البالطوا الأبيض / قصة قصيرة

الكاتب : جلنار   المشاهدات : 1,164   الردود : 15    ‏2003-09-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-11
  1. جلنار

    جلنار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-02-28
    المشاركات:
    13,030
    الإعجاب :
    3


    البالطوا الأبيض / قصة
    جلنار عبدالله
    نشرت في مجلة " قيثارة"


    ”البالطوا الأبيض"

    ساحترق بلا شك في هذه الزاوية التي احكمت إغلاق نفسها علي ، أو ربما أنا التي أحكمت إغلاقي عليها ، هاهو يعود للصراخ مرة أخرى ، إلا يكف عن هذا الصراخ ، يشعرني بالضجر ، لم يعد الخوف هو الذي يعربد داخلي كلما سمعت صراخة ، بل القرف من هذا الأسلوب الغير حضاري ! هل قلت " الغير حضاري " لو أنه سمعني الأن لقال بدأت الفسفطائية ، لو أنه فقط يعرف مايدور داخلي الان ، ربما كان قذفني بما في يده الان ، " وعذره معه" متى ينتهي صراخة الأن ، إلا يفعل كما فعل قبل أربع سنوات ، وينهى صراخة بعدة كلمات كما كان يفعل سابقاً ، لا أدري إن كنت سأنقلها بطريقة صحيحة أم لا !


    - لم أدفع المبالغ الطائلة هذه والمدارس الخاصة ، والسائق ،والمدرسين الخصوصين لتكوني " رسامة، فنانه ، مطها بشفتيها بطريقة ساخرة جداً " ، قلت كلية " الطب " وأنتهى النقاش هنا !


    نعم أنتهى النقاش تماماً !!

    لم يكن أمامي خيار " فإما كلية الطب ، وإما كلية الطب ! " كامل الحرية ، والإختيار وضعه أمامي ، وعلي أن أختار بين المشرحة ، وبين عظام الموتى ! تدحرجت شفتاي ، وغمغمت بما لا أفقه ، فلمحت عيناه قد أتسعتا أكبر من الحجم المعتاد ، فاعدت الغمغمة بصوت مسموع ، وأعرف أني كاذبة !

    - تصبح على خير . !

    قلتها وأن أسابق أقدامي الي السلالم التي لم تعد تدركني !

    ثلاثة أعوام والتقدير " جيداً جداً " " جيد " لم يكن نحولي ، ولا اصفرار وجهي يعني له شيء إلا أن يرى البالطو " الأبيض " يزين كتفي في الدخول والخروج ، ولم أقصر في ذلك ! كنت أتلذذ بروية غروره أمام أصدقائه وهو يقدمني لهم !" أبنتي الطبيبة " ، وهكذا ، كان يغدق علي بأمواله ، وأغدق عليه بلبس البالطو الأبيض ، إلا أنني أصبحت اكثر من شراء اللون الأبيض ! كثيراً ماكنت أعود والبالطوا الأبيض " ملطخ " فأغيرة حتى أبدو بالهيئة التي يحب هو وبعد ثلاث سنوات في المشارح ، وثلاجات الجثث الميتة ، تغير حالي " أصبحت أكثر سعادة ، وأصبح هو أكثر زهواً بي ، بعد كل سفرية يعود منها يغدق علي بالهدايا ، والأدوات الطبية ، وأغدق عليه بلبس البالطو " الأبيض " حتى عرفني الجميع " بالدكتورة " !

    سنه واحدة وينتهى الحلم ، سنة وأحدة وأغادر هذة الكلية ! إلى أين بعدها ! ولمن سأرتدي البالطوا ، أو إلى أين سأذهب به ! سنة واحدة وهاهي تجري بي جرياً ، كأنها تستبق الأحداث ، وكأني أراها الأن تخرج لسانها لي ساخرة مني ، متشفية بما قد يحدث لي بعدها !!

    قررت أن أفاتحه بالأمر ، لكنه كان حنوناً ، وأنا أحبه حين يكون حنوناً ، أحبه جداً ، صممت على مفاتحته بالأمر ، لكنه كلما ولجت مجلسة يشير إلي بالجلوس قبالته يمد يده العجو نحوي ، يمسك يدي الصغيرة بين يده الكبيرة جداً ، يقلبها بين كفية ، وأنا أراقب عيناه التي تسرحان بعيداً وهو ينظر الي أصابعي ، ثم يقبلها بدفء يعصرني ، يحرقني جداً ، وكلما قلت سأفاتحه ، يضمني اليه قبل أن أفعل ويفتح لي صدرة بإتساعه الكبير " جداً " فلا أكثر من قول أني اريد مبلغاً لشراء بالطوا أبيض " جديد " !

    يااااه ألن ينتهى صراخه هذا ، أنا أخاف عليه كثيراً ، لكني لو فتحت فمي الأن فأنا أعرف مسبقاً ما سينتابني جراء فتحه ! هل أبقي صامتة ؟ !

    المشكلة أن لااحداً يتدخل هنا ! جميعهم يهربون منه ، وأنا أقتربت منه كثيراً الأربع السنوات الأخيرة ، وأحببته أكثر ، وتعلقت به أكثر ، فهو طيب جداً ، وحنون جداً ، ورائعا رائعاًً رائعاً ، لكني لااجروء أن أقول له هذا ايضا ً !

    يؤلمني صراخة ويزعجني أيضا ، ها هو يعود لبداية الموضوع من جديد ، لكنه لن ينتهي كما أنتنهى منذ أربع سنوات ، ولا أدري أيضا هل سأنقل مايقوله بطريقة صحيحة أم لا !!


    " أربع سنوات من الغش ، والكذب ، والخداع ! أربع سنوات يومياً ترتدين البالطوا الأبيض ، وتنهبين مالي كله ، وعقلي ، وتفكيري ، وقلقي عليك !! أربع سنوات ، وأنا كالمغفل هنا ، أربع سنوات تكسرين كلمتي ، وتهدرين شيبتي أمام خلق الله ، وترسمين الإبتسامة الملائكية في كل دخله وخرجة ! تغرقين البيت بالثياب البيضاء ! بينما أنتِ " تلبسين البالطوا الأبيض، أربع سنوات في " معامل الرسم " وكليه " الجنون " وووالخ ! ....ولا ينتهي صراخه !!!





    .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-11
  3. نجم اليمن

    نجم اليمن عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-04-28
    المشاركات:
    444
    الإعجاب :
    0
    رائعه جدا جدا ياجلنار
    بالفعل يا سيدتي احيي فيك هذا الابداع الاخاذ
    بالفعل انا استغرب وازداد انبهارا بك كل مره
    فها انت في قصه قصيره جدا لا تتجاوز الصفحه تجعلين القارء يسافر معك لزمن بعيد وكبير وكأنها روايه من 356 صفحه
    بورك فيك يا سيدة الكلمات
    تقبلي تحياتي
    ...
    ..
    .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-11
  5. شمر يهرعش

    شمر يهرعش شاعر شعبي

    التسجيل :
    ‏2002-05-19
    المشاركات:
    502
    الإعجاب :
    0
    رائعة أيها المبدعة
    حقا لقد ابدعتي في هذه القصة الأكثر من رائعة

    لا يسعني إلا أن أشكرك وأقول
    أستمري في إتحافنا بروائعك التي نتلهف لقراءتها

    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-11
  7. عمر السقاف

    عمر السقاف عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,674
    الإعجاب :
    0
    الفاضله والمبدعه /جلنار
    هكذا دائما مثل ما عودتني ان تكوني متألقه
    لقد ذهبتي بي بين الدماء والجثث التي ما زلت اعيش معها
    وادركت معنى ان يكون الانسان حساسا وقويا في ارادته من خلال كلماتك
    اما عن القصه فهي متناغمه في حوارها وسردها متخلله بلقتات حلوه والتفاتات بلاغيه جعلتني لا امل منها وما لبثت ان انتهت
    لكي مني خالص الاحترام
    اخوك د.عمر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-09-11
  9. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    الأستاذة جلنار ..

    هكذا الغيث ..
    ينقطع فجأة .. نعم ..
    ولكنه حين ياتي ..
    هادراً ..
    قوياً ..
    مدوياً ..
    وعلى صحاري الروح ... تقطر ..
    المعاني ..

    زيدينا أكثر ..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-09-12
  11. أبوحسن الشّافعي

    أبوحسن الشّافعي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-07
    المشاركات:
    344
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : جلنار
    أيّها الفاضلة لك جزيل الشكر.
    عندما أرى توقيعك الذي يدعو القارىء أن يترك المجاملة جانباً, لا أفعل سوى ذلك. لذا أعدت كتابة قصّتك بعد تصحيحها!!
    طبعاً كان التصحيح مجّاناً:)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-09-12
  13. الفارس الاحمر

    الفارس الاحمر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-03-24
    المشاركات:
    1,042
    الإعجاب :
    0
    مشكوووووره اخت جلنار على القصه الرائعه وننتظر المزيد من الابداع .....
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-09-12
  15. جلنار

    جلنار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-02-28
    المشاركات:
    13,030
    الإعجاب :
    3

    الأخ الكريم / نجم اليمن

    شكراً لك هذا العبور

    دمت نقياً


    الأخ الكريم " الرجل التأريخي " شمر يهرعش

    شكراً لك هذا العبور
    ودمت طيباً


    أخي الكريم / الشاحذي

    مرحباً بك مرة آخرى بصفحتي، اتدري كنت أنتظر تصحيحاً " يبدو أنني طمعت بالتصحيحات الإملائية "

    دمت طيباً


    الأخ الكريم / ابا حسن

    لا أعدمني الله " تصحيحاتك المجانية " صدقني سعدت بها جداً
    شكراً تكرمك علي بها ، وشكراً مرورك الكريم هنا

    دمت طيباً



    الأخ الكريم / الفارس الأحمر

    شكراً لك هذا العبور

    دمت طيباً
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-09-12
  17. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    الأخت جلنار ...
    خفت أن قمت بالتصحيح أن أتهم في نياتي , وربما يصل الأمر إلى اتهامي في ذائقتي الأدبية ...
    فآثرت بالجوهر طالما وتصحيح الأحطاء المطبعية جريمة في عرف البعض ...

    هذا وقد قام أخي بذلك نيابة عني ... ونحن أخوة يقل كل منا عثرة الآخر ... وهذا ما فهمته وما لم يستطع البعض هضمه حتى اللحظة ...
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-09-12
  19. جلنار

    جلنار قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-02-28
    المشاركات:
    13,030
    الإعجاب :
    3

    أخي الشاحذي

    سنظل آخوة جميعنا ، فجميعنا من أرض واحدة ، ويربطنا أيضا دم واحد ، ودين واحد أتمنى أن يسود البياض القلوب ، وأن لا نبحث عن ثغرات لبعضنا ، فليس هناك من هو "كامل " غير وجه الله جل علاه

    دمت طيباً
     

مشاركة هذه الصفحة