رسالة غرامية ... (قصة ربما تكون قصيرة)

الكاتب : الشاحذي   المشاهدات : 1,279   الردود : 27    ‏2003-09-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-09-01
  1. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    ظل يدور في غرفته كالثور الهائج , الأفكار تضغط على مخه ضغطاً عنيفاً تكاد أن تفتك به .. سحب دخان السيجارة التي يسحقها تحت شفتيه زاد من قتامة الموقف وضبابيته , يذرع الغرفة ذهاباًَ إياباً وهو يقذف فكرة ثم يتبعها , وأشلاء أفكاره مركزة على نقطة واحدة "الخيانة" ...
    دارت في مخيلته رؤى الأمس القريب وكيف أنها تمكنت من أن تخدعه لهذه الفترة الطويلة جداً ... ما زالت صورتها وهي تناجيه وتنعته بالحبيب عالقة في ذهنه , ولكنه يمقتها هذه المرة ...
    "لماذا آثرت عليه غيره؟؟ , هل يعتريه أي نقص؟؟؟ لماذا تناست قداسة الزوجية لتجري وراء رجل آخر؟؟ كيف سولت لها لنفسها أن ترتكب جرماً مشئوماً كهذا ؟؟" استمرت هذه الأسئلة تنهكه , ومن ورائها إجابات لا يجد لها حلاً ...
    اتكأ بإحدى يديه على الحائط والأخرى على سيجارته التي يعركها عركاً بينما ظلت قدماه تجاهدا الوقوف ..
    "هي آتية لا محالة" كان يدرك أن تصرفاً واحداً لا يسعفه لمقابلتها , وظلت الخيارات في التعامل مع موقف كهذا مفتوحة على مصراعيها ... إن صوت حذائها يقترب من الباب .. "عادت هذه الـ.... " لم يتمكن من نعتها بما يتمنى أن ينعته بها تنفيساً لما في داخله وربما الذي منعه بقايا محبة , أو ربما ذكريات ... صر مزلاج الباب إيذاناً بانفتاحه , وهو ثائر المظهر والجوهر .. تتطاير الشرر من عينيه , وقلبه المكلوم ينزف الأحزان ...
    وقفت قبالته باهية الحسن – كما عهدها – ولكنها هذه المرة بدت له كالأفعى ناعمة الملمس ولكنها قاتلة .
    "ما بك واقف هكذا؟" سألته في دهشة . أراد أن يتكلم ولكن لسانه جامد وعبراته تخنقه , ولم يتمكن حتى من السيطرة على رجليه فجلس على الأريكة وهو في أشد حالات الإنفعال .... أدخل يده في جيبه وأخرج ورقة زاهية الألوان تفوح منها رائحة العطر الذكية .. ناولها إياها وهو يحملق في وجهها ...
    "يا لها من خبيثة , لم ترتعد لها فريصة ولم تتحرك لها شعرة على الرغم من جرمها المشهود" هكذا طارت الأفكار في رأسه ... تناولت الورقة بأطراف أصابعها وهي مندهشة ثم ما لبثت أن قالت "لقد قرأتها إذاً, لو تعلم كم بحثت عنها, المهم أنها وصلت إليك" ... صدمته المفاجأة وربما لهولها انفكت عقدة لسانه فقال محشرجاً "إنها رسالة غرامية" وهو يبين لها كنه الورقة ... "نعم إنها رسالة غرامية ... كتبتها لك وحين أن بحثت عنها في حقيبتي لم أجدها , فقلت في نفسي ربما أنها سقطت مني , ويا لحسن الحظ أنها وقعت في يدك ... هه يا حبيبي , هل تأثرت بما في الرسالة؟؟؟"
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-09-01
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أبارك لنا بك أديبا متعدد المواهب ..

    أيها الحبيب / الشاحذي ..

    أبدعت ، أعجبتني القصة ولا سيما ختامها فقد طلعت بريئة ..

    لك خالص الود .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-09-01
  5. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    وسام جديد أضعه على صدري من العملاق درهم ...
    الآن آن لي أن أزهو بتشريفك لعبث كلماتي ...
    ملأتني حماسة .. بضعة كلمات قالها .. أديب عظيم ...
    فيالها من إطلالة أغلى من كل ما كتب ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-09-01
  7. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    هكذا قصص الفقهاء لاتخلو من فائدة:):):)
    ولكن السيجارة؟
    وكيف لو كان اخينا دمه حامي؟
    كان ذبحها وسيح دمها
    ربنا ستر
    ثم إن المخرج اسف قصدي الفقيه كما يقال عاوز كده:D:D:D

    وإدا كان الأخدرهم جباري اعطاك وساما يا ابا أنس
    فاعتبر كلامي هذا دبوسا تعلق به الوسام

    عد الى المجلس السياسي محمودا مشكورا
    مع خالص التحايا المعطرة بعبق الورد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-09-01
  9. عاشق الابتسامات

    عاشق الابتسامات مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-28
    المشاركات:
    5,630
    الإعجاب :
    8
    ما اروعك اخي الشاحذي ..
    موهبة اخرى اكتشفها في شخصك المتميز ..
    تقبل تحياتي واعجابي..
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-09-01
  11. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    نص مقتبس من رسالة : عاشق الابتسامات
    أخي عاشق الإبتسامات
    رغم اني كنت اغبطك على اسمك الجميل
    إلا اني الان اقترح سحبه منك وتسميتك عاشق الجد او الراجل الجد يحب الجد
    ليس لإنك لم تبتسم عندما رأيت تعليقي
    فانا غير متأكد من ذلك
    ولكن لأنك رأيته هزلا لايصح في مقام اديب الفقهاء وفقيه الأدباء مولانا ابو انس الشاحذي حفظه الله

    مع خالص التحايا المعطرة بعبق البن للراجل الجد
    وامنياتي ان لاتتخلى عن ابتساماتك
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-09-01
  13. التمساح

    التمساح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-05
    المشاركات:
    682
    الإعجاب :
    0
    استاذي المبدع:eek:


    لقد تأثرت في القصة :D==========
    وقفت قبالته باهية الحسن – كما عهدها – ولكنها هذه المرة بدت له كالأفعى ناعمة الملمس ولكنها قاتلة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    اتحفتنا في قلمك الابداع ممزوج في كلام:confused:


    تمساح
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-09-01
  15. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبيب / Time
    دبوسك الذي أهديتنيه كأنه باقة ورد أو قل بستان زهر فواحة ..
    ولجميل تعليقاتك وخفتها محلاً في قلبي ...

    وأنا أنتظر المخربش طالما وقد شرفني حضورك ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-09-01
  17. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبيب / عاشق ..
    كلماتك قليلة ...
    ولكن لها معان عظيمة في قلبي ..
    لا تصدر إلا من أخ كريم ..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-09-01
  19. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    أخي الحبيب / تمساح
    مرحباً بك حاضراً دائماً ...
    وأشكرك على عظيم مدحك وجليل حضورك ..
    لك مني خالص المودة ...
     

مشاركة هذه الصفحة