صديقة السوء

الكاتب : alia   المشاهدات : 328   الردود : 0    ‏2003-07-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-04
  1. alia

    alia عضو

    التسجيل :
    ‏2003-04-13
    المشاركات:
    135
    الإعجاب :
    0
    صديقة السوء وزميلة الخطيئة ورفيقة المعصية، التي تغريني بالحرام، وتزين في عيني الفاحشة والآثام، وتحثني على المعاصي والإجرام..
    فتارة تهديني- بدعوى الحب وصفاء القلب- شريطا غنائيا أو فيلما فنيا، تنطق كلماته بالشهوة ونغماته بالنشوة وعباراته بالنزوة.

    وتارة تمنحني- بزعم البراءة ودعوى الطهارة- صورة شاب وسيم، ترتسم على قسماته علامات الرجولة، ناسجة حوله حكايات البطولة وقصص الشجاعة المهولة!!

    وتارة تدس- في خبث واضح ودهاء فاضح- في حقيبتي رقم هاتف لشاب **** من خفافيش الظلام ولصوص الحرام، ليغريني بكلامه، فأقع في حبه وهيامه، فيعدني بالزواج- كما يزعم- ليسرق مني أغلى ما عندي، ثم يتولى عني ليقص لأمثاله- مفتخرا- حكاية إجرامه!!

    وتارة ترغبني في التطواف والتجوال في الأسواق والحدائق والمنتديات، لنقلب الأبصار ونتبادل الأنظار.. مع جمع من الأنذال وأشباه الرجال.. ولا رجال!! من اللاعبين بالكرامة والعابثين بالأعراض واللاهين بالشرف!

    وكم من صديق وده بلسانه خؤون بظهر الغيب لا يتندم

    يضاحكني كرها لكي ما أوده وتتبعني منه إذا غبت أسهم

    عبد اللطيف الغامدي

    ‏عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏مثل الجليس الصالح والسوء كحامل المسك ونافخ ‏ ‏الكير ‏ ‏فحامل المسك إما أن ‏ ‏يحذيك ‏ ‏وإما أن تبتاع منه وإما أن تجد منه ريحا طيبة ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك وإما أن تجد ريحا خبيثة

    منقوول
     

مشاركة هذه الصفحة