نبدأ بحمد الله.. باب العلم قبل القول والعمل - مجـالس الهــدي المحمدي (1)

الكاتب : سيف الله   المشاهدات : 879   الردود : 8    ‏2001-07-13
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-07-13
  1. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    .....................العلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم الدينــــــــــــــــي الواجـــــــــــــب .....................

    باب العلم قبل القول والعمل

    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيـدنا محمدٍ وسلم. أسأل الله أن يجعل نياتنا خالصةً لوجهه وأن ييسـر لنا سبل الخير، وأن يرزقنا الفهم، وأن يجعلنا من أهل الإخلاص والنجاة يوم القيامة، وأن يجعلنا هداةً مهديين يستمعون القول فيتبعون أحسـنه.

    المجالس التي سنبدأها هي معلومات مختصرة ضرورية لا بد من معرفتها، وذكرنا سابقاً أن أصل المحتويات لبعض الفقهاء الحضرميين وهو الفقيه الجليل عبد الله بن حسين بن طاهر (ولد في اليمن سنة 1191 وتوفي سنة 1279 هـ)

    مجالس الهدي المحمدي هي لغرض تعليم طالب العلم الفرض العينى من علم الدين، لأن هناك قدرًا من علم الدين يجب على كل مكلفٍ معرفته. ومن لم يتعلمه لا يضمن صحة صلاته ولا صحة طهارته ولا صحة صيامه ولا صحة زكاته. لا يضمن أنه متجنـبٌ بيده ورجله وعينه وأذنه ولسانه وبطنه وفرجه المعاصى التى نهى الله عنها. الإنسـان إذا أراد حقيقةً أن يتبع رسول الله عليه الصلاة و السلام لا بد أن يتعلم هذا القدر من علم الدين وأن يعمل به إن شاء الله تعالى سنتكلم فى حل ألفاظ هذا الكتاب من غير تفصيلٍ كثيرٍ، لأن طالب العلم شأنه أن يتأنى فى تلقـى المعلومات الشرعية. لذلك قال الزهرى رضى الله عنه وهو من علماء التابعين: من طلب الحديث جملةً فاته جملةً. رواه الخطيب فى الفقيه والمتفقـه. ومعنى ذلك كن متأنـياً لما تتلقى العلم حتى يرسخ فى قلبك، ولا يكن همك الإكثار من السماع من غير رسوخ الفهم.

    لذلك عادة العلماء أن يشرحوا أولاً للطالب من غير تفصيلٍ كثيرٍ حتى يرسخ فى قلبه ما سمع، ومن غير أن يذكروا كثيراً من الاستـثناءات، ومن غير أن يذكروا أحياناً كل القيود المتعلـقة بالمسئلة، ثم فى مرةٍ ثانيةٍ إن رأوا منه الفهم يفصـلون له أكثر، وهكذا. الإمام البخارى رضي الله عنه قال: الربانيون قيل هم الذين يربون الناس بصغار العلم ثم بكباره.إهـ. يعنى أولاً لا يوسـعون كثيراً حتى يرسخ العلم فى قلب الطالب ثم شيئاً فشيئاً يزيدون للطالب بحسب ما يرون من قابليتـه واهتمامه.

    يكفى فى ذلك قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من خرج فى طلب العلم فهو فى سبيل الله حتى يرجع" رواه الترمذى. وليعلم أن طلب العلم فيه ثوابٌ عظيمٌ، يعنى يكون له ثوابٌ مثل ثواب المجاهد فى سبيل الله. والمجاهد فى سبيل الله معلومٌ ثوابه، فى الجنة مائة درجةٍ أعدت للمجاهدين ما بين الدرجة والدرجة كما بين السماء والأرض.

    فالذى يخرج لطلب العلم يكون ثوابه مثل ثواب المجاهدين، لذلك قال الإمام الشافعى رضى الله عنه: طلب العلم أفضل من صلاة النافلة. إهـ. رواه الخطيب فى الفقيه والمتفقـه. وقال الشيخ العبدرى حفظه الله: نشر العلم بين الناس أفضل من توزيع المال عليهم. إهـ.

    ذلك أن علم الدين هو السـلاح الذى يدافع به المؤمن شياطين الجن وشياطين الإنس ويدافع به هواه. يسر الله لنا جميعاً الانتفاع بذلك.

    والله أعلم.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-07-13
  3. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    الدرس الثاني

    ----- بسم الله الرحمــن الرحيم.
    - الشرح: أى أبدأ بسم الله أو ابتدائى بسم الله. ولفظ الجلالة الله علمٌ للذات المقدس الموصوف بالإلــــهية وهى القدرة على خلق الأعيان. والرحمــن أى الذى يرحم المؤمنين والكافرين فى الدنيا والمؤمنين خاصةً فى الآخرة. والرحيم أى الذى يرحم المؤمنين فقط فى الآخرة.

    ----- الحمد لله رب العالمين.
    - الشرح: أنه ابتدأ بحمد الله تعالى بعد البسملة عملاً بقول رسول الله
    كل أمرٍ ذى بالٍ لا يبدأ بحمد الله فهو أقطع". رواه أبو داود. أى كل أمرٍ له شرفٌ شرعاً لا يبدأ بالحمد لله فهو أقطع أى ناقصٌ من الخير، والمعنى حمد الله على نعمه الكثيرة التى لا نحصيها. ورب العالمين أى مالكهم الحقيقى. والعالمون هم الإنس والجن كما فسر ذلك ابن عباس، وإن كانت أيضاً تأتى بمعنى جمع عالمٍ وهو كل ما سوى الله تعالى.

    ----- الحى.
    - الشرح: أن الله تعالى موصوفٌ بحياةٍ أزليةٍ أبديةٍ لا تشبه حياتنا، ليست باجتماع روحٍ ولحمٍ وعظمٍ.

    ----- القيوم.
    - الشرح: أن الله تبارك وتعالى قائمٌ بنفسه، مستغنٍ عن غيره، مفتقرٌ إليه كل من عداه. وقيل معنى القيوم الدائم الذى لا يزول.

    ----- المدبـر لجميع المخلوقين.
    - الشرح: أن التدبير الشامل لكل شىءٍ إنما هو صفةٌ لله عز وجل. فإن الله هو الذى يجعل كل شىءٍ على ما هو عليه. ولغير الله من المخلوقين تدبيرٌ لائقٌ بهم كالملائكة، فإن الله ذكرهم فى القرءان بقوله {فالمدبـرات أمراً} والمراد به الملائكة، لكن تدبير الله شاملٌ، أما الملائكة فتدبيرهم مختص ببعض الأمور، وتدبيرهم لا يشبه تدبير الله.

    ----- وبعد فهذه المجالس الدينينة، علم مختصرٌ جامعٌ لأغلب الضروريات التى لا يجوز لكل مكلفٍ جهلها من الاعتقاد ومسائل فقهيةٍ من الطهارة إلى الحج وشىءٍ من أحكام المعاملات على مذهب الإمام الشافعى، ثم بيان معاصى القلب والجوارح كاللـسان وغيره. [كما ذكر فى الكتاب التوبة وبيانها].
    - الشرح: أنه يجب على كل مسلمٍ مكلفٍ أن يتعلم هذه الضروريات. لكن من لم تجب عليه الزكاة فلا يجب عليه أن يتعلم التفاصيل المتعلـقة بذلك وجوباً عينيا، وكذلك غير القادر على الحج الذى لا يريد الحج، وكذلك المعاملات التى لا يحتاج الشخص إلى الدخول فيها. وبالإجمال فمن تعلم وفهم مسائل هذا الكتاب فهماً صحيحاً فإنه يصير من أهل التمييز، أى يميـز بين الصحيح والفاسد والحسن والقبيح. وأكرم بها من نعمةٍ.

    ----- فينبغى عنايته به ليقبل عمله
    - الشرح: أن هناك قدراً من علم الدين يجب معرفته على كل مسلمٍ مكلفٍ. كما قال رسول الله
    طلب العلم فريضةٌ على كل مسلمٍ". أى على كل شخصٍ مسلمٍ ذكراً كان أو أنثى. والحديث رواه البيهقى، وقواه الحافظ المـزى فقال إسناده حسنٌ. إهـ. فلما كانت هذه المجالس في شكل كتاب مختصر حاوياً للضرورى من علم الدين كان ينبغى على المكلف أن يعتنى به، لأن الذى يدلك على العمل الصحيح إنما هو العلم. لذلك قال رسول الله عليه الصلاة والسلام: "إن الملائكة لتضع أجنحتها لطالب العلم رضًا بما يصنع" أى أن الملائكة لما ترى إنسانًا يطلب علم الدين تتواضع له، فتحرك أجنحتها بطريقةٍ فيها إظهار التواضع لطالب العلم. والحديث رواه مسلمٌ.

    والله أعلم.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2001-07-13
  5. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    ملاحظة: ان كان هناك خطأ مني مطبعي، أرشدونا فوراً، وان كان لأحد سؤال فاسئلوا بارك الله فيكم.

    ملاحظة هامة: ننصح من الاخوة المشاركين في مواقع أخرى ومنتديات ومجالس، أن ينسخوا هذه الدروس ويعمموها.. ففيها النفع العظيم ان شاء الله. وننصح أيضا طباعة هذه الدروس القيمة والاحتفاظ بها، فكل درس مدقق ومحقق أكثر من مرة بعد أن أطبعه على الجهاز. وينصح أيضا، بارسال هذه الدروس عبر الانترنت عبر الايمايل لك الأخوة الموجودين على لائحة اسمائكم مع وضع: " ملاحظة: أرسل هذه الدروس لكل من تعرف ولك الأجر باذن الله. وبارك الله فيكم". ولمن يستطيع أن ينشأ مواقع وصفحات على الانترناتwebsites ، فعليه بهذه الدروس الكافية والكافلة، وتكون في ميزان حسناته.

    نعم اخي العزيز، أنت لا تعلم كم تحصل من الثواب اذا استمرت هذه الدروس تدور وتدور حول المسلمين ينتفعون بها وكل شخص ينتفع منها الأجر يعود للذي أرسل ولو لم ينتهو..هذا يكون علماً ينتفع به، يبقى الثواب مستمرا مستمرا.. فاعط من وقتك عشرون ثانية وانشر هذه الدروس عبر الوسائل المذكورة أو أي وسيلة أخرى. فعلم الدين فرض تعلمه، وتعليمه.

    والله من وراء القصد.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2001-07-13
  7. أبو الفتوح

    أبو الفتوح مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-12-25
    المشاركات:
    7,833
    الإعجاب :
    31
    نعم سيف الله

    هذه الدروس سوف تطبع وتوزع بإذن الله وسوف نعمل على الإستفادة منها بقدر الإمكان ونرجوا ممن يريد الخير في نشر العلم ان يساهم في ذلك ونشد على يدك في هذا الإتجاه .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2001-07-15
  9. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    بارك الله فيكم.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2001-07-18
  11. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    انتهى باب العلم قبل القول والعمل، تابع مجلس ضروريات الاعتقاد.

    ملاحظة هامة: ننصح من الاخوة المشاركين في مواقع أخرى ومنتديات ومجالس، أن ينسخوا هذه الدروس ويعمموها.. ففيها النفع العظيم ان شاء الله. وننصح أيضا طباعة هذه الدروس القيمة والاحتفاظ بها، فكل درس مدقق ومحقق أكثر من مرة بعد أن أطبعه على الجهاز. وينصح أيضا، بارسال هذه الدروس عبر الانترنت عبر الايمايل لك الأخوة الموجودين على لائحة اسمائكم مع وضع: " ملاحظة: أرسل هذه الدروس لكل من تعرف ولك الأجر باذن الله. وبارك الله فيكم". ولمن يستطيع أن ينشأ مواقع وصفحات على الانترناتwebsites ، فعليه بهذه الدروس الكافية والكافلة، وتكون في ميزان حسناته.

    نعم اخي العزيز، أنت لا تعلم كم تحصل من الثواب اذا استمرت هذه الدروس تدور وتدور حول المسلمين ينتفعون بها وكل شخص ينتفع منها الأجر يعود للذي أرسل ولو لم ينتهو..هذا يكون علماً ينتفع به، يبقى الثواب مستمرا مستمرا.. فاعط من وقتك عشرون ثانية وانشر هذه الدروس عبر الوسائل المذكورة أو أي وسيلة أخرى. فعلم الدين فرض تعلمه، وتعليمه.

    والله من وراء القصد
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2001-07-21
  13. طالب2001

    طالب2001 عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-05
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    أكمل على بركة الله

    كيف لي ان اطبع هذه الدروس بشكل لائق ?
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2001-07-21
  15. طالب2001

    طالب2001 عضو

    التسجيل :
    ‏2001-07-05
    المشاركات:
    16
    الإعجاب :
    0
    و يا ريت تلحق ترجمة المؤلف بارك الله بكم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2001-07-21
  17. سيف الله

    سيف الله عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-06-28
    المشاركات:
    1,535
    الإعجاب :
    0
    لكم أن تنسخوا كل مقال وتلصقوه في برنامج MS Word ثم تطبع... والدروس ستتابع ان شاء الله، اما نبذة المؤلف، فهوعبد الله بن حسين بن طاهر الحضرمي، وتفصيل نبذته ليست معي، لكن نسعى لها، وان شاء الله نعطيكم نبذة عن العالم الذي أخذ أصل الكتاب وشرحه ان شاء الله تعالى.
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة