ضاع القلم ، وفقدت البيان ..!!

الكاتب : confident   المشاهدات : 581   الردود : 6    ‏2003-07-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-07-02
  1. confident

    confident عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    267
    الإعجاب :
    0

    ضاع القلم ..

    أفتش عبر الزمان
    عن خواطري
    كانت تدور في ذاكرتي
    حفرتها
    نقبت عنها
    لم أجد شيئا
    ضاع المكان..!

    وعاشت العناكب
    في أرجائه
    وفرخ الحمام
    وصارت الفكرة أكذوبة منسية
    ومزق الهدوء
    أصوات بوم ..
    وغطت السماء
    سحابة من الدخان ..!

    ولم تعد أشرعتي تقوى على المسير
    ولم تعد تقوى على
    كسر الأعاصير ..
    توقف الزمان ..
    واختفت الأحلام ..
    فقدت نطقي
    وغادرني البيان ..!

    لم تسعفني ذاكرتي ..
    أين
    ولا متى
    وكيف ..
    ومن كسب الرهان ..

    سقط الجواد من فارس الحصان ..!
    وصرت في كف الزمان ..
    ألعبان ..!!

    هل لي بمن يفتح قلبه ..
    وزهرة أقحوان ..؟!
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-07-02
  3. درهم جباري

    درهم جباري مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-16
    المشاركات:
    6,860
    الإعجاب :
    1
    هاهي قلوبنا مفتوحة لك فحل فيها ساكنا حبيبا ..

    أهلا ومرحبا بك أخي confident أو الواثق ..

    لقد نورت مجلسنا بنور حرفك ..

    حللت أهلا ونزلت سهلا .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-07-02
  5. سمير محمد

    سمير محمد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-09-26
    المشاركات:
    20,703
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2003
    ربما قد تجد ذلك القلب وربما قد لاتجد زهرة الأقحوان الجميلة

    أخي العزيز ...

    خاطرة رائعة تتمخطر في بهاء وألق فتجد لها في مستقرا وقبولا

    كل التقدير والود
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-07-02
  7. صوت العقل2003

    صوت العقل2003 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-05-13
    المشاركات:
    298
    الإعجاب :
    0
    اخي الكونفدنت لاتجعل الرياح تكسر الأشرعة ...ولاالفكر ان يموت فالدين لايموت والمناضل لاينكر عند اول هبة!!! فلا يمكن انتنضج الفكرة الا اذا دافعت عنها بقوة اسقيتها من عرقك ودمك ...!!!!هنا ستشتعل وتكون مصباح لتضيئ الطريق في زمن خبى فيى نور الطريق بفعل الغربان والبوم ززوالخيول المزيفة...



    لابد من سقوط ..!!!
    لكنه ليس الأخير..في الحياة
    وليس يعني ان تموت الفكرة
    فكل كبوة تعقبها استطالة ونهضة
    ايماننا بالله ..
    بالأقدار...
    بالقضية...
    يشعل فينا صحوة ونهضة
    وحاجة الناس لنا ...
    تزيد من تصميمنا
    وتفتح الآفاق في عيوننا..
    وتجعل الألام لذة
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-07-03
  9. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0



    رسمنا لهذا القلم الكبير
    في البال صوره للجمال
    بل للكمال والذوق والحوار

    وعلى الأوراق الحمراء
    بالأبيض رسمنا قلب

    في كل مرة كانت الأوراق
    لا تكفي
    لا تتسع لهذاالقلم بل القلب
    وكنا نعود للرسم من جديد
    في كل مرة

    في النهاية
    وبعد كثرة الأوراق
    أيقنا بما يجب أن يكون
    أن هذا القلم وهذا القلب
    هما توئماان
    في مهمه كبيره بحجم الدنيا

    او ليس للقلب والقلم متسع ؟؟

    اخي confident
    اعذر خربشات اقلامي
    فهي لا تضاهي بعضاً من هذه الدرر
    التي نثرتها بين أيدينا


    المخلص

    انا
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-07-06
  11. confident

    confident عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    267
    الإعجاب :
    0
    مزق سكونهم ياقلمي ،وعبىء حبرك من دم الشهيد

    ماذ بوسعك ياقلمي ان تكتب .؟
    هل تقوى على الرد .؟ من سيمدك حبره ، ومن سيعطيك محبرته .. هل لا يزال حبرا من الدم المحروق ، الدم المسفوك في كل ارجاء بلادي ..؟
    هل تعبئه كل يوم من دم الشهداء ..؟ عبئه , ولا تقطع حبرك الزاهي
    إرسم ياقلمي جمال ألوانك ، بث الروح والعزيمة في كل الأحياء
    قبَل كل خد وردي مصبوغ بلون الشهادة ..
    إمنحهم حيوية وقوة .. كن حزاما ناسفا إلى جانبهم .
    هم زهراتنا ياقلمي ، هم أقمارنا ، هم سراج خيل الله يوم الفتح الكبير
    احبهم بحبك ، الثمهم بعبق المسك النابع من دمك - عفوا حبرك المصبوغ بلون الدم -
    أخرجهم من دائرة الجدل إلى عالم من الغزل .
    عالم الجنات والحور العين
    إذهب بهم بعيدا .. حلق بهم في الأعالي .. إحملهم ياقلمي نحو السماء ... إسمو بهم حتى هنا
    تحت سدرة المنتهى حيث الرب المتعال ..
    طوفهم ياقلمي ، أخبرهم من هؤلاء ، أرواحهم في حواصل الطير تطير بهم في جنبات الجنان ..؟
    أخبرهم عن هؤلاء الحسان ، حور العين بيض الخدود والسيقان
    من هؤلاء المرد ومن هؤلاء اللؤلؤ المنثور ..و لمن هذا الملك المنشور
    أخبرهم قلمي ، أنت أول مخلوق في الكون ..إحكي لهم ماكان ، وفسر لهم ماهو كائن ، واكشف لهم أسرارك عما سيكون ..
    هيا قلم إشتد بهمتك لتشدهم
    إستعن بالقوي الأعظم الأعلى لتعينهم
    إستنر بهدي الله لتنير لهم ..
    أكتب ، لا تنكص .عار على الشجعان النكوص والعقب ..
    استبسل ولا تتراجع ..
    لا ترجف ، من أشباه رجال يتلثمون في المدينة يسكبون أحبارا ظلامية
    إمنحهم لثمك ، علهم يرشدون ، إمنحهم قلبا كي يرجعون ..
    قلمي أعطهم من دون من أو أذى .
    أسكب في وعائهم دم الشهيد ، خذا عهدا منهم أن يتبعوه ويرتسموا خطاه
    إقتفي أثر الشهيد ، واسبقهم إن استطعت ، وياليتك تفعل ..

    ياليتني أكون بينهم ، إمنحني ياقلمي حبا صادقا واصدقني ..
    هل لا زالت شفرتك مغروسة في كبدي أم حلقت بعيدا نحو الأعالي ..
    أعرف ..لم يعجبك دمي المخلوط الغير صافي ورقراق ..
    أعلم انك أحببت دم الشهيد ..
    أقبل إلي ، سأسكب دمي حبرا ..
    سأمنح نفسي حلما أني اطير وأحلق
    تعال نحوي والثمني بشفرتك .. مزقني كي أتمزق
    سألبس الحزام الناسف فلاتتركني
    سأفجر نفسي فاتبعني لتعبىء حبرك من دمي ..
    وتبثه إلى كل إخواني وأحبابي ..
    أخبرهم عني ، وأعلمهم بصدقي ..
    قل لهم بأنه فجر نفسه
    وهذا من دمه ...‍ أكتب لهم بدمي هذا
    وقل لهم من يريد أن يلحق بي فليلبس حزامه الناسف وليتوجه إلى اقرب سفارة ومركز تجمع للعدو ..
    الأعداء يعيشون بيننا ، يتجولون في أسواقنا يسحبون عارنا وينشروا لحوما من أجسادنا ، يستعرضونها ويبيعونها بثمن بخس في أسواق النخاسة ..‍‍‍‍‍‍‍‍‍
    أعدائنا بحرية يبتاعون ويشترون ، أني أرقبهم ، لم تذق عيني النوم لحظة منذ قدومهم ..
    لقد استقدمهم الباغي ، ومنحهم الحق في أرضي وعرضي ومالي ..
    منحهم صك الحماية وقبض ثمننا ..‍‍
    إذهب بحزامك الناسف إلى أقرب مركز يتجمع فيه العدو ، إنهم في فنادقنا يرقصون مع بعضا من أجسادنا ..
    يدنسون طهرنا ويمزقون عفتنا ..
    أراهم يلثمون جراحنا وينزفوننا دما ..
    فلتنزفهم بدمك الطهور ، فلتمزق سكونهم ، ولتقطع هدوئهم ..
    إنهم امنون في بلادي فلا تكن خائفا مترقبا ..
    بث الرعب في قلوبهم ، أقلقهم ، أقتلهم ، مزقهم قبل أن يتمزق جسدك الطهور ..
    إنسفهم بجسدك الناسف ، لا تتردد ..إني أنتظرك
    والقلم ينتظر دمك حبرا كي يسطر قصتك
    كي يرويها
    لكي يحكيها ويؤلفها أناشيد للصغار فيحفظونها ..
    أسرع ..قبل أن يجف حبر قلمي ..‍
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-07-08
  13. confident

    confident عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    267
    الإعجاب :
    0
    التاريخ : 7 يوليو 1994م
    الوقت : الثامنة صباحا
    المكان : مدينة عدن الباسلة
    الحادثة : عصابة مسلحة ، شعث غبر ، يطلقون النار في كل اتجاه ، يسيرون بسيارت وقودها عرق الكادحين ، ألوانها مصبوغة بلون الدم القاني المسفوك على جنبات الطريق .. ترى أجسادهم وعوراتهم من خلف ثيابهم المهترئة المتهالكة .

    يمزقون كل لوحة جميلة أمامهم
    يدوسون على كل زهرة برية بريئة قبالهم ..

    عيونهم تقدح بالشرر ، اجسادهم ينبعث منها روائح العفن ..
    كأنهم لم يقتربوا من الماء ليغتسلوا أحقابا من الزمن ..!!

    داست نعالهم على جثث الأبرياء ، حواف بغالهم تعثرت فيها فمزقوا الأجساد بالخناجر ، ورمو بالسهام كل حر ثائر

    كسروابالنار أبواب المدينة
    إغتصبوا فتاة فاتنة مسكينة

    وتقاطرت على خدودها دموعها الحزينة
    نظراتها إليهم رزينة ..
    حكم اللص المدينة ..!

    فأطلق الأهالي استغاثة رصينة
    فردها الباغي بلطمة مهينة ..!

    تجمعت نسوة فيها ، لقتل من جاء إليها
    واحتشدت جموعهن ، واشتدت العزيمة
    تكاثر الحشد ، وفزع اللص من نساء لم يقبلن بالهزيمة

    تآمرت المدينة ..!
    وسلط الباغي عليهن كلابه المسعورة
    واستخدم البغاء وسيلة مشينة

    وخرج اللص متدثرا ثوب الكمال
    مخبئا خلف تقاسيم وجهه أنيابا علقت بها النعال

    وخاطب الأمة المنكوبة الهزيلة
    خطاب منتصر كأنه استعاد القدس من أيدي حثالة اليهود
    توعد اللص كل حر وزمجر لكنها ليست زمجرة الأسود

    وبح بالصوت الجهيم ، ووجه القبيح التقاسيم
    بأنه سيصلح الأحوال ، وبالفعل.. قد كان ماوعد ..!
    فقد نهب الأموال .. بقوة السلاح ..وطمس معالم الجمال

    وسار في موكبة المخيف ، خائفا مترقبا من نسوة قد يعدن الكرة
    فلم يلبث بها كثيرا فأرسل المدججين بالسلاح ، وأعلنوا بأن كل شيء مستباح !

    دخل الرجال من أهل المدينة
    إلى أكواخهم البائسة الحزينة ..

    بكت السماء
    وأمطرت وأرعدت .
    وأعلنت وبشرت بأنها نهاية العناء
    قد عربد اللص وأكثر في البغاء
    وحانت لحظة القضاء.
     

مشاركة هذه الصفحة