ماذا بعدُ مقتل النجلين؟؟؟

الكاتب : البابكري لسودي   المشاهدات : 629   الردود : 7    ‏2003-07-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-26
  1. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    تتضارب التحليلات بعد مقتل نجلَيْ الرئيس العراقي السابق صدام حسين عديّ وقصيّ. فهناك من يرى بأنّ غياب هذين الركنين في النظام العراقي السابق سوف يُشكّل ضربة قاصمة للمقاومة العراقية، وثمّة من يرى أنّ عملية من هذا النوع سوف تخرج رجال النظام السابق عن وتيرتهم الحالية لتسديد ضربات انتقامية موجعة....
    وفي الواقع، أراح مقتل عديّ وقصيّ الإدارة الأميركية، وربّما رفع قليلاً من معنويات قواتها المتواجدة في العراق، غير أنّ كل ذلك لا ينفي وجود أسباب جوهرية للمقاومة هناك بمعزل عن انتماء هذه المقاومة، في معظمها، للنظام السابق.....
    فإذا أخذنا حادثة انتحار المجنّدة الأميركية، والتي تبلغ ثلاتة وعشرين عاماً، الأسبوع الماضي في العراق، لوجدنا أنها أبلغ رسالة لما آلت إليه الحالة النفسية في صفوف الجنود الأميركيين المنتشرين في العراق. فهؤلاء، تبيّن أنهم يجهلون حقائق الشعب الذي يواجهونه في عاداته وتقاليده والتي ترفض الإحتلال، حتى ولو كان مُنقذاً من حاكم مستبدّ كالرئيس المخلوع صدام حسين.
    وما تنامي الهجمات اليومية على الجنود الأميركيين إلاّ من قبيل بداية الرفض الشعبي للوجود العسكري في العراق.....
    وتأتي حادثة انتحار المجنّدة الأميركية متزامنة مع شائعة انتحار الخبير البريطاني في الشؤون الجرثومية دافيد كيلي، والذي أحدث هزّة عميقة في وجدان المجتمع البريطاني. لكأن العملية الأخيرة التي استهدفت نجليّ الرئيس صدام حسين جاءت في توقيت مدروس لرفع النقمة الشعبية التي بدأت تتنامى على الرئيس جورج دبليو بوش بعد الخسائر اليومية التي يتكبّدها الجيش الأميركي في العراق.....
    فالحادثتان المتجاورتان، انتحاراً وتوقيتاً، تبقيان صرخة احتجاج على عقم هذه الحرب ومبرّراتها الغامضة، وتؤشران إلى الإخفاق في إخفاء تورّط الدولتين الحليفتين في المستنقع العراقي.....
    وإذا كانت شعبية الرئيس الأميركي جورج دبليو بوش قد بدأت تتهاوى تحت تأثير الخسائر البشرية في صفوف الجنود الأميركيين، فإنّ شعبية رئيس الحكومة البريطاني طوني بلير قد سقطت على الحضيض قبل أن تظهر فضيحة انتحار الخبير كيلي......
    ولا ريب في أنّ مصير طوني بلير المعرّض للسقوط في مجلس العموم سوف يؤثر على مستقبل القوات البريطانية في العراق، وبالتالي سينعكس على موقف الأميركيين المتململين من دوافع الحرب المموّهة بشعارات خاطئة وممزوجة بدم أبنائهم من أجل قضية تبدو اليوم واهية.....
    ومن الصعب، أن تنجح الإدارة الأميركية في تأمين الحد الأدنى من الأمن العراقي ومن مستلزمات النهوض الاقتصادي هناك لأنها غارقة في تأمين العقود لشركات يقودها يهود مقرّبون من الإدارة الأميركية لاستثمار خيرات بلد عربي غُلب على أمره من حاكم متسلّط وبات لا حول له ولا قوة من طغيان القوة العسكرية الأميركية التي تعمل على قمع مقاومته.....
    لقد حاولت الإدارة الأميركية في العراق أن تتدارك موجة الفراغ الحاصل في السلطة المحلية باستحداث مجلس الحكم التأسيسي الذي لا يُعبّر عن تطلعات القوى المتنوعة في المجتمع العراقي وإنما عن توجهات تتجاوب كلياً مع السياسة الأميركية المرسومة لهذا البلد. وقد سمعنا نهار الجمعة الماضي صرخات الأئمّة في الجوامع والساحات ترفض الأمر الواقع المفروض عليها.....
    وما سفر بول برايمر، الحاكم الأميركي في العراق، المفاجىء إلى واشنطن إلاّ الوجه الآخر للمأزق الذي بلغ مرحلة خطيرة وسط تذمّر ظاهر في تصرّفات الجيش الأميركي هناك حتى <<بلغ الأمر ببعض الجنود حداً دفعهم إلى الهرب خارج الحدود متنكّرين بملابس عربية وكردية بعد ما دفعوا نحو 500 دولار عن كل واحدٍ منهم للمهرّبين>>. كما ورد في صحيفة <<الرياض>> السعودية بتاريخ 20 تموز 2003....
    فهل يكون المخرج المنطقي بالرجوع إلى الأمم المتحدة، التي حُجب دورها عن قرار الحرب، ليعود من باب توفير السلام بقوات دولية مؤازرة تتولى توفير الأمن اللازم لقيام حكومة جديدة تشرف على انتخابات حقيقية في العراق؟؟؟
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-26
  3. يمني متفائل

    يمني متفائل عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-20
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    فوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووق
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-27
  5. نبض اليمن 2003

    نبض اليمن 2003 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    1,116
    الإعجاب :
    0
    أخي البابكري عدي وقصي لم يكونان أبداً دعائم للمقاومة العراقية فالشعب العراقي يقاوم من أجل تحرير أرضه ولم يقاوم من أجل هؤلاء الأشخاص
    تحياتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-27
  7. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    الاخ يمني متفاءل....

    شكرا لمرورك.....

    الاخ نبض اليمن...

    شيء اكيد ان الشعب العراقي بأكمله وخصوصا ابناء السنه هم الذين يقاومون الاحتلال الامريكي في العراق وامس سجلت الاحصائيات 5 قتلى امريكان خلال 24 ساعه وهذا امر مبشر....
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-27
  9. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    بوجهة نظري المقاومة تزيد من حدتها في مقاومة الأحتلال بعد مقتل عدي وقصي
    ليس دفاعا عنهم وإنما أقتدا بالعمل البطولي ألذي قاواموا به الطائرات والصواريخ للمحتل إثناء أستشهادهم الذي قدموا بها اجسادهم واجساد فلذات اكبادهم

    ودمت أخي البابكري لسويدي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-27
  11. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    كلامك صحيح اخي الصلاحي.....

    مهما كانت افعال قصي وعدي مما يقولون من طغيان وغير ذلك الا ان ذلك مغفور لهم في نظر الكثير ببسالتهم وقتالهم حتى نالوا الشهاده...
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-27
  13. saif10

    saif10 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    425
    الإعجاب :
    0
    اخي البابكري لسودي.

    يقول الشاعر: فأما حياتا تسر الصديق وأما مماتا يغيض العداء


    والله لقد قيضوا مضاجع الأعداء أحيا وميتين ان كانوا قد قتلوا فقد قاتلوا جيشا بأكمله

    وما توا ميتة الأبطال باعتراف العدو قبل الصديق .

    سلام .اخي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-07-27
  15. البابكري لسودي

    البابكري لسودي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-14
    المشاركات:
    853
    الإعجاب :
    0
    الاخ العزيز saif10....

    شكرا لمرورك اخي الكريم وفعلا جعلوا الامريكان يعيشون برعب ولايزال الامريكان يعيشون هذا الرعب....

    اخي الكريم انتظر منك رساله على بريدي لأنه على مايبدو اني حذفت ايميلك بالغلط من الماسنجر...
     

مشاركة هذه الصفحة