إن النفس لامّارة بالسوء

الكاتب : ابو امين   المشاهدات : 618   الردود : 5    ‏2003-08-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-13
  1. ابو امين

    ابو امين عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    407
    الإعجاب :
    0
    ان النفس لاامارتا بسوى

    لقد مرت ايام سعيده وجميله وذلك الرجل في عمله يعمل بجد ونشاط وهمه عاليه لقد اصبح هو الكل في الكل في تلك الوزاره وكانه لايوجد غيره يستطيع يخدم ذلك الوازير وماهي الى شهور معدوده ولاندري ماالذي جرى
    لقد نقل الوزير او اعفي من وزارته لاندري بظبط مالذي حدث المهم انه ذهب واستلم وزير اخر مكانه 0
    امهم انم ذلك المسكين الذي كان محمل الزاره على عاتقه ومدعم لها بسبع دعامات اختفى هو الاخر فجئه 0
    سئالنا عليه في كل مكان ولم نجده وبعد فتره ظهر وسئلته اين كنت اخي
    اكيد الوزير اعطاك منحه دراسيه بالخارج قال اخي يكفي الى جرى لي انا مش ناقصك قلت له وما الذي جرى لك قال بان قربه من الوزير السابق هي السبب لقد نقم منه الجميع والوزير الجديد لم يسند اليا اي عمل وقد طلعة عماله فائضه 0
    ياللعجب كيف اخي لقد كنت دينمو الوزاره ومحركها الاول كيف اصبحه كذلك
    اجاب ان النفس لاامارتا بسوى وقد ضلمة ناس كثير واصبحة نادما لئني لم اكن
    انقل الصوره الحقيقيه كما هي للوزير لقد احبيت نفسي كثيرا وحين تغير الوزير
    كان التغير على راسي انا ونقم الناس مني جميعا 0
    وبعد ندمه ذلك اعيد له مراتبه على شرط ان يكون مثال للموضف المحب لجميع الزملا 0
    ودارة الائيام ومرت ثلاث او اربع سنوات على هذا الامر والرجل لم يستطع التائقلم مع زملائه ومع مراتبه المحدود لاانه متعود على المكافئات والهبات والمساعدات التي كانت كا المطر ترخ عليه من وزيره المقرب منه واليوم تعب
    كثيرا وعتمة عليه الدنيا مع ان شمسها ساطعه 0
    ولااكنه تعود على العمل في الضلام الدامس ومن وراى الكواليس واشهد ان الحض كان حليفه بعد السنواتن العجاف لقد لمع الحض معه للمره الثانيه وعين
    قريبه وزيرا مرتا اخرى مع التشكيل الجديد 0
    ولقد كان هذه المره حريصا الى يضيع منه دقيقه واحده بدون فائده بقرب الحبيب عفوا بقرب الوزير 000 وحين وصل الياء الخبر ذهبة اليه وباركة له حصوله على قرار المدير العام لمكتب الوزير الذي كان هذه المره حريص على تثبيته قبل كل شى 0
    تصورو لم يعرفني معا انه لم تمر فتره طويله على اخر لقى لنى فاذكرته اني انا زميله في الوزاره السابقه وبقوله (( ان النفس لااماره بسئو )) قال اي سئو واي خبر مذا تريد اخي اني مشغول جدا وليس لديا وقت هل لديك معامله نستطيع ان نساعدت في انجازها 0
    لقد عجبة هذا من ندم واستغفر وتاب من ضلم الناس ايام الوزاره السابقه
    وحين مسك المنصب ورجع حاله الى الاحسن عاد كما كان 0
    فعلا ان النفس لاامره بسئو الى من رحم رابي 000 اي اناس هائولا حين يترك بدون منصب ونفوذ يرجع الى الله ويتوب ويعرف كل الناس ويعلن الندم ليلا نهارا ويصلي كل الفروض في وقتها 0
    وحين يمن الله عليه بالمنصب والجاه يتنكر لكل شئي حتى لنفسه التي لها حق عليه ولا يجب ان يلقها لتهلكه 0
    وحين سئالني بعض موضفيه عن معرفتي له قلت من زمان اعرفه ولاكنه لايعرفني الى في حالة الفقر وحين يطلع عماله فائضه ولااكنه اذا مكنه الباري
    وعطف عليه تنكر لكل شي جميل وطاع نفسه في ظلم الناس وسلب كل ماوصلة اليه يديه 000
    لاحولا ولاقوة الى بالله العلي العضيم 000 وانه بعباده خبير 000

    نسئال الله ان يولي علينى خيرانا ان شا لله تعالى 000؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-13
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    آمين يا رب العالمين
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-08-13
  5. Time

    Time مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-07-14
    المشاركات:
    18,532
    الإعجاب :
    1
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2004
    الأخ ابو امين
    ماكتبته يعد بحق قطعة أدبية رائعة تعبر عن ضعف النفس البشرية امام اغراء الجاه والسلطة. كما أنها تعبير بالتجربة والخبرة عما يعانيه نظامنا الإداري من امراض الوساطات والمحسوبية.
    وهذه القطعة الجميلة والمؤثرة تتميز بعمقها وبساطة اسلوبها في الوقت نفسه ولا يعيبها سوى بعض الأخطاء الأملائية التي تحتاج منك الى مراجعة وجل من لايسهو. ولو أنك تبدأ بطباعة ماتريد نشره في ال "ميكروسوفت وودر" وتراجعه جيدا ثم تقوم بنقله للمجلس اليمني لنستمتع ونستفيد من طويل خبرتك وبعد نظرك وجميل أسلوبك.

    خالص الشكر لك
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-08-13
  7. ابو امين

    ابو امين عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    407
    الإعجاب :
    0
    شكرا اخي سرحان على مرورك الكريم 0


    شكرا اخي سنيم على تعقيبك الجميل والتمس العذر على الاخطاء الاملاائيه وهذه
    مشكله اعاني منها مع اني كثير الاطلاع والقراءه 0
    ولااكن تلقاني محتار في انتقى الكلمات الصحيحه وامواضيع كثيره الغيها بعد كتابتها
    وان شالله اعمل بنصيحتك اخي الفاضل 0

    مع خالص التحيه والتقد ير 000؟؟؟
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-08-14
  9. أبو لقمان

    أبو لقمان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-11
    المشاركات:
    5,204
    الإعجاب :
    3
    أبو أمين وصلت الرسالة .. فهل من يعي ؟.

    قصة لها نفس الرنين (واقعية ) لمواطن (ليس وزيرا ، أو خفيرا ) ...

    هذا المواطن كانت له خصومة مع أحد أولاد عمه بشان " أرض " استولى عليها (هو) بدون وجه حق .. وهو يعلم .. ويعلم أيضا أن بن عمه لا يستطيع أن يثبت أن تلك الأرض من حقه .. لأن بيده الأحكام (الصكوك) التي تثبت ذلك .. تشارعا (تحاكما إلى القضاء) فترة طويلة دون أن يحصل المظلوم على حقه للسبب المذكور .. شكا أمره إلى الله ..
    وتمر الأيام والليالي .. يمرض المغتصب مرضا شديدا ، أقعده تماما ، وظن أنها النهاية .. طلب من ابن عمه (خصمه) الحضور ، وطلب منه الغفران مما سبب له من متاعب وأذى .. وأشهد أقاربه الذين حوله ، أن الأرض المُتَخاصم عليها .. ملك ابن عمه هذا ، وأنه يشهد الله ويشهدهم على قوله .. وأن الحكم (الصك) المثبت لهذا القول موجودٌ في مكان كذا ، (في بيته)
    المسكين .. سامحه .. وتمنى له الشفاء العاجل .. ولم يعاجله بطلب تنفيذ وصيته .. بعد أسبوع تحسن حال المريض .. ثم تعافى تماما مما ألم به من مرض ..
    بعد فترة .. قابله بن عمه .. وطلب منه ما اعترف به من ملكيته للأرض أمام أقاربه .. فأنكر تماما أن له (ابن عمه) عنده شيئا .. قائلا : واحد مريض بِحُمَّى رهيبة ، وجعلتني أهلوس ، وأهذرم بكلام لا أعرف منه شيئا .. تصدقوه ؟ .. والله عجيب ..
    وهكذا نرى أنه لما عادت إليه العافية عاد إلى غيه ..
    هل يجب على الإنسان أن يعاين الموت ، أو يقترب منه ، كي يؤدي حقوق الآخرين ؟ .. ربما لا يمهله الموت أن يفعل ذلك ، ويموت وهو ظالمٌ لنفسه ..

    على الجميع .. السلام
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-08-14
  11. YemenHeart

    YemenHeart مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-08-04
    المشاركات:
    1,891
    الإعجاب :
    5
    اخ ابو امين :
    الحساب والعقاب واضف اليها الوطنيه للاسف مفقودتان عند البعض ؛ وهذه هي النتيجه .
    حتى ليخيل للمرء عند دخوله اي مكان حكومي بأنه نادرا ما يحتوي هذا المبني انسان غير فاسد بسبب تراميهم هنا وهناك . هذا هو الحال وهذه هي مراره الواقع ,.
    الرقابه والمحاسبه مفقوده ؛ وهي المطلوبه في غياب الضمير ؛و ما اوردته غيث من فيض نتمنى الخلاص منه
    تحيه تقدير
     

مشاركة هذه الصفحة