حرب صيف 94م ( قصيدة سياسية )

الكاتب : مغترب قديم   المشاهدات : 1,010   الردود : 13    ‏2001-07-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-07-15
  1. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد :-

    حلت كارثة باليمن جميعنا نعرفها ، وهذه الكارثة كانت تنازع الفئات الحاكمة في اليمن على من له الحق ومن عليه الحق ، ومن ثم إشتعلت شرارة الحرب حين أختلف القادة وأعلن أحدهم ( الإنفصال ) بينما اعلن الآخر ( الحرب ) .
    وبطبيعة الحال وحسب سياسة الأمر الواقع والمفروض على الأرض ، كان المنتصر هو على الحق وبهذا إستأثر بالحكم في دولة توحدت بالحب والسلام وبرغبة الشعب .

    إنها حرب صيف عام 94م والتي تصادف مثل هذه الأيام ذكراها السيئة التي تحز في نفس كل إنسان عربي ومسلم ، هذه الحرب لم تمر بخسائر بسيطة ولم تكن خسائرها ( مادية ) فقط ولكن كانت خسائرها جسيمة في البشر .

    من كان يشاهد صور تلك المعارك وما تناقلته وسائل الإعلام من تصوير لها سيتذكر أن من دخل هذه الحرب كان معظمهم أطفالا تحت سن العشرين بكثير وهؤلاء ذهبوا هكذا كما تذهب الفراشات حين تلقي بنفسها في النار وبعظهم غرر بإسم الدين والجهاد ليقوم بقتل أخوانه المسلمين في جنوب اليمن الموحد .

    صور مأساوية كثيرة جدا جدا أكتفي بأن أسرد بعضها لكم في هذه القصيدة من إعلان الوحدة اليمنية إلى محاولة قتلها وتحويلها إلى وحدة ( هجينة ) وحدة قسر وضم وإحتلال كما يحلو للبعض بوصفها .


    صيف 1994 في اليمن

    بأحساس الشاعر مغترب قديم


    --------------------------------------------------------------------------------

    أتى يــوم قـلــــوب الناس تكرهه
    وترجو الله عسى يوما سيمسحه

    لموت كان بـيـن الـنـاس منتشرا
    أيـــاديــه تـطــاولـهــم وأذرعــــهُ

    أتت طفلا أتت أمـاً أتت غــرســـاً
    وكم شيخــا بـه ســالـت مـدامعـهُ

    لـذكـراه بـكـت عيني وأدمعـهـــا
    تسيل دما ومـا كـانـت لـتـمـنـعـهُ

    فهل كانت دمـوع الناس أجمعها
    تفيد؟ إذاً ســأجـمـعـهــا لأردعــهُ

    مددت يـدي لعلي أسـتبيـح بهـــا
    ذراع الـشــر مـنـتـزعــاً أصابعهُ

    فـأرفـع عـن قلوب الناس سيئة ٌ
    وأمسح عن سـمــا الأيام بصمتهُ

    فذكرى الصيف ذكرى الموت نفتقد
    شـبــــــاب ذاك للأطمــاع نفـقـدهُ

    بنو قـومي أما كان الوفا أفضل؟
    أما كــانت دمـاء الناس ترغبهُ ؟

    حروب الثـار والعـادات والجهل
    حروب الحقد والنـزغـات تهدرهُ

    تمســكنــا بـحبــل الله أجـمـعـنـا
    فـذاك الــديـن بـالأرواح نحفظهُ

    إلى صنـعـاء قد جاءت مواكبنا
    أتينا المجـد بـالإخلاص نصنعهُ

    فما عـدنٌ سوى مجــدٌ يزيد إذا
    ربا صـنعـاء يقبـلهــا وتـقـبـلـهُ

    أبعد اليـوم يـمـنـعنـا إشتراكيٌ؟
    وذات الـديـن يجمعنا ونـتـبـعـه

    عدو الأمس كيف الـيوم يمنعنا
    أياديـنـا بـو حدتنا سـتـصـفـعـهُ

    بنى ســدا ليـمـحــو كـل غايتنا
    ومــا كنـا بذاك الرأي نـتــبـعـهُ

    تنـاسـيـنــا حــدوداً لا تـفـرقـنـا
    وذاك الـســـد بعد اليوم نهـدمهُ

    يـمــانـيٌ أنـا وطــنٌ أنــا زمـــنٌ
    وتاريـخٌ بــه الأيـــامُ تعــرفــــهُ

    صنعت المجد من دهر يلاحقــه
    علوم الناس في الأزمان تتبعــهُ

    فـإن كـانت علوم اليـوم بــارزة
    فمــن نهج بنينـاه ونـصـنــعــــهُ

    ديار العرب قد عادت معادنهـــا
    إلى يمن فكيف الأصل يـقطـعـهُ؟

    إذا كــانت ديــارهم بـهــا فخـــر
    فذاك الفخر من نسب سيحـفظـهُ

    توحـدنـا لأجـل الله يــــا وطـنـي
    لأجـل الـديـن والإيمــــان نرفعهُ

    بذور الـدين في الآفاق أنشرها
    يمــــانـيٌ وفي جـنـبــيّ أزرعـهُ

    يـمــانـيٌ وأرض الله أحــفـظـها
    عـدو الــديـن عــدوٌ لا أواطــنـهُ

    توحـــدنـا فكـان الخـيـر غـايتنا
    وكان الـنـاس للخيرات تنـشـدهُ

    وقد طـابت مجانيهم وقد هـدأت
    فعم الخـيـر في الأجواء نعـرفهُ

    فعــاد الجمع بالخيرات مرتحلاً
    بــلاد النـاس يهجـرها وتهجرهُ

    فـإن كـانت لـك الأيـام بـاسـمـة
    فأرض الناس حتما لا تـداومـهُ

    فـشــدوا للعـلا ركـبــا وأفـئـدة ٌ
    بهـــا يمــنٌ مقــيـمٌ لا تـفــارقـهُ

    لـغــربتهـم أرادوا الموت ليتهمُ
    أبــاحــوه إذاً فـاليــوم نجـهـلــهُ

    يسير الركب من صنعاء متجهاً
    إلى عـدنٍ إلى وطـنٍ ليسـكـنـــهُ

    وما يخشى على روح تـراوحـهٌ
    ليلقى البشر والأفـراح تـسبـقـهُ

    تطوف ُهـناك ضحكتهُ مجلجلة ً
    فقد طـــابت لـهُ الأيـام تسـعــدهُ

    نسى أمسٌ بــه الأحزانُ كاملة ً
    نسى ذلا ً نسى خـوفــا ً يراوده

    قرير العين في بـلــد ستـجـعـلـهُ
    مصان العرض محمود خصائلهُ

    زمان الخيـر قـد هـلـت بــوادرهٌ
    ووحــدتـنـا بها الخيرات رونقهٌ

    فلول الشر ذاك الخير يـقـلـقـهــا
    فجــاء الشـــر أطمــاعٌ تـــراودهُ

    وعــاد الشــك والنزغات ثانية ً
    ورهط ٌ كان سوء القصد غايتهُ

    أعدوا في الخـفـى قـولٌ وأمنية ٌ
    فقالوا الفصــلُ ذاك الأمرُ نطلبهُ

    يساندهم على الطغيان من يرضى
    زوال المجد ليت المـوت ينـزعـهُ

    نسوا عهداً بين النـاس محفــوظ ٌ
    أرادوا الفصل، ذاك الموت يفصلهُ

    إذا يوم نزعنا الـروح عن جسدٍ
    أكــــانـت لا تبـالي حـين تفقـدهُ؟

    إذا يوم نزعنا الجذر عن شجـر ٍ
    أتبقى الروح سـاكنة ً تـراوحــهُ؟

    لــوحــدتنـا أرادوا المـوت ليتهم
    أرادوا الحــل مـن منا سيرفضهُ؟

    أيبقى الصمت فينـا دونمـا عملٌ؟
    فـذاك الشيء بتنا اليـوم نكـرهـهُ

    ولـكن غـايـة الإنســـان ملحـمة ٌ
    بها الدنـيـا بكل الـفـخــر تـذكـرهُ

    وحقن للدمــاء كـذاك غــايـتـنـا
    وحفظ للعهـود فكيف نـنـكــرهُ؟

    إذا بالسلم حــق ســوف يـأتـينا
    لماذا الحرب لماذا البطش يسبقه؟

    ونهج السلم نـهـج لا يفــارقـنـا
    توحـدنـا فكيـف الأصـل ننكرهُ؟

    تـوحـدنـا بـصـــدق لا بــأمنـيـةٍ
    أكنا بالدمـاء ِاليــوم نـفـقــدهُ ؟

    ونار الحــرب نار ليس يطفئها
    مدى الأيام عمــر ليس يمسحهُ

    سيأتي النصر أمر غير محمودُ
    بكسب لا يفـيـد النـاس مكسـبهُ

    عليٌ صاح بين النــاس منفعلاً
    لوحدتنا تريد المــوت صيحتهُ

    حلول الناس يرفضها ويخذلها
    ويأبى أن يـكن لـلعـهـد يحفظهُ

    أراد المـلك والخيرات يقصدها
    فكان الموت للإنـســـان غايتهُ

    أعد لهم رجـالٌ كي تـقــاتـلـهـم
    وأغدق في جـوانبـهـم مطامعهُ

    يقول لهم سأمنحكم خزائـنـهـا
    وأموال لذاك الشـعــب نـأخـذهُ

    فكم بالمال قد بيعت ضمائرهم
    وكم طمعوا لكسب ليس يملكهُ

    فلا عنـدٌ يصدُ جـيــوش قــادته
    بأمــوال مــزيـفــةٍ سـيـهـدمـــهُ

    فلا قرشٌ لذاك البيـع مـدفــوعٌ
    ولا مجد لـذاك الـجـنـد يدركــهُ

    لحــرب كـان قـائـدهــا به زلل
    يقودهم لموت ســاء مطمـعــهُ

    وأطماع تحـاوطه فيجـمـعـهــا
    وينثـرها على جندٍ يطــاوعــهُ

    فكان الموت بالأحضان منتظرٌ
    صغار قـــادهم للمـوتِ حـاجبهُ

    دبيب النمل دبوا في حـواريها
    فمن بالنار ذاك الجيش يرجمهُ؟

    وبعض الناس ذاك الدين يجعلهُ
    كما يهـوى فـيـكـتـبـهُ وينـشــرهُ

    عروش الملك لن تغني ولن تنفع
    هو الإســــلام غايتنـا سننصــرهُ

    أما كان السلام جميلُ غــايتنــا؟
    سنبقى للتوحد كيـف نـرفـضـهُ؟

    إذا يـــــوم تنـادى النـاس كلهـمُ
    فحتمـى للعلى صـوتـا سنسمعهُ

    بنو قومي فهبوا اليــوم ننتصر
    لوحدتنا بـأنـفــسـنـا ونـدعـمــهُ

    بنسيان لذاك اليوم عـن صدق ٍ
    وتذكير ٍ بـأن الـدهــر يمـسـحـهُ

    فكــم ذكــرى تـزيـد بنا محبتنا
    ووحــدتـنـا مع الأيــام تصلحهُ

    بــوحدتنـا بــوحدتنـا بــوحدتنـا
    سننسى الظلم والأحقاد نشطبهُ

    فيبقى في مــدى الأيــام أمنيـة ٌ
    لدى الرحمن نطلـبـه ونـســـألهُ

    ليجمعنا بحــوض للنبي أحـمــد
    صلاة الناس حتما سوف تبلغهُ

    عذرا من المشرف ولكن هذا جهد بذلته لإظهار القصيدة بأجمل مايكون ولا أتمنى أن يضيع مجهودي سدى وإن رغبتم بالتعديل فأتمنى أن تزيل الموضوع كاملا ، مع شكري وتقديري .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-07-15
  3. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    الجنوب العربي

    متناقض مع نفسك في السياسة والأدب وتتعمد الاثارة كالصحفي المأجور تماما .
    اختط لنفسك نهجا ولو كان خاطئا ودافع عنه باستماته .
    تلونك المستمركالحرباء يضعك في قائمة من يكتبون لارضاء الغير فقط لاعن قناعة تامة بمعتقد ثابت .
    أين القصيدة ؟

    الجنوب العربي ،،،، قررنا استبدالها بالجنوب الهندي للاسراع بتحقيق وحدة مع الهند لتماثلنا معها في استهلاك البهارات .:)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-07-15
  5. البرق اليماني

    البرق اليماني عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-09
    المشاركات:
    73
    الإعجاب :
    0
    المتشرد

    برغم من انني يمني اكثر منك واكثر من المغترب الشاعر
    الا انني اجدك متحامل على المغترب بسبب القصيدة
    تقول بان المغترب ماجور كل الجنوبيين ماجورين وليس
    المغترب وحسب .
    القصيدة بحق جيدة بل متميزة فيها روح وفيها معنى
    وفيها الشي الكثير ، فمن حق اي مهزوم يتغنى
    بالشعر والقصائد لكن من متى القصائد تبني مجد
    تبني الانسان تبني وطن ومن متى القصائد تعيد
    وطن اذا كان اخينا واهم بان لديه وطن ، فاليمن توحدة
    والوحدة دماء اليمنين تحميها .
    وكل الانفصاليين الجنوبيين لن ينالوا من هذه الوحدة
    في ظل حماية الصقر وبشير الخير كما يقولون
    الحظارم فان الوحدة باقية واليمن باقي موحد
    حتى قيام الساعة .

    المتشرد
    انا ضد التحامل على شخصية الشاعر فمن حقه
    ان يعبر وانت من حقك ايضا ان تنتقد القصيدة في
    حالة وجود تقصير شعري فيها اذا كان لديك المام
    ببحور الشعر المختلفة .
    لكن في هذا المجلس لا يجب ان نعطي الاخرين
    صورة عنا غير محببه . فنحن نمثل اليمنين جميعا
    باستثناء الانفصاليين الذين لا احد يمثلهم وهم
    مبعثرين في مدن الخليج .

    وشكرا على سعة صدركم نامل ان يقوم
    المتشرد بارد عن طريق نظم قصيدة اخرى
    على قصيد المغترب تادي الغرض الذي يحاول
    التعبير عنه في رده على المغترب.

    ووفق الله الجميع الى مايحبه ويرضاه
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-07-15
  7. almutasharrid

    almutasharrid قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2000-08-16
    المشاركات:
    4,475
    الإعجاب :
    0
    عفوا أنت كاذب ومغترب قديم منافق وان لم تقتنعوا أطلبوا آراء الرواد

    أخي البرق اليماني ،،، لو تابعت فور بداية تعقيبي لتأكدت أنني لم انتقد القصيدة لعدم بروزها في حينه وان كنت قرأتها لاحقا بعد أن ثبتت وقبل أن تختفي وموقفي من المغترب القديم موقفا مبدئيا لا يحتمل التأويل ولا يتقبل المراهنة طالما وجدت مكانا لمسمى الجنوب العربي على لسانه .

    نعم انه شخصية متناقضة لا يختط نهجا فكريا ، مواقفه متذبذبة تماما مثل عساكر الجمهورية بعد ثورة 26 سبتمبر ( جمهوريين نهارا ملكيين ليلا ) .
    بالأمس لفت أنظارنا الى قصيدته بشير الخير التي كال فيها مديحا للرئيس علي عبد الله صالح قل أن نجد مثيلا له واليوم يحاول اللعب على متناقضاتها ، وان كان التناقض صفة غالبة على صعاليك الشعراء أرى أن مغترب قديم فاقهم قليلا بما يمارسه من تدليس يجعله يأخذ حصته من جهات التناقض مجتمعة .

    عفوا أخي البرق اليماني ،، أنت كاذب في ادعاءك بأنك يمنيا أكثر مني ومن مغترب قديم ، حتى وان اعتقدت للحظة أنك تملك الحق في إسباغ المسمى على ذاتك وتجريد الآخرين منه تظل واهما وكاذبا .

    لم أقل أنني سأرد على قصيدة مغترب قديم بقصيدة أخرى أمجّد فيها النقيض كما هي عادة الشعراء وما طلبته إنصاف اللفظ النثري مما يعتريه من عدم انتظام عندما يصيغه مغترب قديم (( حلت باليمن كارثة ،،،، الفئات الحاكمة في اليمن ،،،،، وبعضهم غرر به باسم الدين والجهاد ليقوم بقتل إخوانه في الجنوب العربي )) متناقضات عدة تدل على أن نثره مثل شعره يشوبه كثيرا من الأخطاء المتعمدة لجذب أكبر كم من المهاترين للخوض كل حسب هواه ( انفصاليا ، أو وحدويا ، أو متأسلما )) بعد أن تولى وضع البساط لهم .

    لو عقبت ثانية لا تنسى أن توضح لي كيف استنتجت أنك يمنيا أكثر من الآخرين !!!!!!!!!!!!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-07-15
  9. البرق اليماني

    البرق اليماني عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-09
    المشاركات:
    73
    الإعجاب :
    0
    المتشرد
    انا لا امانع ولم الومك اذا انتقدت القصيدة نفسها
    لكن ضد تحويل الموضع من مناقشة الى مصادمة
    شخصية بين اثنين
    حقا لا ادري ماذا تريد بالضبط من تحويل الموضوع
    الى موضوع شخصي .
    عبر عن رائك وقل ما تريد انتقد القصيدة بقوة
    قل عندما ما تقول ، بس لا يجب ان نزايد على
    بعضنا البعض ، فنحن يمنين والحرية مكفولنا لنا
    في ظل قيادة ابو أحمد ان نقول مابداء لنا
    لكن لانختلف ولانوجه سيوفنا لبعضنا البعض مهما
    كان الاختلاف .
    فهناك امور كثيرة يجب ان تنقدها لكن ليس
    بهذه الصورة التى توحي بان بينكم ثار شخصي
    الم نخلص نحن من الثار في اليمن حتى تقيم
    لنا ثار ونعرات في المجلس السياسي .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-07-15
  11. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    .

    متشـــــرد
    شكرا على كل ماكتبت ومهما يكن فقد إشتقت لك :)


    البرق اليماني
    شكرا لك وكلامك في محله ولكن مثل ما يقول المثل المصري ( يموت الزمار وأصابعه بتلعب )
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-07-15
  13. أصيل

    أصيل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-11-08
    المشاركات:
    3,500
    الإعجاب :
    289
    هل كنت ستوقع بالمحرمات يا شاعر مغترب قديم لو أنك أستبدلت مصطلح الجنوب العربي بجنوب اليمن... كنت على الأقل ستصور الحرب أنها دارت بين الشمال والجنوب كما يحلوا للبعض تصوير وقائع الحرب؟؟
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-07-15
  15. مغترب قديم

    مغترب قديم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2001-04-09
    المشاركات:
    387
    الإعجاب :
    0
    :)

    ولو أنك لم تتحدث بإسلوب حسن يا كابتن أصيل إلا أنني سأقوم ممنونا ومشكورا لكم بتعديل هذه الكلمة التي لم أكن أتوقع أن لها هذا الأثر الصعب عليكم .

    الجنوب العربي نحن من عاش تحت لواءه لذلك لا يزال ذكره على لساننا دائما ولا ننكره فقط لمجرد أنه أصبح ينطوي تحت لواء دولة الوحدة اليمنية .

    فالوحدة اليمنية لم تقم إلا بين دولتين وشعبين ، ونسيان أحدهما دليل تغطرس وكبر من الطرف الآخر الذي يعتقد أنه يملك الوحده منفردا ويملك قراراتها .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-07-15
  17. أصيل

    أصيل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-11-08
    المشاركات:
    3,500
    الإعجاب :
    289
    أولا.....شكرا للشاعر مغترب قديم على التعديل.

    ثانيا..الوحدة قامت بين شطرين من شعب واحد وليس بين شعبين.
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2001-07-15
  19. بن ذي يزن

    بن ذي يزن بكر أحمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-09-30
    المشاركات:
    3,545
    الإعجاب :
    1
    مغترب اسلك طريق واحد حتى نعرف كيف نحاورك

    الوحده تمت بين دولتين وشعب واحد .
     

مشاركة هذه الصفحة