ماذا تعني صنعاء بالنسبة لليمن واليمنيين

الكاتب : عبد السلام مرشد   المشاهدات : 2,519   الردود : 54    ‏2003-07-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-11
  1. عبد السلام مرشد

    عبد السلام مرشد عضو

    التسجيل :
    ‏2003-06-24
    المشاركات:
    77
    الإعجاب :
    0
    [ALIGN=JUSTIFY]اخواني اعضاء المجلس اليمني..... السلام عليكم ورحمة الله وبركاته......

    اولاً ارجو ان يجد هذا الموضوع ردود منكم كافية وشافية عن ماذا تعني صنعاء لليمن واهلها::::::
    السبب لوضع هذا الموضوع للنقاش هي مناقشة دارت بيني وبين اكثر من شخص خارج الوطن وذلك بدعواهم ان صنعاء لا تصلح عاصمة لليمن للسببين هما........
    1_ تعتبر صنعاء المصدر الرئيسي للتخلف في اليمن فالمعروف ان اهالي صنعاء وضواحيها بأسثناء اهل صنعاء القديمة يعتبرون من اقل الناس عقلانية ومن اقل الناس اهتمام بمناظرهم وغيرها من العصبية القبلية كما يوجد في بني حشيش وبرط ...... الخ فالمناطق التي تحيط بصنعاء جميعها ينقصها التعليم واشياء كثيرة وبذلك فأن صنعاء كناس وليس كتاريخ ومدينة لا تصلح ان تكون هي العاصمة التي تعكس الصورة الحسنة عن اليمن......
    2_ صنعاء كطبيعة لا تصلح عاصمة وذلك لانها غير قابلة للتوسع فهي محاطة بالجبال من اغلب الجهات فمثلاً من الشمال هناك جبل يسلح ومن جهة حده خلاص اصبحت المدينة بعرض الجبال فهي محصورة جداً هذا بالاظافة لشح المياة وعدم خصوبة الارض والجو السيء حيث انهم كان يجادلون على ان ما تصلح عاصمة فعلية لليمن هي مدينة ""ذمار"" وذلك لانها عكس صنعاء تماما في كل شيء وخصوصا في طبيعة المدينة فعندك قاع جهران يكفي لأقامة عشرات الشوارع وغيرها بالاضافة لتوفر الماء
    المهم هذا كان موضوع النقاش حيث انهم ينطلقون من فكرة المرحوم الشهيد ابراهيم الحمدي حيث كان يطمح بجعل ذمار عاصمة دولة اليمن في عهده
    لذلك ارجو مداخلتكم بما يفيد ويقنع وتقبلوا خالص تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-12
  3. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    أسلوب متخلف أخي في طرح الفكرة التي تريد توصيلها

    ستبقى صنعاء هي رمز الحضارة والتقدم شئتم أم أبيتم

    في الوقت الذي ينادي فيه العالم المتحضر بوضع صنعاء ضمن قائمة العجائب السبع

    يأتي ممن عاشوا على هوامش الدهر ليعيثوا بكلماتهم فسادا ...


    نفس آراء الطائفي مهدي المريسي وإن إلبست بلبوس آخر
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-12
  5. TAI CHI

    TAI CHI عضو

    التسجيل :
    ‏2003-06-26
    المشاركات:
    181
    الإعجاب :
    0
    مهما قلتم .. يكفيني انها .. صنعاء .. وذكرياتي في صنعاء ..

    السلام عليكم . ،،،
    اخواني الأفاضل .. فعلا صنعاء هي في الأصل كانت ومازالت تظل شامخة وعظيمه الى كل الأنفس اليمانية .. وحسب ما قرأت عنها هي منذ الأزل كانت ومازالت العاصمة في جميع العصور .. اتمنى من الإخوة العدول عن هذه الفكره .. وتخيل صنعاء تصبح مدينة هامشية .. من جميع الخدمات .. مطارات .. ومستشفيات .. ووزارات .. المهم تخيل
    القصد .. اذا فعلا تم تحويل العاصمة الى ذمار .. فكيف ستكون صنعاء ..
    واصحاب ذمار .. يافرحتهم ...
    والسلام عليكم . ،،،
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-12
  7. الخولاني

    الخولاني عضو

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    178
    الإعجاب :
    0
    يااخي ولما تريد التوسع افقيا توسع راسيا وتذكر اننا نحن اليمنيون اول من بنى ناطحات السحاب وبالنسبه للمياه فهناك حلول السدود والابار وحتى التحليه كما في البلدان المجاوره المهم اخلاص النيه...
    والجو انا اختلف معك فجو صنعاء جميل جدا معتدل طيلة ايام السنه ربما انت لم تجرب لهيب الصحراء في الكويت وبغداد او برودة الصقيع في كندا ,,, دعنا نحند الله على النعم التي منحنا اياها وكف عن هذا الكلام ....
    هداك الله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-12
  9. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    والله ان اليمن بدون صنعاء لا تسوى شيأ

    هذة وجهة نظري الخاصة و لستم مجبرين على قبولها
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-13
  11. الخولاني

    الخولاني عضو

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    178
    الإعجاب :
    0

    السلام عليكم
    تسلم اخي خالد وتسلم وجهة نظرك ...بارك الله فيك وتحياتي لك
    اخوك محمد الخولاني
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-13
  13. الابن الصنعاني

    الابن الصنعاني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    1,789
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز صنعاء ستظل هي رمز الحضاره والعراقه الظاهر انك مغترب او الذي قمت بمناقشتهم لا يعرفوا صنعاء من عاش في صنعاء لا يقدر على فراقها
    بالله عليك انك تكلمت عن جو صنعاء الذي يرد الروح
    انا اريد اسالك هل عشت في صنعاء من قبل ؟
    بالنسبه لذمار عندما يكون عندهم( ميناء) بعدين معك حق اذا نقلوا العاصمه الى ذمار

    انا ما اتخيل اليمن بدون صنعاء عاصمه
    بالله تخيل أن ذمار عاصمة اليمن او اي محاغظه اخرى كيف باتكون على نشرات الاخبار اسماء شاذه

    والسلام عليكم
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-07-13
  15. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    أخي الأبن الصنعاني
    معضمنا على ما يبدو مغتربين, ولكن الغربة تزيد الحنين و الشوق للوطن و العاصمة أيضا ولا تقلل منها في شيء.
    ألرجاء عدم شتم الأخرين واليمن قاطبة بحجة ان شخص واحد طرح فكرة معينة وانت لا تمتلك مفاتيح صنعاء و اعلم ان مدينة صنعاء للجميع, فكل اليمن تحب هذة المدينة و ليس فقط من يعيش فيها.
    وستبقى مدينة سام بن نوح بيت اليمنيين كافة وحضنها الدافء .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-07-13
  17. الابن الصنعاني

    الابن الصنعاني عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-09-30
    المشاركات:
    1,789
    الإعجاب :
    0
    اخي khalid 12
    انا بالنسبه ما شتمت احد وهذا مش من اخلاق المسلم
    وبصراحه انا ابديت رايي
    والسلام
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-07-13
  19. المريسي مهدي

    المريسي مهدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-11
    المشاركات:
    526
    الإعجاب :
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم

    موضوع مهم ورائع لقد احسنت الاختيار اخي عبدالسلام

    ليس هنالك شك ان صنعاء وما يحيطها من قبائل هم سبب تخلف اليمن ، اذ ان تلك القبائل بسبب انغلاقها فترة ال 500 سنة الماضية وما قبلها .جعلها تعتنق وتتشبث بكل ماهوا قديم وعتيق ، ولم يعد مسايرة العصر او التحديث من مهامها بل اصبح كل همها كيف تغير على المناطق جنوب ذمار لنهبها واحيانا استيطانها، وتحارب الاتراك وتغلق ابواب ونوافذ اليمن عن الرياح الاتية من الخارج.
    وانا اتذكر ماقاله الرحاله العربي المعروف امين الريحاني عن صنعاء عندما زارها عام 1923 في كتابه (ملوك العرب كتاب ممتع ورائع )حيث قال وهو يغادرها بأتجاه الحديدة ان اهل صنعاء (او الزيود حسب وصفه) يتميزون بالتعصب والجمود .! وهو وصفا دقيقا وصحيحا تماما 100% ومما ذكره ان الحارس الذي كان يحرس المكان الذي كان يقيم فيه هو ووفدا تجاريا من ايطاليا والذي كان مكلفا بتقديم الماء للمقيمن فيه كان يسقي الايطاليين من حفرة لماء المطر في فناء البيت ..!! وهي متسخه ومائها غير نضيف .والسبب انهم كفار ..!وقد عرف الريحاني بذالك عندما مرض ذالك الحارس وعرف ان سبب مرضه الملاريا، وقد اعطاه اقراص دواء مضادة لها وعندما شفي قال له الريحاني ان الدواء الذي اعطاه صنعه اولائك الكفار ..! وطلب منه ان يكف عن اعطائهم الماء الملوث ، وقد فعل .

    لم يكن احد يصدق خارج اليمن او في بعض مناطقه عندما قامت (ثورة 26 سبتمبر )ان المعارضين لها والذين سيحاربوها هم القبائل المحيطة بصنعاء، من شرقها وشمالها وغربها وجنوبها وهنالك واحد من قريتنا كان من المدافعين عن (الثورة)يستخدم هذه الحالة للتنكيت عندما نتحدث عن الثورة او النضام وتلك القبائل.!وحرب الدفاع عن الثورة تشبه الى حد بعيد حروب تلك القبائل ضد الاتراك ،والتي كان من مميزاتها استخدام الغدر لأقصى درجاته، اذ يضهرون لعدوهم الود عندما يكونون غير قادرين على الوقيعة به وعندما يكونون قادرين على ايذائه يغدرون به تماما.

    سيطرة تلك القبائل على السلطة بعد الثورة جعلها تطبق افكارها و عاداتها وتقاليدها بل انها تعززت بعد الثورة وقويت اكثر .وهذا ماجعل اليمن الجمهوري يتخلى عن "الشريعة"والقانون الامامي، لصالح الاعراف والتقاليد القبلية، وقد عادت اليمن للوراء الى الوضع الذي كان سائدا ايام الاتراك او مايسموه الناس عهد القبيله (بفتح القاف والياء)ذالك العهد الذي يشبه الوضع الان من بعض النواحي والذي لم يكن يوجد فيه اي امن او نضام او قانون .حيث الناس في حالة منازعاتهم يحلون مشاكلهم بأنفسهم عن طريق الاعراف مثل الهجر بفتح الهاء والجيم (=ذبح قرابين من الاغنام او الابقار لارضاء الشخص الذي له الحق)وهذا النضام حتى وان كانت له بعض الفوائد الا انه اولا ليس بديلا كافيا للقانون والثاني انه بدائيا ومتخلفا وكل منطقة لها اعرافها ولا يمكنه بناء الدولة /الامة، فضلا عن انه يحقق الطمأنينة والسكينة للمجتمع.
    تلك القبائل هي من فجر حرب 94 ،والغرض من ذلك تحقيق مصالحها وابقاء عاداتها وتقاليدها مثلما كانت قبل الوحدة .ومن ينضر الى القانون في اليمن وكيف ينتهك كل يوم من الرئيس الى اصغر موضف، يدرك كيف تغلغلت الافكار القبلية في اذهانهم ،واصبح الفكاك منها صعبا.وقد كافأت الدولة المشائخ والقبائل بعد الحرب بأعطائهم مزيدا من الاموال والنفوذ وتوسيع عدد المنتفعين تحت مسمى ميزانية مصلحة شئون القبائل.وقد نشروا القبلية في الجنوب وأعادوااحيائها والتي كانت قد توارت خلال حكم الحزب لصالح الدولة والتحديث .

    لايحتاج من يذهب الى صنعاء لكبير جهد لمعرفة مزاج وتفكير وغاية من يحكمها او من يكونوا.اذ اول مايشاهد تلك الفوضى المرورية والتي لايوجد لها مثيل في العالم .
    الثاني: هو وجود القمامة والوساخة في كل مكان وهي العاصمة التي تجد مواطنيها عندما يشربون ماء او عصيرا في قوارير ومعلبات يلقونه الى الشارع من نوافذ السيارات والبيوت احيانا ومن ايديهم عندما يكونون سائرين على اقدامهم !!.وفوق هذا الناس تقضي حاجتها في الشوارع الخلفية وفي الازقة وهذا يعتبر اشد انواع التلوث والقذارة.!

    الثالث :هو وجود الجنابي محملة في وسط كل صنعاني ولست ادري ماالحاجة لها ،ومنضرها لايدل على اناس يريدون ان يعيشون بنضام او هدؤ دعك من الحضارة .وهي توحي بالخوف وعدم وجود الامن والمدنية.

    الرابع:وهو الاهم مزاج وطباع الناس الذين ينتمون تلك القبائل .مزاج حاد وعدواني وفوضوي ومريب .اذ تستطيع ان تعرف كيف يفكرون من خلال مخاطبتهم ومعاملتهم لبعضهم ومن خلال حديثك الى احد العامة منهم ،وسترى كيف يخاطبك ويعاملك .واذا عرف انك ليس من القبائل المجاورة لصنعاء استهزاء بك ونكت عليك ، بل انه يمكن يخدعك او يغشك ولو حصلت لك مشكلة مع واحد من تلك القبائل لشهد معه، ولو كان قاضيا او عسكريا لفعلوا نفس الشيء وحكموا لصالحه انارأيت ذلك وقال لي محامون ايضا بذالك ..!!وانا اذكر منذ اكثر من عشرين عاما اني سئلت احد الاشخاص وهو من تلك البلاد ان يدلني على ادارة الاحوال المدنية لاستخراج بطاقة شخصية ،وقد اعطاني معلومات خطاء تماما،وحادثة اخرى مرة اشتريت دواء من صيدلية المقحفي في شارع جمال وقد سئلته عن مكتبة اليمن الجديد ولم ينطق بل اوماء لي اليها ايماء وبتكلف انها التي بجانبه ..!!وهم واهل ذمار الذين اعرف انهم يعطوك معلومات خطاء عندما تسئلهم عن مكان اذا كنت غريبا.وقد يخدعوك ،وهو يدل على اللئم.

    وانا اتذكر اهل تعز وكيف يدلوك على المكان الذي تبحث عنه ويوصفونه لك ويعطوك الاتجاهات ، اي انك قد تسئل صاحب دكان عن ملابس لم تجدها عنده ان يدلك على دكان اخر، ويمكن ان يقول لك ذالك بسرور وهذا يدل على طيب قلوبهم وحسن ايمانهم وسمو طباعهم ،ومدنيتهم .
    وانا اذكر عندما ذهبت الى عدن بعد الوحدة بأشهر في ذالك الوقت لم تكن توجد فنادق كثيرة وكنا نبحث عن فندق وقد سئلنا امراة (لم تكن منقبه من لهجتها عرفت انها من يافع وهي في حوالي الثلاثين من عمرها)وكنا في كريتر وقد كانت في موقف للباصات ان تدلنا على فندق ،وقد شرحت لنا بالتفصيل كم عدد الفنادق في التواهي ،والمعلا ومن اين نذهب وفي اي الطرق نسلك لانه كان لدينا سيارة ولانستطيع ان نتركها ونسير في سيارة اجرة.من هنا نرى الفرق شاسعا ومختلفا بين هؤلاء واؤلائك.وقد وجدنا اخيرا ماؤا في التواهي بفندق السفير (امباسيدور):):)

    وللحديث بقية...


    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة