كيف كان النبي يربي الجانب النفسي لاصحابه

الكاتب : المهذب   المشاهدات : 458   الردود : 4    ‏2003-07-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-20
  1. المهذب

    المهذب عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    69
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله

    لم يكن النبي صلى الله عليه وسلم يهتم بالجانب الايماني في قلوب الصحابة فحسب وانما يربي الجانب النفسي لهم ...

    كان صلى الله عليه وسلم بيني انفس قوية قادرة على العطاء قادرة على التحمل حتى ما اختل جانب كالركن الجسدي فان يقوي النفس والروح للتوازن بين الاركان


    صعد عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه على نخلة وكان دقيق الساقين فتضاحك الصحابة ينظرون الى دقة ساقيه وهو فوق النخلة

    ماذا قل النبي صلى الله عليه وسلم

    قال النبي صلى الله عليه وسلم اتضحكون من دقة ساقيه انها اثقل في ميزان الله من جبل احد

    ماذا اراد النبي صلى الله عليه وسلم

    اكان اخباره لنا ان ابن مسعود كان تقيا كان مؤمنا ... نعم لكنه كان يعالج في نفس ابن مسعود شيء ... ماكان مريضا نفسيا رحمه الله

    لكن كان يربي ذاتا عظيمة تستطيع ان تحمل راية ذلك الدين لماذا

    لان الركن الجسدي كان فيه نقص عند ابن مسعود..

    فيه ضعف .. نحيل .. صغير جسده رضي الله عنه فخاف ان تتاثر نفسه تأثرا ولو كان بسيطا

    ماذا فعل الرسول صلى الله عليه وسلم

    اتجه الى نفس ابن مسعود اتجه الى روحه ..كأاني بابن مسعود ينظر الى دقة ساقيه اذا جلس لوحده فيقول لنفسه هذه بجبل احد...فيكون اعتزازه بايمانه وبنفسه قوي


    ===========

    من الشريط الاسلامي
    (((نحو نفس مطمئنة واثقة )))
    د. طارق بن علي الحبيب
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-20
  3. Poet

    Poet عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-03-30
    المشاركات:
    1,088
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-20
  5. المهذب

    المهذب عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    69
    الإعجاب :
    0
    أخي وإياك ومشكور على مرورك لهذا الموضوع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-20
  7. الحُسام اليماني

    الحُسام اليماني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-06-07
    المشاركات:
    3,541
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيراً اخي المهذب

    و دين الإسلام ما جاء غير ليرتقي بالنفس الأنسانية و بالروح إلى أسمي غاية و هي عبادة الله سبحانه و تعالي و قد أرتقي الإسلام بهذه الروح فعلا و اصبح العرب البداوي قادة حملوا حملوا الأسلام إلى كل البلدان

    تحياتي لك اخي العزيز الغالي أرجو أن تتواصل معنا دائما بموضوعاتك الرائعة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-21
  9. المهذب

    المهذب عضو

    التسجيل :
    ‏2003-07-19
    المشاركات:
    69
    الإعجاب :
    0
    جزاك أخي لمرورك لهذه الكلمات والتي أسأل الله بها أن ينفع من كتبها وقرأها ونشرها
     

مشاركة هذه الصفحة