اليمن جيبوتى احباب والبركه العم سام بحجة الارهاب

الكاتب : فدوة القدس   المشاهدات : 338   الردود : 1    ‏2003-06-18
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-06-18
  1. فدوة القدس

    فدوة القدس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    528
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بعض الاخوه هنا تتطرقوا لموضوع الخلاف بين اليمن وجيبوتى وبعضهم تصور انا لجيبوتى حددود برية اوبحرية وانا هناك وساطات وزبارة رئيس جيبوتى الغيت 0

    فقد اختتم الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله زيارته إلى ‏صنعاء اليوم بالاتفاق على تنسيق الجهود في مجال الأمني لاسيما مكافحة ما يسمى بالإرهاب .
    وذكر بيان رسمي صدر في ختام الزيارة أن الرئيسين الجيبوتي واليمني علي عبد الله صالح اتفقا على تنسيق المواقف ‏تجاه تطورات الاوضاع في المنطقة وتعزيز امنها واستقرارها .
    وأضاف إن البلدين بحثا الجهود المشتركة على صعيد مكافحة ما وصفوه بالإرهاب ودعم جهود‏ المصالحة في الصومال .
    كما عبر الجانبان عن الارتياح لمستوى العلاقات الثنائية في مختلف المجالات ‏وأكدا تطابق مواقفهما ازاء مجمل القضايا التي بحثت خلال الزيارة التي استمرت ‏يومين .
    وكان الجنرال الأمريكي ساتلر قائد البحرية الأمريكية في خليج عدن قد كشف عن وجود قيادة أمريكية بحرية في جيبوتي لمطاردة وتعقب واعتقال واغتيال العناصر المنتمية إلى تنظيم القاعدة، وأن اليمن وجيبوتي وأثيوبيا وأريتريا قد فتحتا أجواءهم للطيران الأمريكي للقيام بأي عمليات من هذا النوع ,,
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-06-18
  3. فدوة القدس

    فدوة القدس عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2003-05-09
    المشاركات:
    528
    الإعجاب :
    0
    ارهابونا

    في زيارة خاطفة غير معلنة سلفا بحث الرئيس اليمني علي عبد الله صالح مع وكيل وزارة الخارجية الأمريكية لشؤون التسلح والأمن الدولي جون فلتون سبل مكافحة ما وصف بأنه إرهاب ومضاعفة التعاون في المجال الأمني وذلك.
    وقالت وكالة الأنباء اليمنية [سبأ] الرسمية إن الجانبين بحثا مجالات التعاون المشترك بين اليمن والولايات المتحدة الأمريكية.
    هذا وقد عبر وكيل الخارجية الأمريكي عن ارتياحه للتنامي المضطرد الذي تشهده العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، مثمناً التعاون القائم بينهما في مختلف المجالات ومنها التعاون في مجال مكافحة الإرهاب.
    وذكرت مصادر مطلعة أن محاور هذه الزيارة تركزت حول التعاون والتنسيق في مجال مكافحة الإرهاب، وما يرتبط بذلك من علاقات إقليمية ودولية في محيط اليمن، خصوصا عقب زيارة الرئيس الجيبوتي إسماعيل عمر جيله لليمن التي انتهت أمس، بعد أيام من زيارة مماثلة قام بها أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني لليمن الأسبوع الماضي، تركزتا حول قضية التنسيق الإقليمي والتعاون في المجال الأمني ومكافحة الإرهاب، وفقا للمشروع الأمريكي في هذا المجال.
    وتركزت المباحثات اليمنية الجيبوتية حول قضية التنسيق المشترك بينهما إزاء قضايا مكافحة الإرهاب، وما هو مطلوب منهما أمريكيا في هذا الشأن. وتزامنت زيارة المسئول الأمريكي لليمن مع إعلان مكتب الاتصال البحري التابع للقوات البحرية الأمريكية المرابطة بالقرب من خليج عدن بالاستنفار والتأهب لاحتمال وقوع عمليات عسكرية ضد القوات الأمريكية الموجودة في باب المندب والبحر الأحمر وخليج عدن.
    وقالت القدس العربي إن بيان صادر عن مكتب الاتصال البحري التابع للبحرية الأمريكية في البحرين وموجه للشركات العاملة في الملاحة التجارية إن قوات التحالف متأهبة لتهديدات جوية وبحرية محتملة وتقوم حاليا بدوريات في البحر الأحمر وخليج عدن وخليج عمان والخليج العربي.
    وأعلن أن كل من يشتبه في أنه يساعد إرهابيين أو ينقلهم بسفينته عليه أن يتوقع مداهمة هذه السفينة والمجازفة بتعرضها للإغراق أو المصادرة وسيعتقل ويسجن,,.
     

مشاركة هذه الصفحة