ماذا استفاد اليمني بعد صلح الحدود بين السعوديه واليمن

الكاتب : جراهام بل   المشاهدات : 1,179   الردود : 13    ‏2003-08-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-23
  1. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    بكل بساطه ليس هناك تغير ملموس فواقع المواطن اليمن المغترب في المملكه العربيه السعوديه يحكي نفس الحال قبل عقد الصلح بل قد لايكون هناك اي تغير جذري في هذا الجانب...
    فلماذا يطبل الجميع وكأننا دخلنا الجنه...ومن يمر يومياً الى تقاطع الصافيه في صنعاء يشاهد الطوابير الطويله امام السفاره السعوديه ومعاناه شديده لمجرد الحصول على فيزه وقد لايحصل عليها؟؟

    في رأيكم ماهي الايجابيات التي جناها المغترب اليمني في المملكه او حتى من يريد الاغتراب هناك بعد الصلح المبجل؟؟

    للجميع التحايا المعطره بعبير الزهور..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-23
  3. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    الايجابيات ليس من المتوقع حصولها في يوم وليله اخي عادل ؛ ولكن على الاقل الهدوء الداخلي وتجنب طرف من الضغط الاقليمي شئ رائع من نتائج الاتفاقيه

    ثانيا من غير المعقول ان تسمح السعوديه لهذه الطوابير ؛ بالدخول الى اراضيها ؛ واحب ان اوضح لك ان ما تم مناقشته في اتفاقيه الحدود حول ما اذا كانت السعوديه ستسمح باعاده العماله اليمنيه الى ما كانت عليه ؛ فكان الجواب بأن هناك عماله وطنيه في السعوديه ؛ لذلك ستساعد السعوديه على دعم دخول اليمن الى مجلس التعاون اضافه الى توجيهها للاستثمارات في اليمن ؛ لتشغيل الايدي العامله اليمنيه في اليمن
    ثانيا يبدوا اننا لا نقدر ان ننكر ان هناك تسهيلا ت حصلت لليمنيين سواء على مستوى العمره او الحج . اضافه الى انه صار هناك مساعدات لليمن من السعوديه حتى وان كانت قليله الا انها تنبئ بأن هناك نظره نحو التكامل ما بين البلدين ؛ فمصلحه كلاهما في الاخر .

    تحيه تقدير لك
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-08-23
  5. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    شكراً للمشاركه اولاً..
    في البدايه دعنا نقول انه حتى الان ليس هناك بوادر تبشر بالخير لفائده ومصلحه ثنائيه فكل ماحدث هو انهاء المشكله الفعليه للحدود كما تم بيع هذه الاراضي كما هو متعارف عليه ولااحد يستطيع انكار ذلك فكانت الاستفاده للمملكه هي الاكبر..

    الى متى سوف ننتظر يايمن هارت..الى ان يبيض الديك؟؟؟؟
    الكل ساقطاً نحو الهاويه سواء المملكه او اليمن وهي هوه اقتصاديه عميقه...

    فلا تنشر الاحلام الوريده التي سوف تخدر الشعب نحو سراب..
    لك التحايا المعطره بعبير الزهور.ز
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-08-24
  7. وهــwahajــج

    وهــwahajــج عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-08-01
    المشاركات:
    1,935
    الإعجاب :
    0
    اخي عادل ومن اللي قال لك ان مافيش تغيرات بالعكس حصلت تغيرات كثيره واصبحت منح الفيز اسهل من الاول واسئل اللي بيسافروا السعوديه ومنح الاقامات كمان صارت اكثر من اي دوله اخرى ..............
    اما وقوف اليمنيين طابور امام السفارة السعوديه فطبعا لايمكن انها تجيبها للناس كلهم واحنا عارفين ان الاغلبيه من اليمنين يشتوا يروحوا السعوديه واعدادهم اكثر بكثير من اللي تتحمله السعوديه
    بس لعلمك ذلحين وبعد تفجيرات الرياض اعتقد ان ماعدبش لا فيز ولا اقامات لاين كان........................... لا يمني ولاغيره الا لو كانوا هنود بس
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-08-24
  9. التمساح

    التمساح عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-05
    المشاركات:
    682
    الإعجاب :
    0
    الاستاذ الكريم عادل احمد كل ما فكرت ان نشارك في مواضيع ونطيل النقاش فيه
    تنهمر علينا مشاركات كل المطر غير موضوعية ولكن الحمد لله ان هذا القسم انشالله يكون من افضل الاقسام اما انتم فما احلى كلامكم وهذا فعلا وواقع /

    على كل حال هذا هو نص من الاتفاقية ولكن لها ملحقات

    معاهدة حدودية دولية
    بين
    الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية




    ترسيخًا لعرى الأخوة والمودة وصلة القربى التي تربط الشعبين الشقيقين في الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية.
    واستنادا إلى ما يجمعهما من أسس ومبادئ العقيدة الإسلامية وقوامها ا لتعاون على البر والتقوى .

    وانطلاقا من ما تنسجها روابط تاريخهما المشترك وأساسهـا التعـاون والتعاضـد وإشاعـة الأمـن والسـلام والسكينـة بينهمـا .

    وتأسيسا على ما تتميز به العلاقة الأخوية القائمة بين قيادتي البلدين الشقيقين ممثلة بفخامة / الرئيس علي عبد الله صالح رئيس الجمهورية اليمنية وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك / فهد بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكـــــة العربية السعودية حفظهما الله من مودة وصفاء وحرص على كل ما من شأنه ترسيخ وتوطيــد العــلاقات الأخويـــــة الحميمة بين الشعبين الشقيقين وحرصا منهما على إيجاد حل دائم لمسألة الحدود البرية والبحريـة بين بلديـــهما بما ترتضيه وتصونه الأجيال المتعاقبة حاضرا ومستقبلا سواء لحـــدود التي عينتها معاهـــدة الطائــف الموقعـــــــة بين المملكتين في عام 1353هـ الموافق 1934م ورسمّتها هيئــات مشتركة حسبما هو وارد ومبين في تقارير الحــدود الملحقة بالمعاهدة أو تلك التي لم يتم ترسيمها . فقد تم الإنفاق على ما يلــــــي :-



    المادة ( 1 )

    يؤكد الجانبان المتعاهدان على إلزامية وشرعية معاهدة الطائف وملحقاتها بما في ذلك تقارير الحدود الملحقة بها كما يؤكدان التزامهما بمذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين في 27/ رمضان / 1415هـ .

    المادة ( 2 )

    يحدد خط الحدود الفاصل النهائي والدائم بين الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية على النحو التــالي :-

    أ – الجزء الأول :

    يبدأ هذا الجزء من العلامة الساحلية على البحر الأحمر ( رصيف البحر تماما رأس المعوج شامي لمنفذ رديف قراد ) وإحداثياتها هي خــط عرض ( 8،14،24،16 ) شمالا وخـــط طــــول ( 7،19،46،42 ) شرقا ، وينتهي عند علامة جبل الثأر وإحداثياتها هي ( 58،21،44 ) شــرقــا ، و ( 00، 26، 17 )

    شمالا ، وتفصلهمــا بالإحداثيات الواردة في الملحق رقم ( 1 ) ويتــم تحديد هوية الــقــــرى الواقعــة على مسـار هذا الجزء من الخط وفقـــا لمـــا نصت عليه معاهدة الطائف وملاحقها بما في ذلك انتماؤها القبلي ، وفي حالة وقوع أي من الإحداثيات على موقع أو مواقع قرية أو قرى أحد الطرفين فإن المرجعية في إثـــبات تبعيـــة هذه القريــة أو القرى هو انتماؤها لأحد الطرفين ويتم تعديل مسار الخط وفقا لذلك عند وضع العلامات الحدودية .

    ب – الجزء الثاني :

    هو ذلك الجزء من خط الحدود الذي لم يتم ترسيمه ، فقــد اتفــق الطرفــان المتعـــاهدان عــلى ترسيم هذا الجزء بصورة ودية ، ويبدأ هذا الجزء من جبل الثأر المحـــــددة إحداثياتـــه أعـــلاه وينتهي عنـد النســـق الجغرافي لتقاطع خط عرض ( 19 ) شمالا مع خط طول ( 52 ) شرقا وتفصيلها بالإحداثيات الواردة في الملحق رقـــــــــم ( 2 ) .

    جـ – الجزء الثالث:

    هو الجزء البحري من الحدود الذي يبدأ من العلامة البرية على ساحل البحر ( رصيف البحر تماما رأس المعوج شامي لمنفذ رديف قراد ) المحددة وإحداثياتها أعلاه وينتهي بنهاية الحدود البحرية بين الدولتين وتفصيلها بالإحداثيات في المرفق رقم ( 3 ) .

    المادة ( 3 )

    1 – بغية وضع العلامات ( الساريات ) على خط الحدود بدءا من نقطة التقاء حدود البلدين مع حدود سلطنة عمان الشقيقة عند النسق الجغرافي لتقاطع دائرة العرض ( 19 ) شمالا وخط طول ( 52 ) شرقا وانتهاء برصيف البحر تماما رأس المعوج شامي لمنفذ رديف قراد بإحداثياته الواردة في الملحق رقم ( 1 ) . فان الطرفين المتعاهدين سوف يكلفان شركة دولية بالقيام بالمسح الميداني لكامل الحدود البرية والبحرية وعلى الشركة المنفذة المتخصصة والفريق المشترك من الجانبين المتعاهدين التقيد الصارم بالمسافات والجهات بين كل نقطة والنقطة التي تليها وبقية الأوصاف الواردة في تقارير الحدود الملحقة بمعاهدة الطائف، وهذه الأحكام ملزمــة للطرفيــــن .

    2 – سوف تقوم الشركة الدولية المتخصصة بإعداد خرائط مفصلة لخط الحدود البرية بين البلدين وسوف تعتمد هذه الخرائط بعد توقيعها من قبل ممثلي الجمهورية اليمنية والمملكة العربية السعودية بصفتها خرائط رسمية تبين الحدود الفاصلة بين البلدين وتصبح جزءا لا يتجزأ من هذه المعاهدة ، وسوف يوقع الطرفان المتعاهدان على اتفاق حول تغطية تكاليف أعمال الشركة المكلفة بتشييد العلامات على طول خط الحدود البرية الفاصل بين البلدين



    المادة ( 4 )

    يؤكد الطرفان المتعاهدان التزامهما بالمادة الخامسة من معاهدة الطائف وذلك فيما يتعلق بإخلاء أي موقع عسكري تقل مسافته عن خمسة كيلو مترات على طول خط الحدود المرسم بناء على تقارير الحدود الملحقة بمعاهدة الطائف . أما بالنسبة لخط الحدود الذي لم يتم ترسيمه بدءا من جبل الثأر حتى نقط تقاطع خط عرض ( 19) شمالا مع خط طول ( 52 ) شرقا فيحكمه الملحق رقم ( 4 ) المرفق بهذه المعاهدة .



    المادة ( 5 )

    تصبح هذه المعاهدة نافذة المفعول بعد التصديق عليها طبقا للإجراءات المتبعة في كل من البلدين المتعاهدين وتبادل وثائق التصديق من قبل الدولتين .



    عن المملكة العربية السعودية
    عن الجمهورية اليمنية

    سعود الفيصل
    عبد القادر عبد الرحمن باجمال

    وزير الخارجيـــة
    نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجيـــة






    جـــــدة 10/3/1421هـ الموافق 12/6/2000م
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-08-25
  11. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : غصن قات غيلي

    كلام سليم وهذا ماأردت توصيله ...

    سلمت اناملك اختي..:)
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-08-25
  13. جراهام بل

    جراهام بل مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-05
    المشاركات:
    12,156
    الإعجاب :
    0
    نص مقتبس من رسالة : التمساح

    بارك الله فيك اخي العزيز التمساح..على هذه المعلومات القيمه التي نقلتها الينا..

    لك التحايا المعطره بعبير الزهور..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-08-25
  15. ابو امين

    ابو امين عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    407
    الإعجاب :
    0
    اخي عادل احمد لماذا انت متشائم هكذا خليك متفائل كما اخونا قلب اليمن فالخير قادم ان شالله وكما وضح الاخ التمساح الاتفاقيه خاصه بلحدود وليسة خاصه بالعماله واما من ناحية الطوابير التي على باب السفاره السعوديه لقد سمعنى
    ماخرا ان السعوديه سوف تسمح بدخول لليمني كما كان في السابق الدخول بدون فيزه
    ولمدة ثلاثه شهور وعلى شرط ان يتحمل الشخص مصاريفه الخاصه وان واجد عمل خلاال الفتره هذه منح الاقامه بكفالة من واجد عنده العمل واذا لم يجد عليه العوده من حيث اجاء ومن يخالف هذه التعليمات ويجلس بعد انتها الثلاثه الشهور يرحل ويحرم من الدخول مره ثانيه الى بفيزة عمل 0
    ولو تم هذا الاتفاق اخي شيى جيد نتمنى ان يكون في القريب العاجل ان شالله 0
    مع خالص التحيه والتقد ير000؟؟؟
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-08-28
  17. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    نص مقتبس من رسالة : عادل أحمد
    العجله وبعد النظر اخي الغالي ؛ هو ما يجعلنا وما جعلنا دائما في الهاويه .

    وكمان مشكلتنا ان عندنا احساس بالنقص ؛ وكأننا لايمكن ان نفيد الخليج في شئ ؛ كأننا نحن المستفيدون فقط .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-08-29
  19. نبض اليمن 2003

    نبض اليمن 2003 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    1,116
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم عادل يجب أن لا تنسى أن مشكلة الحدود اليمنية السعودية هي ثاني أكبر مشكلة حدود في العالم بعد مشكلة الصين وروسيا ، ويجب ان لا تنسى أن العلاقات اليمنية السعودية تحسنت كثيراً بعد حل مشكلة الحدود
    والأهم أن المواطن اليمني والمواطن السعودي بدء يشعر بالأمان
    تحياتي
     

مشاركة هذه الصفحة