الجمال الزائف والاخلاق الباقيه

الكاتب : ابن الاصول   المشاهدات : 279   الردود : 2    ‏2003-08-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-27
  1. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ‍بعض الشباب يعيش في تردد كبير عند إقدامه على الزواج يريد ذات
    ا
    لدين لكنه لا يمكن أن يفرط في الجمال ويبحث عن ذات الحسب

    لكن ليس على حساب أن تكون من أسرة ذات ثراء ومال تناسب الحال

    الكثيرون يلهثون نريد الجميلة .. الجميلة.. "واللي

    بعدها يهون " وغفلوا عن وصية نبيهم صلى الله

    عليه وسلم : ( اظفر بذات الدين تربت يداك ) .


    يبحثون عن الجميلة .. جداً .. جداً .. وهم .. أكثر الناس عيوباً ،

    فأقاربهم وذووهم لسن ملكات جمال بلدهم .. ومع ذلك مطلبهم الأول

    والأخير "الجمال فحسب" .

    إن تلك اللحظة التي يبحث الشاب فيها عن الزوجة تغيب عنه أشياء

    كثيرة سوف يحتاج إليها في حياته الزوجية أكثر من حاجته
    إلى الجمال .. !!

    إن الدين الذي هو طوق الجمال ..

    الخلق الحسن الذي يحمل معه صبراً على مر الحياة وضيقها ،

    وشكراً وحمداً على خيرها وغناها ، وذات الدين منحة من الله

    ورحمة يؤتيها من يشاء !

    قال يحي بن يحي : كنت عند

    سفيان بن عيينة إذ جاء رجل فقال : يا أبا محمد أشكو إليك

    من فلانة ـ يعني امرأته ـ أنا أذل الأشياء عندها وأحقرها .

    فأطرق سفيان ملياً ثم رفع رأسه فقال: لعلك رغبت إليها

    لتزداد عزاً : فقال : نعم يا أبا محمد !!

    قال : من طلب العز ابتلي بالذل ، ومن طلب

    المال ابتلي بالفقر ، ومن طلب الدين يجمع الله له العز

    والمال مع الدين .

    ثم أنشأ يحدثه فقال : كنا اخوة أربعة (محمد وعمران وإبراهيم وأنا) ،

    فمحمد أكبرنا وعمران أصغرنا وكنت أنا أوسطهم ، فلما

    أراد محمد أن يتزوج رغب في الحسب فتزوج من هي أكبر

    منه حسباً فابتلاه الله بالذل ، وعمران رغب في المال فتزوج

    من هي أكثر منه مالاً فابتلاه الله بالفقر أخذوا ما في يديه

    ولم يعطوه شيئاً .

    فقدم علينا معمر بن راشد ، فشاورته وقصصت عليه قصة إخوتي

    فذكرني حديث يحي بن جعدة وحديث عائشة فأما حديث

    يحي بن جعدة ، قال النبي صلى الله عليه وسلم :

    ( تنكح المرأة على أربع ، على دينها وحسبها

    ومالها وجمالها فعليك بذات الدين تربت يداك) .

    وحديث عائشة أن النبي صلى لله عليه وسلم قال:

    ( أعظم النساء بركة أيسرهن مؤونه ) فاخترت لنفسي

    الدين وتخفف الظهر اقتداء بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم

    فجمع الله لي العز والمال مع الدين !


    وفي القصة عبرة لمن اعتبر ....!!!

    وزبدة الموضوع هي : ان نخلص النية في الزواج حتى نستعين به على طاعة

    الله وليس لأجل ان نعيش الدهر ,

    فالجمال زائل والمال زائل ولا يبقى لك الا دينك فاحرص

    على ذات الدين حتى تكون لك عوناً وسنداً في الدنيا والأخرة .

    00000000
    منقول
    تحياتي : ابن الاصول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-27
  3. عبد الخالق

    عبد الخالق عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    714
    الإعجاب :
    0
    هذا هو عين الصواب اخي ابن الاصول مواضيع صراحتاً في منتهى الروعه

    تحياتي

    عبــــد الخالق
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-08-28
  5. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    مشكوووووور اخي عبدالخالق على مرورك
    تحياتي لك
     

مشاركة هذه الصفحة