لقاءان حاسمان لمصر أمام فنلندا والعراق في مواجهة ألمانيا بمونديال الشباب

الكاتب : راعي السمراء   المشاهدات : 815   الردود : 1    ‏2001-06-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-06-23
  1. راعي السمراء

    راعي السمراء مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-02-24
    المشاركات:
    1,700
    الإعجاب :
    0
    لقاءان حاسمان لمصر أمام فنلندا والعراق في مواجهة ألمانيا بمونديال الشباب

    كوستاريكا وغانا لحقتا بالبرازيل والأرجنتين إلى الدور الثاني



    القاهرة: خالد العشري
    بوينس آيرس ـ أ.ف.ب:
    تشهد بطولة كأس العالم للشباب لكرة القدم المقامة في الارجنتين مساء اليوم ست جولات في ختام مباريات الدور الأول للمجموعات الأولى والثانية والثالثة، وتحدد على أثرها الفرق الصاعدة والهابطة أو التي ستودع البطولة. في المجموعة الأولى تلعب مصر مع فنلندا والأرجنتين مع جامايكا، وفي المجموعة الثانية تلعب المانيا مع العراق والبرازيل مع كندا، وفي المجموعة الثالثة تلعب اميركا مع اوكرانيا وشيلي مع الصين، المجموعة الأولى: مصر مع فنلندا، هو لقاء الحسم في تلك المجموعة. والفائز يصعد مباشرة الى الدور الثاني مع الأرجنتين، والتعادل أيضا لصالح فنلندا، مصر لها نقطة واحدة وهدف وعليها سبعة أهداف، وفنلندا لها ثلاثة نقاط وهدف وعليها هدفان، وفوز مصر سيؤجل حسم موقفها لحين معرفة نتيجة لقاء الارجنتين مع جامايكا، لأن جامايكا لو فازت ولو بهدف واحد ستصعد بسبب الأهداف السبعة التي هزت شباك مصر، ولكن منتخب مصر يدرك خطورة موقفه وحاجته الى هذا الفوز والصعود الى الدور الثاني خاصة ان هذا المنتخب تم اعداده بشكل جيد وتم صرف الملايين عليه سواء في عهد جهازه الفني الحالي أو السابق ويخطط له الاتحاد المصري لكرة القدم لكي يلعب في الاولمبياد المقبلة ليكون مستقبل مصر، ولذلك فإن خسارته ستفجر أزمة كبرى وتصيب الجماهير ومعهم المسؤولون بصدمة عنيفة، ومنذ هزيمة المنتخب امام الارجنتين والجهاز الفني في حالة اجتماع مستمر مع اللاعبين ومع ادارة البعثة برئاسة المهندس هاني أبو ريدة المشرف على المنتخب وأحمد شوبير رئيس البعثة في محاولة للخروج من حالة الاحباط بسبب هزيمتهم أمام الارجنتين بسعبة أهداف، لاسيما وأن الفرصة لا تزال قائمة والتأهل للدور الثاني سيخفف من الهزيمة أمام الارجنتين. أما اللقاء الثاني فيجمع بين جامايكا والارجنتين فهو بكل المقاييس سيأتي لصالح الارجنتين الأقوى والأكثر خبرة ومنظمة البطولة بل أنها ليست في حاجة الى الفوز ولكن هل تفعلها جامايكا وتفجر أكبر مفاجأة؟
    وفي المجموعة الثانية، يدخل منتخب العراق مباراة مصيرية أيضا حيث يلتقي مع المانيا بحثا عن الفوز فقط، فالعراق رصيده ثلاث نقاط ولالمانيا نفس الرصيد، ولكن رصيد المانيا من الأهداف أفضل حيث لها هدفان أما العراق فعليه هدفان بعد فوزه على كندا 3 ـ صفر وخسارته امام البرازيل 6 ـ .1 أما اللقاء الآخر بين البرازيل وكندا فهو تحصيل حاصل، البرازيل ضمنت التأهل وصدارة المجموعة بست نقاط وثمانية أهداف وعليه هدف وكندا ودعت البطولة بخسارتين من العراق صفر ـ 3 والمانيا صفر ـ 4، أما المجموعة الثالثة فإن فرص الفرق الأربعة قائمة، الصين على القمة ولها أربع نقاط ثم اميركا ثلاث نقاط وشيلي ثلاث واوكرانيا نقطة، وتلعب اميركا مع أوكرانيا والصين مع شيلي، فوز اميركا يصعد بها ويطيح بآمال اوكرانيا، وفوز اوكرانيا يجدد آمالها بعد أن ترفع رصيدها الى أربع نقاط وتوقف اميركا عند ثلاث نقاط، بينما التعادل يكفي اميركا، وفي اللقاء الثاني الأكثر حماسا يكفي الصين التعادل أمام شيلي لترفع رصيدها الى خمس نقاط وان كان الفوز سيحافظ لها علي الصدراة، أما شيلي فالفوز أملها الصعود من دون النظر للنتائج الأخرى والتعادل يؤجل موقفها لحين معرفة نتيجة اللقاء الثاني بين اميركا واوكرانيا.
    لحقت كوستاريكا وغانا بالبرازيل والارجنتين الى الدور الثاني لنهائيات كأس العالم في كرة القدم للشباب (دون 20 عاما) بفوز الاولى على اثيوبيا 3 ـ 1، والثانية على ايران 1 ـ صفر. وفي المباراة الاولى التي اقيمت في سالتا ضمن المجموعة السادسة، سجل وينستون باركس (7 و47) وسكوت (60) اهداف كوستاريكا، وابادي يوردانوس (90) هدف اثيوبيا. وكانت كوستاريكا قد حققت مفاجأة من العيار الثقيل عندما هزمت هولندا احد المنتخبات المرشحة لاحراز اللقب 3 ـ 1 في الجولة الاولى. وتلعب كوستاريكا مباراتها الثالثة والاخيرة غدا السبت ضد الاكوادور.
    وسيطرت كوستاريكا على مجريات المباراة منذ البداية ونجح مهاجمها المتألق باركس في افتتاح التسجيل في الدقيقة السابعة، قبل ان يعزز تقدم فريقه بهدف ثان في الدقيقة 47 هو الرابع له في التصفيات، بعدما سجل هدفين في مرمى الهولنديين في الجولة الاولى. واضاف سكوت الهدف الثالث لكوستاريكا في الدقيقة 60، قبل ان يسجل يوردانوس هدف الشرف لاثيوبيا في الدقيقة الاخيرة من المباراة. وهي الخسارة الثانية لاثيوبيا بعد سقوطها امام الاكوادور 1 ـ 2 في الجولة الاولى. وفي المجموعة ذاتها، تابعت هولندا عروضها المخيبة فتعادلت مع الاكوادور 1 ـ .1 وتقدم المنتخب «البرتقالي» بواسطة كولين (21)، قبل ان تدرك الاكوادور التعادل عن طريق فارجاس قبل نهاية المباراة بست دقائق. وكانت هولندا قد سقطت سقوطا كبيرا امام كوستاريكا في مباراتها الافتتاحية. وتحتل كوستاريكا المركز الاول ولها 6 نقاط تليها الاكوادور (4) ثم هولندا (نقطة واحدة) واثيوبيا من دون رصيد. وحجزت غانا بطاقتها الى الدور الثاني بفوز صعب على ايران بهدف سجلها مهاجمها المتألق بواتنغ ضمن المجموعة السادسة. ولم تعكس النتيجة مجريات اللعب لأن المنتخب الايراني كان الطرف الافضل لكن مهاجميه لم يحسنوا استغلال الفرص التي سنحت لهم. وضمن المجموعة ذاتها، سقط المنتخب الفرنسي في فخ التعادل مع الباراغواي 2 ـ 2 أمام 5 الاف متفرج. وفشل المنتخب الفرنسي في حجز بطاقته الى الدور الثاني مبكرا بعد فوزه الساحق على ايران 5 ـ صفر في الجولة الاولى، وتنتظره مباراة صعبة ضد غانا في الجولة الثالثة والاخيرة اليوم. في المقابل انتزعت الباراغواي اول نقطة لها في النهائيات بعد خسارتها امام غانا 1 ـ 2 في الجولة الاولى. وسجل بونييه (10) وجبريل سيسه (47) هدفي فرنسا، ووالتر فريتيس (54) وخوسيه ديفيكا (72) هدفي الباراغواي. وشهدت المباراة طرد لاعب وسط فرنسا برنار مندي في الدقيقة 70 لحصوله على انذارين. وسيطرت الباراغواي على مجريات اللعب مستغلة الاداء المخيب للفرنسيين الذين كانوا سباقين الى التسجيل في الدقيقة العاشرة عبر بونييه بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من دانيتش. وحاولت الباراغواي ادراك التعادل لكن من دون نتيجة. وفاجأ الفرنسيون البارغواي بهدف ثان بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني بواسطة سيسه اثر هجمة مرتدة تلقى من خلالها الكرة من المدافع فيليب ميكس.
    وتراجع الفرنسيون الى الدفاع تاركين المبادرة لمهاجمي الباراغواي فنجح فريتيس في تقليص الفارق من تسديدة نصف طائرة من 22 مترا في الدقيقة .54 وتابعت الباراغواي ضغطها وكثرت اخطاء المدافعين الفرنسيين فادى احدها الى طرد مندي لحصوله على انذارين في الدقيقة 70، فاستغلت الباراغواي النقص العددي وادركت التعادل بعد دقيقتين بواسطو ديفيكا من ركلة حرة مباشرة. وكادت فرنسا أن تنتزع الفوز في الدقائق الاخيرة من المباراة اثر ضربة رأسية لكريستيان فاتيشا، بيد ان العارضة حرمته من ذلك. وتتصدر غانا الترتيب ولها 6 نقاط تليها فرنسا (4) ثم البارغواي (1) فايران (صفر). وفي روزاريو وضمن المجموعة الرابعة، انعشت تشيكيا امالها في المنافسة على احدى بطاقتي المجموعة بفوزها الساحق على استراليا المتصدرة السابقة 3 ـ صفر امام 3000 متفرج. وسجل بيتر موسيل (27) وتوماس يون (30) وميكال ماتشيك (47) الاهداف. وحرمت تشيكيا، التي تعادلت سلبا مع انغولا في الجولة الاولى، استراليا من حجز بطاقتها الى الدور الثاني مبكرا بعد فوزها على اليابان في الجولة الاولى، فاختلطت بالتالي الاوراق في المجموعة. وفي المجموعة ذاتها، حققت انغولا فوزا ثمينا على اليابان 2 ـ .1 سجل ميندونكا (8) وراسكا (81) هدفي انغولا، وياماسي (61) هدف اليابان. وتتصدر تشيكيا الترتيب برصيد 4 نقاط بفارق الاهداف عن انغولا ونقطة واحدة عن استراليا في حين لا تملك اليابان اي نقطة.
    ويتصدر ثلاثة لاعبين ترتيب الهدافين وهم الكوستاريكي باركس والبرازيلي روبرت والفرنسي سيسيه ولكل منهم 4 اهداف.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2001-06-23
  3. علي العيسائي

    علي العيسائي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2000-07-06
    المشاركات:
    1,469
    الإعجاب :
    1
    فوز مصر 2/1

    مبروك لمصر العرض الرائع والفوز المستحق
     

مشاركة هذه الصفحة