تجـــــربة

الكاتب : علي العيسائي   المشاهدات : 379   الردود : 0    ‏2001-07-17
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-07-17
  1. علي العيسائي

    علي العيسائي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-07-06
    المشاركات:
    1,469
    الإعجاب :
    1
    خمسة من فوق

    مقاله سياسية نشرت في صحيفة الأيام ، تناولت فيها قضية الفساد وبعض الحلول للحد منه .
    ---------------------
    يأتي الخير دائماً من فوق .. هكذا جرت السنن الإلهية ، الأمطار تسقط من أعلى ويعم خيرها الأرض .. الأنهار تبدأ تجري من المرتفعات الى الارض المنبسطة .. وهكذا .. الرحمة دائماَ تأتي من فوق ، من السماء .
    إنها سنن لا ياتيها باطل من اليمين ولا من اليسار ، شرقنا أو غربنا ، من روسيا الى أمريكا .. لا يوجد شيء يصعد من أسفل إلى أعلى إلا الفاسدون ، إنها الجاذبية .. قوانين وسنن .
    إن محاربة البديهيات بسيوف الخشب ، أمر مستحيل ، ومنطق لا يستطيع الصمود ، فكيف يصر من يريد إصلاح واقعنا على إصلاح الجسد من أسفل إلى أعلى معاكساً كل السنن والنواميس ؟ إنه المنطق الأعرج والطرح الهروبي السقيم .

    وفي حال كواقع اليمن المثقل بتركات المنعطفات وصولات المنتصرين يكون الحديث عن مطالبة الناس البسطاء بتقديم الأدلة على فساد المفسدين وإجرام المجرمين وعبث العابثين حديثاً لا رأس له ولا أرجل.

    دعونا من كل الطروحات الهروبية ، فلا المجالس المحلية سترفع الرأية ولا برنامج الإصلاح سيحل المشكلة ولا إلغاء المعاهد أو إبقاؤها سيعيد العلم إلى المدارس أو للمعلم هيبته ، ولا ضرب العقيد (المهرس) سيعزز من هيبة الدولة .. لماذا لأنهاحلول كلها تبدأ من تحت وحتماً لن تصعد فوق .

    لو أن الرئيس بدأ محاربته للفساد بمن هم تحت يده ، يسألهم فرداً فرداً عما يملكون .. لو توجه الى الجيش وقادته الكبار ، وفتش في تاريخهم ، هل سيعجز عن إيجاد دليل إدانة الفاسد واحد !!

    دعونا من هذا ، لو أن الرئيس قال لمجلس النواب عليكم تحديد فاسد واحد ، وقال الشيء نفسه لمجلس الشورى ، وطلب الطلب نفسه من رئيس الوزراء ، وهو – أي الرئيس – يحدد واحداً وكذلك نائبه يحدد واحداً .. ليصبح العدد خمسة .. الن ترتعد فرائص الصغار !! هنا سيبدأ الخير ينزل من فوق .. ولحاكمنا الفاسدين في ثلاثة أيام !!

    لو نفذت هذه الطريقة ، وبدأنا بخمسة فاسدين من فوق فقط ، فقط خمسة ، لن نكون طماعين . ألا تراها تصدق المواعيد ؟ نريد خمسة فقط يا رئيسنا !!

    لقد شهدت كل البلدان انقلابات .. لكن لم يسقط حق التقادم ، لقد شهدت بلدان كثيرة منعطفات شبيهة بمنعطفاتنا ومرت دول بازمات – بدون اعتكافات – لكن الملاحظ أنه منعطفات شبيهة بمنعطفاتنا ومرت دول بأزمات – بدون اعتكافات – لكن الملاحظ أنه رغم تشابه الظروف فمعظم الدول تحاكم ناهبي مال الشعب والمفسدين الذين استغلوا سلطاتهم للإثراء غير المشروع .

    في مصر وسوريا ولبنان طاحت رؤوس ، وكذلك في الفلبين والبرازيل والهند .

    حوكم الكبار جداً حتى في امريكا وألمانيا ، لم يسلم كلنتون وكول من الملاحقة فلماذا نشذ نحن ! فهل لدى الخمسة عن الخمسة جواب ؟
     

مشاركة هذه الصفحة