الاتحاد الدولي (الفيفا)يشيد بمنتخب الامل اليمني.

الكاتب : ibnalyemen   المشاهدات : 693   الردود : 3    ‏2003-08-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-15
  1. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,908
    الإعجاب :
    703
    صنعاء : وصف الإتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا)في موقعه على الإنترنت مباراة الأخضر الصغير المنتخب الوطني لبلادنا ونظيرهالبرتغالي التي جرت مساء اليوم بأنها المباراة الأكثر إثارة في مباريات مونديال الصغار نتيجة الأداء الرجولي القوي والمستوى المهاري العالي الذي قدمه نجوم اليمن في أول ظهور عالمي للكرة اليمنية .
    ورغم أن الأخضر الصغير قد خسر اللقاء بنتيجة ( 3 / 4 ) بعد سيطرة ميدانية واضحة وذلك نتيجة الظلم التحكيمي وبعض الأخطاء الدفاعية إلا أنه اعتبر المنتخب اليمني مفاجأة البطولة خصوصاً بعد خسارة بقية ممثلي آسيا في المونديال منتخبي
    الصين وكوريا وتقديمهما مستوى لم يكن مقنعاً ومعبراً عن تطلعات الكرة الآسيوية.
    وقال الموقع الرسمي للإتحاد الدولي لكرة القدم ( الفيفا ) في الإنترنت والناطق باللغة الإنجليزية " المنتخب اليمني لم يقدم عمل يستحق عليه الفخر فقط .. بل وجعل البرتغاليين يشعرون بالخوف الشديد على فريقهم الذي نجا بإعجوبة من خسارة محققه قبل الصافرة الأخيرة للقاء " .
    وأشار الى أن الجماهير التي شهدت المباراة كانت أكثر حظاً بمتابعة اللقاء الأكثر إثارة ومتعة وفنوناً كروية والأغزر أهدافاً بعد تسجيل هدفين في الشوط الأول وخمسة في الشوط الثاني من قبل الفريقين .
    وأضاف " دخل البرتغاليون الملعب مزهون بأنفسهم كثيراً الى درجة الغرور وكأنهم سيقدمون دروساً مجانية للفريق اليمني في فنون كرة القدم .. غير أن
    لاعبي المنتخب اليمني كانوا أكثر مهارة وموهبة وتقنية عالية وسيطروا
    بالتالي على المباراة " .
    وأشار موقع الإتحاد الدولي لكرة القدم على الإنترنت الى تصريح مدرب المنتخب
    البرتغالي عقب اللقاء في المؤتمر الصحفي والذي أكد ان منتخبه نجا بإعجوبة
    وكان محظوظاً بهذه النتيجة .
    كما قدم الموقع شرحاً مختصراً عن مشوار الأخضر الصغير في نهائيات كأس آسيا
    الأخيرة التي بلغ على إثرها هذا المونديال .. مشيراً الى أن هذا المنتخب
    يبشر بمستقبل كبير للكرة اليمنية .
    المصدر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-15
  3. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,908
    الإعجاب :
    703
    وهذا ماقالته الصحافة اليمنية ممثلة في صحيفة الثوره:الجمعة, 15-أغسطس-2003" - فنلندا / الثورة / معاذ الخميسي
    كان منتخبنا الوطني للناشئين رائعاً في افتتاحية مشواره العالمي ممثلاً وحيداً للعرب في مونديال كأس العالم وهو يقدم للعالم الأداء الكروي اليمني الممتع ويثبت أنه القادم القوي إلى منافسات " الكبار " .. والقادر على أن يكون نداً قوياً أمام ملوك العالم في كرة القدم .
    خسر لقاءه الأول أمام المنتخب البرتغالي .. ولكنه فاز في أشياء كثيرة .. فاز بالمستوى .. وبإبهار العالم .. وبحب الجماهير وبالروح الرياضية العالية عندما تدخلت مقصلة الظلم التحكيمي لتمنعه من استحقاق " هز الشباك " !
    انتهى اللقاء بنتيجة برتغالية 4/3 لكنه أيضاً انتهى بنتيجة مهمة جداً تحكي تفاصيل الأخضر الصغير القادم من اليمن السعيد سفيراً ناجحاً لليمن والعرب .. وممثلاً كروياً أنيقاً يقدم سيمفونيات الإبداع الكروي !
    نجوم الأمل .. يبهرون العالم
    قالوا .. انه قادم من حيث الأداء الكروي " المتواضع " .. وقالوا أن نجوماً كاسرة ذات أجسام ضخمة وقامات عملاقة يسمونهم بالبرتغال " ناشئين " لا يستطيع أحد أن يقف أمامهم .. وقالوا .. وقالوا .. ونحن معهم كنا نتذوق رهبة الموقف .. والخوف من القادم !
    وأمس فقط .. منحونا نجومنا " الصغار " أكسجين الاطمئنان وهم يؤكدون نجوميتهم .. ويقدمون للجماهير في الملعب وعلى شاشة التلفاز " انموذجية رائعة " للأداء الكروي اليمني الأنيق .. ولروح الإصرار وقوة العزيمة .
    تجاوزوا .. كما شاهد الملايين .. فارق السن .. والجسم .. والطول .. والإمكانات .. وابهروا العالم .. بلمسات كروية جميلة .. وبأداء ممتع .. وبأهداف جاءت لتترجم " حكاية الإبداع " إلى واقع يقول للجميع " نحن هنا " !!
    سحبوا البساط من تحت أقدام أحد المرشحين لكأس العالم .. راوغوا نجوم البرتغال .. أتقنوا لعبة الفن الكروي .. صالوا .. وجالوا .. وانتزعوا التصفيق الحار وهزوا الشباك , ليس مرة ولا مرتين .. بل ثلاث .. وأربع وخمس .. ولكن الحكم أراد أن تكون ثلاث فقط .. ولكنها في ذاكرتنا جميعاً " خمس " !
    صحيح أنهم .. تراجعوا قليلاً في شوط المباراة الثاني ولكنهم مع ذلك لم يسقطوا حقهم في أنهم شكلوا " المفاجأة " .. وحالة الإبهار التي ظل الجميع يتحدث عنها !
    المنتخبان .. فنياً
    ناشئو " الأمل " كانوا الأكثر إبداعاً في الملعب خاصة الشوط الأول الذي ملكوا فيه مفاتيح اللعب وكانوا في قمة التألق والنجومية .
    وقفوا كثيراً في إقفال منطقة الدفاع بوجود مهند وعلي ووسيم وياسر وكان خط الوسط رائعاً وهو يربط بين الدفاع والهجوم ويشكل الحلقة الأقوى بتواجد فؤاد وأكرم والسلاط وعبده الادريسي وتأديتهم لمهامهم بشكل متميز .
    أكثر ما أفاد لاعبينا اعتمادهم الضغط على حامل الكرة وعدم ترك فراغات وسطية وتقارب اللاعبين وحالة التفاهم التي أثمرت عن نقلات جميلة وسريعة وهجمات خطيرة .
    ومع الشوط الثاني تراجع مستوى ناشئينا وعادوا إلى الخلف بعد أن استنفدوا جزءا كبيراً من اللياقة في الشوط الأول وأضفى التغيير الإجباري بنزول جلال القطاع " غير الموفق " وإبراهيم حسن إرباكاً لخطوط المنتخب .. وتفاوت الأداء أحياناً بالإيجاب وأحياناً أخرى بالسلب الذي أثمر عن تسجيل البرتغاليين لأربعة أهداف .
    في الاتجاه الأخر افتقد البرتغاليون لمفاتيح اللعب في الشوط الأول وظهروا في توهان عجيب بعد أن تعطلت الجهة اليسرى التي لم يجيد التوغل فيها الظهير تياجو ولم يفلح المهاجم جيو في تحريكها .. فاضطر المدرب لإبدال الجناح الأيمن " المبدع " فييرا إلى الجهة اليسرى دون فائدة فيما لجأ لاعبو البرتغال للقوة لإيقاف هجمات منتخبنا .
    في الشوط الثاني أدرك مدرب البرتغال الخطورة وقلب نتيجة المباراة من الخسارة إلى الفوز بإنزال المتحرك والخطر مانويل " 19 " ولاعب الوسط الأيسر " 11 " هيلدير وكلاهما نجحا في إحداث تغيير كبير في الأداء البرتغالي وحسم نتيجة المباراة بعد أن فعلا الأطراف والعمق ..
    شوط الإبداع.. وظلم الحكم الاوزبكي
    كانت البداية هادئة.. تحمل حالة البحث عن الكيفية التي تتجاوز "جس النبض" وفي ظل لا استقرار برتغالي في مربعات الملعب كان منتخبنا الأكثر قدرة على الانتشار والتوزيع السليم واعتماد الطرفين الأيمن والأيسر لغزو مناطق الخطر البرتغالية.
    أول حالات الاندفاع الهجومي اليمني أثمرت عن ضربة ركنية لم يستفد منها السلاط محمد الذي سدد الكرة فوق العارضة.. تلتها هجمة مرتدة خطرة للبرتغال تعامل معها علي مبارك بذكاء وشتتها الى رمية تماس.
    أكرم الصلوي كان مصدر النجومية والخطورة وهو يرسم بقدميه أكثر من هجمة يمنية رائعة .. ويؤكد نجوميته داخل منطقة الخطر "خط18" بتوغله باتجاه المرمى ومراوغته للمدافع البرتغالي تياجو الذي تعامل مع اكرم بقوة وتدخل بقدمه اليسرى لإعاقة القدم اليمنى الثابتة على الأرض لاكرم فاسقطه أرضاً.. وبدلاً من احتساب ضربة جزاء واضحة رفع الحكم البطاقة الصفراء في وجه أكرم .
    الدقيقة 19 تعرض عبدالاله شريان لإعاقة واضحة من الخلف على خط 18 لم يحرك أمامها الحكم ساكن.. وبعد ذلك بدقيقتين راوغ شريان أكثر من مدافع واتجه نحو الحارس والمرمى فتعرض لاعاقة واضحة من الحارس فاحتسب الحكم ضربة جزاء لاغبار عليها تصدى لها النجم أكرم الصلوي وسجل منها هدفاً جميلاً.. ولكن الحكم الغاه.. وأعاد الضربة " ضربة الجزاء " فسجل منها أكرم هدفاً.. وعاد الحكم وألغى الهدف وتصدى اكرم لضربة الجزاء للمرة الثالثة بعد أن فقد اعصابه وتوازنه من استقصاد الحكم فتمكن الحارس من صدها وعند ذلك ارتضى الحكم .. وارتاح باله لان أكرم لم يسجل!؟.
    انقلاب.. ابيض!!
    الشوط الثاني شهد انقلاباً ابيضاً حسم فية المنتخب البرتغالي نتيجة اللقاء لصالحه بعد أن كان خاسراً بهدفين ..
    نجومنا عابتهم اللياقة التي لم تسعفهم كثيراً في الشوط الثاني بعد أن استنزفوا جزءاً كبيراً منها في الشوط الاول كما ان دخول جلال القطاع لم يفد المنتخب البرتغالي كان الأكثر قدرة على التعامل مع المتغيرات وشكل لاعبه البديل ما نويل خطورة واضحة باجادته تفعيل خط الوسط وتوزيع الكرات الخطرة.. اضافة إلى تواجد البديل الآخر هيلدير في الجهة اليسرى التي كانت معطلة في الشوط الاول.
    أهداف..!
    في الدقيقة 30 من الشوط الاول استفاد ياسر البعداني من كرة عرضية داهمت عمق المرمى البرتغالي وسددها رأسية جميلة مسجلاً الهدف الأول.
    الدقيقة 46 ومن هجمة يمانية جميلة ومرسومة مرر أكرم الصلوي الكرة باتجاه وسيم القعر الذي راوغ وسلمها لعبده الادريسي فعكسها عرضية لعبدالاله شريان فسددها قوية في الزاوية البعيدة للمرمى البرتغالي مسجلاً الهدف الثاني.
    في شوط المباراة الثاني الدقيقة 55 سدد لاعب الوسط البرتغالي ماركيو كرة قوية سكنت الشباك اليمنية بعد أن فاجأت الحارس محمد ابراهيم .
    الدقيقة 68 شهدت هجمة برتغالية حاول معها السلاط ابعاد الكرة ولكنه رتبها للمهاجم البرتغالي مانويل كورتو الذي سددها في المرمى مسجلاً هدف التعادل.
    الدقيقة 77 اخترق عبده الادريسي الجهة اليمنى وعكس الكرة باتحاه ابراهيم حسن الذي حولها باتجاه المرمى فحاول المدافع البرتغالي ابعادها ولكن في المرمى .
    الدقيقة 80 احتسب الحكم ضربة حرة ظالمة على خط 18 سددها الرائع مانويل فرنانديز في الجهة اليمنى البعيدة مسجلاً هدف التعادل 3/3 .
    الدقيقة 82 سجل مانويل كورتو الهدف الرابع أمام مرمانا بعد أن فشل المدافعون من تشتيت الكرة.
    الحكم الاوزبكي.. ظلم.. واستقصاد
    لسنا في حاجة لأن نقول الحكم الاوزبكي ارمتوف ظالم مع سبق الإصرار والترصد.. لان من شاهد المباراة في الملعب أو في التلفاز عرف ذلك جيداً وما قدمناه من مستوى يكفينا أمام حالة الإصرار على الظلم .. ولكن واقع مباراة الأمس يقول ان الحكم الاوزبكي كان بارعاً إلى درجة كبيرة في منع الكرة من هز الشباك بضربة جزاء صحيحة بعد ما اعادها ثلاث مرات حتى تمكن حارس البرتغال من الامساك بها.. ليس هذا فقط هناك ضربة جزاء واضحة لم يحتسبها .. ايضاً خطأ ضربة حرة مباشرة احتسبها للبرتغال وسجلوا منها هدفاً "وهي ظالمة".
    لم يكتف ارمتوف بذلك بل سارع قبل نهاية المباراة باشهار البطاقة الحمراء في وجه لاعبنا المبدع أكرم الصلوي ليمنعه من اللعــب فــــي المباراة القـــادمة كونه " الأفضل ".
    الذي لا نعرفه.. هل تقاضى ارمتوف أجر ما اقدم عليه الواقع وما حدث يؤكد بنعم.. والله العالم.. والكبـــير فوق كل ظلم وظالم ..
    مشجع فنلندي.. إلى الجحيم
    الجميل في نهاية المباراة ان مشجعاً فنلندياً في الثالثة عشرة من عمره كان يحمل العلم اليمني يشجع الأداء المتميز لمنتخبنا وبعد المباراة نزل إلى السياج الحديدي وظل يصرخ بلغته بقوة وبغضب "لتذهب إلى الجحيم يا حكم!!".
    تقاطيع من مونديال العالم
    الحكم الاوزبكي ارمتوف استحق لقب "ظالم" ولا ندري ما رأي الفيفا.. واين الاتحاد الآسيوي من ذلك!!
    الوفد الإداري والإعلامي قاد أمس التشجيع والمؤازرة من المدرجات وترك المنصة.. وحمل أعضاء مجلس النواب عبده العدلة وعبده بشر وكذلك الأستاذ أحمد الزهيري وعبدالغني الشميري وعبدالله الصعفاني وعلي المتوكل وشاجع المقدشي وسالم عزان والمصباحي وغيرهم الإعلام اليمنية وظلوا يشجعون المنتخب حتى آخر المباراة .
    المشجع اليمني أمين المعلمي حضر من أبو ظبي مقر إقامته كمغترب إلى " ثامبرا " الفنلندية لمؤازرة المنتخب وتشجيع اللاعبين..وذرف دموع الفرح يوم أمس بعد تسجيل الهدفين وكان يرتدي ريش الطاووس الملون بألوان اليمن .. هذا المشجع الذي تحمل عناء وتكاليف السفر يستحق التكريم اللائق والمناسب..
    جمهور من الجاليات العربية حضر لمؤازرة منتخبنا .. والعراقيون الشباب كانوا أكثر تواجداً وحماساً.
    الأستاذ محمد عبداللاه القاضي ظل قلقاً لكنه كان أكثر هدوءً أمام اللاعبين وطالبهم بتقديم المستوى المتمــــيز وان لا يخيفهم الفارق الجسماني أو السني لان إمكاناتهم كبيرة.
    زملاء ومشجعون ظلوا على تواصل بنا من اليمن خلال المباراة وأبدوا اعجابهم ومؤازرتهم للمنتخب..
    اللاعب المتألق عبدالإله شريان اصيب في نهاية المباراة وتم اسعافه للمستشفى .. وبمتابعته بعد المباراة كان في حالة مستقرة وسيلعب المباراة القادمة كونه تعرض فقط لحالة اغماء.
    لانعرف حتى الآن بأي ذنب تم اشهار البطاقة الحمراء في وجه الرائع اكرم الصلوي !.
    منتخبنا الوطني للناشئين يلعب مباراته القادمة يوم الأحد القادم بنفس التوقيت 5.30 مساء مع المنتخب الكاميروني.
    المباراة الثانية بين منتخب الكاميرون والبرازيل انتهت بتعادل الفريقين 1/1.
    الاستاذ عبد الله الصعفاني لم يجد ما يعبر به عندما شاهد لاعبي البرتغال والبرازيل والكاميرون سوى أن قال "نحن نجلد انفسنا والدليل الفارق الهائل في الجسم والعمر بين ناشئينا وناشئيهم !! ".
    الزميل عادل الاعسم قال اثناء المباراة بعد ان صعق بالمنتخب البرتغالي "الناشئين أحنا" أماهم فالصورة أكبر دليل!!.
    مدرب البرتغال: معجب جداً بالأخضر الصغير .. ولم يساعدنا التحكيم
    في المؤتمر الصحافي الذي عقد بعد المباراة تحدث المدرب البرتغالي انطونيو فولنتي بالقول..
    أنا معجب جداً بالمستوى الذي ظهر به المنتخب اليمني وكنت أتوقع أن يظهر بهذا المستوى الكروي الانيق لأنه صعد ممثلاً عن العرب وآسيا للنهائيات ومعنى صعوده أنه فريق قوي ولايستهان به وقد شكل لنا خوفاً من فقدان نتيجة المباراة بعد خروجنا خاسرين في الشوط الأول.
    ونفى أن يكون التحكيم قد ساعده في تغيير النتيجة من خسارة إلى فوز وقال التحكيم كان منصفاً وأنا من خلال الشوط الاول تعاملت مع الشوط الثاني وتمكنت من حصد الفوز وكان لدخول اللاعبين ما نويل فرنانديز وهــيلدير دور بارز في ذلك .
    أمين: راضٍ عن ما قدمناه.. والتحكيم ساهم في احباط معنويات اللاعبين
    من جانبه أكد مدرب منتخبنا الكابتن أمين السنيني ان منتخبنا قدم ما عليه أمام بطل أوروبا " المنتخب البرتغالي " واستطاع ان يتغلب عليه في الشوط الأول نتيجة ومستوى وانه راض عن ما قدموه..
    وعن خسارته بعد أن كان فائزاً ذكر أن التحكيم ساهم بشكل كبير في احباط معنويات اللاعبين بالإضافة إلى اصابة اثنين من اللاعبين والاضطرار لإجراء التبديلات.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-08-15
  5. ibnalyemen

    ibnalyemen علي احمد بانافع مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-15
    المشاركات:
    20,908
    الإعجاب :
    703
    الحكم الاوزبكي ارمتوف استحق لقب "ظالم" ولا ندري ما رأي الفيفا.. واين الاتحاد الآسيوي من ذلك!!
    اخي الحبيب معاذ الخميسي /هل تامل من هذا الاتحاد والذي يظم اشقاء عرب!!:confused: خيرا بعد ان اخرج خيرت لاعبي منتخبنا بحجة كبر السن **** علينا منتخب كان سيكون له شان كبير لو لم يستبعد أولائك العمالقة واملنا الوحيد في رجالنا الصغار الذي وضعنا على اكتافهم ذلك الحمل الكبير بعد الله كي ينصفونا؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-08-16
  7. وليد اللحظة

    وليد اللحظة عضو

    التسجيل :
    ‏2003-08-09
    المشاركات:
    38
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك أخي
     

مشاركة هذه الصفحة