يمنيات ضحايا الزواج العرفي من طلاب عرب في اليمن

الكاتب : ابن الوادي   المشاهدات : 1,970   الردود : 25    ‏2003-08-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-08-05
  1. ابن الوادي

    ابن الوادي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-27
    المشاركات:
    7,411
    الإعجاب :
    0
    الزواج العرفي يدخل اليمن في حقائب الطلاب العرب
    صنعاء - محمد علي الشهاري الحياة 2003/08/2
    حتى وقت قريب كان المجتمع اليمني يسمع عن الزواج العرفي من خلال المسلسلات المصرية، أما اليوم فقد اصبح هذا الزواج حديث المجالس اليمنية بعد كشف اكثر من 25 حالة منه في العاصمة صنعاء وحدها.

    وأحدث الكشف عن حالات الزواج العرفي صدمة للمجتمع اليمني إذ تمّ التكتم عن هذه الحالات التي لم تذكر إلا بطريقة خجولة في بعض الصحف. وبدأ الكشف عنها عندما اتصلت مديرة إحدى المدارس الثانوية في العاصمة بأسرة إحدى الفتيات لتخبرها بأنّ ابنتها متغيبة عن المدرسة منذ شهر. ولكن الأب والأم نفيا الأمر مؤكدين أن ابنتهما تقصد المدرسة يومياً عند الصباح وترجع عند الظهيرة بعد نهاية الدوام المدرسي ولم تتغيّب يوماً واحداً. واتفقت إدارة المدرسة مع الأهل على مراقبة الفتاة. وهكذا كان. وبعد أيام عدة من المراقبة رأى الوالد ابنته تدخل إحدى الشقق وضبطها مع شاب في خلوة، فأخذ يضربها حتى صرخت في وجهه: لم ارتكب أي خطأ... انه زوجي!!!

    تنفع القصة لفيلم سينمائيّ، فقد صعق الأب بكلام ابنته وقصد الشرطة ليقدم بلاغاً ضدّّّ "صهره"، مؤكداً أنّه "ضحك على عقلها" فهي ما زالت قاصراً. واكتشف الأب في قسم الشرطة أنه لم يكن الوحيد الذي يعاني هذه المشكلة، فابنته ليست الوحيدة. وأخبره مدير القسم أن لديه العشرات من الحالات المشابهة، موضحاً أنّ ثمة حالات لم يتم الكشف عنها. وتمّ الكشف عن 25 حالة زواج عرفي موزعة على ثلاث مدارس ثانوية للفتيات أبطالها فتيات في الثانوية العامة وطلاب عرب ويمنيون.

    نماذج عقود الزواج العرفي يحضرها طلاب عرب يدرسون في جامعات صنعاء ويقيمون في بناية أمام إحدى المدارس الثانوية الثلاث. وتمّ ضبط 15 استمارة عقد زواج عرفي وجدت مع أحد الطلاب العرب في حقيبته، بحسب مصادر صحافية.

    وكشفت صحيفة يمنية محلية عن قصة أخرى روتها والدة إحدى الفتيات التي قالت إنها نسيت مفتاح البيت مع ابنتها ذات يوم، وعندما قصدت المدرسة لإحضاره تفاجأت بالمعلمات يتذمّرن لغياب ابنتها المتكرر وسلوكها في الفترة الأخيرة، إذ تحضر إلى المدرسة في الصباح الباكر وتدخل الحمام حيث تبدّل ملابسها ثم تغادر المدرسة ولا تعود إلا بعد نهاية الدوام المدرسي وتدخل الحمام مرة أخرى لتبديل ملابسها ثم تعود إلى البيت. وعلمت الأسرة بعد فترة من المراقبة أنّ ابنتها متزوجة.

    وقابلنا في قسم الشرطة والدة إحدى الفتيات المتزوجات عرفياً التي حكت لنا قصة ابنتها التي تزوجت عرفياً من أستاذها في المدرسة. ولما بدأت علامات الحمل تظهر عليها ضربتها بشدة وضيقت عليها الخناق حتى اعترفت بكل شيء. كما اعترفت أمام ضابط القسم وأمامنا بحالتين من الزواج العرفي في مدرستها.

    تقول الفتاة المعنية: "تعرفت إلى زوجي عبر إحدى زميلاتي التي أخبرتني أنه يرغب في الزواج مني، ولكنها اقترحت عليّ زواجاً عرفياً كونه عربياً، ولأنّ معاملات الجنسية تستغرق وقتاً طويلاً. رفضت الأمر بشده في البداية. ولكنها لم تيأس وحاولت إقناعي بقولها إنّها أيضاً متزوجة عرفياً ولم يحدث لها أي كره. كانت تأتيني بهدايا كثيرة منه فوجدت نفسي زوجة أستاذي"!!

    < من شهد على عقد زواجكما؟

    - شخصان: أستاذ وصديق لزوجي وهو زوج زميلتي التي عرفتني إليه.

    وقال ضابط القسم: "اثر بلاغ صادر عن ولي إحدى الفتيات توجهنا إلى بناية مؤلفة من 15 شقة سبع منها تؤوي طلاباً عرباً. وجدنا خمسة من هؤلاء في خلوة مع خمس فتيات في خمس شقق. وعندما استفسرنا عن الأمر أخبرونا أنهن زوجاتهم وعندما طلبنا منهم عقود الزواج تفاجأنا بعقود زواج عرفية".

    < كيف ينتهي الأمر بالذين تلقون القبض عليهم؟

    - تحصل وساطات لقيام حلّ ودي بين أهل الفتاة وشيوخ بعض القبائل وسفارات الدول التي ينتمي إليها هؤلاء الطلاب، وهناك حالات ما زالت عالقة تنتظر استكمال التحقيق. وتحوّلت حالة إلى زواج حقيقي بعقد زواج شرعي وكنت أحد الشهود فيها.

    وقالت مديرة إحدى المدارس الثانوية: "لا يعطي قانون التعليم في بلادنا إدارة المدرسة ولا الإدارة التربوية والتعليمية الحق في ممارسه أي نوع من أنواع الرقابة على الطالب خارج المدرسة. ولكن العملية متكاملة بين الأسرة والمدرسة. نحن في المدرسة نقوم بدورنا التعليمي والتربوي على أكمل وجه وما حدث يجب دراسته من كل النواحي، وهذا الأمر يحدث للمرة الأولى في اليمن. من المؤكد أنّ الفتيات اللواتي تزوجن عرفياً يعانين من خلل أخلاقي وديني ومشكلات عائلية في حياتهن. ولمست هذا الأمر في الحالات السبع التي اكتشفتها في مدرستي. فتلك التي يكون والداها منفصلين وبالتالي لا يهتمان بها عن قرب وترسب سنتين وأكثر من دون أن يعلم أهلها بذلك، لأنهم لا يتابعون تقدّمها في المدرسة".

    وتقول فاطمة وهي مدرسة في إحدى المدارس الثلاث: "كانت إحدى الطالبات تدرس في صفي. لاحظت أنّها هادئة أكثر من اللازم خلاف عادتها، ثم بدأت تتغيب ليوم أو يومين ثم لأسبوع ثم لم نعد نراها أبداً. اتصلت إدارة المدرسة بأهلها وعرفنا في ما بعد أنها تزوجت عرفياً وكانت هذه الفتاة من أذكى الفتيات في صفي ولكنني لا أعرف ما الذي أوصلها إلى هذه النهاية".

    ويوضح أستاذ علم الاجتماع محمد الصلاحي أنّ هذا الموضوع اصطدم بالعادات والتقاليد الاجتماعية، ويقول: "يبدأ الأمر بزيارات متبادلة بين الأهل ثم تتمّ الخطبة ثم الزواج. وما يميز الزواج في اليمن هي طرق الاحتفال والزينة والولائم... وتلك العادات جزء من المجتمع اليمني متوارثة من جيل إلى جيل. لذا يعتبر المجتمع اليمني الزواج العرفي مخالفاً للعادات والدين والتقاليد وبالتالي باطلاً".



    ©2003 Media Communications Group مجموعة الاتصالات الإعلامية
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-08-06
  3. aborayed

    aborayed قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-08-03
    المشاركات:
    7,186
    الإعجاب :
    0
    very gooooooooooooooooooooooooooooooooooood
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-08-06
  5. معين اليوسفي

    معين اليوسفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    338
    الإعجاب :
    0
    الدور في الرقابة على فتيات المدارس مشترك بين الاسرة والمدرسة والمفرض ان تبلغ المدرسة الاسرة في خلال ملاحظتهم تغيب الطالبة في اوجز فترة ولا تمتد الى الشهر او اكثر . ودور الاسرة هو التربية الصحيحة لفتياتهم . وكما قلت يمكن ان يكون الدور في التربية الصحيحة والتوعية بمخاطر هذا الزواج متكامل بين المدرسة والاسرة .


    اما بالنسبة للطلاب العرب فلابد ان تكون عليم رقابة امنية من قبل اجهزة الامن ولكن انا لاحظت تواطؤ الامن مع الطلاب الوافدين وطبعا هذا بالرشوة المقدمة بالعملة الصعبة بل قد يتعدى الامر ويوصل الى مشاركتهم في مثل هذي الاعمال الردئية والمنحطة .


    ولكني في الاخير لا الوم اجهزة الامن بالتقصير او بالتواطئ بقدر ما الوم الاسرة في تربية افرادها.


    ولكم تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-08-06
  7. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    قضية أجتماعية جديدة على العادات والتقاليد السائدة وهي إن لم تحارب وتعالج بشكل جيد وفعال بمعرفة الدوافع والأسباب فإنها سوف تتحول لجرائم ومشاكل كبيرة ....

    القضية وإن كانت لاتزال في بداياتها وصعيرة إلا أنها سوف تكبر إن لم تعالج


    كل اتقدير لك أخي العزيز
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-08-06
  9. الليل والنهار

    الليل والنهار قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-01-13
    المشاركات:
    2,999
    الإعجاب :
    2
    1 - المال السايب يعلم السرقة
    2- ويستاهل البرد من ضيع دفاه
    3 - غنم بدون راعي همل فى كل وادي
    (والله العظيم والله العظيم والله العظيم ) لو كان لدي الطلاب العرب ادنى شك انهم سوف يعاقبون او يحدث لهم مكروه لما كانوا تجرؤا وفعلوا ما فعلوه لماذا لا يتزوج الطلبة العرب زواج عرفى فى السعوديه او فى ليبيا او فى اليمن ايام زمان ايام الله الله
    ولكنه اصبح لديهم احساس ان اليمن غنم بدون راعي همل فى كل وادى ليش ما نفترسهم ولن يحدث لنا شى واحسافتاه على الشرف اليمني وعلى السمعه الطيبه لليمن ولكن اذا كان صاحب البيت مهنته الطبل فعلا اهل البيت السلام
    :mad::mad::mad:
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-08-06
  11. ناصر الفروي

    ناصر الفروي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-06-20
    المشاركات:
    1,222
    الإعجاب :
    0
    والله هذه مأساه لذا وجب على من يحب اهله ان يحافظ عليهم ويتابع اخبارهم واخبار بناته في المدارس لا الاهمال وهذا من صنع الاهمال

    ومشكله كبيره جدا هذه الله يستر بس
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-08-06
  13. مغترب_مسكين

    مغترب_مسكين عضو

    التسجيل :
    ‏2003-08-06
    المشاركات:
    38
    الإعجاب :
    0
    انا الصراحة مع الاخ معين اليوسفي بكل كلمة قالها ولو انة فيه رقابة لكان كل شيء تمام بالبلاد لكن البلاد سايبة وما فيها ادنى امن
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-08-06
  15. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    ما اعرف ليش الدولة مصرة على جلب العرب الى ارضها هم ناس اذا لقوا اي منفذ وبكل و قاحة بيعملوة.
    هل سمعتم ما حدث في جامعة صنعاء
    طالب عراقي **** راح يعاكس احدى اخواتنا اليمنيات في الجامعة, فصارخت الفتاة بوجهة الشيطاني فلمحها طالب يمني ودخل في شجار معة وسرعان ما دخل العراقيين الكلاب في الموضوع و تلاحقهم اليمنيين و دخلوا في عراك كبير جدا, ولكن للأسف عندما جائت قوى الأمن فرقت المحتشدين و القت اللوم على اليمنيين.
    هذة القصة تدل على ان الأحكام دائما لصالح العربي في اليمن, ولكنني اريد ان أوكد لكم بأن المجتمع اليمني ككل وليس المسؤلين معطي الأجانب في اليمن اكبر من حجمهم و يعاملونهم معاملة لا يستحقونها لأنهم كما يقولوا ضيوف اليمن
    ولكنني اقول لهم ضيوفكم استباحوا نسائكم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-08-06
  17. الأزرق

    الأزرق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-27
    المشاركات:
    105
    الإعجاب :
    0
    أشكر الأخ الذي طرح هذا الموضوع . وينبغي قيام أولياء الطالبات بمتابعه بناتهم بشكل دايم . وعلى الأجهزه الأمنيه أن تقوم بواجبها ويكفيهم فضيحه كليه الطب . وعلى ألأجهزه المختصه التى تصل اليها هذه القضايا أنزال أقصى العقوبات بمرتكبيها ومن تأمر معهم . وبعد أنزال العقوبه وحل مشكله البنت يطرد من البلاد شر طردة ولا يسمح له بالرجوع الى اليمن بأي صوره كانت. وعلى الشباب اليمني أن يفتح أعينه على هذه القضايا ولو يكلف نفسه . وأنتبهوا من العراقيين لا تأمنوهم على شي . أقذر وأحط خلق الله الذى جأوا الى اليمن ( أتق شر من أحسنت اليه )
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-08-06
  19. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    [TABLE=width:70%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/3.gif);border:1 solid green;][CELL=filter: dropshadow(color=gray,offx=4,offy=4) shadow(color=limegreen,direction=135);][ALIGN=center]ربنا يستر والدور الاول يقع على الاباء
    اين هم من بناتهم
    واذا كان هذا التعليم نهايته هكذا بالافضل لا تدرس البنت نهائياً
    تحياتي لك اخي وتسلم على هذا الموضوع
    [/CELL][/TABLE]
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة