مشاهده واقعيه من صنعاء التاريخ

الكاتب : جراهام بل   المشاهدات : 1,447   الردود : 21    ‏2003-09-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-13
  1. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    قد تكون استهوتني قصة مشاهدات البكري من عدن بجزأيها الاول والثاني لما فيها واقعيه تحكي دون تكلف او تحامل..ومن هذا الجانب عندما يعيش الانسان العلقم بنفسه فأنه يعرف ماهي الحقيقه بعينه المجرده دون الحاجه الى سماع الاتهامات من اطراف متنازعه...ومن هنا احببت ان اذكر لكم قصه تحكي واقع اهمال اليمن لمثقفيها وهذه المره من سوف تكون من صنعاء والتي استفادت من خبراتهم البلدان في الخارج.

    انه شخص يمني وقد يكون مقرب لي اكبر مما تتصورن...انتقل للعيش في المملكه العربيه السعوديه وهو في الثامنه عشر من عمره...وكان مجال تخصصه في الاداره البنكيه...عمل في مجال البنوك لمده لاتقل عن ثلاثين عاماً..وثبت على البنك الاهلي التجاري وهو اكبر بنك في الشرق الاوسط وكما يعرف الجميع فأنه كان مملوك الى الاخ بن محفوظ قبل ان تستولي عليه الحكومه السعوديه خوفاً من المثل القائل"دوله داخل دوله"لمايمتلكه هذا البنك من رأس مال هائل...هذا اليمني اصبح مدير المنطقه الغربيه في المملكه العربيه السعوديه للبنك الاهلي التجاري لما يمتلكه من خبره هائله في المجال البنكي..حتى اتت جاءت واصدرت الحكومه السعوديه قرار بسعودة الوظائف والمناصب الكبيره في البنوك السعوديه...فماكان من البنك الا ان كرم هذا اليمني ومنحه البدل والشهادات وايضاً نسق من البنك اليمن الدولي ((لان بن محفوظ له نسبة ٢٥٪ من هذا البنك))..من اجل توظيف هذا الرجل فيه..ونظراً لخبرته الهائله فقد اتفق الطرفان الشخص وبنك اليمن الدول على اعطاءه منصب نائب المدير العام(او نائب رئيس مجلس الاداره))..

    وصل اخينا في الله الى صنعاء محمل بالامال والفرح والسعاده لعودته الى وطنه بعد معاناة الغربه..((رغم انه لقى عروض مغريه من البنك السعودي الفرنسي والبنك السعودي الامريكي الا انه أبى وقرر العوده الى اليمن))..
    ذهب لكي يستلم الوظيفه فقالوا له انه سيصبح مدير فرع حالما يتم تجهيز الوظيفه المتفق عليها...
    المهم خلال فترة عمله في البنك دعنا نسمع ماذا كيف يوصف الحال على لسان الشخص نفسه..يقول(كان كل شيء بالصياح وكأننا في مطعم سلته او فحسه ومافي اي يوم يمر الى والمصياحه تملى البنك ومافي يوم يمر الى ورشاوي توصله لكي ينجز معاملات..فقد كانت عجب العجاب بالنسبه لي وانا لم اتعود على هذا خلال فترة عملي في المملكه))
    المهم استمر سنه على هذا الحال ولم يستلم الوظيفه المتفق عليها ولا الراتب المتفق عليه...بل ان رئيس مجلس الاداره قال له اذا لم يعجبك الوضع يمكنك ان تستقيل مافي احد ماسكك على يدك...
    وقال الكلمه التي كان يسمعها بين الموظفين والشائعه هي(( عاتدي زلط عاتدي زلط))..فلم يتوقع ان الرشاوي اصبحت بصريح العباره وبهذا الشكل وقد ايقن ان اليمن تنطلق بسرعه نحو الهاويه..واخيراً قرر العوده للعمل في المملكه بعد العروض المغريه التي تهافتت عليه..واخيراَ قال(رحم الله بلداً تقدرك حق قدرك))...
    وقد مد رجله على السرير في غرفة النوم قائلاً لزوجته مااحلى العوده للوطن!


    القضيه هي اهمال الحكومه للكوادر والمثقفين ذو الخبره الهائله والتي يستفيد منهم البلدان الاخرى...هؤلاء تجري وراءهم دول اميركا واوروبا مثل جرى الانسان وراء الطعام....انه عامل رئيسي لوصول اليمن الى الهاويه اولاً وللاحتلال العسكري ثانياً.

    عادل أحمد
    لكم التحايا المعطره بعبير الزهور
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-13
  3. Dr ahmed omerawy

    Dr ahmed omerawy مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-11-06
    المشاركات:
    3,485
    الإعجاب :
    0
    عزيزي عادل ...
    خليها على الله بس .. أصبحت الرشوة و عدم تقدير الخبرات هي السمة السائدة في اليمن و إذا استمرت هذه الخصلتان فقط - غيرهما الكثير - فستواصل اليمن إنحدارها نحو الأسفل بإضطراد متزايد عام بعد عام و لم تلعن الرشوة إلا لانها رأس البلاء في كل شيء ..

    على العموم البركة فيك برضة ...




    و دمت ...
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-13
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    عزيزي المخربش
    لاتشكي لي ابكي لك
    حكى لي مرة احد المواطنين البسطاء انه كانت لديه معاملة وكان ضمن إجراءتها الذهاب الحصول على توقيع وختم من قسم الشرطة.
    وحين وصل الى القسم وقد استكمل كل مايلزم للحصول على التوقيع والختم فوجيء بإن الضابط الجالس على المكتب يطلب منه حق القات من أجل إنجاز المعاملة.
    فقام صاحبنا المسكين بإخراج خمسين ريالا كانت هي كل ما في جيبه. فرفض الضابط اخذها منه منتظرا المزيد. فما كان منه إلا ان تحدث معه بكل صراحة أنه حراف أنتف وقام بإخراج جيوبه لعل الضابط يصدقه.
    فلم يلتفت اليه الضابط بل قام برمي اوراقه في وجهه وأنشغل بشيء اخر. فتأثر صاحبنا أشد التأثر وقرر الدخول على مدير القسم ليشتكي اليه ولعل وعسى أن يرحمه ويرق قلبه لحاله.
    وبعد وقت طويل قضاه في الإنتظار تمكن من الدخول وهو يمني نفسه ان المدير سيخرج من مكتبه ويعنف الضابط الجالس على المكتب بل وربما يأمر بحجزه جزاء وقاحته في طلب الرشوة.
    وكانت المفاجأة التي لم يتوقعها حين ردّ عليه المدير بكل برود بعد أن استمع الى شكواه: خلاص.. لما يكون عندك تعال!
    فبهت صاحبنا ولم يدر مايقول ولمن يشتكي.

    مع خالص التحايا المخربشة بعبق البن
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-13
  7. معين اليوسفي

    معين اليوسفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    338
    الإعجاب :
    0
    الرشوة ظاهرة سئية في معظم بلداننا العربية ولكننا في اليمن حصلنا المركز الاول .

    هل تتصورن ان تصل الرشوة الى المطاعم
    اذا دخلت مطعم وتريد ان يهتم بطلبك المباشر او الجرسون ويعطيك وصله لحم حلوة وينقص لك من الفاتورة الاجمالية
    يطلب رشوووووووة او بالمعنى الصريح يقول لك هات حق القات واذا لم يطلب لابد ان تدسها في جيبه بدون ان يشعر احد ز الله يخارجنا بس .


    ولكن لكي نخرج بفائدة ارجو منكم ان نناقش هذه النقاط :-

    اولاً :- ما هي الاسباب والدوافع التي تؤدي تفشي مثل تلك الظاهرة السئية ؟

    ثانيا :-ما هي الحلول للقضاء عليها ؟.


    وتحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-09-13
  9. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : Dr ahmed omerawy


    نعم اخي العزيز الدكتور أحمد عمراوي..
    هذان النقطتان هما مااردت ان اصل اليهما..فهما سمات سيئه للاسف ومنتشره مثل انتشار النار في الهشيم في جميع اجزاء اليمن...ولها الدوافع والاسس الكثيره التي جعلتها في هذا الموضع الذي لايرضاه اي مواطن غيور على بلده...
    اعتقد انك سمعت بقصة الطبيب الذي تخرج من المانيا ولم يقدروه حق قدره فما كان من المانيا الا ان تبنته وجعلته يعمل لحسابها في المانيا وبذلك تكون اليمن خسرت احدى عباقرتها..
    مايزيد يحز في الامر اخي العمراوي ان هناك اجانب في اليمن يشغلون وظائف اليمنيين اولى بها...فالكوادر لايقلون ابداً مستوى عن اي شخص في العالم...لكنهم يطفشونهم ومن ثم يبحثون لكي يشغل الاجنبي وبمرتب عالي وظائف كان الاحرى ان يحتلها ابن البلد اليمني الذي قاسى الامرين الدراسه وشظف العيش...
    اين هي الدوله من هذا الامر..هل تتعامي ام انها مخفيه؟؟!!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-09-13
  11. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : Time







    تكثر هذه الوقائع اخي تايم...
    وانت ماذكرته يخص حالة الرشوه..فلم تعد تخفى على اي مواطن عادي..
    تذكرت قصه عندما كان احدهم مسافراً فذهب الى مطار صنعاء الدولي..وكما هو معروف لايسمحوا لك بالدخول الى الصاله الداخليه الا اذا معك الجواز او اذا دفعت(الزايد ناقص)..
    فحاول جاهداً لكي يساعد والدته في حمل الامتعه ان يسمحوا له بالدخول فأبوا ورفضوا...وكانوا يلمحون له بالزايد ناقص..فما كان منه ان تصرف تصرف غير سليم وصرخ "انت تشتوا رشوه انا عارف وهذا اللي يمشيكم"...
    فما كان الا ان جاء الضابط وقال له كيف تجرؤ على قول هذا الكلام للعسكري الا تعلم انك تشوه صورة البلاد بهذا الحديث..فمسكوه وحاولوا تخريج الزايد الناقص ولكنه اصر ان لايدفع لهم...حتى وصلت الى الرأس الكبيره في المطار فسامحه على قول هذه الكلمه بعد ان اعتذر الشخص لهم بهذا الكلام وانها فقط كانت لحظة غضب..
    تصور اخي تايم رشاوي حتى في المطار...
    وفي كل الدوائر دون استثناء...
    هل هذا ايجابي ام سلبي
    ام انه ايجابي مؤقت مايلبت وان يستيقظ الغافلون على واقع مستقبل اسود..؟؟
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-09-13
  13. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    نص مقتبس من رسالة : معين اليوسفي
    .
    .
    .
    هذا موضوع قديم جديد .. لكن لا باس من نبشه للتذكر .. (إن الذكرى تنفع المؤمنين )

    الأجوبة ..
    الجواب الأول .. في تقديري أن ضعف الوازع الديني للمرتشي يأتي بالمقام الأول .. لأنه (المرتشي) لو كان يدرك المعنى الإصطلاحي للحديث النبوي (*** الله الراشي والمرتشي ..الخ) .. أن اللعن هنا هو : الطرد من رحمة الله فلربما جائته قشعريرة تلف كامل جسده من الخوف .. ومن ثم نأى بنفسه عن الحرام وأكل السحت ..
    الجواب الثاني : إن أفضل حل لهذه الظاهرة المتفشية هو : أن تكون رواتب الموظفين تغطي جميع المتطلبات الأساسية للحياة الشريفة مثل : (أجور سكن / طعام / ملبس / مواصلات / علاج / اتصالات ..الخ) .. فإذا وُفرت هذه الأساسيات ثم استمر هذا الموظف يتعاطى الرشوة .. عندها يعاقب بشدة .. ونعرف أشخاصا يتعاطون الرشوة (يسمونها مكافأة) .. ولكنهم لا يخالفون القانون وإنما يسرعون المعاملات التي (فيها مكافآت) .. وهذه مصيبة .. لكن المصيبة الأكبر أن هناك مرتشون يخالفون القانون ويقلبون الباطل حقا ، والحق باطلا ، وهؤلاء هم الأخطر على سلامة المجتمع لأن نتائج أعمالهم تكون عادة كارثية .. فعندما يصل صاحب الحق إلى طريق مسدود في استرداد ما هو له عن طريق الدولة .. فيصاب بحالة من اليأس الشديد والإحباط فيرتكب جريمة إعتداء بالضرب أو بالقتل ضد خصمه أو خصومه .. وبالتالي تحول مواطن صالح مسالم إلى مجرم .. والسبب في هذا كله موظف مرتشي وغير أمين .. وهذا مشاهد وملموس ..
    أرجو أن أكون قد وفقت بالإجابة على تساؤل الأخ معين اليوسفي ..

    وعلى الجميع .. السلام
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-09-13
  15. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    للجميع ...
    هدف الموضوع الرئيسي ليس الرشوه...
    وانما الهدف الذي وضع منه الموضوع هو عدم تقدير الخبرات والرمي بالكوادر والعبقريات اليمنيه خارج البلاد...
    وسوف اعود لاحقاً..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-09-13
  17. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    نص مقتبس من رسالة : عادل أحمد
    ..
    ..
    أستاذنا عادل ، يحفظك الله .. لا تغضب منا ..

    لوكان صاحبك أدى حق بن هادي لكان وضعه غير ماذكرت .. هذا أولا

    وثانيا ملكية الـ 25 % لإبن محفوظ لم تشفع له .. أليس هذا غريبا ؟ .. هذا ثانيا

    كان يجب أن يعي أن خبرته الدولية في ذلك المجال لا تصلح في بلد بدأ يدخل ضمن الدول النامية حديثا .. هذا ثالثا

    السئوال لك الآن .. هل تملك حكومة اليمن هذا البنك ، أم أنه بنكا أهليا ؟ .. فإن كان حكوميا ؟ .. فكيف يملك بن محفوظ 25% منه ، وإن كان أهليا .. مادخل الحكومة في توظيف رفيقك هذا ؟ هذا رابعا وأخيرا ..
    وكما ترى من أولا .. أن الرشوة عاملا أساسيا ..

    لك تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-09-13
  19. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لماذااصبحت الرشوه ظاهره؟وكيف يمكن القضاء عليها؟
    الرشوه عموما موجوده في كل المجتمعات ولكن يكمن الاختلاف في مدى انتشارها..
    ومدى تقبل المجتمع لها ان قسرا او وسيله لقضاء الحاجات..فنجد ان دققنا قليلا
    ان الواحد منا لا يستطيع انجاز المعاملات الا بالرشوه وبالطلب المباشر (الوقح) احيانا...وتعتمد قيمه الرشوه على حجم ما تسعى اليه...وفي كل الاحوال ان كنت مغتصبا للحقوق..او صاحب حق ظاهر فانت ملزم بدفع الرشوه حتى لو كنت تملك حكما قضائيا...الاسباب لهذه الظاهره مشتركه بين الحاكم والمحكوم..فالحاكم لا يفرض الرقابه الاداريه الصارمه,ولا يتخذ التشهير بالمرتشي اسلوبا للعلاج,
    ولا يملك القضاء الادوات لاصدار الاحكام النافذه التي لا تحتاج من اصحاب الحق
    للدفع للاجهزه الامنيه لتنفيذ واجبهم...ثم ياتي دور المواطن الذي وصلت به القناعه ان الرشوه هي افضل السبل وانجعها اما للحصول على حقوقه المكفوله له في الدستور او حتى للحصول على خط هاتف...او للتملص من احكام القانون او التملص من الخصوم او السعي للحصول على شئ لا يحق له...كوظيفه مرموقه او حتى الحصول على الشهاده الثانويه....
    اذا..الرشوه اصبحت ممارسه اقتصاديه,يزيد من زخمها التسليم من المواطن بها,وسكوت الحاكم عنها.
    اما آاليه القضاء عليها فترتكز على الحزم من الحاكم,واختيار من ثبت شرفه او مرؤته ليلي امور الناس,وفرض الرقابه,يقيني ان القوانين المنظمه لمثل هذه المسائل موجوده ولكنها غير مفعله.(من امن العقوبه اساء الادب)
    يقول الرسول صلى الله عليه وسلم(الراشي والمرتشي والرائش بينهما في النار)
    فهل يقوم كل منا بواجبه..الحاكم منا والمحكوم...والسلام
     

مشاركة هذه الصفحة