جيران اليمن وحوش كاسرة لا ترحم

الكاتب : الشهاب   المشاهدات : 719   الردود : 8    ‏2003-07-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-07
  1. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    لعل الأخوة رواد هذا المجلس الوقرين يتفقون معي في أن الأستاذ سرحان أسرف كثيرا ، بل ووصل به الأمر حد التطرف عند ما وصف جيران اليمن بالوحوش الكاسره التي لا ترحم ، والأعداء المتربصي ، ن وأتهمهم بالتآمر على اليمن ، وتشويه مواقفها ، ومحاربتها في شتى السبل ، وتهميشها اقليميا ودوليا ... الخ ما جاء في مقالته ، الأمر الذي جعلني أستغرب أن يكون هذا هو اسلوب اأستاذ سرحان الذي عرفننا فيه الأتزان والموضوعيه ، وحتى نوضح ما يمكن قد التبس على بعض الأخوة الكرام لا بد من أن نتناول علاقة اليمن بجيرانها دولة دوله
    فعمان ومنذ المصالحة التي تمت بيتها وبين ما كان يسمى بجمهورية اليمن الديمقراطيه في عهد الرئيس على ناصر محمد فان علاقتها مع اليمن في تطور مستمر وقد توجت هذه العلاقة الأخوية الجيده بترسيم الحدود وانفتاح البلدين على بعضهما والتعاون مستمر وقائم على قدم وساق وفي كافة المجالات ولم يصل الى علمنا أن عمان حاولت الأساءة الى اليمن بأي شكل من الأشكال .
    أما الأمارات فحدث ولا حرج عن علاقتها مع اليمن والتي يعرفها الصغير والكبير والغريب والبعيد ويكفي أن نعلم أن سياستها قائمه مع كل دول العالم على الأحترام المتبادل وعدم التدخل فشؤون الغير وعن مساعداتها لليمن وتأييدها للوحده أمر لا ينكره الا جاحد أو مكابر ،
    وأظن الحال كذلك بالنسبة لقطر والبحرين ، فلا حدود مع هاتين الدولتي ولا تقاطع في المصالح بل علاقة أقل ما توصف بها أنها ممتازه
    وأما الكويت فيجب أن نفرق بين كويت ماقبل الغزو العراقي وكويت ما بعد الغزو ، فكويت ما قبل الغزو قدمت من الدعم المادي والمعنوي لليمن ما هو معروف للكافة ، فمشاريعها في اليمن معالم بارزه وستظل تشهد على تلك العلاقة المتميزه التي كانت تربطها مع اليمن ، حتى كان الغزوالعراقي ، والموقف اليمني منه ، ومهما يكن من حديث في هذا الأمر فعمر الجفاء لم يزد على سنوات معدوده وبالتالي فعودة العلاقات الى سابق عهدها أمر حتمي ، الا اذا أراد الأمريكان خلاف ذلك ،
    بقي العربية السعودية ، فبالرغم من المساعدات المادية التي قدمتها لليمن الأ ا أن قضية الحدود قد ظلت تعكر صفو هذه العلاقة ، وتؤثر فيها سلبا وايجابا ، وللأسف الشديد فانه طيلة السنوات الماضية لم تتوفر لدى الطرفين الأرادة السياسية لحل هذا الخلاف وحينما توفر المناخ المناسب ، بالأضافة الى الأرادة السياسية تم ترسيم الحدود وانهاء أسباب الخلاف ، لذلك نرى العلاقة بين البلدين آخذة في الأزدهار وماا لزيارات المتبادلة بين كبار المسؤلين في البلدين الأ شاهد على تلك العلاقة المتطوره .
    بقي معنا الدول المطلة على البحر الأحمر وهي السودان والحبشة والصومال وجبوتي واريتريا ، واذا استثنينا الآخرة فان علاقة اليمن بباقي الدول أكثر من ممتازه ، وأما أريتريا فقد ساءة علاقتها باليمن بعد احتلالها للجزر اليمنية وما الأسباب والدوافع من وراء ذلك الأحتلال فمعلومة للجميع غير أن هذه القضية قد تم معالجتها وحسمها بالطريقة التي يعرفها الجميع ولم يبق ما يعكر صفو هذه العلاقة مستقبلا
    وعليه .ومن خلال هذا العرض الموجز يتضح لنا أن الصورة القاتمة والمخيفة لعلاقة اليمن بجيرانه وتصوير اليمن على أنها دولة منبوذة معزولة يحيط بها الأعداء من كل جانب ، ويتربصون بها الدوائر ويحيكون ضدها المؤمرات ، ويعملون على تشويه مواقفها ، وتهمشها اقليميا ودوليا ، هي في الحقيقة صوره لا وجود لها الا في مخيلة الأستاذ سرحان ، فاليمن كما يعلم الجميع دولة رائده تتمتع بمكانة مرموقه بين دول الجوار وغير دول الجوار وتحظى باحترام الجميع وتقديرهم
    والخلاصة أن الأستاذ سرحان قد رسم هذه الصورة القاتمة لعلاقة اليمن بجيرانها ليجعل منها مدخلا ومبررا للترويج للتواجد الأمريكي باليمن غير أن الذي نحمد الله عليه أن وجهة النظر هذه محصورة ومقصورة عليه ولا أظن أحدا من رواد هذا المجلس الموقرين يشاركونه فيها أو يتعاطفون مع ما طرحه بشانها .

    والى مقال آخر .....
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-07
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    أخي الكريم الشهاب

    جميل جدا أن ألاحظ شخص بحجم الشهاب يتابع مقالاتي ويقرأها ولكن كم حزنت عندما بدأت تلوح لي بالأفق بأن الشهاب الذي نعرفه قد بدأ يتبدل ويتغير وسبحان مغير الأحوال 0

    فمن عرفته محاورا لبقا لا يطلق الكلام كما يقال على عواهنة ولا تنقصه الحجة أو الوسيلة لبلوغ أهدافه أراه هنا في حالة لم يتعود عليها عارفيه في هذا المجلس الذي جمع شتات غربتنا جميعا0

    اخي الشهاب

    لكي تقنع القراء هنا كان يجب أن تقرن قولك بالدليل بأنني قد تفوهت على دول بعنيها مثل ما أنت سردته في مقالك أعلاه ولااظن بأن الأخوة هنا سقتنعون بكلامك أن لم تقرن الدليل على ما قلته بحق تلك الدول وبالأسم وما تقصده كان عبارة عن تاريخ الكل يعرفه هنا وتم وضعه على سبيل التدليل كما يتم ذكر أي تاريخ آخر لكي تتجمع الفكرة ويصل القارئ إلى قناعة أو رفض بما يقرأه0

    أنا يا أخي جالس هناك فوق أرد على مقالك المثبت فإذا بك تفرد مقالا آخر ولكن أقول لك بأنه ماضرك لوقلت الواقع ورجعت إلى الحقيقة التي تقول بان كلامك أعلاه للأسف قد قيل في ساعة غضب والذي أنا متأكد منه بأنني لم أغضبك بشيء إلا إذا كنت تعتقد بأن الحوار معك امر من المحرمات فهذا شيء لم أعهده بالشهاب إلا أن كان ذلك جديدا علي 0

    أرجو بأن ترجع للمقال الذي لم تفتأ من إمداد مقالاتك منه وراجعه بشكل متأني وبعدها قل ما تشاء 0

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-07
  5. khalid 12

    khalid 12 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-06-09
    المشاركات:
    4,047
    الإعجاب :
    2
    سواء اكنت أوجزت بعدم الذكر أو فصلت يا سرحان
    أنت ليس دوبلوماسي, فقولك ان دول الجوار وحوش كاسرة هي وجهت نظرك
    التي أحيانا اتفق معها.
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-08
  7. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    هذا ومما زاد الطين بله أن الإغراق في العداء للمحيط هو ما جلب علينا الويلات وأسقانا الذل . لقد كان محيطنا الإقليمي واحد من عوامل الاستقرار في اليمن وباعث من بواعث الطمأنينة وعامل تمويلي مهم في التنمية ونحن من تنكر لكل هذا , ونحن من أسرف في المشاعر وتخبطنا في طرح النقاط على الحروف وأخفقنا في أن نعكس أنفسنا بالصورة السليمة , وماذا بعد .. هاهم حين عدلت المفاهيم واعتذر المخطأ عن خطئه يمدون إلينا اليد ويقولون لنا بصريح العبارة عفى الله عما سلف فهل نقول لهم (قلايتي وإلا الثور) ...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-08
  9. نبض اليمن 2003

    نبض اليمن 2003 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2003-06-15
    المشاركات:
    1,116
    الإعجاب :
    0
    لا فض فوك أخي الشهاب على هذا المقال المتميز سواء في الموضوع أو أسلوب في سرد الحقائق التي لا تخفى على إنسان فالعلاقة بين اليمن وجيرانها علاقة ممتازة وما يؤكد ذلك حلها لجميع المشاكل الحدودية بالطرق الدبلوماسية السلمية.
    أما بالنسبة لمشكلة الحدود مع الجارة السعودية هي ثاني أكبر مشكلة حدود بعد مشكلة الحدود بين روسيا والصين ومع ذلك تم حلها بطريقة دبلوماسية راقية أدت إلى إعادة العلاقات اليمنية السعودية أفضل مما كانت عليه
    تحياتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-08
  11. الشاحذي

    الشاحذي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-04-16
    المشاركات:
    18,231
    الإعجاب :
    9
    الأخ العزيز الشهاب مرة اخرى , أشكرك على طرح هذا الموضوع ولو أني أرى أنك استعجلت في طرحه كون الموضوع السابق لم يأخذ حقه من الأخذ والرد والنقاش المستفيض والمتأني والتفهم لوجهات النظر المختلفة للوصول في النهاية إلى صياغة فكرة واحدة نختتم بها الموضوع على الرغم من تشابه الموضوعين في الفكرة الأساسية كونهما سلسلة واحدة وإن اختلف الطرح هذه المرة , وكنت أتمنى أن لا تبدأ الموضوع بسرحان فأنت إن كنت توجه فكرك لسرحان فسوف تعيش أسير هذه الفكرة ولكن وجه فكرك للجميع والحجة السليمة والمنطق السوي هو الذي سيقنع سرحان وغيره , وقد اطلعت على رد سرحان بالنسبة للموضوع المذكور وأكتفي بالإشارة إلى أن سرحان لم يوفق في الرد على كلامك كونه دائماً يتخذ نفس التكتيك في الحوار وكأنه أحاط بكل شيء علماً قيرجعنا دائماً للخلف ويطالبنا بما لا يقوم به وهو قراءة ما كتب , وال أخفيك أنني أقرأ ما كتب اكثر من مرة لعلي أجد فيه ما يساعد على استساغة المواضيع المطروحة (الأفكار) فإذا بي أِشعر بأن عقارب الساعة تسير باتجاه المنطق .
    المهم أحب أن أداخل معك كواجب وطني يحتم علي أن أكتب في هذا الموضوع بغض النظر عن تقييم الطرح أو النرجسية في التعامل مع المنطق .

    في البدء أود التوضيح أن لدى سرحان بعض الحق في الحديث عن تآمر الجيران على اليمن وفي مقدمتها (السعودية ومصر والكويت) وذلك لأسباب موضوعية نتجت عن السياسة اليمنية نفسها والتي اتسمت بالتضعضع وعدم الوضوح وكانت حرب الخليج الثانية وموقف اليمن منها هي القشة التي قصمت ظهر بعير العلاقات اليمنية الخليجية وظلت اليمن بسياستها الخارجية الكسيحة تحاول أن ترأب الصدع في هذه العلاقات لكن هذه المحاولات قوبلت بتشنج كبير من قبل بعض الدول الخليجية التي رأت أن اليمن شبت عن الوصاية المفروضة , ومن هنا تبرز لازمة الحديث عن مؤامرات الجوار وتجريع اليمن بعض الكؤوس التي حاولت أن تسقيها لغيرها , ثم ما لبثت أن دخلت دول أخرى كمصر في هذه الدوامة نتيجة مطالب مصرية حول الوضع الأمني اليمني الداخلي وخضوع الإرهابيين لعملية تدريب ومعسكرات إيواء في اليمن واستمرت هذه الدول في تشكيل ضغط لا يستهان به على اليمن في هذا الصدد وبلغت الأمور ذروتها حينما احتلت أرتيريا جزيرة حنيش عندئذ شعرت اليمن بأنها صارت معزولة في محيط سياسي متلاطم وأن الجميع تكالبوا عليها فما كان منها إلا أن مدت ذراعيها لــ ... العم سام .

    لقد كان العم سام هو المخرج من هذه برمته فهو الذي سيقنع أرتيريا بأن الجزيرة يمنية , ويقنع الشقيقة السعودية بأن اليمن عمق مهم لها ويقنع الجميع بمنطقه .. وفعلاً ... تم ما تم .. وها نخن نرى :
    - عودة جزيرة حنيش إلى الحياض اليمنية دون قيد أو شرط .
    - اتفاق اليمن والسعودية والتوقيع على وثيقة ترسيم الحدود بين البلدين .
    - خفوت الأصوات المنادية بأن اليمن تؤوي إرهابيين وأن اليمن يجب أن تكون محطة للضربات الأمريكية القادمة .
    - تحسن العلاقات مع الكويت بشكل ملحوظ وظاهر .

    ولكن ما هو الثمن الذي ستقبضه أمريكا من ذلك :
    1- ظلت الشركات الأمريكية العاملة في اليمن هي الشركات السيادية على النفط اليمني وفي مقدمتها "هنت" وأخواتها وبهذا كانت الثروة اليمنية حكراً على الأمريكان وبأبخس الأثمان , وكان يا ما كان.
    2- تطمح الولايات المتحدة الأمريكية إلى مد أنبوب نفط من الشقيقة السعودية إلى البحر العربي مروراً باليمن وهذا سيوفر الكثير والكثير وفي نفس الوقت فإن هذا الأنبوب يحتاج إلى جو أمني مناسب للعمل فيه وإنشائه .
    3- تطمح الولايات المتحدة الأمريكية إلى بناء قاعدة عسكرية لها في أكبر جزيرة في العالم العربي (جزير سقطرة) التي تضاهي مساحتها مساحة الجمهورية اللبنانية , ولو أن الأمريكان نفوا هذا الهاجس لديهم بإيعاز من القيادة اليمنية بعدما تعرضت الأخيرة للنقد الشديد من قبل الشعب والمعارضة بل وصل الحد إلى أصوات داخل الحزب الحاكم نفسه .
    4- حصلت الولايات المتحدة الأمريكية على بغيتها في ضرب جحور الإرهاب وثكناته داخل اليمن كون الهاجس الأمني هو الدافع المحرك لأي تحرك أمريكي في الآونة الأخيرة وقتل اليمنيين على تراب يمنية بأيد يمنية (أو أمريكية أحياناً) خفف من حدة التوتر بين اليمنيين والولايات المتحدة من جهة ,ومن جهة أخرى خفف من أعباء العمليات الأمنية التي لو قادتها الولايات المتحدة الأمريكية لدفعت الكثير للوصول إلى النتائج التي وصلت إليها اليمن .

    إذاً فالجوار ليس مسالماً تماماً , ولا هو عدائي تماماً , وأرجو أن ننتبه هنا أننا نتحدث عن سياسات الأنظمة الحاكمة لا عن الشعوب فهذا شأن آخر .
    أتمنى أن أكون قد تمكنت من توضيح نفسي بالقدر الممكن ..
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-08
  13. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    علينا ألا ننكر أيها الكرام أن الإنفصال مدعوم من دول هي مجاورة وقريبة من محيطنا الإقليمي .... وقضية حنيش ايضا مدعومة من دول مجاورة .... وأغلب قضايا الإختطاف كانت بواسطة قبائل حدودية .... ترى لماذا حدودية بالذات ؟

    لكن علينا ألا نتغافل أن هذا الامر تبدل بعد قضية التحكيم في ارخبيل حنيش .... بعد أن روأوا أن السياسة اليمنية كسبت الكثير على المستوى الخارجي ...

    ثم بدأ الامر يأخذ منحى آخر بعد قضية الحدود اليمنية - السعودية وحلها نهائيا ... لكن مانلاحظه هو أن بعض الدول التي تدعم ظاهريا دخول اليمن لمجلس التعاون الخليجي هي من تتلكأ بتنفيذ القرارات الصادرة من هذا المجلس ... ليس كرها باليمن بقدر ماهو نكاية بالسعودية التي دعمت ماكانت ترفضه سابقا ...

    قطر أنشأت علاقات قوية مع إسرائيل ومع العراق ومع اليمن نكاية بالسعودية ... البحرين علاقاتها مع اليمن يشوبه مد العلاقات بين اليمن منجهة وبين السعوةدية والكويت من جهة أخرى ...

    عمان موقفها سلبي تجاه اليمن فتارة قوية وتارة عادية ... إلا أنها بشكل عام لاتختلف عن العلاقات العمانية - العربية والتي يشوبه طابع جامد نسبيا ..

    علينا ألا نغفل مامضى وألا ننكر ماهو حاليا ... العلاقات اليمنية - الجوارية ... أكثر من رائعة وفي أبهى حالتها في العصر الحديث اليمني ...

    وأعتذر للجميع ..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-07-08
  15. الشهاب

    الشهاب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-06-15
    المشاركات:
    1,735
    الإعجاب :
    0
    أشكر الجميع على مداخلاتهم ، وأحترم وجهات النظر للجميع سواء اتفقت معي وأختلفت والمهم أن نتحاور بصوت هادي ورزين وأن نتعلم من بعضنا ،

    أخي سرحان ....... أشكرك على الثناء الذي أجزم أنك صادق فيه ، ومن جانبي فانني أكن لك كل الحب والأحترام ، وكوننا نختلف في وجهات النظر ، فهذا لا يعني أن يحمل بعضنا على بعض لان رائدنا أن الخلاف في الرأي لا يفسد للود قضية
    لي ملاحظتان على مقالك :
    الأولى : الأسراف الشديد أو المبالغة في تصوير ما أعتبرته أسباب تدهور الوضع اليمني .
    والثانيه : اعتمادك الأمريكان كحل لكافة مشاكلنا السياسيه والأقتصاديه والأمنية ...... الخ .
    ما زلت أود أن أكتب في المواضيع التاليه :
    1- السياده الوطنيه .
    2-استعداء الغرب من قبل القوميين والأسلاميين
    3-التطرف والأرهاب
    4- القوميه نشأتها وأهدافها
    5-أمريكاء وماذا نتوقع منها في اليمن
    وذلك من وحي مقالك ولكن وحفاظا على علاقتنا فانني ساكتب في هذه المواضيع دون ما أشارة الى مقالك أو اسمك الكريم . مع صادق الود والأحترام .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-07-08
  17. TANGER

    TANGER قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2001-07-03
    المشاركات:
    10,050
    الإعجاب :
    35

    والله تدورون بحلقة مفرغه وبعيده عن الواقع !!!

    الواقع إن كل حكام العرب وحوش كاسرة وتتربص بشعوبها قبل جيرانها ..!!!

    ولو افترضنا لدي الرمز القوة والجبروت ..!!!

    هل كنتم تتوقعون ان يختلف عن صدام او القذافي ؟؟!!!

    وكذلك دول الجوار ..!!؟؟

    هل لو استطاع قابوس ان يضم صنعاء او يقتحم عدن او يصيد بالربع الخالي كله توقف عشان خاطركم يا يمنيين ..؟؟؟

    وانتم تعلمون ان الخريطه السياسية لليمن ليست هي الخريطه التاريخيه ولم يبقي من اليمن التاريخي تحت مسمي اليمن إلا 50% او اقل ..!!!

    شوفوا ايش سوت اريتيريا بعد كم يوم من استقلالها ..؟؟؟

    وهاهي جبوتي تراوغ الرمز ؟؟!!

    الحقيقه كل الدول العربيه محاطه بوحوش كاسره وتترصد بالامه كلها ...!!

    ماترونه من حال الامه من وهن وضعف حتي بال الحمار علي الاسد ..!:(!

    هو من تربص الوحوش .. فقطر تغدر بمن حولها قبل مايغدروا بها وهكذا دواليك !!!
     

مشاركة هذه الصفحة