حرب 94 الغاء للوحده الطوعيه ..وضم واالحاق للجنوب بالقوه العسكريه.

الكاتب : المريسي مهدي   المشاهدات : 3,713   الردود : 76    ‏2003-06-29
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-29
  1. المريسي مهدي

    المريسي مهدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-11
    المشاركات:
    526
    الإعجاب :
    0
    حرب 94: الغاءللوحده الطوعيه والسلميه ..وضم واالحاق للجنوب بالقوه العسكريه.

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بعد اسبوع من الأن وبالتحديد في 7/7 2003 من الشهر الاتي سيكون قد مر على اجتياح الجنوب من قبل اليمن الشمالي 9 سنوات .وهذه مساهمه متواضعه لتفسير اسباب حرب 94 والتي انهت الوحده الطوعيه .وأقامت وحده على اساس الضم والاحتلال باالقوه العسكريه .ارجوا من الاخوه الكرام المساهمه في الموضوع بتعقيباتهم ، ومداخلاتهم ، لاثرأ الموضوع ، ويعطيهم العافيه.

    مقدمه

    احتلال الجنوب وضمه الى الشمال حلم زيدي قديم يعود تاريخه الى ايام المتوكل .حيث ان الشوافع بعد انهيار اخر دولهم دولة الطاهريين لم يقم لهم اي كيان قوي يجمع شتاتهم بأستثناء الدوله الكثيريه والتي حكمت حضرموت .وكل مافي الامر وجود امارات صغيره متحالفه احيانا ومتصارعه حينا اخر .وقد خضعوا للاحتلال العثماني لبعض الوقت .وقد استغل الائمه فترة انسحاب الاتراك عام 1630 من اليمن ..وقام الامام المتوكل بغزوا الجنوب والمناطق الشرقيه فيما بين 1644-1676حين وفاته ..ويعتبر ذالك الغزوا هوا قمة التوسع الزيدي .وقد انهارت تلك الدوله بعد وفاته واستقل الجنوب والمناطق الشرقيه , عن دولة الامام بعد حروب طويله..وبقيت تلك المناطق مستقله حتى اتى الاحتلال البريطاني عام 1839م .اما العائلات التي حكمت مثل بنوا هرهره والعفيف والفضلي ..والكثيري ،والعبدلي وغيرهم وغيرهم فقد ضلت تحكم مناطقها منذ ما بعد دحر الجيوش الاماميه حتى الاستقلال عن بريطانيا عام 1967م.

    حرب 94 كان الشمال يخطط لها منذ ايام الامام يحي ، ولكن بسبب وجود بريطانيا في الجنوب فقد كان تحقيق ذالك الهدف صعبا ان لم نقل مستحيلا ، اضف الى ذالك ان كل امراء وسلاطين الجنوب لم يكن ولا واحد منهم او حتى رعاياهم، يرغب ان ينظم الى دولة الأمامه المتخلفه والمتعصبه دينيا ومذهبيا .حيث كان المواطنون في الجنوب يتمتعون بحريه وحقوق ومستوى اقتصاديا وحضاريا افضل من الشمال.
    وأنا لا اعتبر ان علي عبدالله صالح عمل شيئا جديدا بغزوه الجنوب..!، بل هوا اكمل ماعجز عن تحقيقه اسلافه وائمته .اذ ان الأمام يحي قد سبقه باحتلال المناطق الوسطى وتعز واب وتهامه والبيضاء وغيرها ، بعد انسحاب الاتراك منها ولم يمنع الامام من احتلال الجنوب الا ماذكرناه سابقا.وقد استخدم نفس الأساليب في تبريره للغزوا والضم .وعامل ابنائها كمواطنين من الدرجه الثانيه ، وكان هدف ذالك الغزوا هوا التوسع والهيمنه وقد دخلوها دخول الفاتحين .وتم الاستيلاء على كثير من اراضي وممتلكات المواطنين .من قبل الغزاه .

    والغزوا والنهب والسلب كان ولازال جزاء اساسيا من تاريخ القبائل الزيديه في شمال الشمال ،اذ ضلت تمارسه ضد بعضها البعض لقرون طويله ، وحيث لا توجد دوله توجد تلك الثقافه.هذه الثقافه اي ثقافة الغزوا والسلب والنهب وجد فيها بعض الطامعين للسلطه من الائمه والقاده الزيود وسيله وقوه توصلهم لغرضهم وهي تمارس حتى الان !..فبدلا من مقاومة تلك الثقافه المدمره ،والبدائيه، والمتخلفه تم استخدامهاوتوجيهها ضد الخصوم السياسيين ومن اجل التوسع والهيمنه واصبح القتل او النهب حسب المفهوم الجديد جهادا وفتحا ومن اجل الوحده و في سبيل الله !! وانا اعتقد من اسباب فشل كل الدول الأماميه الزيديه هوا تلك الثقافه التي اعتمدوا عليها وهي ثقافة الغزوا والنهب ضد بعضهم قبل القرن 15 وفي اراضي الشوافع بعد القرن ال15 .اذا ان تلك الثقافه اولا انها تدمر روح الانتاج وقيمته عند الغازي .وتدمر ممتلكات المغزوا وتزيل الحافز لديه للأنتاج .حيث ان الغازي بسبب قوته العسكريه والعصبيه يريد ان يجد شيئا جاهزا لاخذه .!!لأن انتاج اي شيئا سوا كان صناعيا، او زراعيا، او خدميا يحتاج لوقت وجهد وصبر وأخلاق وقيم حميده، وثقافه سليمه وراء ذالك هي التي توجهه.اما الجماعه التي احتلت ارضها فيدفعها نهب ممتلكاتها وانتاجها وعدم وجود الامن و النضام لاستخدام مواردها ومواهبها .الى الانكفاء والهروب والقنوط والكسل والدروشه.!

    ومعروف ان الاقتصاد هوا العماد المادي للحضاره والمدنيه ،وعلى اساسه تكون السياسه والاخلاق والقيم الخ.من هنا نخلص ان الغزوا القبلي المسيس كانت نتيجته دمارا حضاريا للغازي والمغزوا معا.!!!.وهذا ماشاهدناه خلال القرون الخمسه الماضيه من تاريخ الائمه، اذ برغم سيطرتهم على مناطق شاسعه من اليمن ولفتره طويله ،الا انهم لم يستطيعوا ان يبنوا دوله قويه متحضره في مستوى الممالك الشافعيه مثل الدوله الرسوليه او الطاهريه او بني زياد وغيرهم .الخ والذين حكموا من قبلهم وكانت امكانياتهم اقل مما كان يمتلكه الائمه.لكن اختلاف العقيده والمنهج والغرض والتفكير يؤدي الى نتائج مختلفه.


    الشمال يدخل الوحده وهوا مستعد للحرب
    لم يكن دخول الشمال الى الوحده من اجلها بل من اجل ضم والحاق الجنوب ،والسيطره على ثرواته والانتقام من شعبه ومن قيادته، التي سببت للشمال المسيطر عليه الزيود متاعب كثييره بدعمها للجبهه الوطنيه الديمقراطيه .والتي كانت تسيطر على كثير من المناطق المحاذيه للجنوب .

    يتبع..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-29
  3. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    وجهة نظر ربما لا تخلو من بعض الصحة ولكنها تحتاج إلى تفنيد بشكل اكبر وأوضح
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-06-29
  5. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0
    أخي المريسي ..

    لقد منحتك لقب العضو النشط ومنحتك المرتبه مافبل الاول ومعدلك فوق المعدل

    دمت للإنفصال ما دامك على هذه الشاكله .. عجبا من هذا العالم من تكلم للحق قالو إرهابي وإنفصالي وغيرها ..

    ماذكرت حقائق بالفعل سجل التاريخ أحداثها وبكل ألم ..

    الوحده اليمنيه الذي نشدناها وسلم الابطال لها كل غالي في العام 90م هي وحدتنا ولا سواها إلى يوم الدين ..
    وسنظل مع أسسها وأتفاقياتها وما تلاها من إنجاز لليمن الموحد المتمثل بوثيقة العهد والاتفاق التي أنجزتها القوى الوطنيه بقيادة البيض والعطاس وسناان أبو لحوم وأبو شوارب والمخلافي والربادي والشحاري والسامعي وعبدالحبي سالم مقبل وغيرهم من أبطال اليمن أحياء وشهداء ..

    لقد قلت هنااك ان صالح تبنئ مؤامره وليس وحده وقد حمل خارطه عسكريه في 90م رسمها له الصنم المخلوع ومجرم العرب الكبير صطام حسين ..

    أننا مع اليمن والوحده إلى أخر رمق تلك الوحده التي بني عليها حلم اليمن ومن خلفنا ملايين الشعب وعلي عبدالله صالح ومن خلفه ومعاه من المطبلين هم وجه الإنفصال الاول والحقيقي الذي زرع الفرقه والاحقاد والسموم بأوساط الشعب ..

    مهدي المريسي >>>> واصل الكشف وأجعل سنة قلمك نزفه ناشطه لا تتوقف وبارك الله فيك أخي الكريم ..


    والعاقبه للمتقين والله المستعااان

    المخلص

    رحسين الشعيبي ..
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2003-06-29
  7. المريسي مهدي

    المريسي مهدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-11
    المشاركات:
    526
    الإعجاب :
    0
    الحلقه الثانيه



    الحمله ضد الحزب الأشتراكي
    الاغتيالات
    قصة الاغتيالات لاتخرج عن كونها مقدمه للحرب ان لم نقل جزاء منها .وقد بدأ تنفيذ تلك الأغتيالات بعيد الوحده بوقت قصير ، وكان الغرض منها بث الخوف، والرعب،والارتباك في صفوف القاده الجنوبيين واعضاء الحزب الاشتراكي .لأنه طالما الحزب غير قادرا على حماية اعضائه فالافضل تركه او الانسحاب منه.وقد تمت الاغتيالات بشكل منضم ، بالتناسق مع جهود الحرب والسيطره الاخرى.
    ويمكن تلخيص اهداف الاغتيالات بألاتي :
    1.حتى يتخلى عنه اعضائه وينضمون الى احزاب اخرى .او لتركه والانسحاب منه.
    2.ابقائهم في خوف وقلق دائم على حياتهم ولتحطيم معنوياتهم .حتى يقبلوا بالواقع الجديد المفروض عليهم كما يراه الشمال .
    3. لبث الشقاق في صفوفهم ، هذا ماحدث فعلا حيث تعددت الاراء والمواقف داخله مما زاد من ضعفه ومن اضطراب حاله.
    (بل ان الشمال اشترى بعض من قياداته الوسطى والدنيا وكانوا يعملون لجهاز الاستخبارات مثل ما يسمى الجبهه الوطنيه وغيرها ).
    4.جس نبض الحزب والجنوب والمتعاطفين معهم ،ومعرفة اين تكمن نقاط قوتهم وضعفهم.

    الحمله الاعلاميه
    1.القيام بحمله اعلاميه كبيره ضد الحزب والجنوب لم يشهد لها تاريخ اليمن مثيلا .حيث تخصصت صحف وتلفزيون الشمال في ابراز مسا وء وعيوب النظام الذي كان قائما في الجنوب ،واجرو ا المقابلات والتحقيقات الصحفيه مع اهالي ضحايا الصراعات السابقه فيه،بداء من عام 1967 بين الجبهه القوميه وجبهة التحرير الى حركة التصحيح التي قامت ضد قحطان الشعبي عام 1969 ، الى احداث 1978 بين سالم ربيع على وخصومه واخيرا احداث يناير 1986. وتحدثوا كثيرا عن التأميم ومشاكله وعما حصل بسببه من مشكلات وخلافات و وغيرها وغيرها .مثلا صحيفة 22 مايوا والتي تديرها المخابرات، كانت تصدر في عدن وكان كل غرضها نبش الماضي في الجنوب وتذكير الناس بما حصل فيه من مشاكل واحقاد.وأثارة النعرات المناطقيه ، والقبليه بين ابناء الجنوب الخ.وقد اختزلوا تاريخ الجنوب الطويل وصوروه على اساس انه فترة حكم الحزب منذ 1967-1990.وان الجنوب عايش بتلك الصوره والطريقه.!
    2.على المستوى الديني اوكلت هذه المهمه الى حزب الاصلاح ،والجماعات الدينيه الاخرى (مثل جماعة الوادعي الزيديه الوهابيه وغيرها ) لتكفير اعضاء الحزب الاشتراكي ،واستحلال دمائهم وعروضهم الخ.وقد تمت تلك المهمه عن طريق مخاطبة الناس مباشره في المساجد ، والمقائل وأماكن تجمعهم.بالاضافه الى تسجيل مئات الاشرطه الصوتيه والمرئيه لرجال الدين من حزب الاصلاح .وأيضا تم استخدام الصحف التابعه لهم ولغيرهم ، وكل ذالك بغرض تهيئة الناس وأ قناعاهم ان الحزب الاشتراكي ((كافر ))ويجوز الجهاد ضد الجنوب .وقد عبئ الناس بتلك الافكار لمدة اربعه اعوام حتى شبعوا .وقد نجحت تلك الخطه.في تهيئة الناس لغزوا الجنوب .

    الحزب ينتقد الوحده

    بعد الاغتيالات الكثيره التي طالت اعضاء الحزب ،والتحرش بهم واستفزازهم ،وتحقيرهم والتمييز ضد ابناء الجنوب ،وانتهاك كل اتفاقيات الوحده وأفراغ الدستور من محتواه.بدا بعض اعضاء الحزب الاشتراكي والجنوبيين ينتقدون الوحده ، والممارسات الخاطئه التي تحدث بأسمها، وكانت هناك عدة تيارات داخل الحزب ، وقد زادت من ضعف الحزب ومن موقفه.وقد وصفه البعض بأنه ضم للجنوب والبعض الاخر اعتبره الحاق له وان الوحده انتهت الخ .لأنها لم تتطبق اتفاقياتها ودستورها ..ولم يكن لديهم من خيار الا الخضوع للأغتيالات والخوف والذل والتمييز ،او رفض ذالك مع ما يترتب عليه من مشكلات خطيره .وقد اختار معضم قيادات الحزب المواجهه .

    وقد استغل الشمال ذالك الموقف استغلالا جيدا ،اذ صور المعترضين والمحتجين على الممارسات الخاطئه على اساس انهم انفصاليين .!.وأنهم عملاء لدول خارجيه ،ويريدون فصل الجنوب بسبب وجود النفط فيه، وحرمان الشمال وشعبه من تلك الثروه.!!وبسبب وجود الجهل والتخلف فقد صدق الناس تلك القصه . وخاصه قبائل محافضات شمال الشمال حيث كانوا متحمسين اكثر لما يقوله رئيسهم وحكومته، خاصه اذا عرفنا تاريخ تلك القبائل وماهي شيمها وثقافتها .وقد تبعهم اهل المحافضات الاخرى (الشافعيه ) الا قليلا منهم وصدقوا القصه .وقد استطاع الزيود ان يقنعوا بعضا منهم بالحرب معهم ضد الجنوب .وتناسى الشماليون خلافاتهم التقليديه وصراعهم المرير على السلطه والنفوذ .واصبح العدوا واحد لاغير الا وهوا الجنوب .!!.وقد جهزوا انفسهم للحرب ولم يبقى الا غزوه ودخوله دخول الفاتحين ونهبه والتنعم بخيراته .!

    وزاد الشمال من ضغطه عليهم ومن استفزازه لهم ، حتى يذهبوا بعيدا لاعطائه المبرر للحرب، حيث وقعت عدة محاولات لاغتيال ابناء البيض .!واحده وقعت في 29 اكتوبر1993 قرب عدن، وقد نجأ اثنين من اولأده من تلك المحاوله وقتل ابن اخته،والاخرى في منتصف نوفمبر من عام 1993 وقد نجي ابن البيض منها.
    ، وايضا اغتيل احد اقرباء حيدر ابوبكر العطاس رئيس الوزراء في حضرموت ،واعترضت سيارته وهوا في طريقه الى صنعاء ،وكان الغرض من كل ذالك هوا قطع حبل الرجعه على القاده الجنوبيين ،ودفعهم الى الرحيل الى عدن والتشدد في مطالبهم ،حتى يصورهم على انهم انفصاليين وتكون الحرب مبرره بشكل اوضح عند الشماليين.وهذه الاغتيالات التي طالت اولاد كبار القاده الجنوبيين كانت رسائل لهم انا الشمال قادر على تصفية اقرب ألاقرباء اليهم وهم ايضا يمكن ان يلاقوا نفس المصير .!ولا احد يستطيع ان يقف في وجهه وان له اليد العلياء.وفوق ذالك زيادة الضغط النفسي عليهم بمشاعر الاحباط والاسى.وتحطيم معنوياتهم.

    والى اللقاء في الحلقه القادمه انشاء الله
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2003-06-30
  9. المريسي مهدي

    المريسي مهدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-11
    المشاركات:
    526
    الإعجاب :
    0
    الاخ سرحان شكرا على تعقيبك الرائع.يمكننا العوده الى القاعده الاتيه كما قال الامام الشافعي رحمه الله ."رأيي خطاء يحتمل الصواب ورأيك صواب يحتمل الخطاء".ويمكن لأي شخص ان ينتقد وله الحق في ذالك.ونحن نظن ان هذه ساحه للحوار المفتوح بين الجميع. دمت لي

    الاخ المجاهد رعد الشعيبي
    شكرا على تعقيبك والذي اوضح كثيرا من الامور.ومهمة المثقف ليس المدح او الذم ..! بل يجب عليه ان يضع الواقع تحت معول التفسير والتحليل ، وعليه ان يفكك الطلاسم والتعاويذ التي يستخدمها المتسلطون ،ويبين ماهيتها ،ومالذي ورائها .حتى يكون الناس عل بصيره من امرهم.المهم المثقف يجب ان يكون شمعه تضي.!

    نعم الوحده قامت على اسس سلميه وعلى اتفاقيات ودستور كان اخرها وثيقة العهد والاتفاق .وتلك هي الاسس التي قامت عليها والتي نؤمن انها الصحيحه.اما ماحصل من بعد حرب 94 فهوا تحصيل حاصل للاحتلال والضم وهوا غير شرعي وظالم .وأنا شخصيا اكفر به و ماترتب عن تلك الحرب.لانه قام على شريعة القوه وليس على قوة القانون.دمت لي.
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2003-06-30
  11. معين اليوسفي

    معين اليوسفي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2003-06-18
    المشاركات:
    338
    الإعجاب :
    0
    نعم احتلال !!

    سلمت يمناك يا اخ مهدي المريسي

    لقد اوجزت وانا اشاركك الراي في كل ما خطته اناملك

    ونريد المزيد

    وتحياتي لك ولرعد الشعيبي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2003-06-30
  13. saif10

    saif10 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    425
    الإعجاب :
    0
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2003-06-30
  15. سليل المجد

    سليل المجد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-07-10
    المشاركات:
    343
    الإعجاب :
    0
    واصل التقيؤ يا مهدي وابنها على سلالم واهية من شمال وجنوب وزيديه وشافعية بل لربما وجدت من يقف بجوارك يناظرك وأنت بهذه الحال لا ليشفق عليك ويدعو لك بالشفاء ويسائلك أي مرض خبيث أنت مصاب به بل ليربت على كتفيك أن زد لتستيقظ انت وهو يوماً على وحل من تقيؤات تنفر الجميع ومالها في التغيير من دور .
    ستجد من يقف بجوارك يجمعك واياه عوامل مشتركة تمثل الأحقاد الشخصية الملبسة بلباس البكاء والنواح على الجنوب عوامل الحنين الى وضع كنت واياه ومن على شاكلتكم في راحه يامهدي إن كان من جانب مضيئ وجد فيه سرحان صحة فهو التسلط الحاصل ولربما وضع في ملف التشخيص لكنه لايمت لمبدأ العلاج بصلة أما التلميع للشخصيات المحروقة الأفنة فلايعدوا خبال نفس قاصر عليكما .

    مع تحياتي المخلصة لكن ليست بإخلاص رعد حسين الشعيبي
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2003-06-30
  17. ابو عهد الشعيبي

    ابو عهد الشعيبي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2003-05-15
    المشاركات:
    7,602
    الإعجاب :
    0

    مهدي المريسي

    أتمنى على من يقل إنك إنفصالي أن يذيل أسمي بأسمك لأني أعتز بألنتماء إلى هذه القبيله العظيمه ..

    معين اليوسفي ..

    اليمن بخير والوحده وحدتنا لأننا نعطيها عصارة فكرصادق ونضيف لا يتعامل مع الدفع المسبق وألاجر الرخيص .....

    سنمضي حاملين مشعل الحياد بصف الشعب مهما طبل المطبلون ولا يمكن أن تتوقف المسيره لطالما والرجااال في ثبات على الحق ..

    سليل المجد ..

    صدقني الشق الطيب في نفسك غالب وقلمك بياض
    فلا تحاول تخربش التاريخ بارك الله فيك بالتهجم على الغيرحاول توصل مابرأسك ويكفي .. يبااان إنك قريب من الحق ولكن في طور المخاظ ..

    لك العزه يا يمن الاحرار ..
    وفخرللمريسي أن يصافح الوحده بقلم الحيااد وكلمة الحق فهذا ما تربينا عليه ...

    وسامح الله كل من أساء الينا وسنترفع ما أستطعنا لإننا نحب الخير ونحب التسامح ونصافح الجميع ..

    تحياتي للجميع

    الشعيبي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2003-06-30
  19. المريسي مهدي

    المريسي مهدي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-06-11
    المشاركات:
    526
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الحلقه الثالثه



    اما العوامل التي ساعدت الشمال على كسب الحرب على الجنوب فهي كاألاتي :

    1.التخطيط المسبق للحرب في اذهان القاده الشماليين، وكل تحركاتهم قبل وبعد الوحده كانت تتم وفي اذهانهم الحرب .لأنهم كما قدمنا لم يدخلوا الوحده لذاتها ،او لانهم مقتنعين بها ،بل من اجل السيطره على الجنوب .وضمه الى الشمال .

    2.استغل الشمال معضم جماعة على ناصر محمد العسكريين منهم والمدنيين ،بعد هروبهم من الجنوب بعد احداث 13 يناير1986 و ابقاهم في معسكرات خاصه بهم ، حتى لايندمجوا مع المواطنين في الشمال وتهداء مشاعرهم وتقل رغبتهم في القتال ،وكان يعدهم نفسيا وبدنيا لغزوا الجنوب .ايضااستخدم الاشخاص الذين تضرروا من سياسة الحزب ،مثل السلاطين ،واعضاء جبهة التحرير وغيرهم .حيث صور لهم الامر على انه عملية تحرير للجنوب من الشيوعيين ، ومن خصومهم .وقد ولاهم بعض المناصب في الامن والجيش، ووعدهم بأقتسام الغنائم وبمناصب اخرى بعد الحرب.وقد جمعتهم المصلحةوالرغبة في الانتقام .زد على ذالك انهم كانوا يظنون بعد انه بعد فتح الجنوب سستغير الاحوال وستتحول اليمن الى بلد متطور ،ومتقدما وينعم اهله بالعدل والامان ..!ولم تكن تلك الظنون الا اوهام (وقد تحدثت طويلا مع بعضا من عائلات السلاطين سابقا ،ولم اجد في موقفهم المؤيد لاجتياح الجنوب الا الانتقام من الحزب الاشتراكي والذي ازاحهم وشردهم بالقوه بعد الاستقلال.وهم لا يحبون على عبدالله صالح ولا السيطره الشماليه، لأنهم لايقلون سؤا عن الحزب في نضرهم )

    3.حصارهم للقوات الجنوبيه الموجوده بالشمال وعددها خمسه الويه واحد في عمران ، والثاني في ذمار ،والثالث في يريم ،والرابع في حرف سفيان،والخامس في العرقوب .بثلاثه اضعاف عددها وقوتها مثلا معسكر باصهي في ذمار كان محاصرا بوحده من الجيش ،ووحده من الحرس الجمهوري، ووحده من الامن المركزي.!وقد نشر الشمال قواته بالقرب من القوات الجنوبيه بعد انتقالهاالى تلك المناطق مباشره ،وقد شلوا قدرتها في ألايأم الاولى للحرب . كانت ثلاثه من تلك الالويه متواجده في مناطق معاديه.

    4.وجود قوات العمالقه الشمالي في مناطق (صديقه)، في ابين ،جعلها في موقف عسكري افضل ، وكان هذا من اكبر معسكرات الشمال التي في الجنوب ،وعدد جنوده يفوق العشرين الفا .وقد كان له دور كبير في حرب 94 وهوا بقيادة على محسن صالح الاخ غير الشقيق للرئيس اليمني.وكان يضم في صفوفه كثير من الافغان العرب والقاعده والذين تلقوا تدريباتهم في معسكراته بقيادة الشيخ طارق الفضلي ،وابنة هذا متزوجة من العميد علي محسن صالح الاحمر.

    5.مشاركة الافغان العرب في الحرب مع مافي قلوبهم من شدة ورغبه في الموت.وقد تم تسخيرهم وخدعهم من قبل الشيخ عبد المجيد الزنداني ،والمخابرات الشماليه ،وصورت لهم الحرب على اساس انها بين الحق والباطل ، بين الكفر والأيمان.!!وزادوا من ذالك انهم اصدروا فتوى وقت الحرب ،في الرابع من مايو 1994 والذي اصدرها هوا الشيخ الزنداني والديلمي ،لأعطاء الشماليين والافغان العرب ،دافعا اقوى لها وجعلها مقدسه وتصويرها على اساس انها جهاد في سبيل الله.!ومما يذكر انهم كانوا في مقدمة القوات الغازيه للجنوب اذ استخدموا ككاسحات الغام و راح منهم ضحايا كثير .!ومضمون تلك الفتوى انه يمكنهم قتل المدنيين والاطفال والنساء ، اذا تصادف وجودهم بالقرب من العسكريين .او اذا كان ذالك ضروريا من الناحيه العسكريه !!بكلمه اخرى يمكن ابادة حي اوقريه او حتى مدينه لأن فيها بضعه عسكريين يدافعون عنها.!!.وقد فعلت تلك الفتوى فعلتها وأدت وضيفتها.وكان عددهم يزيد عن الثلاثين الفا واكثر.هذا العدد من الاجانب، بالاضافه الى الاف اخرى من المتطرفين والرعاع، والغوغاء، والنهابين ، والمجرمين ،وتجار السلاح ..الخ من اليمن الشمالي .

    6.الدعم السياسي الامريكي للشمال، وفر لهم غطاء سياسيا خارجيا مناسبا ،حيث ان امريكا لم تعترض على الحرب في ذاتها، بل اصدرت وزارة الخارجيه الامريكيه بيانين على ما اذكر وقت الحرب، تعلن قلقها على المدنيين في عدن .!!.وهذه البيانات هي للأستهلاك الاعلامي وتبرير موقف امريكا من ناحيه اخلاقيه .كونها دوله عظمى.ولم يجتاح الشمال الجنوب الا بضؤ اخضر امريكي .وهدف الامريكان هوا انهاء الوجود اليساري في شبه الجزيره العربيه.كنتيجه طبيعيه لنهاية الحرب البارده .ومعروف ان ادراة الرئيس كلينتون كانت مهتمه بالشأن الداخلي الامريكي ،مثلها مثل باقي الأدارت الديمقراطيه ،ولم تكن تكترث كثيرا بالمشاكل الخارجيه ، وكان موقفهم بالنسبه لليمن هوا الوقوف مع علي عبدالله صالح ،مقابل السماح لهم بتسهيلات عسكريه مثل تزويد سفنهم بالوقود في موانئ اليمن وغيرها.وايضا ابقائه تحت نفوذهم وتهديهم الدائم له ان خرج عن ارادتهم انهم سيعيدون الجنوبين الى السلطه.
    وهذا ماقاله الكاتب الكبير( المواطن المصفوع) في منتدى الجزيره عن موقف امريكا من غزوا الشمال للجنوب."إن قرار الحرب على القوةالسياسية في الجنوب سابقاً لم يُـتخذ في صنعاء لكن خرج من البيت الابيض ووصل إلى طاولة علي عبدالله صالح ويمكنك ان تقراء ذلك في مقالات الأوراق البيضاء لكلينتون والتي كتبها للواشنطون بوست بعد رحيلة من البيت الابيض وهو ماتستطيع أن تسمية ضوء اخضر للهجوم،كان يعرف كلينتون ان الحزب الاشتراكي اليمني هو آخر معقل للشيوعين في الجزيرة ومنطقة الخليج." ايضا ضغطت امريكا على دول الخليج العربي،حتى لاتعترف باالجمهوريه الجديده في اليمن الجنوبي ،اذ الاعتراف سيوفر غطاء سياسيا وحتى لو هزموا عسكريا يمكن اقامة حكومة في المنفى.



    من اسباب هزيمة الجنوبيين

    1. الدخول الى الوحده دخول الهارب من مشاكل ومصاعب .وقد قادتهم حسن النيه والعواطف والخيالات والامجاد والأوهام الوحدويه ،اكثر من حساب الشروط الموضوعيه او مصلحة الشعب الجنوبي .او مالذي سيحصل له من جراء الوحده ، هل ستجلب له الخير او الشر ، وهل الشمال داخل الى الوحده بقصد الالتفاف على الجنوب او بنيه حسنه الخ .؟الحزب والقاده الجنوبيون لم يطرحوا مثل تلك الاسئله والعواطف لعبت بهم .ونستطيع القول ان الحزب لم يكن صحيحا عند دخوله الوحده بل كان مريضا.!وكيف له ان يواجه عدوا شرسا ومتربصا به.وكان تعجله في قيام الوحده من اسباب ماحصل فيما بعد.

    2.ازدياد الخلافات والانقسامات وكثرة الاراء والمواقف داخل الحزب والقياده الجنوبيه جعلت كل فريق داخله، يعزف سيمفونيه من تأليفه ،لا من تاليفه قيادته.!حتى عند قيام الحرب كان هنالك من يدين الحرب الشماليه على الجنوب ،ويدين في نفس الوقت اعلان الانفصال وهذا اضر بالحزب والجنوب كثيرا.اذ يفترض ان يكون موقف الحزب موحدا.ومن المفارقات ان بعض من قياداته بقي في صنعاءوالبعض رحل الى عدن .وهذا يدل على الموقف المضطرب والمربك الذي وصلت اليه القياده الجنوبيه.

    3. الجنوبيون اساؤا تقدير الدعم الشعبي الشمالي لهم،اذ كانوا يعتقدون ان معضم الشماليين سيكون موقفهم ايجابيا نحوا الحزب والجنوب .ولكن حصل العكس قبل وبعد الانتخابات التي جرت عام 93 ، بل لقد توحد اكثر الشماليين ضد الحزب والجنوب بطريقه لم يشهد لها التاريخ مثيلا، كمايقول الاستاذ الكبير المتشرد" توحيد أبناء الشمال (القصد من قبل السلطه في الشمال )بشكل دائم وطمس خلافاتهم مستغلة عصبيتهم وحميتهم الموحدة لهم في سابقة لم يشهد لها التاريخ اليمني مثيلا لتجنيدها باتجاه إعادة توزيع اليمنيين من جديد إلى وحدويين متجاوزين ومتناسيين لمعاناتهم السابقة في التشطير القبلي والطائفي والمناطقي الشمالي في وجه النزعة الانفصالية التشطرية الجنوبية وانفصاليين جنوبيين كما يصورون لهم ."وقد راينا كيف قام اعضاء حزب الاصلاح والمؤتمر ايام الحرب يجمعون الطعام للجنود الشماليين حتى من المناطق المحاذيه للجنوب،والتي كانت تقليديا مؤيده له وهنالك علاقة دم ومصاهره بينهم وبين الجنوبيين ،وهذا ما يدل على ان الشمال خدع الناس العاديين ولم يكن غرضه الوحده بل مصالح حكامه الخاصه.وقد حذر القاده الجنوبيون بعض اهل الخير من الشمال، مثل المرحوم الشيخ احمد النعمان وقال لهم ان لايستعجلوا بالوحده مع الشماليين حيث انهم قد يغدروا بهم مثلما غدروا بسابقيهم ، من اهل تعز والبيضاء واب وغيرها.ولاشك ان للحزب اصدقاء وحلفاء في الشمال ولكن طالما الحزب منهار وملخبط من بيته في الجنوب فكيف بالشمال.!

    4.نقل الجيوش الجنوبيه الى عمق الشمال ،وبعضها كان في اماكن معاديه مثل معسكر باصهي في ذمار،وفي حرف سفيان، ويريم.ومثلما قلنا ان الجنوبيون دخلوا الوحده بنيه حسنه، ولم يكن يدر في بالهم ان الشمال يمكن ان يشن حربا عليهم.فلذا لم يهتموا اين توضع قواتهم .وهذا خطاء عسكري جسيم.

    5.وقوف اعداء الحزب الاشتراكي القدامى من سلاطين ومشائخ وغيرهم من معارضين، بالاضافه الى جماعة علي ناصر في صف الشمال.

    6.خيانة بعض قادة الالويه الجنوبيين وشرائهم من قبل الشمال بالمال ، حيث ان بعض الالويه الجنوبيه لم تحارب اصلا والسبب الخيانه ويقال انهم اشتروا ذمم بعضا منهم بفلوس مزيفه..!مثلا قائد قاعدة العند الجويه كان من الخائنين ولم يعرف امره الا بعد اجتياح الضالع من قبل الشماليين وقد اعدم ميدانياايام الحرب من قبل القاده الصغار.وهذا كان سببا في تحطيم معنويات باقي الجيش والمواطنين الراغبين في القتال ،بجانب جيشهم وقيادتهم.هذه الخيانات زادت من الارباك والاضطراب في صفوف الجنوبيين، وكانت سببا رئيسيا في خسارتهم للحرب ،وهي حاله لم يشهد لها تاريخ الجنوب مثيلا .وقد تكون اسبابها هوا الصراعات السابقه المزمنه بين النخبه الحاكمه منذ الاستقلال ،ومثلما يقول بعض الباحثين المتخصصين في شئون اليمن الجنوبي ان من اسباب مشاكله هوا انقسام نخبته السياسيه.وهنالك سبب اخر هوا ماذكرناه سابقا وهي الأوهام والخيالاالوحدويه ،،والحلم بدولة الرخاءوالامن والامان لدى البعض ،ولم يكن يدر في خلدهم ان علي عبدالله صالح واتباعه ليسوا اكثر من غزاه ، يريدون احتلال الجنوب لنهب ثرواته، وللسيطرة الكلية على الشوافع وتجريدهم من اي قوةسياسيه اوعسكرية، وليسوا مهتمين لا بالوحدة ولا الحرية ولا الديمقراطية او بتحديث البلاد او اقامة العدل فيها ،وقد بانت نواياهم وصدق ماكنا نقوله منذ اكثر من عشر سنين عن على عبدالله صالح وأتباعه .ومن ينضر الان الى حال اليمن يجدها اسواء بكثير مما كانت عليه في 1994 حين سيطر الشمال ونخبته الحاكمه على مقادير السلطه فيها.و هذه مسئلة تحتاج الى بحث مستفيض ونقاش طويل بين مثقفي الجنوب خاصة .
    واليمن عامة.

    والى اللقاء في الحلقه القادمه والاخيره انشاء الله
     

مشاركة هذه الصفحة