من يكون الحمار ...اذن؟!!

الكاتب : سد مارب   المشاهدات : 307   الردود : 0    ‏2003-08-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-10
  1. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    هوامش....
    بقلم سد مأرب
    من يكون الحمار….اذن!!؟‍

    في قصة قرأتها مؤخرا حدثت للفيلسوف الالماني شوبنهور الذي ترجم بعض كتبة الدكتور انيس منصور وحدث ان الفيلسوف الكبير اصدر كتابا وبعد فترة لا تتعدى اسابيع ذهب للناشر فلم يجد نسخة واحدة قد بيعت مما زاد في تشاؤم الكفيلسوف وبعد اربعين يوما ذهب للناشر فوجد نسخة واحدة بيعت وقرر شوبنهور ان يعرف من يكون هذا القاريء وذهب بنفسة يستقصي حتى عرفة كان دكتورا بالجامعه سالة الفيلسوف عن راية في الكتاب ظن بنية طيبة ان رد الاستاذ سيكون مديحا للكاتب وللكتاب وكان رد الاستاذ غير متوقعا كلمة بذئية تجاه الفيلسوف لا يمكن اورادها حفاظا للذوق
    وفي احد ليالي ميونخ الباردة قراء قصة الفيلسوف شابين من ميلانو يهتما بالادب والشعر وقرر ا ان يكتبا قصتين او انتاجين ادبين
    احدهما اسمة انطونيو بالبو والاخر اسمة الفريد نيروا في الثانية والعشرين من العمر واختفيا حتى يرى صدى قصتيهما وبعد عام وجد ا ان جميع نسخ اقاصيصهما قد نفذت من الناشر الاول اوصى احد اقاربة ان يشتري جميع قصص الفريد وذلك لشعورة بالحسدمن صديقة وبعدها احرق جميع اقاصيصه هو بعد ان سحبها من الناشر لندم احس فية ولم يقراء احد ما كتباة ابدا
    اجتمعا الاثنين وسأل انطونيو الفريد:ان الفيلسوف الالماني هو الحمار لاأن احدا لم يفهم فالعيب فية….
    ورد الفريد :بل القاريء هو الحمار لانة لم يفهم كلام الفيلسوف شوبنهور‍..
    جميعهما: من يكون الحمار..... اذن!!؟
    الكاتب اعظم شي لدية ان يجد من يفهمة ان يجد كلمة شكر او تجاوب من القاريء وانا اكثر ما شاهدة هو الحاجز الفكري الذي يتكون بعض الوقت بين الكاتب والقاريء فلا الكاتب يلبي رغبات القاري ءالعقلية ربما لنظرتة المتباينة عن محيطة وثقافتة العالية او للعكس ولا القاريء يحاول ان يبحث بين سطور انتاج الكاتب ليفهمة بطريقة غير مشهوة وهذا ما خلق بعدا اخر وهو العزلة الفكرية للكاتب وصناعه الحجز بينة وبين شريحة القراء
    وهذا يجعل الكاتب يشعر باحباط وياس ان يكتب على الاقل بالموضوع الذي لايفهمة المحيط او يحاول ان لا يفهمة منة
    ويظل ذلك النقاش القديم منهو( الغلطان) الكاتب ام القاريء ام ان الغلط هي البئه الذي تجمعههم وكينونة الكتابة….

    معذرة اعزائي ... هذا السؤال الغريب ليس لي انما تساؤل انطونيو باليو والفريد نيرو (وبلا زعل)!!!؟



    الى لقاء اخر....
    سد مأرب
    2003

    نسخة للعام...
     

مشاركة هذه الصفحة