الإنتحار الجماعي من إنجازات الرمز !!!

الكاتب : TANGER   المشاهدات : 438   الردود : 1    ‏2003-08-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-19
  1. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35
    2003الانتحارللجميع!

    سيأتي اليوم الذي نعتبر فيه أن الذهاب إلى الحمام اصبح من الإنجازات، أما الخروج من الحمام نفسه فهو من اعظم الإنجازات المعاصرة على الإطلاق، فالعالم الأمريكي (ارشميدس)اكتشف قانون الكثافة عندما كان في الحمام وفي وطن ينتحر أبناؤه بالعشرات أسبوعياً لن نعدم من سيظهر على شاشة التلفزيون ليقول لنا أن هذا الانتحار الجماعي أيضا هو قمة الإنجازات في هذه المرحلة الحساسة بالذات.هؤلاء الذين لم يجدوا من رسالة ابلغ من الانتحار للاحتجاج على سلطة الفساد في اليمن ولم يجدوا من يقرأ هذه الرسالة ويفك شفرتها ورموزها.. وكأن المطلوب هو انتحار كل الناس في هذا البلد حتى تصدق السلطة الحاكمة أن الموضوع جاد وحقيقي، بل لعلها تنتظر أن يتحول هذا الانتحار إلى ظاهرة أكبر واشمل تستجدي بها قروض ومساعدات البنك الدولي والأوربيين تحت بند (مقابل انتحار جماعي لليمنيين).
    لا أعرف لماذا كلما تعاظمت الإنجازات في اليمن كلما كثر الانتحار الجماعي بين الناس ومن مختلف الاعمار والفئات، بل لعل الانتحار قد يكون من باب التعبير الجديد عن الاحتفال بعظمة وشموخ هذه الإنجازات التي تضع قيمة الإنسان في مؤخرة اهتمام السلطة.
    وبالامس فقط عرفنا مراسيم الزواج الجماعي لنصحو على مراسيم الانتحار الجماعي، الذي يحتاج إلى تنظيم هو الآخر مراعاة لظروف المقابر وتكاليف الدفن.والغريب ان أبناء الفقراء ليسوا وحدهم الذين ينتحرون، بل سمعنا عن تجار كبار في السوق يموتون في ظروف غامضة، فتارة تغلق عليهم أبواب السراديب وتارة أخرى يموتون من القهر والكمد.. وسمعنا عن أبناء وأسرة التاجر (وكيل سامسونج) الذين حاولوا دفعهم إلى الانتحار للاستيلاء على وكالتهم التجارية والتضييق عليهم وسجنهم، لكن مشيئة الله كانت فوق كيدهم، وما دام الانتحار بدأ يشمل مختلف الشرائح والفئات والأعمار ودون تمييز بين فقير وغني أو رجل وامرأة فلم نسمع أن وزيراً أو مسئولاً كبيراً في اليمن قد انتحر أو حتى فكر في تقديم استقالة (ولو كاذبة) للتعبير عن احتجاج أو رفض سياسات السلطة التي تؤدي إلى الانتحار.وقبل أن تنتحروا وتقرأوا والفاتحة على أرواحكم عليكم مشاهدة إنجازات سد مأرب العظيم الذي بناه الشيخ زايد بن سلطان، واحذروا أن تجرفكم مياه السد، كما ننصح المنتحرين برؤية الإنجازات النفطية التي يصرف جزء من مداخيلها على نزهة الوزراء والقادة وعائلاتهم في دول أوروبا.. تعازينا مقدماً للمنتحرين الجدد.
    * * *
    لا أدري ماذا بقي لصحيفة "الميثاق" بعد صدور صحيفة 22 مايو بشكل أفضل ومضمون يذكرنا بالمثل القائل (عدو عاقل خير من صديق جاهل).. وبعودة الابن الشرعي للصحافة الأستاذ/ أحمد الحبيشي رئيس تحرير/ 22 مايو فلا داعي للانفاق على صحافة الموتى في المؤتمر حتى ولو كان اسم الصحيفة هو (الميثاق).

    الناس / 18 /8 /2003
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-19
  3. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    ربنا يستر لن نسافر اليمن هذه السنه
    واللي مستعجل من الشباب على حياته يروح يجرب الانتحار في اليمن

    ودمت
     

مشاركة هذه الصفحة