مونيكا الأمريكية تجوب الشوارع اليمنية!

الكاتب : ابن الاصول   المشاهدات : 615   الردود : 8    ‏2003-07-31
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-31
  1. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    [TABLE=width:70%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/4.gif);][CELL=filter: glow(color=silver,strength=5);][ALIGN=center] بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مونيكا الأمريكية تجوب الشوارع اليمنية!


    في نهاية الثمانينيات انشغل اليمنيون بسيارة «ابو دبة» وهي تسمية شعبية اطلقها الناس على سيارة تويوتا «لاندكروزر» طراز 88 التي ظهرت وفي مؤخرتها اسطوانة احتياطية للبترول تسمى بالدارجة اليمنية ـ


    «دبة» ليعرف بعدها ذلك الطراز من سيارات تويوتا بسارة «ابو دبة» التي كانت حينها تعني فيما تعني المكانة والوجاهة الاجتماعية لصاحبها داخل المجتمع ولان السيارات دوما تتغير وتتبدل طرازاتها السنوية فلم تعد تعني تلك السيارة ما كانت تعنيه بعد ثلاث او اربع سنوات حيث ظهر طراز العام 1990 بشكله المكتظ في احرفه على اشكال دائرة لتبدو في مظهرها اكثر جاذبية من طراز ابو دبة السابق وما كان من الناس الا ان اطلقوا عليها تسمية جديدة هي سيارة «ليلى علوي» نسبة الى الممثلة المصرية ليلى علوي لتأخذ مكانها ودلالاتها على اهمية مكانة صاحبها وراكبها.


    مونيكا


    الطراز الاخير لسيارات تويوتا منذ العام 2000 وما بعد اطلق عليه الناس سيارة «مونيكا» نسبة الى المتدربة الشابة في البيت الابيض مونيكا لوينسكي في عهد الرئيس السابق بيل كلينتون وما احيط بفترة تدريبها في تورط الرئيس الامريكي بعلاقة غرامية معها صاحبها ضجة اعلامية جعلت سكان المعمورة على اختلاف مستوياتهم يعرفون من هي مونيكا التي كادت ان تكون في حكم المنسية في كثير من بلدان العالم الا في اليمن حيث اطلقت تسمية مونيكا على سيارة تويوتا بطرازاتها الاخيرة وابقيت هذه الشابة حاضرة في شوارع اليمن وربما ستظل كذلك الى ان يظهر طراز جديد من سيارات تويوتا بشكل مميز يستدعي معه اطلاق تسمية جديدة على ذلك الطراز.


    اطلاق مثل هذه التسميات على هذا النوع من السيارات التي يقبل عليه الاثرياء اليمنيون ورجال السلطة العليا والمشايخ واعضاء مجلس النواب ومجلس الشورى وحتى التجار يخفي دوافع واسبابا عميقة تعني اشياء كثيرة حسب المحللين النفسانيين والاجتماعيين لهذه الظاهرة ومن تلك الاسباب والدوافع التي تقف وراء اطلاق مثل تلك التسميات على هذه الانواع من السيارات ان الفرد اليمني صار ينظر الى تلك السيارات بعلاماتها ودلالاتها الظاهرة التي توحي له باطلاق مثل تلك المسميات وذلك راجع الى انتشار الامية بين الناس خاصة منها محدودة المعرفة باللغات الاجنبية في الاوساط الغالبة داخل المجتمع ولهذا يعني اطلاق مثل هذه التسمية اعطاء دلالة لطراز يميزه عن سابقه ليس الا ويذهبون في هذا الاطار الى التذكير بتبدل تلك المسميات من طراز الى اخر ومن شكل الى اخر وان هذه الظاهرة منتشرة في بلدان عربية اخرى كما هو الحال في تسمية سيارة المرسيدس بالشبح وليس في ذلك ما يعطي الظاهرة اكثر من حجمها هكذا يرى بعض المحللين لكن اخرين يرون ان اطلاق مثل تلك التسميات تخفي مكبوتا اخرا لدى الافراد اليمنيين او ما يطلقون عليه بالمسكوت عنه وهذا المكبوت يرتبط بالتربية الجنسية التي تكاد تكون منعدمة في المجتمع اليمني ويبرر المحللون وجهة نظرهم تلك بالربط بين شكل وطراز السيارة وبين التسمية المطلقة عليها ما يعني ان هناك دوافع لاواعية على المستوى الفري والجمعي على حد سواء تحرك مثل تلك النوازع نحو اختلاف تلك التسميات على سيارات معروفة الطراز والماركة والموديل.


    التباين الاجتماعي


    ويذهب هؤلاء المحللون السيكلوجيون والسوسيدلوجيت الى ابعد من ذلك بربطهم بين انتشار مثل هذه الاسماء وبين مظاهر التفاوت والتباين الاجتماعي التي تزايدت داخل المجتمع اليمني خلال السنوات الاخيرة بفعل تردي الاوضاع الاقتصادية وتزايد الاختلالات والتباينات الاجتماعية ما يعني حسب تفسير هؤلاء المحللين ان اطلاق تلك التسميات تخفي حقدا اجتماعيا نتيجة لتزايد ظاهرة الفساد والثراء غير المشروع ولهذا فهم في هذه الحالة يربطون بطريقة واعية ولاواعية بين تلك الممارسات الغير مشروعة داخل المجتمع وبين المعنى القديم الذي تحمله مثل تلك التسميات كما هو الحال باطلاق «مونيكا» على سيارة تويوتا الاخيرة التي تعني في نظر من اطلقوا تلك التسمية الانحراف الاخلاقي وبالتالي فهم في فعلهم ذلك يطابقون بين فعلين ليسا من نوع واحد في الواقع لكنهما في نهاية المطاف يعطيان مفهوم الانحراف بدلالات مختلفة على ان هناك من ينوع في تفسير الظاهرة ن بين المحللين النفسانيين والاجتماعيين ليرى فيها دلالة واضحة على انتشار القيم الهابطة والثقافة السطحية التي تروج لها وسائل الاعلام الى درجة جعلت منها محددات اساسية لتلك الثقافة التي تولدها وسائل الاعلام خاصة في ظل الانتشار المتزايد للقنوات الفضائية ما يعني حسب هؤلاء ان المجتمع في طريقه الى تشكيل قيمه وتصوراته تشكيلا سطحيا تنسجه وسائل الاعلام والصحافة وتغيب فيه الدلالة العميقة للنظر الى الاشياء ويخشى هؤلاء المحللون ان يكون هذا بمثابة مؤشر على السير في هذا الطريق الحتمي الذي تكرسه العولمة وثقافتها اليوم في جل المجتمعات معتبرين انه على الرغم من المعنى الغير صحي التي تحمله مثل تلك التسميات على تلك السيارات فإن الواقع يشير الى ان الناس اضحوا يتعاملون في الشارع مع صاحب هذا النوع من السيارات او سائقه تعاملا مختلفا حيث يحيطونه بهالة من الهيبة والتقدير الممزوج بالاعجاب والافتتان ما يعني ان اذواق الناس تتشكل في هذا الاتجاه من حيث قبولها وتواطئها على اعتبار هذا النوع من السيارات التي يطلق عليها «مونيكا» مؤشر على مكانة الشخص وهيبته داخل المجتمع والمحصلة لكل ذلك هي تشكيل اذواق الناس واتجاهاتهم ضمن ثقافة واحدة تكرسها وسائل الاعلام داخل المجتمعات ومنها المجتمع اليمني الذي ليس بمنأى عن تأثير تلك الوسائل.


    المحسوبية


    اما الجزء الاكبر فهو ظاهر للعيان داخل المجتمع اليمني وليس خارجه وقول اصحاب هذا الرأي ان امتلاك هذا النوع من السيارات انحصر في البداية بكبار رجال السلطة وبالوجهاء المستفيدين من الفساد السائد في الاجهزة.


    ولان المجتمع تسود فيه المحسوبية والمحاباة والمجاملات وغيرها من الممارسات الغير سوية التي تخص اصحاب هذه السيارات بمعاملات محابية ونفاق زائد من الطبيعي ان يسعى الكثير من الاثرياء والمسئولين والوجهاء الى اقتناء مثل تلك السيارات ليستفيدوا من تلك المعاملات الخاصة التي تميزهم عن غيرهم من افراد المجتمع.


    ولهذا يرى في الامر مؤشر على ان الممارسات السائدة في الواقع اليمني هي التي اعملت ذهن الانسان العادي والبسيط ليطلق مثل تلك التسمية التي يعي معانيها ودلالاتها ويدرك مغازيها مؤكدا في هذا السياق لو ان الامر كان محصلة لتأثيرات الانفتاح على العالم لما كانت هذه السيارة وهذا النوع منها بالتحديد محاكاة او تقليد لما يجري في بلدان اخرى بل بالعكس في البلدان المتقدمة لا يقتنون مثل هذه السيارة الا نادرا او هناك انواع اغلى ثمنا واشهر ماركة وطرازا منها ما يعني في نهاية الامر ان الدلالة التي يحملها امتلاك هذا النوع من السيارة في اليمن والدور الوظيفي الذي تقوم به من حيث ان اغلب الطرق اليمنية هي طرق جبلية ووعرة كلها اسباب كافية لتدافع شرائح اجتماعية معينة على اقتناء هذا النوع من السيارة على ان الاهم حسب صاحبنا هو ان اقتران هذه السيارة بالسطوة والنفوذ داخل المجتمع اليمني وفي ظل غياب المساواة في معاملة المواطنين امام الادارة والمرافق الحكومية وتخصيص بعضهم بمعاملات خاصة تبقى هي المحدد الاساسي والرئيسي لتسمية اليمنيين لهذا النوع من سيارات تويوتا بـ «مونيكا» الذي اطلقوه على خلفية شعورهم وادراكهم لوضعية مالك هذا النوع من السيارات ومن هو وما يحظى به من معاملات خاصة.


    هكذا اضحت سيارة «مونيكا» في اليمن موضعا لتفسيرات تتفق فيما تتفق فيه وتفترق فيما تفترق فيه على ان شيوع وانتشار ظاهرة اطلاق مثل هذه التسميات على نوعيات محددة من السيارات وارتباطها باشخاص محددين داخل المجتمع هي من التعقيد والتركيب الذي يحتاج الى دراسات وابحاث تطبيقية وتجريبية بغية الخروج بتفسير ادق واشمل لهذه الظاهرة وهو التفسير الذي يعتقد الجميع ممن خاضوا في نقاش هذا الموضوع انه لن يقلل من وجاهة تلك الاراء فيما ذهبت اليه محاولة لمقاربة هذه القضية داخل المجتمع اليمني التي خلصوا فيها الى سيارة مونيكا سيدة الشوارع اليمنية خاصة عندما تكون مكتظة بالحراس والمرافقين
    تحياتي: ابن الاصووووووووول
    [/CELL][/TABLE]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-31
  3. قموره اليمن

    قموره اليمن عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-07-15
    المشاركات:
    608
    الإعجاب :
    0
    اخوي ولد الاصول صراحه موضوعك حلو بس اخوي المونيكا موب امريكيه المونيكا تويوتا وبعدين اخوي هذي تعتبر من اقوى السيارات يعني محد يقدر يستغنى عنها تقريبا ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-31
  5. الصـراري

    الصـراري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-09-01
    المشاركات:
    12,833
    الإعجاب :
    3
    المقال فيه تحليل ونظرة ...
    ماجال بخاطري من نقاط أثناء قراءة المقال المنطلق من ظاهرة تحليل لربما فيها الكثير ...
    في رواية قيل :)أن موديل " ليلى علوي " لم يكن للمثلة المشخلعة المصرية نصيب فيه وإنما أول من اقتنت السيارة في اليمن هي " ابنة أمين الصندوق الدائم " عبد الدائم عبد الباقي ..وزير المالية ! :)

    اليمن وهي في أضنك حالات الفقر والعوز والجرعات القاصمة التي تشوي وتكوي جلود الشعب ... يتم استيراد سيارات يابانية وبأساطيل وبالطلب لتوزع على شلة الفساد ومشائخ الترف !

    لربما تعليقات المواطن البسيط وهو يرى حاله وحال المفسدين لها بعد عميق الأثر ..

    تحية لك وتقدير ..:)
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-31
  7. ابن الاصول

    ابن الاصول قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    2,607
    الإعجاب :
    0
    [TABLE=width:70%;background-color:transparent;background-image:url(backgrounds/8.gif);][CELL=filter: glow(color=limegreen,strength=5);][ALIGN=center]شكراً اختي العزيزة قمورة اليمن
    وكذلك الاخ الافاضل الصراري على تعليقكم على الموضوع
    تسلموا ..تحياتي ابن الاصول مش ولد الاصول
    [/CELL][/TABLE]
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-31
  9. عبدالحليم

    عبدالحليم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-05-28
    المشاركات:
    321
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل يا ابن الأصول

    وتحليل رائع

    وتوظيف ممتاز
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-31
  11. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-31
  13. عدن ليدي

    عدن ليدي عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-23
    المشاركات:
    105
    الإعجاب :
    0
    موضوع رائع وتحليل جميل
    ولكن لا تقتصر هذي الاسماء على سيارات فقط
    وكمان اسماء الاقمشه والملبوسات ايضا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-08-01
  15. الماس

    الماس عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-25
    المشاركات:
    141
    الإعجاب :
    0
    اقتباس:
    --------------------------------------------------------------------------------
    كاتب الرسالة الأصلية : يمن التحرر
    موضوع جميل يا ابن الأصول

    وتحليل رائع

    وتوظيف ممتاز


    تحياتي



    الماااااااااااااااااااااااس
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-08-01
  17. ابو الحارث

    ابو الحارث عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-07-31
    المشاركات:
    316
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل

    يابن الاصول طرحت موضوع فى غاية الحساسيه شكر ا على الجهود التى بذلتها والتحليلات التى رسمتها ولكن السياره مونيكا كلنا نستخدمها ولكن السؤؤال الذى يطرح نفسه من الذى جاء بهذه التسميات؟؟ هل هم الباعه ؟ ام من؟؟؟؟ ابو الحارث
     

مشاركة هذه الصفحة