ما الظير ان كنا نعيش نطام الجمهورية العربية اليمنية

الكاتب : ابو عصام   المشاهدات : 861   الردود : 10    ‏2003-07-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-20
  1. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    ماهو الظير ان كنا نعيش نظام الجمهورية العربية اليمنية
    هذا نظام قبله اكثر من 15 مليون يمنى ولم يعترضوعليه وكان مقبول فهل هو صالح ان تحكم به البلاد بعد الوحدة,,
    كثيرا من الاخوة يقولوا اننا نعيش حكم الجمهورية العربية اليمنية..
    وان جميع اتفاقية الوحدة لم يعمل بها وان دستور دولة الوحدة تغير اربع مرات وان جميع ما يقال من انظمة وقوانين تصدر في الاذاعة والتلفزيون لم يعمل بها وان هذه القوانين تتجمد فور اذاعتها والدليل ان النظام لم يتغير في اي مجال.. خصوصا بعد حرب عام 94 تعتبر مرتكزات دولة الوحدة انتهه مهما توجد اكثر من ثلاثين وزارة لاتقدم ولاتاخر اي شيئ في حيات الشعب 50% يعيشون تحت خط الفقر بعد مرور واحد واربيعين عام على الثورة و13 عام على الودة ..وهنا نود ان نسال القراء هل نظام الجمهورية اليمنية المعمول بها الان يختلف عن نظام الجمهورية العربية اليمنية من حيث الواقع وليس من حيث الشكل والتسمية وهل نعيشوا الان روح وقلب وظمير وهدف طموحنا الذي املنا به وفرحنا ان تحققه لنا دولة الوحدة في يومها الاول؟؟؟
    ثم ما ذا كنت تأمل ان تحققه لك دولة الوحدة بعد مرور 13 عام على قيامها؟؟ موضوع للحوار البناء
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-20
  3. ألفرنزق

    ألفرنزق عضو

    التسجيل :
    ‏2003-05-27
    المشاركات:
    86
    الإعجاب :
    0
    ياريت الاخ ابو عصام يعرفنا على الثلاثين وزاره التي لا تعمل شي للمواطن.

    انا عارف بواحده بس... فهل لك بان تعرفني على البقيه;)
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-20
  5. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    والله بصراحة يا ابو عصام ما في الآوراق هي دولة وقوانين ومافي الواقع والقلوب هي قبيلة وشيوخ
    الدولة الذي لا تحكم سيطرتها على الوطن كله لاتعتبر دولة

    أما اذا تريد دولة النظام والقانون عليك بالحزب الاشتراكي يا ابا عصام وهو نعم الرفيق لأدارة شؤون البلاد وحتى وإن اخطاء بالحسابات لم يوصلنا إلى ماوصلنا إليه الان
    ودمت
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-20
  7. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    الأخ العزيز أبو عصام

    نحن اليوم نعيش في ظل نظام يختلف عن نظام الجمورية العربية اليمنية أو نظام جمهورية اليمن الديمقراطية.. كيف ؟

    1- نظام الجمهورية العربية اليمنية كان لا يسمح بوجود أحزاب بل كان يعتبرها خيانة في حق الوطن.. واليوم يوجد في الجمهورية اليمنية أكثر من ثلاثون حزباً معترف بها من قبل الدولة.

    2- كان نظام الحكم عسكري.. صحيح أن الرئيس مازال هو نفسه الذي كان يحكمنا حكم عسكري, وهذه هي عقدة البعض الذين لا يريدوا أن يقتنعوا أن أفكار الأمس قد تبدلت.. حتى وإن كان الرئيس هو نفسه الذي يحكمنا اليوم.

    3- مجلس الشعب التأسيسي كان معين من قبل الرئيس.. ولم يكن منتخب من قبل الشعب.. ولم تكن له صلاحيات كما هي صلاحيات مجلس النواب الحالي.


    4- دستور الجمهورية العربية اليمنية يختلف عن دستور الجهورية اليمنية.

    يبقى المشكلة عند البعض.. أن بعض الشخصيات التي ألفناها.. في ما كان يسمى بالجمهورية العربية اليمنية.. لا زالت موجودة في نظام الجمهورية اليمنية وأهم تلك الشخصيات , شخصية الرئيس علي عبد الله صالح " , حتى تنحل عقدتكم أبشركم أن الرئيس زائل لا محالة مثله مثل أي إنسان آخر , و الجمهورية اليمنية باقية حتى يرث الله الأرض ومن عليها.

    وللحديث بقية لأنني كتبت هذه النقاط على عجالة..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-20
  9. البرقُ اليماني

    البرقُ اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2002-05-05
    المشاركات:
    11,474
    الإعجاب :
    0
    أضحكتني يا أبو نبيل أضحك الله سنك.. ألا يكفي ما أوصلنا إليه الحزب ؟!!!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-20
  11. الصلاحي

    الصلاحي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-20
    المشاركات:
    16,868
    الإعجاب :
    3
    ونحن لانقبل بأزالة الرئيس يابرق إلى إذا وجد البديل المناسب لحكم اليمن

    اما إذا كان ينزل علي ويطلع علي فعلينا احسن:D
    ودمت
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-21
  13. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0


    ياخي اناما يهمنى الرئيس وغير الرئيس

    انا مايهمنى ان الدولة بكلها ضائعه عند الحاجة غريمي لم ياتي الااذا سلمت اجرت الطقم مقدما وبدل ان ياتونى في غريمى اتحول انا غريم نفسي وكل موضف عاوز يحقق وياخذ صور وعاوز فلوس
    الشوارع مكسره بعد تعبيدها بسته اشهر وتكسر اكثر من قبل التلفون والكهرباء والمياه والمجاري ولم يعاد اصلاحها,,
    مدارس التدريس فيها اربع ساعات باليوم الواحد والتدريس بالعالم ثمان ساعات وتدريس من قبل اساتذه لايقدروا ان يقرأو كتابتهم بأنفسهم,,
    غرف يزدحم فيها اكثر من ماة وعشرين طالب بالغرفة الواحدة
    مستشفيات كانة قبل ثلاثين سنه احسن من وضعها الحالي
    اليوم لاتوجد بداخلها حتى قرص اسبرين او شاشة قطن
    قيل لنا اننا ننتج اربعماة برميل نفط قبل الوحدة وقيل لنا اننا ننتج بعد
    الوحدة اربعماة برميل بعد الوحدة وقد سمعنا عن ثلاثين بئر جديد’ة
    امس و اليوم عبد الكريم هوعبد الكريم وعبد العزيز هو عبد العزيز وعلي هو علي وعبدالله هو عبدالله رئيس مجلس الشورى السابق قبل الوحدة هو رئيس مجلس النواب بعد الوحدة
    لم يراقب او يحاسب هذ المجلس قبل الوحدة ولم يحاسب او يراقب احداً بعد الوحدة.. الجهاز المركزي قبل الوحدة هو نفس الجهاز الذي اقيم له مبنى بسبعة مليار ريال..
    لم يحاسب احدا او يعاقب احد..
    كانة البيضة بريال قبل الوحدة والان بخمسه عشر ريال بعد الوحدة
    كنا بدون عمل ونبحث عن عمل في خارج بلادنا قبل الوحدة وبعد الوحدة صدة الابواب امامنا بداخل البلاد وبخارجها بسبب سياسة صدام الصغير مع الجيران
    هذا ما شفناه قبل الوحدة وما شفناه بعد الوحدة
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-07-21
  15. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    [ALIGN=JUSTIFY]أخي نبض اليمن .. أنا معك في أن الفرق بين الجمهورية العربية اليمنية والجمهورية اليمنية كبير ولكن ليس كما ذكرت :

    1- فالأحزاب اليمنية كانت قبل الوحدة غير موجودة , والصورة تغيرت حيث ظهر حزب واحد واختفت بقية الأحزاب فالمؤتمر هو المسيطر على كل شي ولم نعرف من الأحزاب سوى لا فتات وشعارات ولا أدري معنى لن يكون هناك تعددية سياسية وحرية رأي ونظام الحكم مازال كما هو عليه .. إذا كان تعدد الأحزاب يعني التداول السلمي للسلطة في أبسط مقوماته فهذا الهاجس لم يتحقق ولن يتحقق على الأمد القريب المنظور . وكون الأحزاب السياسية وجدت متنفساً لها فيما بعد الوحدة فإنها بقيت على حالها من التقزيم وحوربت حرباً شعواء في إيصال صوتها للجماهير وتم تشويه برامجها السياسية ولم تنل حظها من الحرية والمساواة مع المؤتمر الشعبي العام كونه يغترف من خزينة الدولة بدون حساب وتكتفي بقية الأحزاب بما هو متعين لها وفقاً للدستور وقانون الأحزاب اليمني ومع ذلك تتعرض للتهكم والسخرية فحتى الرئيس في آخر تصريحاته يتحدث أنه يصرف على هذه الأحزاب وكأنه يصرفي عليها من أمواله الخاصة ولا تأخذ دعمها من الميزانية المصرح بها .

    2- تقول كان نظام الحكم عسكري .. ولا أدري إن كنت تعتقد أننا تحولنا الى نظام ديمقراطي على ورق وأن النظام العسكري هو ما زال المسيطر ويكفيك رؤية أسماء الصاعدين الى مجلس النواب أو المجالس المحلية تجدهم في معظمهم عسكريين والرئيس في نفسه الذي يتزعم المجتمع المدني في نفس الوقت هو حاكم عسكري , وعجبي من حال كهذا , بل أن الجانب العسكري له الفضل الأكبر في تعديل نتائج بعض الدوائر الانتخابية لصالح مرشحي الحزب الحاكم .. فهل تقصد أخي أن المؤسسة العسكرية بمعزل عن المجتمع المدني فهذا رأي يحتاج الة أن تسعفه الحجة على أرض الواقع ..

    4- تتحدث أخي عن مجلس الشعب التأسيسي وتقارنه بمجلس النواب وتقول أن الأول كان بالتعيين والأخير كان بالانتخاب , وأنا أرى أن كلا المجلسين كانا تعييناً وكانا أيضاً بالانتخاب , فقد عرفت الجمهورية العربية اليمنية دورتين انتخابيتين لتحديد أعضاء المجلس التأسيسي في الثمانينيات وهي تكاد تكون نفس الصورة التي تحصل اليوم فالأحزاب المستترة كانت تدفع بمرشحيها الى الساحة للتنافس ويعمل المتنفذون على الوصول بمرشحيهم الى المجلس ويفوز المتنفذون , والأمر الآن لا يعدو عن هكذا حال فالمتنفذين وهم في وفاض المؤتمر يدفعون مرشحيهم ليفوزوا أيضاً ويحصدوا نتائج مسبقة كون الوضع الذي يسير عليه الانتخابات يؤهل هؤلاء للصعود . فالأمر كما ترى سيان .

    4- تتحدث عن الدستور , وأنا أرى أن أعظم دستور في العالم هو الدستور اليمني ولكن .. هل يعمل بالدستور في بلادنا .. هل تفهل نصوصه .. هل نلمس بنود الدستور على أرض الواقع , فعلى سبيل المثال ينص الدستور على أنه لايحق لأي جهة أمنية أن توقف المواطن أكثر من اربع وعشرين ساعة فإذا لا حت أدلة لإدانته يبقى أربعة أيام على ذمة التحقيق ثم يحال الى النيابة ثم الى القضاء , وعندنا في بلادنا التي لديها هذا الدستور العظيم يحبس المواطن أشهراً وبدون أي دليل .. ويكفيك زيارة واحدة الى إداراة الأمن بالمحافظات والمديريات لترى ذلك بعينك ..

    وهنا وجب القول أن الوضع يتأزم , وأن الفساد يستشري والقانون مغيب في اليمن وقد سمعت والله بأذني مواطنين يتمنون عودة أيام الإمام لا الجمهورية العربية اليمنية فحسب , لأنهم يعايشون الظلم بأقسى صوره على الإطلاق فكونك لا تجد قيمة العلاج بينما أبناء الذوات يتمتعون بالآلف , وأنت تكدح يومك موصله بليلك لتسد رمقاً ولا تستطيع وغيرك لا يأخذ من وقته غير ساعات قليلة لكي يعيش في كان يا ماكان في سالف الزمان ..
    وهنا فقط تشعر أنك .. الخادم .. الذي يجب عليه أن يوفر للملك كل سبل الرفاهية حتى ولو اضطر أن يرقص كالطير المذبوح .. فقط .. ليبتهج الملك ..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-07-21
  17. المنجرح

    المنجرح عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-05-06
    المشاركات:
    1,058
    الإعجاب :
    0
    الأخ الشهيدي
    إنت سامع مواطنيين يتمنون عودة الإمام لا الجمهوريه أنا سامع مئات بل ألاف مواطنين
    وخاصه في الجنوب يتمنون الإنفصال وعودة الحزب والبعض يمتنى إنفصال وبدأ حكم جديد في الشمال وفي الجنوب
    واليمن في الأوضاع هذه أسهل مايكون إثارة الفتن فيها خاصه من قبل الأعداء
    والي يبحث عن لقمة عيش محروم منها بسبب الأنضمه الجايره والفساد فلن يفكر في وطن
    والقادم أمر
    تحيّاتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-07-21
  19. ابو عصام

    ابو عصام قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2001-07-21
    المشاركات:
    3,772
    الإعجاب :
    0
    اولا اعتقد انك اخي تقصد[COLOR="00BFFF"] [/COLOR][COLOR="0FABF8"]ا[/COLOR][COLOR="1E97F1"]ل[/COLOR][COLOR="2D83EA"]ب[/COLOR][COLOR="3C70E3"]ر[/COLOR][COLOR="5E6CCB"]ق[/COLOR][COLOR="8A71A9"] [/COLOR][COLOR="B67788"]ا[/COLOR][COLOR="E27C66"]ل[/COLOR][COLOR="FF7D4F"]ي[/COLOR][COLOR="FF764D"]م[/COLOR][COLOR="FF704B"]ا[/COLOR][COLOR="FF6949"]ن[/COLOR][COLOR="FF6347"]ي[/COLOR]
    وهو الذي اشار الى تلك الفروقات بين الماضي والحاظر,,,
    وربما الماضي افظل من الحاظر وأنها تتسع الفجوة بين ما يحتاج الناس وبين ما يمارسه الحكم اليوم
     

مشاركة هذه الصفحة