنا صغارا، كانت السماء
    تغيم في الشتاء
    ،و يهطل المطر
    وكل عام - حين يعشب الثرى- نجوع
    ما مر عام و العراق ليس فيه جوع
    مطر
    مطر
    مطر
    في كل قطرة من المطر
    .حمراء أو صفراء من أجنة الزهر
    و كل دمعة من الجياع و العراة
    وكل قطرة تراق من دم العبيد
    فهي ابتسام في انتظار مبسم جديد
    أو حلمة توردت على ف الوليد
    في عالم الغد الفتي واهب الحياة
    مطر
    مطر
    مطر
    ".. سيعشب العراق بالمطر


    أصيح بالخليج : " يا خليج
    "يا واهب اللؤلؤ و المحار و الردى
    فيرجع الصدى
    :كأنه النشيج
    يا خليج"
    " يا واهب المحار و الردى


    وينثر الخليج من هباته الكثار
    على الرمال ، رغوه الاجاج ، و المحار
    و ما تبقى ن عظام بائس غريق
    من المهاجرين ظل يشرب الردى
    من لجة الخليج و القرار
    و في العراق ألف أفعى تشرب الرحيق
    . من زهرة يربها الرفات بالندى
    و اسمع الصدى
    يرن في الخليج
    مطر"
    مطر
    مطر
    في كل قطرة من المطر
    حمراء أو صفراء من أجنة الزهر
    وكل دمعة من الجياع و العراة
    وكل قطرة تراق من دم العبيد
    فهي ابتسام في انتظار مبسم جديد
    أو حلمة توردت على فم الوليد
    في عالم الغد الفتي ، واهب الحياة "


    :confused::confused:التمساح
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-09-27
  19. محمد سقاف

    محمد سقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-05-26
    المشاركات:
    1,451
    الإعجاب :
    0


    دمع ودمْ
    والأم ترفض أن تغادرْ
    والحلم يأبى أن يسافرْ
    والأب يعصره الألمْ

    جثث هناْ
    جرحى هناكْ
    والخوف يعصف بالمدينةْ
    والقدس ما زالت سجينةْ
    والعرب قطعان الغنمْ
    يستنجدونَ
    ويطلبونَ
    الغوث من تلك الأممْ

    شارون عربد كيف شاءْ
    والمسلمون كما النساءْ
    مليار من فقع الهواءْ
    مليار في الدنيا هباءْ
    ولا ندمْ

    والحشد من تلك العساكرْ
    والشعب يسكن في المقابرْ
    والنصر من أرضي يسافرْ
    والشيخ بالأرضِ يقامرْ
    والغم عمْ

    شهداؤنا مروا على
    تلك البيادر والبيوتْ
    وسموا على أحزاننا
    كيما نموت ولا نموتْ
    تركوا لنا أنشودةً
    الحر يقتله السكوتْ
    والحر يأكله السأمْ

    الكل يعرج في السماْ
    والهم في صدري نمىْ
    هذا الفراق بلا رجوعْ
    هذا الزئير ولا هجوعْ
    والنصر يهتف بالجموعْ
    دمع ودمْ






    أخي الكريم ..

    لا أجيد .. حقاً ما أضيفه ..
    حروفك , مشاعرك , جميعها .. أكبر من أن تنتظر خط حرفٍ مني ..
    لله درك فقد ألجمت لغتي !!
     

مشاركة هذه الصفحة