حقيقة مقابلة الصحاف ((خدعة أمريكية جديدة)) >>ادخل واقرأ بنفسك

الكاتب : مُجَاهِد   المشاهدات : 928   الردود : 2    ‏2003-07-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-21
  1. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله....أيها الإخوة . سلام من الله عليكم ورحمة . وبعد....

    كلنا شاهدنا ما بثته قناة العربية الإخبارية عن موضوع اعتقال وزير الإعلام والثقافة العراقي محمد سعيد الصحاف . ورأينا جميعا الطريقة التي عرض بواسطتها الخبر والإعلان عنه .
    ولذلك وجب علينا توضيح الآتي :

    أولا: الخبر:
    قبل فترة تقاس بالأيام سربت وزارة التوجيه والإعلام الأمريكية عن طريق فرعها بالعراق نبأ إعتقال وزير الإعلام العراقي الصحاف الى مجموعة من القنوات الإخبارية . كما سربت قبل هذا الخبر خبر مقتضب يفيد بإعتقال القوات الأمريكية للرئيس العراقي وولديه وكاتم سر الرئيس العراقي أيضا الفريق حمود . في إحدى البلدات العراقية القريبة من بغداد .

    ---------------------------------------------

    ثانيا : مشاهدات الخبر .
    القناة الوحيدة التي أكدت نبأ إعتقال وزير الإعلام العراقي محمد سعيد الصحاف بإدعائها إجراء مقابلة مصورة معه هي قناة إخبارية عربية لها عمر قصير جدا .
    وهي قناة العربية الإخبارية والتي أنشأتها الولايات المتحدة الأمريكية بأموال سعودية وكويتية لمواجهة قناة الجزيرة الفضائية .
    ولا ننسى أن قنوات إعلام كبيرة جدا وعالمية مثل قناة السي ان ان الأمريكية و البي بي سي الإخبارية والجزيرة الفضائية وفوكس نيوز اليهودية لم تعمل مثل هذا اللقاء مع أهم وزير عراقي أيام الحرب وفضلت أن يتسكع مراسليها في شوارع بغداد فضلا عن أن يقوموا بمثل هذا اللقاء مع وزير موجود في منزله .

    ثالثا : التحليل الحقيقي للخبر .
    نعم نحن شاهدنا محمد سعيد الصحاف على قناة العربية وهو يتحدث الى مراسليها بإقتضاب وكلام متناقض شديد .
    إذن هل كان كل هذا حقيقة ؟ وهل كان بغداد البطولة يكذب ؟ وما علاقة هذا الخبر بالمستقبل وشريط صدام حسين الذي أعلنت بعض القناوت الإعلامية عن وجود شريط له لم يعلن الى الآن ؟

    نرجو من الجميع قراءة هذا التحليل كاملا ( مهما كان طوله ) لكي يتحقق المراد من الفهم الحقيقي للعبة الأمريكية الجديد.

    نريد الآن أن نعيد صياغة الخبر السابق كاملا كالتالي :
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    - قبل أسابيع سربت القيادة الأمريكية خبر إعتقال صدام حسين وولديه في العراق. وكاتم سرهم الفريق حمود.
    - بعد فترة بسيطة سربت خبر إعتقال محمد الصحاف بنفس السيناريو الأول للخبر الأول .
    - بعد فترة بسيطة خرجت قناة إعلامية لم تولد الا في أزمة العراق الحالية بخبر إعلامي له طابع البرود بأنها أجرت مقابلة مع وزير الإعلام العراقي .
    - لم تذكر القناة أي خبر عن إعتقاله . بل بثت مقطع صغير يتحدث فيه ويعترف بنفسه عن إعتقال القوات الأمريكية له ثم إطلاقه .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    التحليل الصحيح للخبر .

    بعد أن بدأت القوات الأمريكية تفقد السيطرة على العراق . وبعد أن عجزت تماما جميع أجهزتها المخابراتية والعسكرية في العثور على حل لعدة ألغاز وضعها النظام العراقي وراءه قبل أن يختفي . قامت بتطبيق خطة إعلامية بحته تسمى في علم السيام الإعلامي أو الـ(RPT ) لدى الأمريكيين بالسيطرة الصورية .

    فالقيادة الأمريكية أدركت أن العراق بقيادته السابقة نجح في جرها الى حرب عسكرية طويلة الأمد ضمن معارك كان يختار توقيتها ومكانها بنفسه .
    ولذلك كانت القيادة الأمريكية تطمع الى حل عدة ألغاز تمكنها من ضرب رأس النظام وأطرافه قبل أن يتهي هذه الحرب لصالحه .

    وهنا وقفت عاجزة أمام لغز إختفاء قوات إستراتيجية مثل الطائرات القاذفة والحوامات الروسية ( مي ) المتطورة . والقنابل الغازية . وعناصر أركان النظام السابق .
    وهنا بدأ النظام العراقي في محاولة إيجاد معادلة إعلامية عن طريق الصمت .
    ومحاولة إثبات بعض الحقائق لبعض الدول التي تعلم حقيقة التورط الأمريكي في العراق . فنجح في ذلك وضرب أي محاولة أمريكية لتدجين الشعب العراقي وإخضاعه ضمن حكومة عميلة . وكلنا نرى اليوم الفوضى في العراق والتي كان من أهم أسبابها الهجمات العسكرية التي أنذرت الشعب بوجود النظام وكدليل على عودته في المستقبل .
    وهنا كانت أمريكا تحتاج لأن تقبض على الرئيس العراقي وأركان النظام ليس زهوا و بطرا . وإنما لكي تثبت للدول الكبار أن النظام العراقي إنتهى وأنها أصبحت بالفعل هي المسيطرة على الواقع العراقي وعلى أكبر إحتياطي نفطي في العالم . لتبدأ بإكمال مشروعها الإٍستعماري الكبير لكل دول الشرق الأوسط .
    وهنا فشلت هذه القيادة في القبض على الرئيس العاقي بعد أن نفذت الخيانة فيه .
    ولكن هذا النظام كان أذكى بكثير مما توقعه الأمريكيين . وأستطاع أن يضع لكل محال حال . ولكل وضع طريقة .
    وأستمرت الأيام ووجدت القيادة الأمريكية نفسها تغوص في أفغانستان ثانية وأصبحت الأشباح التي تطاردها في أفغانستان نفسها في العراق . فلا يوسف ولا قميصه .
    وهنا كان لابد لها من ضربة ذكية تنفذها بواسطة سحرها الإعلامي كما حصل في أفغانستان .
    فقررت أن تبدأ بالعمل على تكوين السيطرة الصورية وبثها لكل دول العالم حتى تفقد القيادة العراقية السيطرة ويختل التوازن من جديد ويحصل نفس السيناريو الأفغاني مجددا.
    وهنا كان لابد من الإعلان عن القضاء على رأس النظام العراقي صدام حسين كمقدمة لتكوين إستراتيجية إعلامية جديدة تحتوي الخلل الحاصل في العراق الآن.
    وهنا بدأت السياسة الإعلامية الأمريكية ببث سحرها من جديد في عيون العالم .
    وبدأت ببث خبر غير مؤكد عن إعتقال الرئيس العراقي صدام حسين . ثم أعلنت بنفس الطريقة عن إعتقال الوزير الصحاف . ثم إنتظرت بضعة أيام لكي يقتنع الناس بكذبها بعد أن إنكشف سحرها لفترة . ثم عادت لتضرب ضربتها وتبدأ بجر الناس قهرا الى تصديقها من جديد بإعلان تلفزوني من إحدى القنوات التي تدار بواسطه إدارة التوجيه الإعلامي الأمريكية عن مقابلة مع أحد أركان النظام العراقي .
    وكانت هذه المقابلة ذكية بكل معنى الكلمة . فقد بثت قناة العربية المقابلة وأعربت فيها عن أن القيادة الأمريكية لا تريد من الصحاف شيئا .
    وأنها أصبح من سقط المتاع . وهذه بادرة خبيثة حيث أن القيادة الأمريكية تعلن هنا مقدما لكل الدول أنها غير مسؤولة عن الصحاف فلو إختفى بعد ذلك فهذا شئ لا يهم .
    وهنا أثبتت القيادة الأمريكية بطريقة غير مباشرة أن جميع أركان النظام العراقي تحت يدها وأن أخبارها السابقة عن القبض على الرئيس العراقي وولديه وباقي أفراد النظام هي صحيحة ولكنها لا تعلنها . وأثبتت أن ما نقل مؤخرا وتأكد لدى عدد من أجهزة المخابرات الدولية مثل المخابرات العسكرية الروسية ونظيرتها البريطانية من أن النظام يعد للعودة بطريقة لا يتخيلها الأمريكيين هي أوهام . وأن الشريط الذي أرسل للبيت الأبيض وكان قد وجه فيه الرئيس العراقي صدام حسين رسالة واضحة الى الأمريكيين وأنه لا مجال للعودة في هذه الحرب وأن جنودهم سيعودون دفعة واحدة في توابيتهم هي كذبات فقط .
    وأنطوت الحيلة على العموم . وباتت الدول وأجهزة إستخباراتها غير متأكدة عن الوضع العراقي .
    وأقتنع كثير من الحكومات أن القيادة الأمريكية كانت ولا زالت إله العصر وعالمة كل شئ .
    وهنا لابد لنا من وقفة . بما أننا عرفنا حقيقة هذا الخبر .
    إذن هل محمد سعيد الصحاف هو من ظهر في المقابلة ؟
    نحن نقول لا .
    ونعلم أن كثيرا ممن سحرتهم أمريكا سيثور الآن ويقول إرحموا عقولنا .
    ولكن نكرر ونقول لا .
    ليس هو . والذي يعمل في مجال الإخراج التلفزوني يعلم سهولة تزوير مثل هذه المقابلات في عصر الكمبيوتر .

    والقصة كاملة هي :
    أن المخابرات الأمريكية تمتلك تقنيات هائلة للتعديل الكمبيوتري . ونحن نطالب البعض بمتابعة بعض برامج ( موس ) الأمريكية والتي تحدثت عن أفلامها والخدع التي أستخدمت فيها . ونسأل بعض المتابعين ايضا !
    ألم تطلعوا على أي فلم أمريكي وترون كيف أن الحيونات تتحدث فيه وكأنها بشر.
    بل ألم تطلعوا على بعض أفلام التحول البشري وكيف يتحول رجل في فيلم الى شخصية أخرى موجودة في نفس الفيلم وتشاهدوا تغيرات الوجه ؟
    كل ذلك يحصل عبر الكمبيوتر المتطور .
    فالقيادة الأمريكية حصلت على أشرطة سابقة لمقابلات مسؤولين عراقيين وحورت هذه المقابلات تلفزونيا لكي تخدم مصالحها .
    ولو كان المتابع دقيق الملاحظة لأكتشف زيف هذه المقابلة .
    وأولها : الخاتم الذي كان في إصبع الصحاف اليسرى .
    ثانيا : الخطأ الفظيع لغويا والذي إرتكبه المخرج في الزج بإسم عمر بن الخطاب.
    ثالثا : التغيير الشكلي الواضح في عدم التناسب مع شخصية الصحاف .
    رابعا : التعبير الغير متناسب لحركة اليدين أثناء الحديث .
    وهنا ننقل صورتين لعلهما توضح المطلوب

    قبل ا

    [​IMG]

    بعد
    [​IMG]


    وهنا نحذر الجميع الى أن الهدف من هذه اللعبة الهوليودية ليس الصحاف وإنما هو الرئيس العراقي صدام حسين . ولذلك فسوف ترون نتاج كلامنا وسوف تشاهدون في الأيام القادمة كيف تحاول أمريكا بما آتاها الله من قوة أن تثبت أن الرئيس العراقي مقبوض عليه لديها


    الهيئة الإعلامية العالمية للمجاهدين في العراق


    اخوكم فى الله
    المدمـر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-21
  3. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    الصحاف الان هو في ابو ضبي
    مع المحلل السياسي في جامعة بغداد الذي افل اسمه من ذاكرتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-21
  5. مُجَاهِد

    مُجَاهِد قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-05-11
    المشاركات:
    14,043
    الإعجاب :
    0
    مشكوور على المرور والرد..

    وتحياتي لك..
     

مشاركة هذه الصفحة