عمالة دحلان 100% فوق التصور والخيال

الكاتب : الشنيني   المشاهدات : 470   الردود : 1    ‏2003-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-04
  1. الشنيني

    الشنيني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-10-05
    المشاركات:
    1,004
    الإعجاب :
    0
    ملاحظة :
    نقلا من المركز الفلسطيني للاعلام :

    حصل المركز الفلسطيني للإعلام على صورة طبق الأصل من رسالة محمد دحلان وزير الأمن لدى السلطة الفلسطينية ، موجّهة إلى شاؤول موفاز وزير الحرب الصهيوني و التي كانت بتاريخ 13/7/2003 ..

    وقالت رسالة دحلان التي ابتدأت بـ "حضرة وزير الدفاع (الإسرائيلي) شاؤول موفاز المحترم" .. إنه "يجب أن تعلموا أننا نعمل ضمن تبعات و ليس تنفيذاً لأوامر أحد و نحن نؤمن تماماً أن مصلحة شعبنا تقتضي القضاء على عصابات "المافيا" هذه التي تنشر الفوضى في صفوف شعبنا و تثير النزاع و الأحقاد بيننا و بينكم من أجل أهدافهم الشخصية أو أهداف عبثية" قاصداً بها الفصائل الفلسطينية المقاومة ، و استمر بوصف المقاومة بالمطفّلين حيث قال : "لهذا تأكّدوا تماماً أننا لن نسمح لهؤلاء المتطفلين علينا و على شعبنا بالبقاء في صفوف شعبنا ، بل إننا سنستأصلهم و نستأصل آثارهم و أفكارهم حتى لا يبقى في صفوف شعبنا إلا من يقبل التعايش معكم" ..

    أمّا بالنسبة لياسر عرفات رئيس السلطة الفلسطينية ، فقد قال دحلان لموفاز : "تأكّدوا أيضاً أن السيد ياسر عرفات أصبح يَعُد أيامه الأخيرة و لكن دعونا نُذيبه على طريقتنا و ليس على طريقتكم ، و تأكّدوا أيضاً أن ما قطعْتُهُ على نفسي أمام الرئيس بوش من وعود فإنني مستعد لأدفع حياتي ثمناً لها".

    و امتدح دحلان دولة الكيان الصهيوني واصفاً إياها بـ "دولة حضارية و ديمقراطية مثلما أمريكا دولة حضارية و ديمقراطية ، ونعرف أنكم لا تستطيعون أن تتعاملوا مع عصابات "مافيا" و هذا من حقكم تماماً" !! ، معتبراً أن "هذه المرحلة انتهت بلا رجعة و ابتدأ عصر القانون و المحاسبة و السلطة الواحدة و لكن كل هذا يتطلب منا و منكم التعاون الكامل من أجل تحقيق هذه الأهداف التي تصب في مصلحة شعبنا و شعبكم" حسب تعبيره ...

    و أعرب دحلان لموفاز عن خوفه من أن "يُقدِم ياسر عرفات على جمع المجلس التشريعي ليسحب الثقة من الحكومة و حتى لا يُقدِم على هذه الخطوة بكل الأحوال لا بد من التنسيق بين الجميع لتعريضه لكلّ أنواع الضغوط حتى لا يقدِم على مثل هذه الخطوة" . مؤكّداً أنه "قد بدأنا بمحاولة استقطاب الكثير من أعضاء المجلس التشريعي من خلال الترهيب و الترغيب حتى يكونوا بجانبنا و ليس بجانبه .. لكننا نخشى من المفاجئات" .

    و أما بالنسبة لبقية المؤسسات التابعة لمنظمة التحرير مثل المجلس الوطني و المركزي فأكّد دحلان لموفاز أنها "أسماء يجب أن تنتهي و أن تُفرَّغ تماماً من مضمونها و أتمنى أن تمنعوها من الانعقاد داخل الضفة أو غزة مهما كلّف الثمن و هذا يصب في مصلحتكم قبل مصلحتنا" .و أنهى دحلان رسالته بأنه "ممتن" لموفاز و شارون "على الثقة القائمة بيننا و لكم كل الاحترام" !!! .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-04
  3. مسرور

    مسرور عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-06-10
    المشاركات:
    295
    الإعجاب :
    0
    أنا برأيي بأن دحلان عميل فعلا ولكنه رجل هذا الزمان فاسرائيل اصبحت ملك العالم بفضل الولاء الأمريكي لها ولابد من ان تنحني قليلا امام العاصفة أفضل من أن تقتلعك من الجذور وعموما الفلسطينيين ذكائهم بنفس مستوى ذكاء اسرائيل تقريبا0
     

مشاركة هذه الصفحة