الصحف البريطانية الصادرة اليوم السبت 12 يوليو

الكاتب : saif10   المشاهدات : 513   الردود : 0    ‏2003-07-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-12
  1. saif10

    saif10 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    425
    الإعجاب :
    0
    واصلت الصحف البريطانية الصادرة اليوم السبت 12 يوليو/ تموز تناولها لملف الاسلحة العراقية وإشارت الى ان الملف البريطاني الأول بشأن هذه الاسلحة كان محرفا أيضا.

    1- الاندبندنت

    ونشرت صحيفة الإندبندنت صورة كبيرة لرئيس الوزراء البريطاني توني بلير وقالت تحته إن الملف البريطاني الذي صدر في أيلول/ سبتمبر الماضي اعتمد على مواد منشورة على الإنترنت منذ عامين وعلى تقرير رفعته المخابرات الأمريكية للكونغرس عام ألفين وآخر لوزير الدفاع الأمريكي السابق ويليام كوهين.

    أما بشأن حقيقة ما قيل عن استيراد العراق كميات كبيرة من اليورانيوم من جمهورية النيجر في أفريقيا فتنشر الإندبندنت خبرا تقول فيه إن الحكومة البريطانية تواجه الآن اتهامات بأنها رفضت طلبا من المخابرات الأمريكية بالا تشير إلى تلك المعلومات في الملف البريطاني عن الأسلحة العراقية رغم أن السي آي أيه حذرت من أن مثل هذه المعلومات قد لا تكون دقيقة.

    وتشير الصحيفة إلى التحذير جاء في واشنطن خلال إحدى زيارات بلير للرئيس الأمريكي. وترى الصحيفة إن ذلك سيزيد الضغط على رئيس الوزراء البريطاني للكشف عما استند إليه في هذه المعلومات
    .

    2- الجارديان

    وعن التطورات المتعلقة بالقضية وتحت عنوان " تكهنات متزايدة حول كامبل" تقول صحيفة الجارديان إن مسؤولين كبار في داوننج ستريت يبحثون في العلن الآن عن خليفة لالستر كامبل مدير الاتصالات في مكتب بلير الذي قيل إنه طلب من المخابرات البريطاينة المبالغة في معلومات استخباراتية بشأن قدرة العراق على شن حرب باسلحة الدمار الشامل في غضون خمس وأربعين دقيقة.

    وتضيف الصحيفة أن النية تتجه لايجاد بديل لكامبل على الرغم من انه لم يقر بخطئه في تلك القضية كما برأت لجنة برلمانية ساحته وساحة حكومته من تهمة التضليل.

    وتقول الجارديان إن الانظار تتجه الآن الى مدير البحوث والمعلومات في مجلس الوزراء فيل باسيت، هذا إذا لم يقرر بلير الاستعانة بأحد الصحفيين البارزين كما فعل عندما اختار كامبل من قبل.

    وفي صفحة داخلية تنشر الجارديان تقريرا لاثنين من مراسليها من بغداد تحت عنوان " العراق يخطو أول خطوة نحو الحكم الذاتي" قالت فيه :" بعد أسابيع من المفاوضات الصعبة ينتظر ان تعلن الادارة الامريكية في العراق غدا أول حكومة بعد الحرب في محاولة للالتزام بما وعدت به قبل الحرب من تسليم الحكم للعراقيين بأسرع وقت ممكن بمجرد الإطاحة بصدام حسين."

    وتقول الصحيفة إنه على الرغم من عدم الاستقرار بشكل نهائي على أسماء المشاركين في المجلس العراقي الحاكم إلا أن مسؤولا كبيرا بالتحالف قال إنه سيتكون من 25 عضوا يمثلون الطوائف العراقية المختلفة من سنة وشيعة وتركمان واكراد ومسيحيين الى جانب ثلاث أو اربع سيدات.



    3- التايمز

    وتنشر صحيفة التايمز في صفحة داخلية تقريرا عن رغبة المهنيين العراقيين في مغادرة البلاد سعيا لكسب الرزق في مناخ أفضل.

    وتورد الصحيفة نماذج لأطباء ومهندسين يحذوهم الأمل في السفر للعمل بدول الخليج الأخرى بعد أن كانوا في يوم من الأيام من أشد المعارضين لترك العراق.

    وفي هذا الصدد يقول بعضهم :" إن الاوضاع الآن لم تعد كما كانت عليه من قبل"

    وتقول الصحيفة في هذا الصدد إن ايران تعد ابرز دولة تحاول استقطاب عشرات العلماء والمهنيين العراقيين خاصة اولئك الذين عملوا في المشاريع العسكرية والبرامج النووية للعراق.

    وتنقل الصحيفة عن مصادر قولها إن اكثر من عشرين من هؤلاء العلماء موجود الآن في إيران بالفعل
    .

    4- الفاينانشيال

    صحيفة الفاينانشيال تايمز تنشر على صفحتها الأولى صورة للرئيس الأمريكي جورج بوش يعانق أطفالا أيتاما مات ذووهم بمرض الإيدز في أوغندا وذلك في إطار جولة بوش الأفريقية ومبادرته لمكافحة المرض في أفريقيا.

    أما عنوان الفاينانشيال تايمز الرئيسي فيقول إن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير يسعى للحصول على مزيد من الأسرار العسكرية الأمريكية.

    وتقول الصحيفة إن بلير سيحمل معه إلى واشنطن الأسبوع المقبل قائمة من المطالب بشأن السماح بنقل التكنلوجيا العسكرية الأمريكية إلى بريطانيا.

    وتضيف الفاينانشيال تايمز إن تلك المطالب ستكون تمهيدا لدمج شركة الصناعات العسكرية البريطانية BAE في واحدة من شركات الدفاع الأمريكية الخمس الكبرى وهو ما تعتبره الشركة البريطانية ضروريا لكسر الهوة الكبيرة بين الولايات المتحدة وبريطانيا في مجال التكنولوجيا العسكرية.

    وتنقل الصحيفة عن السير ريتشارد إيفانز رئيس الشركة البريطانية إنه من غير المعقول أن يقاتل البريطانيون والأمريكيون جنبا إلى جنب دون أن تكون لديهم نفس المعدات الأمريكية أونفس الدرجة من التكنولوجيا كما لن يكون مقبولا في حالة الاندماج أن تتحول المصانع البريطانية إلى مجرد ورش حدادة للأمريكيين
    .

    5-الديلي تلجراف

    وفيما يتعلق بالشأن الفلسطيني تقول صحيفة الديلي تلجراف إن رئيس الوزراء الإسرائيلي إرئيل شارون سيطالب بلير عندما يلتقي به في لندن بعد غد الاثنين بقطع كل الاتصالات مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وإلا فإن خطة خارطة الطريق للسلام سيكون مصيرها الفشل.

    وانفردت الصحيفة بحديث مع رئيس الوزراء الاسرائيلي قبيل زيارته لبريطانيا سألته فيه عدة اسئلة بشأن العلاقات الاسرائيلية البريطانية التي حرص شارون في ردوده على التأكيد على متانتها والاشارة الى انها علاقات صداقة.

    ومن أبرز هذه الاسئلة التي تضمنها الحوار هو اذا ما كانت اسرائيل يقلقها محاولات توني بلير للضغط على الرئيس الأمريكي جورج بوش للضغط بدوره على اسرائيل فيما يتعلق بخطة "خريطة الطريق."

    وفي هذا الصدد قال شارون إنه ليس قلقا على الإطلاق مكررا ما كان قد نقل عنه من قبل من تصريحات بأنه على استعداد لتقديم " تنازلات مؤلمة".

    وردا على سؤال عن أسباب اقتناع شارون باخلاص رئيس الوزراء الفلسطيني محمود عباس قال رئيس الوزراء الاسرائيلي إن قناعته قائمة على متابعته لأداء المسؤول الفلسطيني.

    كما قال شارون خلال الحوار إن جيله هو الأقدر على صنع السلام " بأقل اخطاء ممكنة".


    أما صحيفة التايمز فتنشر في إحدى صفحاتها لداخلية موضوعا كبيرا عن الخلاف بين عرفات ورئيس وزرائه ابو مازن.

    وتقول الصحيفة إن عرفات يتهم ابو مازن بخيانة الفلسطينيين وإنه يستعد لحملة للتخلص من أنصار أبو مازن في السلطة الفلسطينية.

    وتضيف الصحيفة أن عرفات بدأ من مقره المحاصر في رام الله حملة ضد محمود عباس الذي اختاره بنفسه ليكون أول رئيس وزراء فلسطيني وتشير إلى أن عرفات نقل عنه قوله:" كيف يجرؤ ابو مازن على الوقوف على جانب العلم الإسرائيلي."

    المصدر: bbc
     

مشاركة هذه الصفحة