إشكالية التحليل ومعوقات التفكير 00 (إهداء خاص

الكاتب : ابن نفل   المشاهدات : 908   الردود : 10    ‏2003-09-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-21
  1. ابن نفل

    ابن نفل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    4,668
    الإعجاب :
    2,863
    إشكالية التحليل ومعوقات التفكير

    تلعب الخلفية الثقافية والتعليمة دور هام في تطوير ملكة التفكير التحليلي النقدي عند الانسان، فإذا كانت هذه الخلفية تعتمد على التلقين وإلغاء النقاش والنظر الى الامور على انها مسلمات وتحريم الخوض فيها او حتى وضع علامات استفهام حولها، فالنتيجة بالطبع سوف تكون سلبية على تطوير تلك الملكة الهامة، فمن المعروف أنه كلما تطورت هذه الملكة كلما استطعنا بناء حضارة متقدمة و قوية و منافسة لغيرها. ولا نجافي الحقيقة إذا قلنا ان الثقافة الحضارية والظروف التعليمة التي نشأنا فيها كانت مقيدة بقيود غليظة أدت الى تحجيم تطور هذه الملكة وهي ملكة التحليل والتفكير ومن ثم الإبداع والتي تكون نتيجتها التقدم على جمع الأصعدة، والقيود هذه تمثلت في أمرين واختلفت شدتها بإختلاف الزمان، الأمران هما : السياسة والدين.

    فالنقاش الذي هو أساس التعلم حسب رأي كل علماء التربية يولد تساؤل، والتساؤل يولد خروج عن المألوف، والمألوف هو إفراز ونتاج طبيعي لمفاهيم تدور حول محوري السياسة والدين التي منهما نكون حضارتنا بمفهومها العام ونبني منهجنا في الحياة وصورتنا التي نظهر بها للاخرين، وبتعبير اخر نستطيع ا ن نقول أن نقاش أي أمر من أمور حياتنا لابد، بل من الطبيعي، ان يتم تحت مظلة السياسة والدين، وكلما كان المجتمع مبتدء وفي مراحل نموه الأولى، كلما كانت حدود هذين العنصرين ضيقين وأشد إحكاما، وكلما كانت هذين العنصرين ضيقين وأشد إحكاما، كلما ضعفت الفرصة في إيجاد الحوار والنقاش الذي يؤدي الى خلق فكر تحليلي متميز يساهم في نشوء أفكار مفيدة تساعد على نمو المجتمع في كل المجالات، ففي ظروف مقيدة تكون الأمور أقرب الى الجمود، وتكون العقول أقرب الى السكون، لأن كل شئ سبق أن وُضع له حكما ورأيا ولا مجال لرأي اخر أو حكم اخر غيرة ولا مجال للحوار حولة بالأساس. ومن هنا يصبح الإبداع حلماً صعب التحقيق.

    فمثلا اذا السياسة لا تسمح لنا مناقشة الوضع الاقتصادي للبلد لان نقاش مثل هذا الأمر يمس المصالح العليا للدولة فاننا نوصد الباب على بيئة خصبة للنقاش وايجاد فكر مختلف يساهم في إيجاد حل للمعضلات الإقتصادية التي يعاني منها ذلك البلد، وكذلك اذا كانت السياسة لا تسمح لنا بمناقشة احتياجات الشعب الاجتماعية فاننا كذلك نحكم على مجال ضخم للنقاش بالاعدام وعدم ترك فرصة لتطوير حاجات ذلك الوطن للرقي بحالاته الإجتماعية، المشكلة هذه لا يستوعبها السياسي لأنه يؤمن ان ما هو عليه هو الأفضل له و لمجتمعة و بهذا هو لا يعلم أنه ترك فرصة قدوم فكر أفضل من فكرة في سبيل المحافظة على الجميع وليس شخصة فقط، فالسياسي في نهاية المطاف هو مواطن يحرص على بقاء وطنه ولكن الكثيرين من الساسة لا يستوعبون هذا الأمر، فيحسب كل فكرة هو محاولة لإقتلاعه من مكانة وهو ليس صحيح على كل حال اذا أراد الإصلاح لبلدة والبقاء لفترة أطول.

    وكذلك الدين اذا استخدم بشكل قصري وتحت شكلية واحدة من التفسير فأننا نقضي على أي نقاش يتطرق للحياتنا، فأمور حياتنا لا تخرج عن نطاق الدين بأي حال من الأحوال، المعضلة هنا تكمن في ان نقاش أي أمر دنيوي يعتبر مساسا بمسلمات الدين وهذا وهم بالتأكيد فما يتم نقاشة ليس الدين بذاته ولكن النقاش يكون حول مفاهيم معينة أُسقطت على الدين نتاج مذهب معين يعتمد على تفسيرات دنيوية متغيرة. فأذا وجدنا من يسلط قوته على تحجير الناس في نقاش رأي عالم أو هيئة دينية حول ظاهرة مستجدة فأننا نلاحظ أن حلقة النقاش حول هذه الظاهرة يضيق الى درجة الإختناق ثم الموت، وبذلك أستخدم الدين مشنقة لوأد أي محاولة لإيجاد بيئة حوارية، فتموت الاراء والافكار قبل أن تولد، وهذا بطبيعة الحال نتيجة خلط الناس لمفهوم الدين والمذهب، فالدين معروف وله أركانة الثابتة وهي المسلمات التي لا ينبغي الخوض فيها والتي يعرفها الصغير قبل الكبير مثل الصلاة والزكاة وغيرها ولكن المشكلة تكمن في غير المسلمات من الاراء، فمثلا عندما نناقش مسألة معينة حديثة فسوف يجبر الجميع على رأي فئة معينة من رجال الدين بالرغم ان هناك رجال دين آخرون يرون رأيا اخر وهنا يظهر الخلط بين المسلمات والمتغيرات، فأذا امنا بأن المسلمات لا نقاش حولها فلماذا يتم منع نقاش الفرعيات؟ طبعا اذا تم منع نقاش الفرعيات فلن نرى أي مساحة تـُذكر للنقاش والحوار كمنطلق للإبداع.

    في إعتقادي ان المشكلة ليست في وجود السياسة اوالدين فجميعهما هام للشعوب ولكن المشكلة الحقيقة تكمن في طريقة تعاطينا لهما فالدين ضرورة من ضرورات الحياة ولكن المشكلة في فهم الدين واقحامة تحت فهم ايدولوجي ضيق تدعمة بعض العادات البالية الملتصقة بالمجتمع ورفض تطورها بالشكل المناسب مع إحتياجات الواقع، والسياسة أيضا ضرورة ولكن المشكلة في أقحامها لخدمة مصالح اشخاص معدودين وليس أمة بأكملها. والحقيقة الجلية تقول كلما كان القيد ضيقا كلما كانت عقولنا غير قادرة على العطاء؛ والناس بكل حال لا تطالب بكسر القيد، إنما تطالب بتوسيعة قليلا حتى تستطيع أن تتنفس.


    ابن نفل
    (إهداء خاص)
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-21
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    شكرا على هذه الهدية الطيبة اخي الكريم
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-22
  5. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم ابن نفل

    هذه الدعاوي بأن الدين قد وقف حجر عثرة أمام التطور والإبداع ما هي ألأ دعاوي باطله و ليس حقيقة و هذه الدعوة نتيجة الفهم الخاطي لهذا الدين و هي من دعاوي العلمانيين نسأل الله أن يهديهم إلى الحق ..

    فالأسلام دين نظام شامل يتناول مظاهر الحياة جميعاً فيه أصول و فيه فروع و الأصول فيه ثابتة بإتفاق العلماء و ليس فيها أي أجتهاد أو تطور وقد أتقف عليها العلماء و هناك فروع هي التي فيها الأجتهاد والإسلام من الوسع بحيث يمكنه أن يستوعب كل التغيرات الجديدة .

    لقد وصم العلمانيون وغيرهم الدين الإسلامي بالجمود لهذه النقطة بالذات , فالعالم في حراك مستمر وفي تغير مستمر وعقلية الإنسان تتفتح أمامها آفاقاً جديدة , وقد حثنا الإسلام على أن نتفكر , وجاء الخطاب الدائم لذوي العقول والنهى , وهذا لا يأتي من فراغ, بل لقد فهم هذا الأمر الصحابة رضوان الله عليهم والسلف الصالح والتابعين ومن تابعهم , وجاء مبدأ الاجتهاد بالرأي , وما تزال الوصية التي وصى بها النبي صلى الله عليه وسلم معاذاً حين أرسله إلى اليمن معلماً من المعالم .

    أخي الكريم أبحثوا عن شي أخر غير الدين يكون شماعة نعلق عليه تخلفنا عن الركب و الحضارة فالدين الإسلامي دعاء للتأمل في الكون و الإبداع و العلم و لقد كانت أول سورة في القرآن هي ( إقراء باسم ربك الذي خلق ) و هي دعوة للعلم و التأمل و هناك الكثير من الأيات التي تدعو إلى العلم و التأمل في الكون فتخلني اخي الكريم هي نتيجة بعدنا عن ديننا و ليس العكس فأرجو أن تتفهم الدين الأسلامي جيداً

     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-22
  7. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    هدية رائعه تعبر عن ما في النفس ؛ اشكرك اخي العزيز .

    من المهم ان يفهم البعض انه لا يراد بهذا المقال فصل الدين عن السياسه وانما اتاحة الحوار فيهما بدلا من التشبث بما يعتقده البعض بأنه فكرا صحيحا وغير قابل للنقاش .

    النقاش لا يدور حول الدين ذاته وانما يدور حول من يعتقد انه الامثل في حمل هذا الدين ؛ اذ انه يعتمد تطبيق الدين حول طريقة تقديمه من خلال الفكر وهذا ما يجب النقاش حوله .لا التعصب على ان هذا الفكر هو صحيح وغير قابل للنقاش ؛ ومن هنا يجب ان نقول ان الخلل فينا . وبالمثل السياسه

    مقال شيق وواقعي ورائع

    تحيه تقدير للكاتب
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-09-22
  9. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    وكذلك الدين اذا استخدم بشكل قصري وتحت شكلية واحدة من التفسير فأننا نقضي على أي نقاش يتطرق للحياتنا، فأمور حياتنا لا تخرج عن نطاق الدين بأي حال من الأحوال، المعضلة هنا تكمن في ان نقاش أي أمر دنيوي يعتبر مساسا بمسلمات الدين وهذا وهم بالتأكيد فما يتم نقاشة ليس الدين بذاته ولكن النقاش يكون حول مفاهيم معينة أُسقطت على الدين نتاج مذهب معين يعتمد على تفسيرات دنيوية متغيرة. فأذا وجدنا من يسلط قوته على تحجير الناس في نقاش رأي عالم أو هيئة دينية حول ظاهرة مستجدة فأننا نلاحظ أن حلقة النقاش حول هذه الظاهرة يضيق الى درجة الإختناق ثم الموت، وبذلك أستخدم الدين مشنقة لوأد أي محاولة لإيجاد بيئة حوارية، فتموت الاراء والافكار قبل أن تولد، وهذا بطبيعة الحال نتيجة خلط الناس لمفهوم الدين والمذهب، فالدين معروف وله أركانة الثابتة وهي المسلمات التي لا ينبغي الخوض فيها والتي يعرفها الصغير قبل الكبير مثل الصلاة والزكاة وغيرها ولكن المشكلة تكمن في غير المسلمات من الاراء، فمثلا عندما نناقش مسألة معينة حديثة فسوف يجبر الجميع على رأي فئة معينة من رجال الدين بالرغم ان هناك رجال دين آخرون يرون رأيا اخر وهنا يظهر الخلط بين المسلمات والمتغيرات، فأذا امنا بأن المسلمات لا نقاش حولها فلماذا يتم منع نقاش الفرعيات؟ طبعا اذا تم منع نقاش الفرعيات فلن نرى أي مساحة تـُذكر للنقاش والحوار كمنطلق للإبداع.


    المقال لا غبار عليه , ولكن هناك مخالفة للفقرات الملونة ... لأنها ف ياعتقادي غير واضحة أو أو فيها ظلماً بيناً ...
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-09-22
  11. ابن نفل

    ابن نفل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    4,668
    الإعجاب :
    2,863
    سرحان<< شرفنا مرورك اخي الكريم سرحان

    الحُسام اليماني <<<<<< )
    YemenHeart <<<< ) سعدنا بمروركم هنا 00 ولي عودة ان شاءالله
    alshahidi <<<<<<<) لمناقشة الموضوع كلا على حدة


    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-09-23
  13. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    أخي ابو نفل ردك ماكان على مستوي طرحك للموضوع و الظاهر أنك نقلت الموضوع و لقد وافقك الموضوع هوى بعض الناس .....
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-09-23
  15. ابن نفل

    ابن نفل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-03-24
    المشاركات:
    4,668
    الإعجاب :
    2,863
    نص مقتبس من رسالة : الحُسام اليماني
    <<<<<<<<<<<<<<<


    مرحباً بك أخي الفاضل/ الحُسام اليماني وشكرا لـ إضافتك التي تصب في
    صلب الموضوع 00نحن حصرنا الدين في اجتهادات بشر مما نتج عنه الغاء
    الفرصة لعقولنا لنقاش امور حياتنا حسب المنظور الاسلامي الشامل الصالح
    لكل زمان ومكان ومنه التقدم والرقي بأنفسنا 00 و حتى نفهم انفسنا لابد ان
    نسمع رأي الاخرين فينا فالانسان لا يستطيع ان يرى نفسه الى من خلال
    الآخرين، ولابد ان نسمع الآخر حتى ندرك ما نحن فيه من خطأ لم نستوعبه
    لاننا ننظر من الداخل ومن ينظر من الداخل ليس كما من ينظر من الخارج، نحن
    نريد الجمع بين النظرتين. فهل نستطيع؟؟؟

    معااااااااك حق أخي الكريم بالنسبة للموضوع 00 فقد جائني عن طريق البريد
    واعتذر بشدة للجميع عن عدم ذكر ذلك 00

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخوك إبن نفل:) (إبتسامه في وجه أخوك صدقة)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-09-24
  17. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    امممم
    لا تعليق . طيب من الكاتب يا ابن نفل ؟
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-09-24
  19. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    يامشرفين هذا الموضوع ليس فيه أي تفاعل

    و مع ذلك مثبت لا ندري سر هذا التثبيت

    هناك مواضيع أخري أفضل منه بكثير


    نسال الله الهداية
     

مشاركة هذه الصفحة