رحلة نحو الأفق (المَعلم الثامن والعشرون)

الكاتب : أطلال شخصية   المشاهدات : 375   الردود : 3    ‏2003-07-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-26
  1. أطلال شخصية

    أطلال شخصية عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-22
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    رحلة نحو الأفق (المَعلم الثامن والعشرون)


    أسرجتُ نفسي ..
    وأخذت من روح الحياة زادا.
    وضعت اليأس خلفي
    ونذرت للحظ اصطيادا
    عانقتُ الصبح فجرا
    كان في الليل السوادا
    فنادى ...
    من جماجمِ العثراتِ نوراً
    زانتِ القلب الحزين فسادَ ...
    وأعلنتْ ... للأفـْـق الكئيب ازديادا
    فعادى ...
    كلّ ذي غدرٍ ...
    كان في الدرب فسادَا ...
    ومضيتُ ممتطياً ...
    من الأطلال جوادَا
    يرفس الأرض صبراً
    غير مكترثٍ
    إن صارت دمائي على الأوراق مدادَا


    ملاحظة : هي معالمٌ في أطلال حياة شخص عاش حضارة, ويحاول النهوض بها من جديد, خطوة خطوة, وصراعات نفسية, تجسد الاحاسيس وتَصارُع الأفكار في وجه الوحدة القاتلة,
    هذا المعلم آخر ما كتبت الى حد الآن,
    وهو يطلب ملاحظاتكم, فتحياتي وطاب مساؤكم

    شكراً لك اخي الكريم على هذا المقال
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-26
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    أخي العزيز / أطلال شخصية ..

    أهلا ومرحبا بك في مجلسنا الموقر ..

    معلمك مليء بالأمل ، ولاشك أنها ستكتمل الصورة حينما نطلع على بقية المعالم ..

    حللت أهلا ونزلت سهلا .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-27
  5. محمود مرعي

    محمود مرعي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-03-18
    المشاركات:
    103
    الإعجاب :
    0
    الحبيب أطلال
    رغم الايقاع الذي يظهر
    لكن هناك بعض الهنات حين نزنها على تفعيلة معينة
    وبالامكان جعلها قصيدة تفعيلة
    لكن تظل الانفاس كما عهدت انفاس اطلال
    وروعتها
    دمت اخي طيبا
    ومزيدا من الجمال
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-08-01
  7. ندى القلب

    ندى القلب عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-21
    المشاركات:
    118
    الإعجاب :
    0
    "هي معالمٌ في أطلال حياة شخص عاش حضارة, ويحاول النهوض بها من جديد, خطوة خطوة, وصراعات نفسية, تجسد الاحاسيس وتَصارُع الأفكار في وجه الوحدة القاتلة,
    هذا المعلم آخر ما كتبت الى حد الآن,
    وهو يطلب ملاحظاتكم, فتحياتي وطاب مساؤكم"
    مرحبا


    أسعد الله الصباح

    حضارة .. !

    هي هاجسي ياسيدي .. الحضارة .. بمعناها الأدق والأعمق والأشمل..

    حضارة.. رقي .. أخلاق!

    حضارة.. حضارة!

    قل.. اكتب.. وارفع صوتك داعيا للتحضر .. ونبذ التخلف والهمجية .. قامعا كل نكرة مخرسا كل صوت غوغائي أجوف بالحضارة .. فما الحضارة إلا العلم و الأخلاق.. مكارم الأخلاق!

    قل وسأستمع .. سأنصت .. فهات مايفجر فينا الرغبة للعودة لعالم الحضارة .والرقي والأخلاق .. حيث وجد الإنسان الأول .. في السماء ..في الجنة
    حيث شموخ بنائها وساكنيها .. وطيبها .. ورقي من فيها

    تابع أطلال.. وتحدث عن الحضارة


    احترامي
     

مشاركة هذه الصفحة