أنا من بلاد العرب!!!

الكاتب : أبوحسن الشّافعي   المشاهدات : 545   الردود : 0    ‏2003-07-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-07
  1. أبوحسن الشّافعي

    أبوحسن الشّافعي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-07
    المشاركات:
    344
    الإعجاب :
    0
    أنا من بلاد العرب
    نعم –سيّدي-أنا من بلاد البخور والصّحارى والقفار,من بلاد النفط والتراب واللؤلؤ المسلوب....أنا من قدس أسير
    ..وطفل يبكي أمّه وأمّته....وثكلى تتحسّس رضيعها بين ركام الذل العربي!!!
    وعطشان يبحث عن ماء في صحاري الجبن العربيّة,الّتي جفّ
    فيها الإباء وضاعت الكرامة بين رمالها!!
    أنا من أمّة الضّاد:الضجيج...والضمور...والضعف.
    من أمّة زاخرة بكل دكتاتور...الفرق أنّه صغير أم كبير!!!من المنزل...إلى المدرسة...إلى العمل ...
    في كل أولئك ستلقى دكتاتوراً صغيراً...حتّى تصل إلى قصر فخامة الملك...أو جلالة الرئيس..لا فرق..فهو الوالد والأخ والزعيم
    والمعلّم والمرشد...وكل ما نريد أولا نريد..فليس لنا عند ولي الأمر إرادة!!!!
    فنحن نحمد الله على أيدينا لنحيي سيادته!!!وعلى أرجلنا لنركض في موكبه!!!على حناجرنا لنهتف له بالبقاء ...
    والسّلامة من الأعداء...والبقاء ...وال....والبقاء!!!
    نحن –يا سيّدي-نبدأ يومنا مع الفجر الكاذب وننهيه معه,وخلال ذلك
    نستمتع( بشروق ) الغروب الجميل,و (إ شراقة) الليل البديعة!!!
    نتمتّع بتلك النجوم المتراقصة كنجوم الألف (مشير)ومشير!!
    ونحلم ونحرص على ألاّ يزعج أحدنا النظام في الحلم,ونتأكّد أن الكلّ يلتزم ذلك...فيزور كل منّا صاحبه –في الحلم-ليذكّره..
    .إنّه الوطن ..الوطن يا سيّدي فوق كل شيء و.....كل حلم!!!
    لدينا عقل كبير ..كبير ..نتقاسمه من المحيط إلى الخليج..فلا فرق أن تخاطب من فينا..الأمر سيّان..
    فذو العشرين خريفاً سيخاطبك بلسان ذي السبعين شتاءً
    ألم أقل لك أنّنا أمّة واحدة نقتسم عقلاً واحداً!!!
    ونحن نأبى تقليد أبي بكر وعمر ...لكن إذا حكّ جورج جبهته شاركناه محنته!!وإذا عطس ديفيد في لندن أصاب الزكام كلّ عواصمنا!!
    نحن مقلّدون مجتهدون في ذلك,من اللباس إلى حلقة الرأس!!
    ونحن في تسابق في ذلك مع بني الأصفر,لنصل المشتري قبلهم,وننصب خيامنا على عطارد ونعلنها دولة عربيّة واحدة...حتّى النصر...حتى النّصر...
    حتّى النّصر!!!كما يقول أبو عمار..أوقف الله اهتزازه,فقد كان خطيباً مصقعاّ,
    لا فضّ فوه فلا يحرم الب.....س كما حرم الخطابة!!!
    وعندنا أكبر ثروات التبر,فطالما قال أجدادنا إذا كان الكلام من فضّة فالسكوت
    من ذهب!!!
    ومن يرفض الذّهب...وقد روّضنا أنفسنا على السكوت والاستماع...لذلك تجد صحوناً منتشرةاليوم في عالمنا العربي البائس..
    تشبه الأذن يسمّونها (الدش)أو (الستلايت),ولو سموها الصحن الأذني لأصابوا لغة ومعنى وذوقاً,فنحن نقدّس الأذن ..
    لأنّنا نعشق الاستماع والاستقبال!!ونعوذ بالله من فتنة الثرثرة والابتكار!!
    فإن كنت في بلاد بني الأصفر,ورأيت الصحن الأذني..
    .فاعلم أنّ هناك عربي يستمع نشرة الأخبار أو أم كلثوم أو غيرهما ممّا يُرسل ليُستقبل!!!
    أولياء أمورنا يحبّون الثبات !!فهم-ولله الحمد-صامدون ثابتون!!ليس لدينا تجديد معلومات(update)فإذا حفظت اسم احدهم
    قبل خمسين عاماً,ثمّ تريد أن تسأل اليوم فلا تبتأس,فهو هو ...فإن لم
    يكن فابنه!!!
    نحن –سيّدي-لا نحب العبث والبلبلة,لذا نرفض الرأي الآخر من المنزل حتّى الصفّ حتّى سدّة الحكم....حفاظاً على وحدة الأمّة وتآخيها,
    لا فرق عندنا بين المعارضة والحكومة,فالكل متعايش متوائم...فرئيس الحزب المعارض هو رئيسه حتّى الموت,
    وولي الأمر هو ولي الأمر حتّى (النصر)!!!
    نخبتنا قسمان :لا ديني لابارك الله فيه.....وديني الله يهديه!!!
    فاللاديني يحشر أسماء غريبة في آذاننا,كسارتر وماركس ونيتشه وأسماء ما أنزل الله بها من سلطان!!!
    ثم يريدوننا تغيير جلدتنا ولساننا وديننا ....أي أنّهم مواسير لإيصال خبث الأمم الضالّة!!!
    والدّيني-إلاّ من رحم ربي-مازال يبحث عن أسباب اعتزال شقي
    اسمه واصل بن عطا عن حلقة الإمام البصري,وشقي آخر
    اسمه جهم ولا أدري أوّصلوا إلى حل المعضلة أم لا!!!
    أنا مسلم عربي –يا سيّدي-لكن لم تعد بلاد العرب أوطاني!!لا بغداد لا تطوان لا صنعاء ولا غيرها !!
    لقد غدت أشكالاً لا أعرفها....وجوهاً أنكرها...أأنا أرى مدناً عربيّة أم غربيّة,أأسمع ألسناً عربية أم أعجميّة....لا أدري ..لكنّي من بلاد الغـرب!!
    آسف أقصد أرابيا!!....آسف أقصد العـرب!!!!
     

مشاركة هذه الصفحة